قديم 10-01-2009, 05:28 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية *ملكة الورد*
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 6,491
معدل تقييم المستوى: 18
*ملكة الورد* is on a distinguished road
عسى الله لآيفرقنـآ للغالين‎


* تلآقينا ..

اضغط هنا لتكبير الصوره


و صرنا بالهوآ نسرح و نمرح ..

و بنظرنا صارت الدّنيا إنت و أنا ..
كلّ منّا يغلب الثاني بطيبه ..
كلّ منّا أصدق إحساس لحبيبه !
نعيش و نبضنا دايم يردد :




{ عسى الله لا يفرّقنا ..!



\
/




~ ماأجمل أن يكون لديكِ إنسان


اضغط هنا لتكبير الصوره يسأل عنكِ إذا غبتِ ... يقترب منكِ إذا إبتعدتِ









~ ماأجمل أن يكون لديكِ في الدنيا إنسـان



اضغط هنا لتكبير الصوره يخاف عليكِ ... يحبكِ






اضغط هنا لتكبير الصوره يرعاكِ ... يشارككْْ الفرح والسعادة ... والألم





اضغط هنا لتكبير الصوره ماأجمل أن تندمج أرواحكما معاًً ...
اضغط هنا لتكبير الصوره فتصبحوا قلباًً وعقلاًً واحداًً



تفرحون معاًً



اضغط هنا لتكبير الصوره تحزنون معاًً



اضغط هنا لتكبير الصوره وتتألمون معاًً






~ ماأجمل أن يكون لديكِ إنســان



اضغط هنا لتكبير الصوره يحسن الظن بكِ ويغفر لكِ إن أخطأتِ ..



اضغط هنا لتكبير الصوره ويلتمس لكِ العذر إن له أسأتِ ..






ماأجمل أن يحفظ غيبتكْْ ... ويدافع عنكِ ...



اضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصوره يقطع لسان من يتكلم عليكِ









~ ماأجمل أن يكون لديكِ إنســــان



اضغط هنا لتكبير الصوره ِيشدد من أزرك إن ضعفت



اضغط هنا لتكبير الصوره ويشجعكِ إن جبنتِ ..



اضغط هنا لتكبير الصوره ينصحكِ إن أخطأتِ








~ ماأجمل أن يكون لديكِ إنســـان



اضغط هنا لتكبير الصوره كاتماًً لـسركِ ..~



اضغط هنا لتكبير الصوره حافظاًً لـ عهدكِ ..~



اضغط هنا لتكبير الصوره وفياًً للوعد .. صادق اللسان والقلب










فـ إذا كنتِ تملكِ هذا الشخص ... فهنيئاًً لكِ به



اضغط هنا لتكبير الصوره فقد ربحتِ ~!



فحافظي عليه كـ عينيكِ ..



ِواحمدي الله على نعمته عليك





إنسان كهذا في هذا الزمان الذي نعيشه كنزٌٌ مفقود



إذا وجدتيه , لا تجعليه يضيع منكِ هباءاًً



صِليهِِ دآئمآًً







وماأجمل أن يكون إنســـــــانًً في الدنياْْ~








اضغط هنا لتكبير الصوره ... }




اضغط هنا لتكبير الصوره أرسليها لكل شخص يعني لكْْ .. حتى إذا إضطررتِ لإعادة إرسال الرسالة



لمن أرسلها لكِ ) إذا كان يعني لكْْ ) ..



{ ... اضغط هنا لتكبير الصوره







وإللي وصلت لهآ الرسآلة مني



هي تعنيلي الشي الكثيـــــر ..~
.. ومآفي مثلهـآ أبدآًً 2



اضغط هنا لتكبير الصوره ودآيم أقـول وأردد



اضغط هنا لتكبير الصوره..عسى الله لآيفرقنــآ ]~
..عسى الله لآيفرقنــآ]~
..عسى الله لآيفرقنــآ]~
اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره
مما راقـ لي كثيرآ


0 سبب انقطاع الكهرباء المفاجئ
0 * تلآقينا *
0 الأدب مع الله سبحانه وتعالى
0 كم وزنكــــ؟؟؟؟؟
0 غرف جلوس و صالون و كنب كاااملة بالصور ؟؟
0 نصيحة الى أختي في الله ..
0 Rالفرق بين الفلم الأمريكي والمصري والمكسيكي والهندي والصيني والخليجي
0 هل تسرح في الصلاة ؟ .. العلاج موجود
0 صباح الخيير صبايا
0 اشوف البحر في عيني لقيت الموج دمعاتي
0 اساسيات المكياج
0 مساء الخيييير ؟؟؟ ضروووري الدخووول
0 لميـــــــن تهدي هاذي الكلمـــــــه....!!
0 كت كات ماشفتوه والله اعلم مارح تذوقه
0 براءه طفل حين قال ": ابي ليتك انت الميت:"

