قديم 06-11-2011, 07:50 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية لجل كل القلوب
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: فى قلب كل عاشق
المشاركات: 2,915
معدل تقييم المستوى: 14
لجل كل القلوب is on a distinguished road
افتراضي داويتهم و جرحوني


قصه قراتها واعجبتني وحبيت انقلها لكم واتمنى تعجبكم والقى التفاعل منكم،،،،

ويالله نبدا مع أول الأجزاء

الجزء الأول :
على أذان صلاة الفجر يدق المنبه بغرفة أبوسلمان وطبعا بدايه يوم جديد يقوم بصعوبه لأنه كان سهران أمس عنده قضية بخصوص شغله في الهيئه
أبو سلمان انسان حبيب وطيب بقوة والكل يحترمه ويقدره وكل همه عياله وتربيتهم وماله خصوص وتدخل بالناس
قام أبو سلمان وتوضأ للصلاه واتجه لغرفة سلمان ويطق الباب بس ما أحد يرد وطقه مره ومرتين وثلاث بس مااااااافيه أمل يقوم لأنه معروف بنومه الثقيل جدا قام أبو سلمان يصرخ بقوه لدرجة أنه نط من السرير من الروعه
أبوسلمان : وبعدين معك كل يوم لازم أصرخ ويسمعون الجيران عشان تقوم ..
سلمان : اسف يبه بس واالله ماسمعت ..
أبو سلمان : كل عمرك أنت ماتسمع قم يالله ..
سلمان : طيب هذاني قمت ..
سلمان هو الكبير في هذي العايله وهو يدرس أول سنه في الجامعه هندسه شخص مرح ونكوت بس مع كل هذا مؤدب ومحترم مايقل أدبه مع أحد ..

يمر أبو سلمان على غرفة عبد الله ولقاه قايم
عبدالله انسان مرتب وجدي شوي وعاقل وفي المدرسه من الأوائل الكل دايم يمدحه وهو صف ثاني ثانوي ..

نروح شوي لأجواء البنات تجي أم سلمان تقوم منيره والعنود
منيره .. أكبر من سلمان وهي بثالث جامعة تدرس قسم دراسات انسانه هاديه جدا وغامضه ما احد يفهمها ولا تعطي أحد وجه طبعا هي أختهم من أبوهم لأن أبوها مطلق أمها ..

العنود : مرحه والدنيا عندها فلله وهي اللي تضفي جو المرح على العايله بصف ثالث متوسط

من أول مادخلت أمهم نقزت منيره وقامت لأن نومها خفيف مره
أم سلمان : يالله بنيتي الصلاه وقومي أختك ..
منيره : ان شاء الله يمه <<<< متعوده تقولها يمه من يوم هي صغيره

منيره : العنود يالله قومي صلي وبعدين وراك مدرسه .
العنود متلحفه بالبطانيه وضامه المخدة وتقول : طيب طيب
( تسكت أختها )
وبعد معاناه قامت عنودة ونزلت تفطر لانه لو ماتنزل راح يجيها هواش محترم من امها
وهي نازله مع الدرج كانت العايله مجتمعه في الصاله
أبو سلمان وأم سلمان وسلمان وعبدالله ومنيره وعموري أصغر واحد بصف ثاني ابتدائي دلوع امه
العنود : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
وراحت حبت راس أبوها وأمها
العنود :صباح الخير وجلست جنب سلمان
أم سلمان : صباح النور يالله افطري بنيتي
العنود ماتشتهي شي بس عشان أمها بدت تاكل وسلمان بدا ينرفزها خذا كاس الحليب حقها وشرب منه
هي ناظرته باحتقااار
العنود : خير ماعندك كوب تشرب منه
سلمان : لا بس أشوف نفس طعم حقي ولا لا هههههه
العنود : وش هالرواقه على الصبح تنكت انت ووجهك
سلمان : وش فيك أحد مصفقك قبل ماتجين ..
العنود : لو سمحت اسكت ماني فاضيه
أبو سلمان : خلاص انت وياه مانسلم منكم حتى على الفجر

شوي وقامو منيره والعنود يتلبسون لأن الباصات راح تمر بعد ربع ساعه
منيره نازله من الدرج ولابسه تنوره سوداء وبلوزه سوداء وفوقها بدي لونه أبيض وفيه كتابات باللون الأسود وشعرها كان طويل إله آخر ظهرها مدرج ماسكتها بشباصه والخصل على عيونها وحاطه كحل ومسكره وقلس خفيف وطالع شكلها نعومي
وتسمع صوت الباص يضرب بوري تلبس عباتها بسرعه وتطلع قبل مايمشي لأنه مايصدق أحد يتأخر ..

نروح لعنود وخرابيطها لبست مريولها اللي مافيه موديل الاحطته فيه كانت رافعه شعرها كله فوق بربطه لونها وردي وحاطه شباصات ورديه ومطقمه حلق وردي بعد وراحت فتحت الدرج وطلعت كحل مع انه ممنوع في مدرستهم بس هي عنااااد وحطت كحل داخل العين وتسمع أمها تصرخ : يالله الباص جا
تنزل بسرعه وهي تقول : أنا ماادري ليش عندي اخوان بس كذا منظر مايودون ولا شي
أم سلمان : اذكري الله اخوانك عندهم دراسه بعد
ماردت على أمها وطلعت بسرعه

في جامعه العيال عند سلمان
سلمان : هلا والله بولد العم
سعود : هلا بك سلوم
سلمان : جا الأستاذ ولا توه .
سعود : لا تخاف جايك الحين هذا مصري مايضيع ولا محاضره بحياته ..
سلمان : الله يقلع ابليسه يكفي ملعوزنا في الدرجات بعد ..

سعود ولد عم سلمان وصديقه روح بالروح ومعه بنفس القسم لأن ميولهم وتفكيرهم تقريبا واحد
وشوي يدخل الأستاذ : السلام عليكم
العيال : وعليكم السلام وكل واحد لاوي خشته
سلمان : الله يعدي هالساعتين بسرعه
الأستاذ : أي بتأول ياأخ سلمان ماسمعتش حاقه
سلمان : أقول أأأأ أستاذ حليت الواجب اللي عطيتنا اياه
سعود كان ماسك الضحكه على شكله وبغى يفضحه بس عدت على خير هالمره لأن الأستاذ ماسمع زين ..

عند مدرسه البنات دخلت العنود وقابلتها صديقتها سحر
العنود : هههههههههههههههههههههههههههههههههه
سحر : خير وش فيك
العنود : شوفي أستاذه مريم وش لابسه والله ما أدري من وين جايبه هاللبس هههههههه
سحر : روحي بس أحسب عندك شي جديد دايم هي كذا بعدين استغفري خذت حسناتنا.
العنود : استغر الله بس غصب عني ..

