قديم 03-13-2011, 08:09 AM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية صو ت الحب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 5,083
معدل تقييم المستوى: 18
صو ت الحب is on a distinguished road
افتراضي الاول الزواج ام الحب


الزواج ثم الحب او الحب ثم الزواج...؟؟؟





الزواج ثم الحب او الحب ثم الزواج


كثيرا ما نسمع اراء مختلفة حول مسألة الزواج

فنجد قسمين:

القسم الاول:
يرى ان اهم شى في الزواج الحب والا لما استمر الزواج
ويقولون ان اسباب الطلاق هو عدم وجود حب من الاول
تقول المراة لا اسطيع العيش مع من لا احب
وكذلك الرجل

القسم الثاني :
الزواج ومن ثم ياتي الحب يقولون المهم الاحترام المتبادل بين الرجل والمراة
والتقدير تبادل الاراء والتحاور بينهماوالحب ياتي من مواقف عديدة
في الحياة المراة الناضجة التي تفهمني وافهمها حتي من دون وجود حب
ويرون ان اكثر الذين يحبون بعضهم قبل الزواج ويعيشون فترات طويلة من الحب بعد فترة من الزواج اما ان تكون طويلة او قصيرة لايستمرون

فمع اي قسم انت ؟؟؟؟؟؟؟؟

ارجو منكم التفااااعـــــــــــــل...


التوقيع
حتوحشونى
صو ت الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-13-2011, 09:23 AM   #2
::مشرفة سابقة::
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 2,364
معدل تقييم المستوى: 13
ام روني is on a distinguished road
افتراضي


عبارة قالها الكثير من الرجال .. ونفذوها سواء برغبتهم أو رغما عنهم ..الواقع يقول ذلك .. والمنطق أيضا فالحب ليس كل شئ ....
هو جميل للغاية ..ويغمس نفسه فى كل شئ فى الحياة .. فيكسوه حلة من البريق والمتعة.. ولكن يبقى الحب عامل مساعد .. كالملح فى الطعام .. مهم للغاية .. ولكن لابد من وجود الطعام .. أليس كذلك؟

لا يمكن أن نتزوج لأننا نحب فقط .. فما إن نعتاد الحياة الجديدة ويقل تأثير الحب بأثر التعود حتى تزول غشاوة الحب ( مراية الحب عمياء) ونبصر كل العيوب التى لم نرها من قبل أو رأيناها وتغاضينا عنها .. نظرنا إليها من فوق تلال الحب والشوق فرأيناها عيوبا صغيرة تافهة فلما تزوجنا وهبطنا من فوق التلال إلى السفح وجدناها صخورا مدببة تدمى الأقدام مع كل خطوة فى عمر الزواج. ............

أما الزوجة التى اخشى عليها واحس أنها مظلومة كونها ليست التجربة الأولى فى حياة الرجل .. فنحن نتناسى أنها التجربة الأولى بالفعل .. التجربة الأولى فى الزواج..فلايمكن مقارنة الحب قبل الزواج بالحب بعده ..لايمكن مقارنة الاصطناع فى أغلب الأشياء إن لم يكن كلها بالواقع الحتمى ..
هل أقارن إمرأة تزينت لعدة ساعات قبل أن أراها بزوجة استيقظت توا من نومها ؟؟

وعلى الناحية الأخرى لا يمكن مقارنة لمسة ليد حبيبة فى ظلام المعصية بلمسة الزوجة فى نور الحق..الشعور مختلف للغاية.. الأمر إذا حالات فردية ..

