قديم 02-16-2011, 07:28 PM   #21
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية صو ت الحب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 5,085
معدل تقييم المستوى: 16
صو ت الحب is on a distinguished road
افتراضي


وبين اهلها اى صدام فى الوقت الحالى على الاقل




فردت عليه بسرعة لا حبيبى لا تفعل فانا بخير



وساذهب الى العمل فى الغد باذن الله فكان ذلك



الحل



الوحيد بالنسبة لشمس فهى تعرف جنون حبيبها وانه



لو قال سيفعل وبالفعل جهزت نفسها فى الصباح



وذهبت للعمل وعندما وقع نظر احمد عليها نظر اليها



بعين الاستغراب والتساؤل وشيئا من الغيرة والغضب



ما هذا شمس قبل ان تقترب منه انها تضع بعض



المكياج واضح والذى لم يعهده بها وتلبس نظارة



كبيرة غطت نصف وجهها تقريبا من متى شمس تبحث



عن تلك التقاليع وهى الرزينة العاقلة الخجولة ردت




شمس عليه الصباح بصوتا يملاه كل ما تحمل كلمة



حب من شوقا ولهفة ولكنه لم يرد عليها بل كان رده



وبصوت حاد غاضب ما هذا يا شمس التغير الغريب



ضحكت شمس محاولة ان تمتص غضبه وتدارى



لوعة قلبها المكسور الم يعجبك حبيبى انا فعلت ذلك لك



ومن اجلك من باب التغيير حتى اعجبك استغرب احمد



تلك اللهجة فهى تعلم جيدا مدى غيرته عليها وانها



تعجبه كما هى على طبيعتها التى تحمل كل ما فى



الدنيا من برائة وجمال فتقدم منها يلمس نظارتها



ارفعى هذه النظارة فهى تخفى اجمل واحب وجه



وعيون عشقتهم امسكت شمس يده لتمنعه ولكن احمد



كان اسرع منها تغير وجه احمد من غضب الى تجهم



شديد وعقد حاجبيه وازدادت ملامح وجهه حدة



وقسوة وكانه ينبىء بهبوب عاصفة عاتية



متسائلا بصوتا اجش يحمل فى طياته دفئا وحبا وغضب



وحيرة وكل المشاعر مختلطة, اطرقت شمس وجهها



خجلا وحزنا الى الارض دون ان تنطق الا ببعض



حبات الؤلؤ نطقت تتدحرج على خدها لتبلل حبات الكرز



الجميلة شفتاها الرقيقة اعاد احمد السؤال اراد ان



يحضنها ان يحميها ان يلثم بشفتاه تلك الدمعات ان



يشهق ذلك النفس الخارج من صدرها ليأخذه بصدره



فامسك يدها واخذها بحنان الى مقعد مجاور ما الذى



حدث يا شمس حياتى اخبرينى حبيبتى فكانت المسكينة




تخفى عيونها الجميلة المتورمة من البكاء وبعض



اثار الضرب التى وسمت وجهها الجميل بالمكياج تمنى



احمد ان يقطع تلك اليد التى تجرات على ايذاء هذه



البرائة وذلك الوجه الطفولى الرقيق يالهى من اين اتى



بالصبر اكاد اجن ماذا افعل ساظل هكذا مكتوف الايدى



ولن استطيع ان احمى حبي مرة اخرى ردد ذلك احمد



بعد ما علم كل شىء من شمس حاولت تهدئته



ليستطيعو التفكير بالعقل والمنطق



حتى لا يخسرا حبهما ولكن احمد اخذ القرار با ن يدخل



المعركة فلم يعد لديهما مفرا من ذلك وقد كان فاخبر



اهله اولا ورغم محاولتهم للرفض واثنائه عن ذلك



بحجة مستقبله وانه لا يزال يدرس ولكن أحمد كان


عنيدا وقرر



ان يقف بوجه الريح وخاض المعركة مع اهله واستطاع



بعد عنائا طويل ان يجعلهم فى صفه الا القليل من



الذين لا زالو يرفضون ومنهم والده ولكن عندما علم



انه يستطيع الاقدام على تلك الخطوة دون ان يحتاج



منه شيئا اخبره انه المتحمل الوحيد لمسؤولية



اختياره وهو ايضا الخاسر الوحيد ارتاح احمد لهذه



النتيجة فقد ربح نصف المعركة بعد صراع مرير وبقى



عليه النصف الاكثر صعوبة وهذه المرة كانت شمس



تخوض معه المعركة فكان الاثنين اكثر عندا واصرارا