: العنوووووووووووووود بسرعه وقفي على جنب

التفت العنود إذ بالمديره مكشره أنيابها
سحر : هع هع يالله يامسكينه وقفي قايله لك لا تحطين الكحل بس تعاندين أنتي
العنود بصوت خفيف : انقلعي بس

وتروح العنود توقف مع البنات المخالفات وطبعا متعوده على
هالشي ...

منيره في الجامعه كان عندها of وقاعده مع الشله ساره ولمياء ليلى ..
ليلى : بنات وش حابين تاكلون بروح الكافتريا ..
ساره : أنا مشتهيه بيتزا حلوه حقتهم صراحه وجيبي أي نوع عصير ..
لمى : أنا جيبي أي نوع شوكلاته ..
في هالوقت كانت منيره سرحااااااااانه وماتسمع إلا ليلى تصرخ في وجهها ..
ليلى : منووووووووووووووور
منيره : خير نعم ليش تصارخين ؟؟؟؟
ليلى : وأنا من الصبح أناديك وأنتي في عالم ثاني ( اللي ماخذ عقلك يتنهنا به ) وش حابه تفطرين ؟؟
منيره انحرجت شوي لأنه مو أول مره يصير قدام صديقاتها هالشي دايم تفكر وسرحانه ..
منيره : أي شي ليلى على ذوقك ..
ليلى عطتها نظره تفهمها انها زودتها حبتين ومشت ..

جلسو البنات يسولفون ومنيره تحاول قدر الإمكان تدخل معهم وتسوي نفسها طبيعيه ..
لمياء : ماتصدقون وش كثر حلو الفستان وألوانه تجنن حتى اختي حنين انهبلت عليه تقول روعه بس سعره غالي
منيره : قهر ليش بكم هو ؟
لمياء : 2500
ساره : لا حرااام صراحه تلبسينه ليله وحده وبعدين في الدالوب ما احد يلبسه ..
منيره : ايه صح صادقه دوري لك واحد ثاني ..
لمياء : أصلا أخوي ماادري وش هالعرس اللي جاي مو في وقته ماأدري أفكر بالعرس ولا الامتحانات ..
ساره : ياحليلك تدرين زواج أختي متى كان يوم الجمعه ليله اول يوم من المدرسه .
منيره : ههههههه ضاقت عاد هالرجال مايفكرون إلا بأنفسهم بس

وتجي ليلى من بعيد وشافت منيره تضحك وارتاحت شوي ( ليلى صديقه منيره من يوم كانو صغار وهي تصير جيرانهم )

الساعه 12 ونص الظهر انتهت الدوامات والكل بيرجع البيت تعبان هلكااااان واليوم عند الكل غييييييير لأنه يوم الإربعاء

سلمان في الظهر لازم يمر على منيره ياخذها لأن الباص مايقدر يجيبها ولو جابها تاخر عليها
سلمان يكلم منيره بالجوال
سلمان : ألوووووو
منيره : هلا سلمان
سلمان : انتي وينك ؟؟ وش هالإزعاج حشى هالبنات بالعين مسجلات مايسكتون ..
منيره تبتسم من كلام أخوها
سلمان : يالله اطلعي أنا عند البوابه
منيره : طيب .. وسكرت

منيره : ياالله بنات مع الســــــــــــلامه
الكل : مع السلامه


التوقيع
هُنا مسقطُ رأس قلمى ..،

كمـ أشتقتُ إلى ولعى بهذا المكان ،،

فهل رائحة عطرى ما زالت تعبقُ بالأرجاء ؟!

وهل أسمى ما زال منقوشّ فى ذاكرتهم ؟!

[ تذكرونى إن كُنت أستحق الذكرى ]
لجل كل القلوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2011, 07:51 PM   #2
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية لجل كل القلوب
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: فى قلب كل عاشق
المشاركات: 2,915
معدل تقييم المستوى: 14
لجل كل القلوب is on a distinguished road
افتراضي


وهي ماشيه لحقتها ليلى
ليلى : منيره وش فيك اليوم إلا اقول كل هالأسبوع وانتي متغيره
منيره تبتسم : لا أبد ليلى مافيني شي .
ليلى :تحسبيني ما أعرفك صديقتك من الطفوله وأعرفك زين
منيره تنزل راسها وفي بالها ( مهما كان هذي ليلى أختي اللي ماولدتها امي اللي ياما وقفت معي ليش أضيق صدرها واحاول أخبي اللي فيني .)
منيره : ليلى مصيرك بتعرفين الحين انا ما أقدر أتكلم عن الموضوع وتبتسم وتقول : أقول ليلى تأخرت على سلمان أكلمك بعدين مع السلامه .
ليلى تبادلها الابتسامه : مع السلامه .
ليلى في بالها ( ليش تحاول تتهرب دايم من سؤالي والله تعبت منك يامنيره أنتي ماتدرين وش كثر أغليك وأعزك وتتوقعين عادي عندي أشوف الحزن بعيونك ولا أساعدك الله يفرج عنها وييسر امرها )
في السياره ..
منيره : السلام عليكم كيف الحال سلومي ؟؟
سلمان : وعليكم السلام ياحظي أنا سلومي ههههههه تمام وكيف الجامعه اليوم ؟؟
منيره : الحمد لله حلوه ..
................................ لحظة صمت .................................

سلمان : منيره .
منيره : هلا سلمان
سلمان : بسألك سؤال بس ماتفهميني غلط
منيره : لا عادي انت أخوي على عيني وراسي .
سلمان : أنتي ليش تحاولين تبتعدين عنا رغم انا اخوانك ولا عشان احنا اخوانك من ابوك ؟؟
منيره ماتحب هذي الطاري وتعبر نفسها مثلهم ومافيه فرق بينهم : لا سلمان أنا كذا طبعي واني ما اتكلم مع اخواني كثير موب عشان اني ما ابيهم بالعكس بس أنا تعودت كذا ..
سلمان : أنا اخوك ويامنور ولاتترددين والله أفرح بخدمتك .
منيره : الله يخليك لنا دايم تحرجني بمعاملتك .
سلمان : والله ماسويت إلا الواجب ..