التعديل الأخير تم بواسطة دمووع السحاب ; 06-03-2011 الساعة 06:18 AM
*ملكة الورد* غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2009, 06:07 PM   #2
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,265
مقالات المدونة: 141
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


ما اجمل

ما اروع

ما احلى

كلها كلمات خارجه من القلب

استميحك عذرا سيدتي الفاظله

القلب هو مرتع الحب الوحيد

من تجدي قلبه قد امتلئ بك

وصدره قد احتواك

وشغلتي عقله

فتاكدي
إن الحب كعاطفة له أكثر من وجه.
إنه كغرفة المرايا السحرية التي يرى الإنسان نفسه
فيها وهو يضحك مرة ويبكي مرة أخرى.
لكن كيف يصل الإنسان إلى تمييز مشاعره فعلاً؟
لا أحد يستطيع أن يضع قائمة محددة لأنواع الحب
المختلفة، فهنالك الحب الخيالي وهناك الحب
الجنسي، وهناك الحب الرومانسي، وهناك
((الشذوذ)) الذي يطلق على نفسه اسم الحب أيضاً،
وكل ذلك يأخذ اسماً متعارفاً عليه هو ((الحب)).
لكن ما الذي يميز الحب الحقيقي عن الحب الزائف؟
ما الذي يجدر بنا أن نفعله لنتبين حقيقة مشاعرنا؟
إن رحلة الحب في حياة الإنسان تبدأ من الطفولة،
حيث يرتبط الطفل بأمه بعمق ويعتمد عليها في كل
احتياجاته، ويصاب بالقلق إذا غابت عنه، ويبتهج
عندما تعود. إنه حب اعتمادي إلى أبعد الحدود.
وما إن يصل الطفل إلى الثالثة حتى يبدأ في حب من
نوع جديد، حب الصحبة لبعض الأطفال من الذين
في مثل عمره. ويتجه الطفل بمشاعره نحو أبيه ليبدأ
الإعجاب العميق به. ويتطور هذا الإعجاب إلى حد
شديد التوهج نحو الأم إذا كان الطفل ذكراً، أو ناحية
الأب إذا كان الطفل أنثى.

ويكبر الطفل ليصل إلى السادسة فيبدأ في حب
مجموعة أصدقاء له من نفس عمره لأنه يجد فيهم
المرح والتسلية، وقد يجمع شلة الأصدقاء هواية
مشتركة، ويزيد على كل ذلك أن كلاً منهم يقبل الآخر ويحبه.

ومن بعد ذلك يصل الطفل إلى بدء المراهقة بالبلوغ،
خلال مرحلة المراهقة يطل الحب الشهواني وفي
نفس الوقت يطل حب آخر هو الحب الخيالي
الرومانسي، ثم يمتزجان في عاطفة واحدة رغم
اختلاف كل منهما.

فالحب الشهواني خشن وجسدي. والحب الرومانسي
كريم وحنون ومثالي ومن الإثنين يأتي إلينا هذا
المزيج المدهش الذي نبني به الحياة الأسرية.
وهناك إحساس كل منا يحب نفسه، وكل منا يفكر في
نفسه بدرجة أو بأخرى وكل منا يرغب في أن ينال
إعجاب الآخرين وتقديرهم. وكل منا يتحدث عن
نفسه وإنجازاته كلما سنحت له الفرصة، أو استطاع
أن يعثر على مستمع جيد.
وقليل منا هو القادر على أن يخفي حبه لنفسه خلف
ستار من خدمة الآخرين فيحبونه ويغدقون عليه
الاحترام. ونحن نميز بإحساسنا كل يوم بين هؤلاء
القادرين على منح الحب لمن حولهم، وأولئك الذين
يفضلون الاستمتاع فقط بحب الآخرين دون منحهم
أي حب.
وفي رحلة بناء كل منا لحياته نفاجأ في فترة من
الفترات بفقدان القدرة على تمييز مشاعرنا. وإذا
فتش كل منا في ذكرياته فسيجد صوراً متعددة لما
أقول.
ولأضرب بعضاً من الأمثلة التي رأيتها:

كانت ((أسماء)) ذات الأربعة والعشرين عاماً تتيه
بجمالها. إنها تعرف قدر حيويتها وترى اتساع
عيون الشباب إعجاباً بها، وتشعر بالمزيد من التغني
بأنوثتها عندما تسمع كلماتهم عن حبهم لها.
ويحاول أحدهم أن يكسب منها وعداً بأن يتقدم غليها
لخطبتها، لكنها تسوف وتؤكد أنها غير واثقة من
عواطفها نحوه.
ولما كان لها أخت تصغرها اسمها ((زينب)) ولما
كانت ((زينب)) تعرف أن جمالها مقبول، وأن
مرحها لا يقلب الهزل إلى جد، ولا يقبل أن يتحول
الجد إلى هزل. ولما كان سلوك (زينب)) مثار
إعجاب أساتذتها وزملائها وزميلاتها في الكلية، ولما
كانت عيناها ترقبان معيداً بكليتها يحاول أن يتقرب
منها، لكل ذلك عندما طلب المعيد أن يتقدم لخطبتها
وافقت على الفور، أقيم احتفال الخطوبة بعد أسبوع
واحد من مفاتحة المعيد ((لزينب))، وكأن أهل
(زينب)) في غاية الفرح.
ولكن كانت هناك واحدة فقط من الحاضرات لهذا
الاحتفال تعيش حالة من الوجوم. إنها ((أسماء))
ذات الأربعة والعشرين ربيعاً. لقد اكتشفت أسماء
أنها هي التي كانت تستحق هذا الاحتفال، وكانت
تستحق أن تجلس في صدر هذا الحفل هي والشاب
الذي أعلن عن حبه لها. إنها تكتشف في هذه اللحظة
أنها تحبه بعنف، وأنها تشتاق إليه، وأنه لم يكن
يستحق منها هذا الأسلوب من التردد. إنها لم تكن
تعي حبها له.

وهكذا نرى أن الحب يمكن أن يختفي تحت سحابة
من التردد. يحدث ذلك للفتيات ويحدث أيضاً
للشباب.
ونحن نلتقي جميعاً كل يوم بشاب يتحدث عن ليونة
فتاة معينة ودلالها وكيف تختار هذه الفتاة من
الملابس ما يبرز الأنوثة. ويبقى خيال الشاب مشتعلاً
إلى أن يتزوجها ليفاجأ بأن كل ما تخيله منها هو
مجرد وهم، وأن تلويحها بمفاتنها كان مجرد تصرف
لا شعوري لاصطياد الرجال وإيقاعهم في غرامها،
في حين أنها لا تملك أدنى قدرة على التفاعل
العاطفي.
وفتاة مليئة بالجاذبية، ولكنها تمتلئ بالمعارضة لكل
آراء والدها ووالدتها. ويفاجأ الجميع بالخبر، خبر
وقوعها في حب رجل يمثل نقطة المعارضة لكل ما
تمثله أسرتها. وهذا لا يعني إنها تحبه فعلاً لمميزاته
الجذابة، ولكن أحد الأسباب القوية لتمسكها به هو
رغبتها في معاندة الأهل.

ومثال ذلك هو الزواج بين أفراد من ديانات مختلفة:
إنه يشبه الارتجاج في العقل الثقافي لهذه الأسرة.

وإذا ما نشا حب بين فتى وفتاة من أصول دينية
مختلفة، كزواج المسلم من مسيحية في المجتمع
المسلم أو زواج المسيحي من يهودية في المجتمع
المسيحي، فإن الخطوبة الطويلة هي التي تتيح
للإثنين فرصة اكتشاف مدى اختلاف كل منهما عن
الآخر، ويمكن لقصة الحب أن تأخذ نهايتها
المحتومة وهي الفشل قبل البدء في الزواج.

ولست أقصد أن كل زواج يتم ضد العرف الاجتماعي
السائد لابد له من الفشل، ولكني أذكر أه يمتلئ
بالصعوبات النفسية الجمة.
وفي بعض العائلات نجد الابن ينظر لوالديه نظرة
الامتعاض وعدم الارتياح إنه لم يكن يتمنى أن يكون
والده هذا الإنسان أو أن تكون والدته هذه الإنسانة.
إن والديه غير مناسبين له في نظره، ولذلك نجد
الفتى يتجه إلى الفتيات غير المناسبات. إن الفتاة
التي تثير إعجاب مثل هذا الشاب هي من النوع الذي
يغضب أهله.
ويحدث مثل ذلك أيضاً لدى بعض الفتيات. فقد تختار
الفتاة لصداقتها شاباً لا يمكن أن يرضى عنه أهلها،
وفي غالبية الأحيان يتغير هذا الوضع وتسقط
المشاعر في بئر بعيدة وفي قاع الذكريات وتنتهي
هذه القصص، لكن في أحيان أخرى، ولسوء حظ
بعض الشباب والبنات، فإن الواحد منهم ـ أو الواحدة
منهن ـ يستمر في مثل هذه العلاقة.