بين رجل إختار زوجة صالحة يرتاح إليها وقطعا سيتحول الارتياح بالعشرة إلى حب .. وإن لم يكن بطغيان الحب الأول وفورة مشاعر الشباب ولكنه سيكون حبا هادءا متزنا.. وبين زوج ظالم .. اختار زوجة صالحة وعاش على ذكريات الماضى .. فظلم زوجته التى قطعا ستشعر بمكانتها فى حياة زوجها .. أهى عنده طعام بلا ملح أم هى وجبة شهية يتمناها دوما أما الزوجة فغالبا ما تكون على علم بأنها ليست المرأة الأولى فى حياة زوجها .. ويبقى أسلوب تعاملها مع هذا الموقف .. هل ستحتويه وتتغلب هى أولا على هواجسها فتستطيع أن تأسر قلب زوجها لتحول علاقتهما من زواج فقط إلى حب وعشق ؟؟؟؟.............

إن القلب إنما سمىّ بهذا الاسم اشتقاقا من صفة التقلب .. وقلب الرجل فى هذا المجال يغلب قلب المرأة التى فطرت على حب رجل واحد بينما الرجل أكثر قابلية لأن يقع فى أكثر من تجربة حب .. كلها صادقة .. ولكن بأحاسيس ومشاعر مختلفة .. لذا شرع الله التعدد للرجل ولم يشرعه للمرأة ....

وقد إكتشف العلماء جينا وراثيا عند الرجل يظنونه سببا للتعدد .. وهو ينشط بدرجات مختلفة لدى بعض الرجال وليس كلهم. لذا أنا مع اختيار الزوجة الصالحة التى يحس براحة معها .. لأنه لو كان صادقا مع نفسه وراغبا فى بيت سعيد فسيتحول الارتياح إلى حب بكل تأكيد. أكرر أن الرغبة فى السعادة هى السر .. لدى الطرفين ,,,
والكلام يطول ويطول ......
اسمحلي اختي الغاليه اشكرك لطرحك الراقي الذي اشعل نار كانت انطفئت من
هذة القضيه وجاءت الفرصه واردت اطفاءها
لان المشكله والاختلاف فيها طال وطال الحديث عنها ....
اتمنى من خلال طرحك ان يستفيد الجميع ويشاركنا بتجارب
سواء شخصيه او لاصدقاء مقربين تخص الموضوع
ليال


ام روني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-13-2011, 11:06 AM   #3
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية صو ت الحب
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 5,083
معدل تقييم المستوى: 18
صو ت الحب is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام روني اضغط هنا لتكبير الصوره
عبارة قالها الكثير من الرجال .. ونفذوها سواء برغبتهم أو رغما عنهم ..الواقع يقول ذلك .. والمنطق أيضا فالحب ليس كل شئ ....
هو جميل للغاية ..ويغمس نفسه فى كل شئ فى الحياة .. فيكسوه حلة من البريق والمتعة.. ولكن يبقى الحب عامل مساعد .. كالملح فى الطعام .. مهم للغاية .. ولكن لابد من وجود الطعام .. أليس كذلك؟

لا يمكن أن نتزوج لأننا نحب فقط .. فما إن نعتاد الحياة الجديدة ويقل تأثير الحب بأثر التعود حتى تزول غشاوة الحب ( مراية الحب عمياء) ونبصر كل العيوب التى لم نرها من قبل أو رأيناها وتغاضينا عنها .. نظرنا إليها من فوق تلال الحب والشوق فرأيناها عيوبا صغيرة تافهة فلما تزوجنا وهبطنا من فوق التلال إلى السفح وجدناها صخورا مدببة تدمى الأقدام مع كل خطوة فى عمر الزواج. ............

أما الزوجة التى اخشى عليها واحس أنها مظلومة كونها ليست التجربة الأولى فى حياة الرجل .. فنحن نتناسى أنها التجربة الأولى بالفعل .. التجربة الأولى فى الزواج..فلايمكن مقارنة الحب قبل الزواج بالحب بعده ..لايمكن مقارنة الاصطناع فى أغلب الأشياء إن لم يكن كلها بالواقع الحتمى ..
هل أقارن إمرأة تزينت لعدة ساعات قبل أن أراها بزوجة استيقظت توا من نومها ؟؟

وعلى الناحية الأخرى لا يمكن مقارنة لمسة ليد حبيبة فى ظلام المعصية بلمسة الزوجة فى نور الحق..الشعور مختلف للغاية.. الأمر إذا حالات فردية ..