ويوصلون البيت والعايله كانت مجتمعه تنتظرهم عشان يحطون الغدا ..
وهم جالسين على الغدا
عمر : ماما انا أبغى الصحن اللي عند العنود
العنود : هذا كل شي عندي حلو عناد مافيه
عمر : ماما شوفيها
أم سلمان : العنود بلا حركات بزران عطيه خليه يسكت
العنود : والله دايم كلامه مسموع هذا الدلوع
وتعطيه الصحن
العنود : سلمان حبيبي
سلمان : وش عندك أوديك أي مكان اليوم ؟؟
العنود : من قال ابغى أروح .
سلمان حبيبي وراها شي هههههههه
العنود : ههههههههه مشكلتك فاهمني يا أخوي الحلو
سلمان : لاتقعدين تمدحين قولي السالفه واخلصي
العنود : أبغى أروح السوق الله يعافيك
منيره : ايه صادقه انا ودي اروح أشتري للجامعه من زمان ما رحت .
سلمان : امممممممممممممم أفكر
العنود : بدت حركات الذل
سلمان : ترى ما اوديك لا يكثر الكلام
العنود : خلاص خلاص أتأدب .
سلمان : بنات آخر زمن ما ينفع معهم الا العين الحمرا
العنود : هاه سلمان تودينا
سلمان : أصلا أنا اقدر أرد أحلى خوات في الدنيا
العنود : واااااااااااااااو والله انت احلى اخو في الدنيا
منيره : الله يعافيك سلمان
أبو سلمان : لا اليوم ما أتوقع تروحون
العنود ومنيره : لييييييش ؟
أبو سلمان : اليوم بتروحون عند عمكم محمد من زمان مارحنا لهم ..
العنود : اللللللللللللللله وناسه بشوف منى اليوم
منيره طبعا لازم تروح مع أنها أبد ماترتاح هناك وهي ودها تقول لأبوها أنها تبي روح لأمها مشتاقه لها مررررره

وشوي يدق جوال منيره وهي تحت ما سمعته ويوم رقت لقت مكالمات واتصلت عليه
منيره : ألووو
: أهلين منور كيف الحال ؟؟
منيره : الحمدلله تمام وش أخبارك أنت ؟؟
: يوم سمعنا صوتك اكيد بخير .
منيره : هههه الله يسلمك والله مشتاقه لك ولأمي واخواني
ناصر : وحنا أكثر وش رايك تجين اليوم ؟؟
منيره : لا ما أتوقع بنروح لعمي محمد اليوم ..
ناصر : خلاص بكره اجل عندنا أمي كل يوم تٍسأل عنك
منيره : لا تخليني أصيح وشوي تحس بأحد دخل الغرفه
منيره : خلاص مع السلامه بعدين اكلمك
ناصر : مع السلامه

وشوي دخل سلمان
سلمان : منيره من تكلمين الظهر ؟؟
منيره : ولاشي وحده من صديقاتي غايبه اليوم وتسأل عن المحاضرات ..
سلمان : أهاأبغى أفهم ليش تضايقت يوم دريتي أنا بنروح لعمي ؟؟؟
منيره : سلمان لاتفتح الموضوع راسي يوجعني أبغى انام ..
سلمان عرف أنها ماتبغى تتكلم قال : على راحتك منيره
وطلع
منيره طفت اللمبه وتغطت بالفراش وجلست تصييييييييح من قلب وتفكر في حياتها المشتته
( صحيح أبوي ماقصر علي وخالتي ماقصرت اعتبرتني مثل بنتها وأخواني ماقصرو يكفي سلمان اللي مهتم فيني بس دايم يحاولن يبعدوني عن اهلي وأبوي لا جبت له طاري امي يتنرفز ويضيق وش ذنبي أنا لا صارت المشكله بينهم ..؟؟ أنا محتاره بينهم أمي أقعد شهر أو اكثر ما أشوفها وحتى مايسمح لي انام عندها لو يوم واحد أحبها وأشتاقها وهي تتعذب عشاني وأبوي مو ماسكه إلا الجامعه والا كان زوجني بس هذي اخر سنه الله يعين وش بيصير بعدها ومكالمتي لناصر صح ولا غلط ؟؟ هو أخوي ليش أنا من كلمت رجال غريب بس أعرف أهلي راح يتنرفزون ويعصبون لا درو آآآآه راسي وجعني من التفكير .. يارب يارب
ونامت ودموعها تحكي قمه ألمها وحزنها ..
وماحست إلا بالعنود فوق راسها
العنود : منيره يالله قومي البسي بنروح ..
منيره : طيب عنود خلاص روحي ..

وقامت وكل الحزن والألم والتعب في عيونها
منيره : العنود طلعي لي لبس والله ماااالي خلق
العنود تلتفت عليها وتشوف وجهها : منيره وش فيك تعبانه تبغين أقول لأبوي نروح المستشفى ؟؟
منيره : لا لا ان شاء الله بخف
وتروح العنود تطلع لها لبس مع الاكسسوارات وعطتها اياه وتلبست بسرعه وحطت مكياج خفيف وطلعت ...

وتوجه الكل من صغيرهم إلى الكبير لبيت عمهم
منيره والعنود كانو راكبين مع سلمان
وأبو سلمان معه عبد الله وعمر وأكيد أم سلمان


التوقيع
هُنا مسقطُ رأس قلمى ..،

كمـ أشتقتُ إلى ولعى بهذا المكان ،،

فهل رائحة عطرى ما زالت تعبقُ بالأرجاء ؟!

وهل أسمى ما زال منقوشّ فى ذاكرتهم ؟!

[ تذكرونى إن كُنت أستحق الذكرى ]
لجل كل القلوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2011, 07:51 PM   #3
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية لجل كل القلوب
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: فى قلب كل عاشق
المشاركات: 2,915
معدل تقييم المستوى: 14
لجل كل القلوب is on a distinguished road
افتراضي


ووصلو البيت
الحريم راحو لقسمهم كانت أم فهد في استقبالهم
أم فهد : ياهلا والله تفضلو توه ماينور البيت
أم سلمان : ياهلا بك منور بوجدو أصحابه وتسلم عليها
أم فهد : كيف الحال ؟؟ وش أخبارك
أم سلمان : الله يسلمك بخير
وكانت العنود ورى أمها
أم فهد تسلم عليها
أم فهد : وش أخبارك يالعنود والله اليوم منى من فرحتها مانامت ههههه .
العنود : الله يسلمك خالتي والله حتى أنا مشتاقه لها
وتسلم على منيره وتسألها عن أحوالها والجامعه ودايما أم فهد اهتمامها كبير بمنيره اللي عجزت منيره تفهم سببه ..