وهناك ملاحظة يجب أن نلفت النظر إليها، وهي أن
حب الجنس أكثر إلحاحاً عند الرجل. أما المرأة فإن
الجانب الروحي عندها يرتفع بدرجات عن الجانب
الجنسي، لذلك قد تصدم الفتاة التي نشأت وسط
رعاية أسرية طيبة من سلوك الرجل القاسي أو
الخشن عند الزفاف.

وأحب أن أهمس في إذن الشاب بالكلمات التالية: إذا
ما أتيحت لك الفرصة للتعرف على فتاة، لا تقتحم
عالمها بخشونة، بل حاول أن يجمع بينكما حديث
ودود وطيب لأن الهجوم بخشونة يدل على عدم ثقتك
بنفسك ويؤكد لمن أمامك أنك قاس ولا تفكر إلا
بأنانية.

ولابد لنا من أن نتناول ما تفعله القسوة في الطفولة
المبكرة بالشاب أو الفتاة. إن القسوة في طفولة الولد
تذكره دائماً أن والدته لم تكن تحبه وأن والده كان
يراه إنساناً غير مرغوب فيه. وما إن يصل إلى
البلوغ حتى يبدأ في رحلات البحث عن عاطفة يحقق
لها لنفسه درجة ما من الاطمئنان.

ويكون مثل هذا الشاب متدفقاً عاطفياً إلى الدرجة
التي يمكن أن تصدقه أي فتاة. وما إن تقع فتاة في
حبه حتى يبدأ على الفور في هجرها. إن حبها
بالنسبة له عديم الفائدة وبلا قلب، وسران ما يتجه
إلى فتارة أخرى وهكذا.

والفتاة أيضاً إذا ما مرت في طفولتها بمثل هذه
القسوة التي شرحتها من قبل يمكن أن لا تهتم بمن
يقع في غرامها، ولكن تهتم فقط بمن لم يقع.

قد يتساءل أحدنا عن الغيرة في الحب؟

فأقول إن بعض الناس يفضلون الإحساس بأنهم
يملكون مَن يحبون، أو بأن مَن يحبهم يملكهم.
وبعض الناس يناضلون ليصبحوا أحراراً، ويكرهون
هذه الغيرة لأنها قيد.

وأما الذين يفضلون الإحساس بأن هناك مَن يمتلكهم
فهم يتجهون دون قصد إلى إثارة غيرة مَن يحبهم،
وهذا جزء من إحساسهم بالسعادة في الحب.

والغيور إنسان جاء إلى العالم من أب أناني أو أم
أنانية، وتعلم دون وعي أن يرى والده في حالة ثورة
من أي شيء يمس ممتلكاته. ويمارس الشاب مثل
هذه الغيرة عندما يصل إلى الحب. وغالباً ما يتزوج
مثل هذا الإنسان من فتاة قادرة على إثارة غيرته.
وهكذا تظل عجلة الغيرة الاستفزازية مستمرة في هذا
العالم.
العاشق الحزين


0 عطر @ يافا وشهد وشغالاتهم
0 معلمة اللغات (( ذكرى )) تحت المجهر
0 دون معي يا اقصى - بقلمي
0 بنات في الأنترنت / مغامرات رومنسيه جريئه كاملة
0 اتهام نساء الجن بخطف شاب عماني بمغارة جبلية
0 صور السحالي في رحلة ورده حمرا
0 !.( بـ /دُونِكِ || بـ /دُونِكَ ).!
0 مدري ( تفو ) هي مدح ولاّ شتيمـة !!!
0 عطر المنتدى وبريقه (( شمعة امل )) تحت المجهر
0 سجن الاعضاء (( مهند العراقي )) في السجن
0 دجاج مندي بالفرن
0 امراة غلبت الشيطان.........
0 سيرة الرئيس على عبدالله صالح
0 هديه لام هامان
0 الاستاذ محمد مرسي
التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2009, 07:05 PM   #3
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية *ملكة الورد*
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 6,491
معدل تقييم المستوى: 18
*ملكة الورد* is on a distinguished road
افتراضي


~ ماأجمل أن يكون لديكِ إنســان اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره إنسان كهذا في هذا الزمان الذي نعيشه كنزٌٌ مفقود

إذا وجدتيه , لا تجعليه يضيع منكِ هباءاًً


ما أعــمــــــــق هذه الكلمات ...


وماأقوى صداهــــــــــــــــــا .....

