قديم 07-09-2010, 12:17 PM   #1
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية Delirium Female
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 5,519
معدل تقييم المستوى: 17
Delirium Female will become famous soon enough
هآرتس


'هآرتس': سوريا قامت سرا بإنشاء مصنع لإنتاج الصواريخ ارض ارض (M-600)

تاريخ النشر : الخميس 08-07-2010 02:51 صباحا
أفادت صحيفة 'هآرتس' العبرية اليوم - الخميس ان سوريا أقامت في موقع سري مصنعا لإنتاج صواريخ أرض أرض دقيقة التصويب والتوجيه من طراز (M-600) تطال كل نقطة في اسرائيل تقريبا. ونقلت الصحيفة عن مجلة - intelligence on line الفرنسية قولها ان الحديث يدور عن مشروع سوري إيراني مشترك حيث قامت طهران بتمويل إقامة المصنع وتركت لسوريا إنتاج الصواريخ وزودتها بخطّ الانتاج وبالتقانة (التكنولوجيا) اللازمة وبالعقيدة القتالية وكيفية التشغيل. وفي مقابل ذلك على سوريا نقل نصف الصواريخ من إنتاج هذا المصنع الى حزب الله.
ويشار الى ان وسائل إعلام في العالم كانت نشرت قبل عدة اسابيع أنباء عن قيام سوريا بتهريب صواريخ الى حزب الله في لبنان مما يشكل انتهاكا صارخا لقرارات مجلس الأمن الدولي التي أدت الى إنهاء الحرب اللبنانية الثانية.

وتقول 'هآرتس' ان هذه الأنباء التي تم تسريبها أصلا على ما يبدو من قبل أجهزة الاستخبارات الاسرائيلية ، قد تم تأكيدها اسرائيليا في وقت لاحق. وتضيف الصحيفة انه في الواقع المصطلح 'تهريب' ليس صحيحا حيث تقوم سوريا بنقل الصواريخ بناء على اتفاقها مع طهران حول إنشاء مصنع الصواريخ المذكور بالرغم من ان دمشق تبذل جهودا لإخفاء شحنات الاسلحة من عيون الاستخبارات وسلاح الجو في اسرائيل التي تتابع وتراقب عن كثب هذه الشحنات.

واللافت ان الصاروخ الذكي من نوع M-600 يبلغ مداه 250-300 كيلومترا وقطره 600 مليمترا ويحمل رأسا حربيا متفجرا بزنة أقصاها نصف طن (500 كيلوغرام) وتم تطويره من تكنولوجيا قديمة نسبيا على أساس الصاروخ الايراني من طراز (فاتح 110) الموجود بحوزة حزب الله والذي يشكل بحد ذاته نوعا صاروخيا محسنا ومعدلا من القذيفة الصاروخية السوفيتية - الصينية - الكورية الشمالية. وتتميز صواريخ الام 600 بقدرتها على اصابة الأهداف بدقة قياسا بصواريخ السكاد.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
يآآآآآ رب تشفي والدة دنيآآ المشاعر

اضغط هنا لتكبير الصوره
فراق أحبتيُ گمُ هز وجديٌ .
وحتيُ لقآءهمُ سأظلْ أبگيُ .اضغط هنا لتكبير الصوره
Delirium Female غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-09-2010, 12:22 PM   #2
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية Delirium Female
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 5,519
معدل تقييم المستوى: 17
Delirium Female will become famous soon enough
افتراضي