ودخلو المجلس ..
نروح لأجواء الرجال في المجلس
أبو سلمان : وشلونك ياولدي فهد وشلون الشغل معك ان شاء الله مرتاح
فهد : والله الحمد لله ياعمي زين
أبو فهد : هو لو يقلل سهره أزين التدريس يبيله نشاط وهو ماينام إلا متأخر الله يهديه ..
أبو سلمان : الله يهديهم هالشباب وش أخباره أبو علي متى بيزور الرياض ؟؟
أبو فهد : والله أمس مكلمني يقول هالأسبوع مايقدر عالأسبوع الجاي بيجي ان شاء الله ماقلت لي أخبار مساهمتك ..؟
وجلسو يسولفون عن الأسهم السالفه اللي إذا انفتحت عند الرجال ماتتسكر

فهد ( هو اكبر واحد في عايله أخو ابوسلمان شاب طايش أهم شي عنده السهرات والشباب ونادر مايكون في البيت تعين مدرس بعد الواسطات وكل يوم كاتب له المدير تاخير مهمل جدا )
أبو علي ( يصير أخو أبو سلمان وأبو فهد متزوج له سنتين وموضف في الدمام ويجي كل أسبوعين تقريبا يزورهم وهو ماعنده غير علي عمره سنه تقريبا )


ومن ناحيه ثانيه سعود وسلمان هذا الثنائي المرح أنواع الإستهبال

سعود : الله يقلع شيطانك وش سويت به ؟؟
سلمان : أنا أقولك أنا ما أهضمه هالإنسان لدرجه اني نسيت نفسي هالمره ..
سعود : عاد انت يا عليك حركات
سلمان : اسمع بس أنا واقف عند الإشاره وهو يأشر ويستهبل قدام العالم والناس وصرنا ملفتين للانتباه وأنا خلاص وصلت معي وحركاته هذي بايخه
سعود : ايه وش سويت ؟؟ ( متحمس )
سلمان : أبد نزل ولد عمك المصون وعطيته نظره محترمه خلته يطير من الخوف وقلت بصوت عالي ( ناس ماتستحي ولا عندها دم) لدرجه أن صاحب السياره اللي بجنبي نزل يقاله يصلح بينا سفهته وركبت السياره ومشيت ..

سعود : هههههههههههه حلو سلمان بس أنت جرئ تخيل حقد عليك تراه يسوي أشياء تخوف
سلمان : أقوووووووول لا يكثر الحكي وش قالو لك خواف مثلك ياالبنيه

سعود : ايش انا بنيه ؟؟؟؟؟؟؟ أوريك ياسلمانوه ويعطيه ضربه محترمه على كتفه
سلمان : آآآآآآآآآآآآي يالدب توجع
سعود : تستاهل عشان مره ثانيه ماتتطاول علي وتمد لسانك علي
ويدق جوال سلمان وكان المتصل عبد العزيز صاحب المشكله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عند البنات
كانو قاعدين بالمجلس
أم سلمان : وينهم البنات ماشفناهم
أم فهد : تعرفين هالتزين عندهم يبيله وقت
أم سلمان : زينات بدون شي خليهم ينزلون بس
العنود : ايه خالتي خليهم يجون
وتدخل عليهم سهى أصغر وحد فيهم كبر عمر في صف ثاني ابتدائي
سهى تسلم عليهم
أم سلمان : وش أخبارك ياسهى ؟؟
كانت مقطعها الحياء بقوووه
سهى : طيبه
أم سلمان : الحين أي صف ؟
سهى : صف ثاني
أم سلمان : ماشاء الله كبرتي
وشوي تدخل منى اللي كبر العنود
منى : السلااااااااااااااااام عليكم
الكل : وعليكم السلام
وتسلم على أم سلمان
وبعدين تلتفت على البنات
منى : العنوووووووووووود
العنود : هلا ااااااااااااا
منى تسلم عليهابحراره
منى : اشتقت لك والله وش هالغيبات لي شهر ماشفتك
العنود : وانا أكثر والله مشاغل مشاغل يابنت العم
منى : هلا منور وتسلم عليها
منيره : هلا بكم أخيرا خلصتو سلام على بعض
منى : هههههههه وش أسوي عاد أنتم صايرين ماتنشافون
منيره : أحسن حنا نخطط كذا عشان تشتاقون لنا ههههه إلا وين الجوهره ؟؟
منى ارتبكت شوي وقالت : طالعه عند وحده من صديقاتها وبترجع قريب ان شاء الله
الجوهره بالكليه ثاني سنه تدرس انجليزي والكل يشبهها بأخوها فهد شايفه نفسها عليهم وماتحب اجتماعات أهلها أبد ودايم ياعند صديقاتها ولا هم عندها وأبوفهد شخصيته مو قويه على عيالها ودايم يرحمهم لو بغو أي شي بعكس أبو سلمان

عبدالله كان قاعدد مع حمد في غرفته يلعبون بليستيشن ومتحمسين بقوه
عبد الله : ايوه ايوه بجيبها بجيبها قووووووووووووووول
حمد : طييييييب أوريك ياعبيد ما أفوتها لك
عبد الله : يالله ورنا شطارتك
حمد: ماراح تطلعون اليوم إلا وانا فايز عليك
عبد الله : عيد عيد الكلام مافهمت ترى أنا عبد الله
حمد : ومين عبد الله ؟؟
عبد الله : قوووووووووووووول ههههههههه عرفت منهو عبد الله ..
حمد تحطم  مسكين لأن عبد الله فنان في اللعب : خلاص عبدالله ماابي العب طفشت
عبد الله : هههههههههه ياحليلك ماراح تقدر تهزمني لو حاولت
حمد : وش رايك نمر على سعيد والله دايم يسأل عنك وأكيد بيستانس لا شافك
عبد الله : يالله بس لازم نعطي الأهل خبر
حمد : والله مايدرون امش بس
عبد الله : لا صراحه اسمح لي لازم استأذن من الوالد .
حمد : خلاص كيفك رح استأذن وياويلك لا عيا .

نرجع شوي لسعود وسلمان ( سلمان طبعا مارد على عبد العزيز مسوي أنه ماهمه وعادي وهو أصلا خايف
سعود: رد كانك قوي
سلمان : طيب أوريك ..