شغب من الأحاسيس هنا اعتراني


أذهلتني يالغالي


يالعاشق الحزين


ماذا أكتب ردآ لصاحب القلم المميز


تتلاشى حرووف الكون في وصفكـ


يجف قلمي وتنتهي أوراقي


...........


فكم يشرفني


ويسعدنــي


مروركـ المميز والراقي


والأكثر من رائع.


.........


لاحرمتكـ نوور متلألأ


في متصفحـي


اضغط هنا لتكبير الصوره..عسى الله لآيفرقنــآ]~
..عسى الله لآيفرقنــآ]~
..عسى الله لآيفرقنــآ]~



0 هاااااااي صباااااي؟؟؟
0 يا بنات بسرررعه تعالوو وشوفو غرفة نوم مايلي وبيتها مع اهلها
0 قصص مضحكةلاتفوووووتكم
0 اشارات ولكـــــــــن؟؟؟
0 البرمجــة العقليــة???
0 اذا في امك خير الحقني!!؟؟
0 جرب استشعر عش هذه اللحظات وسترى الاطمئنان
0 ابـــــــــــــتســــــــــــم ....؟؟؟
0 أمور تساعد المسلم على صلاة الفجر
0 محطات الحياة الجميلة قد تجد نفسك بينهم
0 لاااالميس ولاااااااامهند؟؟؟؟
0 لاتقــل إنــك حــزين ..... سأثبــت لك سعادتــك
0 الصعب في حيـآة الانسـآن
0 أنــ،،،ـواع القلوب المذكورة بالقرآن***
0 .•:*¨`*:•متى تبكي على نفسك.•:*¨`*:•.
*ملكة الورد* غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-02-2009, 03:42 AM   #4
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية "كــت كــات"
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: K.S.A
المشاركات: 9,600
معدل تقييم المستوى: 21
"كــت كــات" is on a distinguished road
افتراضي


~ ماأجمل أن يكون لديكِ إنسان اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره يسأل عنكِ إذا غبتِ ... يقترب منكِ إذا إبتعدتِ







ملكة الورد

ماجمل تلك الكلمات التي تدخل القلب دون آستآذان


ربي يسلمك ويعافيك على هالابداع

كعادتك ممييزه ما ننحرم من متعة طرحك

وكعادتي من المستحيل ان لا اسجل اعجابي بمتصفحك

لاتحرمينا من جديدك

دمتي بكل خير

تقبلي مروري :

كت كات


0 موسوعة تعلم أساسيات اللغة الإنجليزية (( للمبتدئين ))
0 اكبر موسوعة نكت في المنتدى ادخل وماراح تندم
0 آحبآبي وداعـاً للآبـد
0 داعية هذا الاسبوع - التوبه [ وظيفة العمر ]
0 فيسات رموز قلوب للمسن
0 الغيبـــوبه
0 برنامج تحرير وتعديل وتحويل ملفات PDF Nitro PDF Professional 6.0.1.8
0 مسجات شوق وعتاب
0 يِسْاَلُونٍيْ وَالتَعَبْ ِفيْ عيُونِيْ
0 كيف تكتشف الشخص الكاذب
0 هل رأيت أجمل من هذه الصوره
0 ثيم نادي الاتحاد للماسنجر - ثيم العميد للمسنجر
0 منقول: اكلات سهله لشهر رمضان ولذيذه مع صور الاكلات
0 (¯°·.·مسنجرك تحت المجهر·.°¯)
0 اعتــرف
التوقيع
عُمْرُ { آلْبَحَرّ } مَآشَآلْ هَمّ آلْسَفِينَهْـ ..}
من طبعي ارد الإساءهـ { بالاحسان }
وأساير ظروف الزمان ..
وأطوف الغلطهـ من { أفلان .. وفلان }
يعني من أجل { عين } تكرم مدينهـ ..
الكامل الله والخطا طبع { الانسان }
والدرب يفرق عن يسارهـ و يمينهـ ..
و { ـالصاحب } آللي لهـ معزهـ ولهـ شان
ان جاني بـشينهـ .. تذكرت زينهـ ..
اتحمل اخطاءهـ معي { قدر الأمكان }
من جانبي تبقى العلاقهـ متينه
"هذا طبعي" اضغط هنا لتكبير الصوره
"كــت كــات" غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حب النبي صلى الله عليه وسلم بين الغلو والجفاء وسام اليمني منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 5 10-08-2018 08:08 AM
موسوعة الأحاديث الشريفة (الصحيحة )... *رحيق الجنة* منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 25 10-07-2018 05:38 PM
هكذا كان محمد صلى الله عليه وسلم جنى الجنتين منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 18 08-27-2012 10:48 PM


الساعة الآن 12:42 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.