من اى يد تريد البطش بحبهما وقلبيهما العاشقين



فبدات شمس باخبار والدتها وكان لها الراى الاكبر



بالبيت الام ر افة بحال ابنتها رحبت ولكن بشروط ان



يكون قادرا على اعباء الزواج وان يكون متدينا يصلى



وذلك ليحفظها ويصونها وانها ستحاول اخبار والدها



والسؤال عن احمد كان والد احمد قاسى القلب مشاكس



كثير المشاكل فكان العقبة الاولى فى سكة زواجه فعند



سؤالهم عنه قد تم الرفض دون النظر لذلك الشاب



العاشق والذى لا ذنب له سوى انه يحمل اسم ذلك



الرجل فقد ناله ايضا منه ما ناله من قبل وهذه المرة



يكون سبب تحطيم فؤاده لكن احمد وشمس لم يستسلما



لهذا الامر وتحديا الجميع بحبهما واصرارهم فقد



اخذا قرار اما يجمعهما القبر واما يجمعهما بيتا واحد



وهذه المرة قرر احمد ان يواجه اهل شمس وجها



لوجه والخوف والقلق ياكل قلبها وافق الاهل على



مضض على ان يقابلو احمد لعلهم يجدو فيه عيوبا




تخلصهم من هذا الموضوع الى الابد



وها هى اللحظة الحاسمة كان احمد مهذبا رقيقا هادى



الطباع يحمل عقلا يفوق سنه بمراحل ولاول وهلة



اخذت الام بالشبه الغريب بين احمد وشمس وكأنه



ابنها فدخل الى قلبها من اوسع الابواب واعجب



الجميع بهذا الشاب الذى يتمناه كل اب وام لابنتهم



ودون ان يعلمو كيف وما الاسباب كسب احمد معركته



بعد ان استطاع ان يستحوز على قلوبهم وعقولم جميعا



كما فعل بابنتهم من قبل واخذ الموافقة وكأنه سحرهم



بوسامت وعقله ودماثة اخلاقه



باعتراف الام مستغربة كيف استطاع ان يقنعهم بكل


ما يريده ببراعة شديدة يا لسعادة احمد وشمس فمن



فى هذا الكون اسعد منهما شعر الحبيبان انهما ملكا



العالم باسره وطرق احمد على الحديد وهو ساخن



وتمم مراسم الخطوبة بسرعة قبل ان يجد اى



امورتحرمه من النور الذى بدد ظلام حياته وتمت



مراسم الخطوبة بحضور الطرفين من الاهل وتعاهد


الحبيبان على الوفاء والاخلاص وان يوفر كلا منهم



السعادة للطرف الاخر بكل ما يملك وبعد عاما من الخطوبة



التى عاش فيها العاشقا ن اجمل قصص الحب التى



تدون فى دواوين الشعراء وقصص العشاق جمعهما



بيت الحب تحت سقف الشوق يزفهما قلبان عاشقان


الى دروب السعادة .

اضغط هنا لتكبير الصوره



اضغط هنا لتكبير الصوره
ارجو ان تنال اعجابكم واسفة لو طلعت الاحداث طويلة شوىوتعبتكم محبى

صوت الحب


التوقيع
حتوحشونى
صو ت الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-16-2011, 08:19 PM   #22
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية COLDNESS
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
العمر: 31
المشاركات: 2,703
معدل تقييم المستوى: 11
COLDNESS is on a distinguished road
افتراضي


نهاية سعيدة لرواية في قمة الروعة

لك مني كل الشكر على ماخطته يداك من ابداع

وانا أترقب المزيد من ابداعاتك فلقد اعجبت بأسلوبك الرائع

لك مني ارق و اعطر التحيات


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
COLDNESS غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-17-2011, 09:50 AM   #23
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية صو ت الحب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 5,085
معدل تقييم المستوى: 16
صو ت الحب is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة COLDNESS اضغط هنا لتكبير الصوره
نهاية سعيدة لرواية في قمة الروعة