بكل ثقه : ألو نعم
عبد العزيز بصوت عالي : شف بدون كلام وبدون سلام اليوم تقابلني عند استراحه الشباب ..
سلمان : ممكن تعيد أخ عبد العزيز ماسمعت
عبد العزيز : سلمااااااااااااااان لا تخليني أتهور اليوم لازم أقابلك
سلمان : ومن صفتك ؟؟
عبد العزيز : صفتي اللي اليوم عند الإشاره لاتستغبي ..
سلمان : أوهوووووووووووووووو اخلص علي عندك غير هالكلام جيه ماني جاي تفهم
عبد العزيز : طيب يا....... وقفل الخط

سلمان يرمي الجوال جنبه وفي باله ( أنا حطيت نفسي في مشكله كبيره لكن الله أقوى منه )
سعود يعرف ولد عمه زبن هو يسوي نفسه ماخاف وهو ميت من الخوف فحب يغير عليه الجو
سعود : سلمان وش رايك أجيب اللاب توب ونفتح النت
سلمان : ايه صادق خليني أشوف الموضوع اللي نزلته وش صار عليه


عبد الله استأذن من أبوه وراح هو وحمد لسعيد وطبعا أبوه قاله لايتأخر وانتبه لنفسك وعطاه نصائح حلوه قبل مايروح

وهم في الطريق
حمد : أقول عبد الله ليش أبوك يعتبرك كذا كأنك بزر ليش مايعطيك حريه تروح أي مكان
عبد الله : ما أسمح لك تتكلم عن ابوي بهذي الطريقه وثانيا أبوي يخاف على مصلحتي وهذا شي احمد ربي عليه
حمد : ياشيييييخ عيش حياتك أنت بالثانويه الحين يعني كبير ليش تكون مراقب أنا من يوم هالسنه صرت أول ثانوي وأنا ما أخلي أحد يتحكم فيني يعني باعربي صرت رجااال

عبد الله : أبد موب هذي الرجوله ياحمد الرجوله بعقلك وطاعتك لوالديك ..
حمد : أقول لا يكثر الحكي بس ماتحس أنا وصلنا عند الباب

حمد انسان فيه طيبه بس أبوه مضيعه والكل يخاف يصير مثل فهد أخوه لكن عبد الله دايم ينصحه واللي يخلي الوضع يكون فيه أمل أن حمد يحب ويعز عبد الله كثييييييير عشان كذا أحيانا يأثر عليه



منى رقت هي والعنود لغرفتها وجلسو يسولفون وجلست توريها صورهم ..

منى : بوريك شي غمضي عيونك
العنود : بلا استهبال بسرعه أشوف
منى : نووووووووو أول شي غمضي
العنود تغمض عينها : يالله هاه
منى : شوفي وتحط الصوره قدام عينها
العنود : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه والله اني مملوحه ياحبيلي
منى : الا تحومين الكبد شوفي شوشتك شلون طايره
العنود : من زينك وريني صورك يالله أشوف ماتقولين الا باكستانيه
منى : غايره من جمالي أصلا
العنود : والله مشكلة الواثقين
منى تفتح الصور
منى : العنووووووود لا تفوتك هالصوره
العنود : وريني
وجلسو يضحكون من قلب
كانت الصوره جماعيه لهم كلهم كان فهد وسلمان وسعود لا بسين سروال وفنيله بس والبنات عليهم أشكال تموت من الضحك
منى ماسكه خصرها ( مسويه حركه ) والعنود تمص حلاوه هههه
ومنيره والجوهره باين أنهم متضاربين كانت منيره ماسكه شعر الجوهره وهي فيها الصيحه ههههههه
العنود : والله سلمان عليه شكل الله يفشله عطينياها منى الله يخليك
منى : لا لا لا ما أقدر أحسن صوره هذي وأخاف أفقدها
العنود : سخيفه عاد
منى : طيب أعطيك اياها بس توعديني ترجع
العنود : خلاص من عيوني
منى : يطلع الكلام الحلو إذا بغيتي شي
العنود :أصلا كلامي كله حلو بس انتي ما عرفتيني توك
منى : أقول العنود وش أخبار صديقتك سحر صرااحه هالبنت كووووووول تعجبني
العنود : ماعليها هالمهبوله ما يوسع صدري غيرها في المدرسه


وجلسو يسولفن عن الصديقات والمدرسه .....................

منيره كانت قاعده تحت عند أمها ومرة عمها وتسوي نفسها مبسوطه تاخذ وتعطي وتسولف ولا تبين اللي في خاطرها أبد
وهي تسولف دق الجوال

وشافت المتصل لقته ليلى وكأنها طلعت من سجن تبغى تسولف لها وتفضفض وتقول في بالها ( آسفه ياليلى اني ابتعدت كثير هالأيام
)
وقامت بعيد عنهم وراحت للحوش
منيره : هلاااااااا والله وغلا
ليلى : هلا بك من زمان عن هالصوت الحلو
منيره : يسلمو ترى استحي عاد وأسكر ههههه
ليلى : هههههههههههه صديقتي تستحي بعد هههههه أخبارك ؟؟
منيره : تمام الحمد لله وانتي أخبارك ؟
ليلى : ضايق صدري ومتنكده وتعبانه وفيني الصياح
منيره : الله الله كل هذا فيك ولا تقولين لي
ليلى : أصلا اللي يشوفك اليوم في الجامعه يصير له خلق ؟؟
منيره : والله ليلى معليييييييييييش اعذريني
ليلى : ماتمشي علي هالحركات والله ترى كأني أنا اللي أعاني
منيره : والله ما أدري وش أقول لك ..............
ليلى : ليش تكلمي وارتاحي
منيره : شوفي ليلى أنا موب في البيت إذار جعت البيت كلمتك وقعدنا نسولف
ليلى : خلاص انتظرك موب تسحبين علي
منيره : هههههههههه لا وش دعوا بدق
ليلى : سلميني على أمك والعنود ومع السلامه
منيره : مع السلامه .
وهي جايه بتدخل إلا فهد كان توه جاي من برا ولمحها وهي بسرعه مشت وسوت نفسها ماتدري عنه عاد فهد عنده جائز هالشي وخصوصا أنه حاطها في باله وأبوه قد قاله أنه لاخلصت الجامعه بيخطبها له وأم فهد مخططه لكل شي ومسكينه منيره لو تدري أن فهد حاطها في باله هالشخص الداشر الضايع تاخذه زياده على المعاناه اللي هي فيها ..

وطبعا هي داخله فكرت تمر على العنود ومنى طفشت من جلسه الحريم
وهي راقيه الدرج إلا شافت الجوهره نازله لا بسه بنطلون جنز بيج وبلوزه وردي مع برتقالي وأكيد بدون أكمام والشعر بوي والحواجب طايره

منيره عادي متعوده تشوف هالشكل وياما لبست أشياء أعظم من هذي بس تتضايق لا شافتها يعني مهما كان بنت عمها

منيره : هلا والله وتسلم عليها
الجوهره : هلا كيفك ؟ وتسلم بدووووووووون نفس
منيره : الحمد لله من زمان عنك
الجوهره : وش أسوي صديقتي عزمتني وما أقدر أردها
منيره : أها أجل بروح أشوف البنات وأنزل لك
الجوهره بدون ماتناظرها : على راحتك <<<< مسويه كبر وهي دايم تكره عيال عمها لأنهم مطاوعه على قولتها عشان كذا ما تعطيهم وجه ..