صحف عبرية: ماذا يريد الأسد؟



7/9/2010




يوسي ملمان: أنشأت سورية مصنعا لانتاج صواريخ من طراز ام 600، القادرة على اصابة كل نقطة في اسرائيل تقريبا. الحديث، حسب المجلة الفرنسية 'انتليجانس اون لاين'، عن مشروع مشترك سوري ايراني. مولت ايران انشاء المصنع وسمحت لسورية بانتاج الصواريخ، وزودتها بخط الانتاج والتكنولوجيا ونظرية القتال والاستعمال. عوض ذلك يجب على سورية أن تحول نصف انتاج المصنع نصف الصواريخ الى حزب الله. نشر قبل بضعة أسابيع في وسائل إعلام في العالم أنباء عن أن سورية 'تهرب' صواريخ الى حزب الله في لبنان، مع نقض لقرارات مجلس الأمن التي أفضت الى انهاء حرب لبنان الثانية. حظيت الأنباء التي سربت في الأصل كما يبدو على يد الجماعة الاستخبارية الاسرائيلية، بتصديق اسرائيل بعد ذلك. وفي الحقيقة ليست كلمة 'تهرب' صحيحة. فسورية تنقل الصواريخ بموجب اتفاقها على انشاء المشروع مع ايران، برغم أنها تبذل جهودا لاخفاء التزويد بالسلاح عن الاستخبارات وسلاح الجو الاسرائيليين اللذين يتعقبان الارسالات عن قرب.
ام 600 صاروخ قطره 600 ملم يبلغ مداه 250 300 كيلومتر ويعمل بالوقود السائل، يستطيع حمل رأس يبلغ 500 كيلوغرام. يعتمد الصاروخ على تكنولوجيا أقدم للصاروخ الايراني 'فتح 110'، الذي هو في حد ذاته صيغة صاروخية محسنة للكاتيوشا السوفييتية الصينية الكورية الشمالية. عند سورية غير هذا الصاروخ ايضا عشرات آلاف الصواريخ والقذائف الصاروخية، القائمة على سكاد والكاتيوشا، التي اطلقها حزب الله على اسرائيل في حرب لبنان الثانية.
استعملت اسرائيل في تلك الحرب على لبنان 7 آلاف طن من المتفجرات، أما كمية المتفجرات في القذائف الصاروخية والصواريخ الـ 4 آلاف او اكثر التي اطلقها حزب الله على اسرائيل فبلغت 28 طنا. 'من الواضح اننا في الحرب القادمة سنشتاق الى حرب 2006، من جهة كمية المتفجرات التي ستسقط على اسرائيل' ـ تقول جهة أمنية رفيعة المستوى ـ والسؤال هو هل تكون حربا كهذه ومتى ومع من؟
يقدر الخبراء ان حزب الله يستعد حقا للحرب مع اسرائيل، لكنه لا دلائل تشير الى أنه ينوي الخروج اليها قريبا. في واقع الأمر تضاءل بسبب حرب لبنان الثانية مجال مناورة حسن نصرالله وتقديره. غضبوا في القيادة السياسة والعسكرية الايرانية من قراره اختطاف الجنود بكمين خرجت اسرائيل على أثره للحرب. لم يشأ الايرانيون حربا في ذلك الوقت واعتقدوا ان نصر الله اخطأ عندما أجاز العملية من غير مشاورتهم. على أثر ذلك صادروا منه قرار مهاجمة اسرائيل في المستقبل. نجح حزب الله منذ ذلك الحين في إعادة بناء قدرته وزيادة وحداته القتالية والتسلح بعشرات آلاف الصواريخ بمساعدة سخية من ايران وسورية. لكن يبدو الان ان طهران غير معنية ببدء جولة جديدة بين اسرائيل وحزب الله، وبحسب جميع التقديرات الاستخبارية، لا يتوقع نشوب حرب هذا الصيف، برغم أن حادثة واحدة تخرج عن السيطرة قد تتطور لتصبح حربا، بطبيعة الأمر.