بين رجل إختار زوجة صالحة يرتاح إليها وقطعا سيتحول الارتياح بالعشرة إلى حب .. وإن لم يكن بطغيان الحب الأول وفورة مشاعر الشباب ولكنه سيكون حبا هادءا متزنا.. وبين زوج ظالم .. اختار زوجة صالحة وعاش على ذكريات الماضى .. فظلم زوجته التى قطعا ستشعر بمكانتها فى حياة زوجها .. أهى عنده طعام بلا ملح أم هى وجبة شهية يتمناها دوما أما الزوجة فغالبا ما تكون على علم بأنها ليست المرأة الأولى فى حياة زوجها .. ويبقى أسلوب تعاملها مع هذا الموقف .. هل ستحتويه وتتغلب هى أولا على هواجسها فتستطيع أن تأسر قلب زوجها لتحول علاقتهما من زواج فقط إلى حب وعشق ؟؟؟؟.............

إن القلب إنما سمىّ بهذا الاسم اشتقاقا من صفة التقلب .. وقلب الرجل فى هذا المجال يغلب قلب المرأة التى فطرت على حب رجل واحد بينما الرجل أكثر قابلية لأن يقع فى أكثر من تجربة حب .. كلها صادقة .. ولكن بأحاسيس ومشاعر مختلفة .. لذا شرع الله التعدد للرجل ولم يشرعه للمرأة ....

وقد إكتشف العلماء جينا وراثيا عند الرجل يظنونه سببا للتعدد .. وهو ينشط بدرجات مختلفة لدى بعض الرجال وليس كلهم. لذا أنا مع اختيار الزوجة الصالحة التى يحس براحة معها .. لأنه لو كان صادقا مع نفسه وراغبا فى بيت سعيد فسيتحول الارتياح إلى حب بكل تأكيد. أكرر أن الرغبة فى السعادة هى السر .. لدى الطرفين ,,,
والكلام يطول ويطول ......
اسمحلي اختي الغاليه اشكرك لطرحك الراقي الذي اشعل نار كانت انطفئت من
هذة القضيه وجاءت الفرصه واردت اطفاءها
لان المشكله والاختلاف فيها طال وطال الحديث عنها ....
اتمنى من خلال طرحك ان يستفيد الجميع ويشاركنا بتجارب
سواء شخصيه او لاصدقاء مقربين تخص الموضوع
ليال




اولا دعينى اختى اشكرك على مرورك العطر
وعلى ردك الجميل كما اضم صوتى لصوتك
واتمنى ان يتفاعل معنا الجميع ونستفيد من
هذا الموضوع تحياتى وتقديرى


التوقيع
حتوحشونى
صو ت الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-13-2011, 01:16 PM   #5
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية حـــــكاية قلــم
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: U.A.E
المشاركات: 1,349
مقالات المدونة: 26
معدل تقييم المستوى: 12
حـــــكاية قلــم is on a distinguished road
افتراضي


<******>drawGradient()
بوجهت نظري الحب قبل الزواج شي جميل لكن الاجمل في وجة نظري هو تتويج حبك بالزوج بها ساعتها راح تكون اكملت الحب بالطرق المشروعه

وانا ضد الحب قبل الزواج وفعل الاشياء التي لاترضي الله ورسوله..!!

الي كل من يحب اذا كنت تحب بصدق ومحبه فأطلب الزواج لمن تحب..غير هذا لعب وكذب..

والله يحفظنا ويحفظ بناتنا..!!!


التوقيع
“If you see a friend without a smile; give him one of yours.”

=============

اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
حـــــكاية قلــم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحب aldemare700 المنتدي العام 5 06-16-2010 03:16 AM


الساعة الآن 06:04 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.