وراحت منيره لغرفة منى طقت الباب
منيره : بوووووووووو خوفتكم
منى : مررررررره أنا بيطير قلبي من الخوف هههه
العنود : منيره تعالي أوريك شي رهييييييييييييب
وورتها الصوره منيره جالسه تضحك على شكلها : هههههههههههه لهدرجه أنا كنت شريره .
منى : مسكينه أختي طايحه فيها ضرب هههههه
منيره : على طاري أختك تو سلمت عليها
منى : أخيرا شرفت
العنود : وش رايكم ننزل ونجلس مع بعض أحسن
منى : ايه يالله مشينا

ونزلو البنات تحت
دخلت العنود وسلمت على الجوهره والعنود قويه تعطي نظراات تخلي الواحد يستحي بعكس منيره اللي كل الناس تضحك لهم وتحطهم على راسها


جلسو البنات على جنب يسولفون
الجوهره : كيفك العنود ؟؟
العنود : الحمد لله تمام ..
الجوهره : أنتي الحين أي صف ؟؟
العنود : مثل أختك ثالث متوسط
الجوهره : أها وإلى الحين في مدرستك المهدمه اللي على خبري
العنود : ايه ومعجبتني صراحه
الجوهره : الناس تطورو وصارو في مدارس أهليه
تدخلت منى
منى : والله أنا في مدرسه أهليه ولا شفت زود بالعكس الحكوميه فله أكثر حنا ماعندن إلا بنات شايفين أعمارهم
الجوهره تنظارها وحااااااااااقرتها بقوه

منيره تغير السالفه : أقول من مسوي هالحلى مررررره حلو طعمه عاجبني
منى : أنا الله يسلم يديني
العنود : ما أظن والله
منى : اييييييييييش وانا من جيت من المدرسه وأكرف وآخرتها تقولين ما أظن
العنود تحب راسها : ولا تزعلييييييين يابنت عمي المصون الحلى جناااااااااااااان وتسلم ايدك
منى : لا عااااااااااااد احرجتيني احم احم
منيره تناظر خبالهم وتضحك عليهم وقدرت تنسى لو شوي منه همومها والجوهره ماسكه الجوال تضغط فيه وتتأفف إلين دق الجوال وراحت تكلم

انتهى الجزء ..............................


التوقيع
هُنا مسقطُ رأس قلمى ..،

كمـ أشتقتُ إلى ولعى بهذا المكان ،،

فهل رائحة عطرى ما زالت تعبقُ بالأرجاء ؟!

وهل أسمى ما زال منقوشّ فى ذاكرتهم ؟!

[ تذكرونى إن كُنت أستحق الذكرى ]
لجل كل القلوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2011, 08:13 PM   #4
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية لجل كل القلوب
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: فى قلب كل عاشق
المشاركات: 2,915
معدل تقييم المستوى: 14
لجل كل القلوب is on a distinguished road
افتراضي


مشتـــاق أجلس معــــــاك
مشتـــــــــاق ألمس يمناك
يااللي عن حياتي ودنيتي بعـــــــيد
حبكم بقلبي رغم المســـــافات يزيد
متى أكحل عينـــــــي بشوفكم ياهلي
وقتها راح أنسى العالم والحـــــــــكي
الحكي اللي دايم من هالـــناس ذبحني
أشوف ذا يجرحني وذا بنـــظرته طعني
وما أملك إلا الدمـــــــــعه وقولتي يارب
يارب اجمعنا واطفي الشوق بقلبي والحب


* قالتها منيره من شوقها لأهلها *



( الجزء الثاني )

يوم جاء الساعه تقريبا 12 بالليل استأذن أبو سلمان وهم طالعين
منى : العنود سأشتاق لك يالدوبا
العنود : وأنا أكثر يأختاه
منى : ههههههههههه حلوه يا أختاه
العنود : عاد المره الثانيه عليكم تعالو عندنا عشان أعزم سحر وتجي ودها تشوفك
منى : والله الفكره حلللللللوه مره
منيره : شكلك العنود ودك تنامين ترى طلعنا
العنود : طيب طيب جايه لاتروحون وتخلوني بصيح ترا
منى : لا عادي العنود أشتريك رضاعه وأسوي لك حليب وتنامين عندنا ياقمر
العنود مررررره منقهره منها لأن عمر وسهى جالسين يضحكون عليها ×خخخخخخخخ
العنود : منى انقلعي أوريك
منى راحت تركض بسرعه عشان مايجيها شي منها
هههههههه
لبست عبايتها وبسرعه ركبت
سلمان : أخيييرا وأنا سواق عندك
العنود حست أنه معصب : لا آسفه بس مادريت أنك واقف من زمان
سلمان : سكري الباب بس ولا يكثر كلامك
العنود تسوي نفسها زعلانه : طيب حقك علي أخوي
مارد عليها هو متنرفز من سالفه عبد العزيز ومن أخته منيره اللي ماعطته مجال يفهمها ويعرف ليه هالغموض ..

في السياره الكل خايف من سلمان ولا تكلم مع ان العنود ودها تذكره بسالفه السوق بس حست مو وقته الحين ..

وصلو للبيت والكل توجه لغرفته يتلبس ويريح منيره ماصدقت توصل البيت تبغى ترتاااااااااااااااح رمت نفسها على السرير وغمضت عينها وجلست تفكر كيف بقول لابوي ابغى أمي بكره تنهدت ومسكت جوالها ولقت رساله جايتها فتحتها وقرت

لو الود ودي دايم الدوم وياك
لكن الظروف القاسي منعتني
لا تحسب كل من راح عنك خلاك
تبقى بوسط قلبي لو الدنيا بعدتني
صعب على القلب ياقلبي ينساك
نعمه النسيان لنسيانك ماقوتني

وكان المرسل : رو رو <<<<< أخوها ناصر
ويوم قرتها دمعت عينها وفي بالها مشتاااااااااااااااقه ياهلي

ردت له : أغيب لكن ماغدرت ولاخنت
أبعد ولا زلت متحمل وصابر
ماغيرتني غيبتي وماتلونت
لازلت على اشواقي على منت خابر
باقي على عهد الغلا ماتهاونت
لو ينكسر مع خاطري ألف خاطر






وتذكرت في بالها ليلى ( يووووووووه أكيد قاعده تنتظرني أدق ياحبيلها ما احد شايل همي غيرها ولا احد حاس فيني كثرها صارت أقرب لي من أي أحد
وتمسك التلفون
ترد ليلى : هلا وغلا توقعتك نسيتيني
منيره : هههه لا بس توني أريح وش أخبارك ؟
ليلى : الحمد لله أنتي اللي أخبارك ؟؟
منيره : والله ماعلي تمام
ليلى : بتروحين لأمك بكره ؟؟
منيره : ليلى لا تخليني أصيح والله أني مووووت مشتاقه لها ولأخواني وأمس مكلمني ناصر يقول أمي ضايق صدرها عشاني مليت والله مليت ياليلى