السؤال الذي هو أكثر إثارة للاهتمام والذي يحير الاستخبارات الاسرائيلية هو الى اين يتجه رئيس سورية بشار الاسد؟ هذه هي قضية 'النيات'، التي تحير دائما الاستخبارات، كل استخبارات. فالقدرة قابلة لقياس كميتها. ويمكن الحصول على معلومات دقيقة حديثة (واسرائيل تفعل ذلك بنجاح) عن عدد جنود سورية، وبنية جيشها وتسليحه، ومبدئها القتالي وغير ذلك، لكنه أصعب من ذلك كثيرا تفسير نيات القيادة السورية، ولا سيما عندما يكون الحديث عن قرار شخص واحد الرئيس الأسد أو في الأكثر حلقة ضيقة تشتمل على قادة جيشه ومساعديه.
تختلف الاستخبارات الاسرائيلية في هذا الشأن ما بين متفائلين ومتشائمين. يقف على رأس معسكر المتفائلين رئيس لواء البحث في الشعبة الاستخبارية العميد يوسي بايدتس. يقدر بايدتس أنه اذا استرجع الاسد هضبة الجولان فسيوافق على توقيع اتفاق سلام مع كل ما يفهم من ذلك، مشتملا على فتح الحدود وعلاقات تجارية ضيقة وعلاقات دبلوماسية. ويعتقد رئيس الاركان التارك ايضا غابي اشكنازي باحتمال استئناف المسيرة السياسية وانه يجب فعل كل شيء لاستئنافها.
في مقابلتهما يعتقد رئيس الموساد المستقيل مئير دغان أن الاسد لن يوافق أبدا على تسوية سلمية مع اسرائيل. لان تسويغ حكمه كله قائم على عداوتها. ويعتقد رئيس أمان التارك عاموس يدلين ان الاسد لا يزال حائرا أي مسار يختار، وان يكن يرى ان سلوك الاسد في السنين الاخيرة يشهد على أنه اصبح اكثر ميلا للابتعاد عن مسار السلام، كما يقدر دغان. ويعرفون هذا في الاستخبارات الاسرائيلية بأنه 'زيادة في الثقة بالنفس الى درجة التعبير عن الوقاحة'.
قبل غزو الولايات المتحدة العراق في 2003، اشار على الاسد مساعدوه أن يؤيد الرئيس جورج بوش، كما فعل ابوه حافظ الاسد بالضبط عندما انضم الى تحالف بوش الاب في الحرب على العراق. رفض بشار. ويستطيع اليوم ان يشعر بأنه 'قامر مقامرة صحيحة'.
بخلاف موقف أبيه ومواقفه الاولى هو نفسه، اصبح الاسد يشتد في شروطه، وهو غير مستعد للتخلي عن حلفه مع ايران وحزب الله ولا حتى في مقابلة اتفاق سلام مع اسرائيل. لكنه ما يزال برغم ذلك يتصرف بحذر شديد ويحاول عدم 'قلب الطاولة'. 'ماذا يريد الأسد؟' يسألون في الجماعة الاستخبارية. 'هذا سؤال صعب'، يجيبون أنفسهم.