لك مني كل الشكر على ماخطته يداك من ابداع

وانا أترقب المزيد من ابداعاتك فلقد اعجبت بأسلوبك الرائع


لك مني ارق و اعطر التحياتوعة
الروعة هى مرورك معطرة متصفحى
ارجو بجد انها تكون نالت اعجابك
بشكرك حبيبتى على تشجيعك وذوقكتحياتى وتقديرىاضغط هنا لتكبير الصوره


التوقيع
حتوحشونى
صو ت الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-25-2011, 05:07 AM   #24
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية صو ت الحب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 5,085
معدل تقييم المستوى: 16
صو ت الحب is on a distinguished road
افتراضي


ما بعرف كيف اشكركم بهذا الشرف العظيم وتثبيت احدى رواياتى

باخر ايامى بالمنتدى فحبى وتقديرى الشديد لكم بشكر اختى كولدنس

على مجهوداتها الرائعة فى هذا القسم الذى زاد تألق بوجودها


التوقيع
حتوحشونى
صو ت الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-01-2014, 03:41 AM   #25
اردنية وكلي فخر ❤
 
الصورة الرمزية أنثى السحاب
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
الدولة: المملكة الاردنية الهاشمية ♡
المشاركات: 20,026
معدل تقييم المستوى: 10
أنثى السحاب will become famous soon enough
افتراضي



يتم نقلها الى الروايات المكتملة


0 سأتمرد وسأرسم في حياتي خريطة لاتؤدي إلا إليك
0 ﻟﻘﺎﺀ ﻣﻊ ﺃﻧﻮﺍﺭ ﺍﻟﻄﺮﺍﻭﻧﺔ ﺯﻭﺟﺔ ﺍﻟﺸﻬﻴﺪ الكساسبه
0 ﻗﻠﺒﺎً ﻟﻘﻠﺐ
0 عد من 1 الى 5 واضرب اي عضو بالعصاية
0 ﻣﻤﻠﻜﺘﻲ ﺍﻟﺨﺎﺻﻪ ¸.•*`(¸.•*`(♥ أنثى السحاب ☆)´*•.¸)´*•.¸
0 اجازه
0 المواضيع المميزة واصحابها بقسم السياحة
0 ﻟﻮﺣﺎﺕ ﻓﻨﻴﺔ. ﻓﺴﻴﻔﺴﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﺍﺭﺽ ﺍﻟﻴﻮﻧﺎﻥ
0 ﺃﻣﺮﻳﻜﺎ ﺗﺸﺘﺮﻁ ﻋﻠﻰ "ﺍﻟﺴﻴﺴﻲ"
0 الطفلة التي أبكت الامة العربية
0 ﺍﻟﺒﻨﺖ ﻟﻤﺎ ﺗﺤﺲ ﺇﻧﻬﺎ ﺑﺪﻫﺎ ﺗﻌﻤﻞ ﺣﺎﺩﺙ ..
0 تَأثير قَسـوة الحَيـآة على اﻻنّسـآن !..
0 التخلص من التهاب الحلق بطرق طبيعية
0 ﺑﻘﻠﻮﺏ ﻣﺆﻣﻨﺔ ﺑﻘﻀﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻗﺪﺭﻩ
0 •°…مالم أقُلهُ لك…•°
التوقيع
‎‏

‎‏كان هناك 206 عظمة قابلة للكسر ، 620 عضله قابله للطعن ، ولم يُكسَر إلا قلبي💔.“

‎‏
أنثى السحاب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
روايه ((لعنة جورجيت)) $$حبيب حبيبته$$ قسم الروايات المكتملة 42 03-27-2017 04:00 PM
للأسف منت رجال"‏ confused1::confused1: روح طفله منتدى شباب ادم 15 11-05-2011 02:52 PM
التوحيد في أبسط صوره alraqie المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 05-12-2009 05:26 AM


الساعة الآن 09:51 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.