ليلى : طيب ليش مكبره السالفه بكره كلمي أبوك وقوليله يحطك عندها وبعدين وش سالفة ناصر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

منيره : شوفي أنا أقولك السالفه ناصر خذا رقمي من حنان أختي وكلمني مره وقالي انه وده يعرف اخباري ويرتاح ويحس اني قريبه له وعادي أنا ماكلمت أحد غريب أخوي تراه

ليلى : أنا ماقلت شي صح أخوك ومافيها شي بس صعبه يامنيره تكلمينه وأهلك مايدرون

منيره : حتى لو قلت لهم أبوي وسلمان بيخلوني ؟؟؟؟ والله ياخذ مني الجوال أبوي عشان كذا ماراح أقولهم

ليلى : صدقيني مصيرهم بيعرفون في يوم من الأيام وقبل كل هذا لازم تناقشين أبوك عشان ماتصير هالحساسيه وتفهمين ليه يبعدك من أمك وأبوك ماسواها إلا لسبب

منيره : مهما كان من أسباب تبقى بالأخير أمي ليه يحرمني منها والله ماحس فيني << في هاللحظه دمعت عينها غصب

ليلى : طيب ناقشيه وان شاء الله بتطلعين بنتيجه سكوتك ماراح يجيب شي وأعرفك ما خليتهم يحسون انك تعانين حسسيهم لو شوي

منيره : والله ما أدري وش أقول لك أنا دايم أجني على نفسي وأتحمل عشانهم وكل الناس مستانسين ومادرو عني
ليلى : قلتيها مادرو عنك خلاص بكره كلميه بصراااااحه

منيره : عارفه ماراح يسمع لي وحتى سلمان شكله معصب مني ما ادري ليه ؟؟

ليلى : انتي بنفسك تقدرين تحلين هالمشاكل واذا تقربتي منهم راح يفرحون انتي بنفسك تبتعدين عشان كذا ما عبروك

منيره : أحس راسي يوجعني خليني أروح آكل بنادول وأهدى شوي ..

ليلى : قبل ماتسكرين بقولك شي توضي وصلي ركعتين واشكي همومك لربك والله ماراح يخيب ظنك

منيره : ان شاء الله ومشكوره ليلى تعبتك كثير معي وأنا آسفه ان كنت ضايقتك

ليلى : مابينا هالشي والله انتي ماتدرين بغلاك وتتغلين لا ضايقك شي قولي لي والله راح أساعد قد ما أقدر

منيره : الله يخلينا لبعض قولي آميييين
ليلى : آمين ويالله ترا أنا اذا تكلمت ماأسكت أبد هههه

منيره : لاعادي والله وسعتي صدري وارتحت يالله أشوفك في الجامعه انشاء الله مع السلامه

ليلى : مع السلامه

منيره عقب ماسكرت من ليلى راحت وتوضت وفرشت السجاده وجلست تصلي وتدعي ربها من قلب أنه يفرج عنها كربتها
ملاذ العبد مولاه إذا ضامته دنياه
إذا نزلت به البلوى وأرخى ليل بلواه
إذا استعرت بنار الهم والتنهيد شكواه
إذا سالت مدامعه وصاح المرء أواه
ينادي في ظلام الليل بالأسحار رباه
إله العرش يا املي سنا قلبي وسلواه
رفعت إليك حاجاتي فأنت القصد والجاه
وقفت ببابك المفتوح والأنوار تغشاه
لعل القلب يجلو الهم إن الهم أضناه
لعل الله يقضي لي بشيء من عطاياه
ويسبغ مد منته علي وفيض نعماه
فإن الــــمانع المعطي هو الله هو الله



في هالوقت الفضيل اللي ينزل فيه الله سبحانه وتعالى إلى السماء الدنيا ويقول ( هل من داع فأستجيب له هل من تائب فا أغفر له
جلست منيره تدعو ربها وتبكي بين يدي خالقها الأرحم من الأم على وليدها الذي مامن أحد دعاه إلا استجاب له سبحانه

وبعد ما انتهت حست براااااااااحه فضيعه ونامت وهي أملها بالله كبير . ..

في الصبح الساعه تسع ونص تقريبا قامت العنود ومالقت أحد قايم ومن الفضاوه كانت منيره نايمه وودها تدخل النت بس لازم تقول لمنى وسحر أي وحده منهم تدخل عشان تسولف معه يمكن وحده جايها حاله قايمه مبكر زيها لأنهم نفس الصفات تقريبا خذت جوال منيره تبغى ترسل لهم ولقت جوالها مقفل وصعبه تقومها جتها فكره حلوه قالت أروح لغرفة سلمان وأسرق جواله وارسل
وطلعت بسرعه وشافت الغرفه مسكره وتدخل بهدوووووووووء ولقت الجوال على الطاوله بسرعه خذته وكتبت رساله لمنى وسحر نفس الرساله ( إذا قايمه ادخلي النت تراني طاير النوم من راسي وذابحتني الفضااااااااااااوه ردي بسرعه )
وجلست على أعصابها لأنهم تأخرو ولاوحده ردت جت بتطلع إلا سمعت صوت الرساله وبسرعه فتحتها لقت من سحر كاتبه ( أخييييييييييرا لقيت أحد قايم مثلي ادخلي المسن بسرعه )
استانست بقوووه ومسحت الرساله وحطت الجوال

وهي طالعه سمعت صوت سلمان
سلمان : كم رساله أرسلتي ؟؟؟
العنود خافت ووجعها قلبها أمس معصب عليها وجايه اليوم ترسل بدون اذنه
العنود : سلمااااااااان ؟؟؟؟؟ مادريت انك قايم
سلمان : لا قايم ومراقب حركاتك كلها
العنود تبتسم : طيب آسفه
سلمان : لا لا ماراح أقبل الاعتذار الين تسوين لي فطور اليوم يجنن
العنود حست انه مروق : ولا يهمك الخدامه في المطبخ أي أمر راح تنفذه
سلمان : وش قلتي خدامه ؟؟؟؟؟؟؟؟ لا أنا أبغى أنتي تفهمين
العنود : خلاص إذا قامو الأهل كلهم سويت لك
<<<< تذكرت أنها نست سحر
العنود : يالله بروح اذاكر شوي سلمان
سلمان طارت عيونه : تذاكرين ؟؟؟؟ لا اليوم الشمس من وين طالعه
العنود : قل ماشاء الله بس لا تحسدني يالله سلااام
سلمان داري انها تكذب بس بلعها وكانت سالفه عبد العزيز مشغلته ويحاول يقنع نفسه أن الوضع عادي بس مازال فيه شي يقوله انت في خطر ..