هآرتس 8/7/2010


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
يآآآآآ رب تشفي والدة دنيآآ المشاعر

اضغط هنا لتكبير الصوره
فراق أحبتيُ گمُ هز وجديٌ .
وحتيُ لقآءهمُ سأظلْ أبگيُ .اضغط هنا لتكبير الصوره
Delirium Female غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-09-2010, 12:33 PM   #3
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية Delirium Female
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 5,519
معدل تقييم المستوى: 17
Delirium Female will become famous soon enough
افتراضي


هدر الوقت الآثم سيستمر

كان ذلك في الحقيقة لقاء ممتازا: فاحتمالات انشاء الدولة ثنائية القومية تحسنت على أثره؛ وعلاقات الولايات المتحدة باسرائيل 'رائعة' حقا: وتستطيع اسرائيل ابقاء الاحتلال. فقد برهن رئيس الولايات المتحدة أول من أمس أنه قد يقع تغيير لكن لا في مدرستنا. اذا كانت ما زالت في الشرق الاوسط بقايا أمل من باراك اوباما فقد تلاشت كأنما لم تكن؛ وإذا كان وجد من أملوا أن يقود بنيامين نتنياهو اجراء شجاعا فانهم يعلمون الان انهم (اخطأوا وضللوا).
حفل الأقنعة في ذروته: لقد برهن اوباما ونتنياهو على أن طبقة الزينة الثخينة التي وضعاها لن تستطيع بعد اخفاء التجاعيد. فالوجه ملتح، وثم الوجه المغضن لـ 'مسيرة السلام' الأطول في التاريخ، التي استطالت الآن استطالة غامضة لا معنى لها في سيرها الى لامكان.
يشتمل الاستقبال 'الحميم' و 'المشجع'، وإن يكن متكلفا تقريبا، على ال*** الرئاسي 'بو' في لقاء الزوجتين، مع رئيس امريكا الذي صحبه رئيس حكومة اسرائيل الى السيارة على نحو 'لم يسبق له مثيل'، كما انطبع في وجدان المراسلين الصحافيين، لا يمكن أن يغطي على الواقع. والواقع هو أن اسرائيل نجحت مرة أخرى لا في تضليل أمريكا فحسب بل في تضليل حتى الرئيس الأكثر وعدا الذي كان منذ سنين.
كان يكفي الاصغاء الى الحفل الصحافي المشترك لندرك، أو اصح من ذلك لا ندرك، الى اين وجهنا. هل سيستمر التجميد؟ تلوى اوباما ونتنياهو، وحاولا التلاعب بالصياغة، وأغمضا كلامهما، ولم يوجد جواب واضح. اذا وجد ذات مرة من أثر فيهم 'الغموض البناء' لهنري كيسنجر، فان عندنا الان غموضا هداما: حتى إن الحد الأدنى لتجميد البناء الذي لا يوجد بغيره اي دليل على نية جدية لاسرائيل، لفه الرجلان بدخان التعمية. نعم.
برهن اللقاء أكثر من كل شيء آخر على أن هدر الوقت الآثم سيستمر. مرت سنة ونصف سنة منذ تولى الرجلان عملهما، ولم يكد شيء يتغير، سوى ثرثرة التجميد. وعدد أقل قليلا من الحواجز وتخفيف الحصار شيئا ما عن غزة، كل شيء أمور هامشية نسبيا، وبديل زائف من قفز طويل فوق الهاوية لن يتحرك بغيره أي شيء.
عندما أصبحت المحادثات المباشرة هدفا من غير ان يكون لأحد علم بماذا سيكون موقف اسرائيل فيها، وهو تفاوض عجيب يعلم فيه الجميع ماذا يريد الفلسطينيون، ولا يعلم على وجه الصحة ماذا تريد اسرائيل فان العجل ليس أنه لا يتقدم فحسب بل يرجع الى الوراء. توجد تعليلات وتفسيرات كثيرة: اوباما قبل انتخابات مجلس النواب، ولهذا لا ينبغي له ان يغضب نتنياهو. وبعدها ستأتي انتخابات الرئاسة، ولن يقدر آنذاك على اغضاب اليهود. يضغط على نتنياهو افيغدور ليبرمان، وربما داني دانون غدا، ولا يمكن توقع أن ينتحر من جهة سياسية وهنا نكون قد أنهينا ولاية بلا اي إنجاز. حسن يا اوباما، برافو يا نتنياهو. نجحتما في خداع بعضكما بعضا وفي خداعنا جميعا معا.
سيعود نتنياهو الى البلاد نهاية الاسبوع مكللا بإنجازات باطلة. سيسجل إنجاز كبير للمستوطنين. حتى لو لم يعترفوا بذلك فهم غير راضين أبدا يستطيعون أن يبتهجوا في الخفاء. فمشروعهم سيستمر في النمو. اذا كانوا قد استطاعوا مضاعفة عددهم منذ اتفاقات اوسلو فسيستطيعون الان جعله ثلاثة اضعاف. وماذا سيكون آنئذ؟
نوجه الى اوباما ونتنياهو اذن سؤال: الى اين؟ لن يستطيع أيُّ كسب للوقت ان يطمس سؤال: الى أين تتجهان؟ ماذا سيكون افضل بعد سنة؟ وماذا سيكون أكثر وعدا بعد سنتين؟ يطرق رئيس سورية الباب ويستجدي السلام مع اسرائيل ويتجاهله الرجلان. هل سيطرق بعد سنتين أيضا؟ عند الفلسطينيين أشد قادتهم اعتدالا منذ كانوا وهو محمود عباس، ماذا سيحدث هناك بعد سنتين؟ وما تزال مبادرة الجامعة العربية سارية المفعول، وكاد الارهاب ينقطع تماما، فماذا سيكون بعد ان يكفوا عن الهوادة في تجميد الشرفات وأحواض الطهارة؟
التقى في واشنطن أول من أمس سائسان، أخذا يبدوان على أنهما صغيران، يخطوان خطوات صغيرة، صغيرة جدا. قررا عدم القرار الذي يعني بالعبرية القرار: استقر رأيهما واحتمالات حل الدولتين منذ زمن جريحة على إطالة لا تنتهي. استعدوا للدولة الثنائية القومية او لسفك الدماء القادم.

هآرتس 8/7/2010


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
يآآآآآ رب تشفي والدة دنيآآ المشاعر

اضغط هنا لتكبير الصوره
فراق أحبتيُ گمُ هز وجديٌ .
وحتيُ لقآءهمُ سأظلْ أبگيُ .اضغط هنا لتكبير الصوره
Delirium Female غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-09-2010, 12:35 PM   #4
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية Delirium Female
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 5,519
معدل تقييم المستوى: 17
Delirium Female will become famous soon enough
افتراضي


ملك ليوم واحد
أري شفيت

قبل اسبوع فقط كان وضع بنيامين نتنياهو شبه يائس. أصبحت لجنة تيركل لجنة ذات أسنان قد تعض رئيس الحكومة. وبدأ مراقب الدولة، ميخا لندنشتراوس يستعرض قضية القافلة البحرية على نحو قد يصدع رئيس الحكومة. وعاد افيغدور ليبرمان للتهديد، واستمر ايهود باراك في التورط. قدر كثيرون أن الحكومة ستبدأ في الانحلال قبيل ايلول (سبتمبر). أدرك الرجل الذي يجري حوارا حميما مع التاريخ، أنه قد يصبح هو نفسه حتى الصيف القادم ملحوظة تاريخية هامشية منسية.
وجدت مشكلات أخرى أيضا. فقد قيل لنتنياهو في الغرف المغلقة إنه محاصر. الجماعة الدولية تحاصره. وقد خسر تركيا، ويخسر اوروبا، وقد يخسر الولايات المتحدة. اذا لم يخرق حلقة الحصار فان مصيره قد حسم. وكان أخطر من ذلك كلام وزير الدفاع. ففي هدوء كبير، ومن غير أن يعلم احد بذلك، وضع باراك مسدسا على الطاولة. بين الشخص الذي يتعلق به نتنياهو سياسيا واستراتيجيا وعاطفيا أنه لن يبقى معه أياما طويلة. إذا لم يقترح على اوباما اقتراحا حقيقيا فسيبقى وحده في الحصار.
مر اسبوع ورأينا انقلابا. نتنياهو ملك. يستقبله البيت الابيض بالأزهار والابتسامات وشعور حميم لم يسبق له مثيل. 'بلير هاوس'، والغرفة البيضوية، وحفل صحافي. إن من كان بغيضا في آذار (مارس) يستقبل في تموز (يوليو) باحترام الملوك. بعد فترة طويلة كان فيها رئيس الولايات المتحدة ورئيس حكومة اسرائيل متشاحنين، وقع احدهما على عنق الاخر. وليس الحديث فقط عن الجو ولا عن السلوك والاداب. يخلص نتنياهو من اوباما سلسلة انجازات سياسية. والتزاما لا لبس فيه لحاجات اسرائيل الخاصة. واعترافا بأن اسرائيل يجب أن تدفع عن نفسها الجيرة العنيفة التي تعيش فيها. ووعدا بعدم الاقتطاع من قدرة اسرائيل الأمنية. وعلى نحو ضمني الاعتراف بديمونا. والاعتراف بالتهديد الايراني. والاعتراف بان الطريق الى السلام الاسرائيلي الفلسطيني هي طريق المحادثات المباشرة. بعد 18 شهرا ضاعت كان فيها اوباما رئيس الضغط، اصبح رئيس الاحتضان. فأوباما يحتضن دولة اسرائيل ورئيس حكومة اسرائيل.
ماذا حدث؟ حدثت ثلاثة امور. في أحد الصعد، أجرى نتنياهو نضالا. إن السياسي الموصوف بأنه قابل للانضغاط خاصة لم يضغطه الضغط الامريكي في الربيع الاخير فقد رد على الحرب بالحرب. وقد شعر اوباما في شيكاغو بثمن ما فعله بنتنياهو في واشنطن. استعمل الاسرائيلي على الامريكي ضغوطا خفية بينت له جيدا: الى هنا.
وفي الصعيد الثاني ادرك الامريكيون ان الضغط الأحادي على اسرائيل خطر. فهو يضر بهم ويبعد السلام ويخل باستقرار الشرق الاوسط. وحتى لو كانت اسرائيل تثير الغضب فان اسرائيل مرعية. وحتى لو كان نتنياهو يثير الغضب، فان نتنياهو هو اللاعب الوحيد في المدينة اذا كان هنالك سلام في سنوات اوباما، ولن يكون السلام سلام تسيبي ليفني ولا سلام يئير لبيد ايضا. سيكون السلام سلام نتنياهو فقط.
وفي الصعيد الثالث، كان اظهار من اسرائيل للجدية. ففي غضون أشهر طويلة تم حوار عمل متصل عميق بين الادارتين. بين الاسرائيليون للامريكيين انهم جديون. ومن اجل الحصول على دعم سياسي واستراتيجي أودعوا شركاءهم في المحادثات ضمانات. ستكون هناك حاجة في الاشهر المقبلة الى تحقيق هذه الضمانات.
وهكذا فان الزيارة الملكية لواشنطن ليست نهاية فقرة. أعطى الامريكيون وهم يتوقعون الأخذ. لهذا لا يحل لنتنياهو ان يبلبل. فهو الان ملك ليوم واحد وقد يكون ملكا لصيف واحد. لكنه اذا لم يستغل فورا السلطة الثمينة التي اعطيت له ليخرج بمبادرة سياسية اسرائيلية فسيعود وضعه ليصبح يائسا. فما يزال تيركل ولندنشتراوس هناك. وكذلك ايضا ليبرمان وباراك فضلا عن حماس وحزب الله وايران. ما تزال حلقة حصار تطبق على نتنياهو ويجب عليه خرقها.

هآرتس 8/7/2010


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
يآآآآآ رب تشفي والدة دنيآآ المشاعر

اضغط هنا لتكبير الصوره
فراق أحبتيُ گمُ هز وجديٌ .
وحتيُ لقآءهمُ سأظلْ أبگيُ .اضغط هنا لتكبير الصوره
Delirium Female غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-09-2010, 12:38 PM   #5
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية Delirium Female
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 5,519
معدل تقييم المستوى: 17
Delirium Female will become famous soon enough
افتراضي


حزيران 2010
اشارت صحيفة هآرتس الإسرائيلية الى ان عشرات آلاف الاشخاص تظاهروا في نهاية الاسبوع ضد اسرائيل في ارجاء العالم، مطالبين برفع الحصار عن غزة واحتجاجا على قتل 9 نشطاء كانوا على متن السفينة التركية في طريقها الى غزة قبل اسبوع.
واشارت الصحيفة الى انه في السويد، أعلن عمال الموانئ مقاطعة لاسبوع على سفن وبضائع اسرائيلية تحاول الرسو في شواطئ الدولة.
وفي النرويج، ألغت وزارة الدفاع المحلية اجتماعا عسكريا دوليا، بسبب المشاركة المتوقعة لضابط من الجيش الاسرائيلي في الاجتماع، وكانت ورشة العمل العسكرية ستعقد بعد اسبوعين وتعنى بموضوع "الوحدات الخاصة".
واكدت الصحيفة ان فيتنام ايضا أعلنت خطوة احتجاجية ضد اسرائيل.
اما في ألمانيا، فقد سار في نهاية الاسبوع آلاف المتظاهرين، معظمهم من أصل عربي، وهم يهتفون ضد اسرائيل.
وفي بلفاست في شمالي ايرلندا، تظاهر العديد، احتجاجا على سيطرة قوة من الجيش الاسرائيلي على السفينة الايرلندية "ريتشل كوري".
ونظمت "الحركة الايرلندية المناهضة للحرب" يوم الجمعة تظاهرة أغلق المتظاهرين خلالها الطريق الى السفارة الاسرائيلية في دبلن ومنعوا دخول العاملين الى نطاقها.
ولفتت هآرتس ايضا الى تظاهر الآلاف ضد اسرائيل في باريس و لندن، بالاضافة الى تظاهرات أخرى في ملبورن وسدني في استراليا.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
يآآآآآ رب تشفي والدة دنيآآ المشاعر

اضغط هنا لتكبير الصوره
فراق أحبتيُ گمُ هز وجديٌ .
وحتيُ لقآءهمُ سأظلْ أبگيُ .اضغط هنا لتكبير الصوره
Delirium Female غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:40 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.