العنود فتحت المسن كان النيك نيم حقها
( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
سلاااااااااااااااااااااام سحر

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
سلاميييين وين الناس مسويه صجه وتوك تدخلين

( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
معلييييش والله قلبي ولاتزعلين سلمان نشب فيني وقلت له بذاكر وخلاني أروح

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
ههههههههههههههههههههه حلوه تذاكرين مره وحده وعلى الصبح بعد الله يرجك

( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
أقول وش هالثقه ياقمر ومن شافها طمر


( بنيه قمر ومن شافها طمر )
احم احم بعد شويه علي هالكلام
( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
أقوووووووووووول سحر ترى كف لا تقعدين تتفلسفين

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
خلاص أدري انك تغارين مني عشان كذا باسكت

( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
أقول اسمعي عقاب لك ماراح أقولك عندي سالفه خطيره

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
لا عاااااااااااااااااد إلا السواليف ترى بموت وبعد خطيره


( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
بصراحة رحمتك وخفت تموتين علينا عشان كذا قلت أقولك

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
اخلصي بسرعه قولي

( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
أمس توقعي من رحت عنده ؟؟

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
امممممممممم أكيد عند بنت جيرانكم المرجوجه هند

( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
ماعندك سالفه هذي كل يومين اشوفها ليش مسويه سالفه خطيره


( بنيه قمر ومن شافها طمر )
هههههه ياحلوك وانتي معصبه قوليها ماعرفتها

( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
رحت عند منى بنت عمي ونااااااااااااااااااااااااااسه

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
قولي والله ياحليلكم شكلكم من زمان ماشفتو بعض

( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
شهر كامل ماشفتها الدوبا وتسلم عليك بعد

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
الله يسلم عمرها تصدقين عاد انا ماشفتها إلا مره وحده وحبيتها

( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
أكيد لأنها بنت عمي بتحبينها غصب عنك

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
بدت حركات الوثوق عندك عاد


( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
اقول أمي تناديني مع السلامه

( بنيه قمر ومن شافها طمر )
مع السلامه وسلميني على منيره


( يسعد صباح من هم على الروح غالين )
يبلغ حبيبتو
وقفلت العنود النت وراحت لامها
العنود : صباح الخير يا أحلى أم في الدنيا
أم سلمان : هلا بنيتي صباح النور وش هالنشاط ماشاء الله
العنود : يمه حرام عليك أنا دايم نشيطه بسم الله علي
أم سلمان : روحي شوفي الفطور خلص ولا لا
العنود : من مسويه ؟؟؟؟؟؟؟
أم سلمان : منيره الله يعافيها
العنود: اييييييييييه الحمد لله موب الخدامه عشان سلمان
أم سلمان : وش دخل سلمان ؟؟
العنود : يمه خلاص بروح أشوفهم

وراحت العنود المطبخ
العنود : السلاااااااااااااااااام
منيره : وعليكم السلام
العنود : الله وش هالسناعه يا اختي أكيد طعمه جنااااااان الفطور
منيره : ههههه إلا قولي لسلمان ولا عبدالله يجيب خبز من البقاله ترى مافيه ..
العنود : تامرين امر أخيتو بس ممكن الجوال لأني ماني فاضيه أدورهم
منيره : يافيك عجز خوذيه شوفيه في الصاله

راحت العنود وخذت الجوال وتسوي اتصال لسلمان
سلمان : الو
العنود : هلا سلمان وينك ؟؟
سلمان : في المريخ ويني يعني في البيت يا عليك سؤال
العنود : هههههههههههههههههههه لا بس يبغون خبز إذا تتكرم تجيبه
سلمان : روحي شوفي عبد الله ليش وش حضرته مايجيب
العنود : طيييييييب وتسكر

ويوم سكرت إلا عبد الله توه نازل وهي جايه بتتكلم
العنود : عبد
عبدالله : خلاص عارف سمعتك وانتي تكلمين وأنا طالع

العنود : بسم الله عليك أخ مطيييييييع الله يحفظك ويخليك و....و ..,..

وهو طلع وسفهها لأن كلامها مايخلص أبد
وهو طالع شاف سياره سلمان معدمه كلها تراب وكتابات وفيها كم شطب قال بنفسه ( هالبزران مانسلم منهم ياويلهم من سلمان مسكين أخوي مع انه حبيب بس ليش يسوون فيه كذا ) وهو ماشي شاف من بعيد محمد ولد الجيران راكب السيكل
محمد : عبيييييييييييييييييييييد
عبد الله بنفسه ( يمون هذا عبيد بعد والله بزران اخر زمن )
والتفت عليه
عبدالله : وش تبي
محمد : تراني اعرف من مخرب سياره سلمان اخوك
عبدالله : قول مين ؟؟؟
محمد : عناااااااااااااد ماراح أقول ههههه ومشى عنه

عبد الله في نفسه ( والله شكله انت )

منيره بعد ماخلصت الفطور طلعت لغرفتها وأرسلت لناصر
( إذا كنت قايم دق علي )
وبسرعه اتصل
ناصر : السلام عليكم
منيره : وعليكم السلام
ناصر : صباح الخيير
منيره : صباح النور وش أخبارك ؟؟؟؟
ناصر : الحمد لله هاه أكيد انك داقه تقولين بجيكم
منيره : بصراحه الحين بشاور ابوي وان شاء الله مايرفض
ناصر : وليه يرفض <<<< عصب
منيره : أعصابك خلاص الحين بانزل وارد لك
ناصر : يالله انتظرك مع السلامه
منيره : مع السلامه

وهي نازله تدعي ربها ان أبوها مايعصب ولا يتنرفز

لقت أبوها جالس يقرا الجريده وكان سلمان موجود
وعبد الله جالس فاتحه كتبه عنده كم واجب
وأمها تدرس عمر

منيره : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
أبو سلمان : هاه وش أخبار الدراسه ؟؟
منيره : الحمد لله زينه يبه

سكتت شوي وبعدين قالت :يبه بغيت أقولك ودي اليوم أزور أمي
أبوها مارفع راسه وقال : بس اليوم خميس وأكيد الكل متجمع عندهم خليها أيام الأسبوع
منيره في خاطرها ( واذا تجمعو عندهم أبغى أعرفهم أكثر )
منيره : بس يبه أيام الأسبوع اجي من الجامعه تعبانه وما ودي اروح مكان
أبو سلمان سكت شوي وقال : خلاص يوديك سلمان اليوم بس ماتتأخرين خلاص

وقام من مكانه عشان ماتناقشه أكثر
منيره تنهدت وخذت نفس وكانت فيها الصيحه ليش ما أتأخر لييييييييييييييييش ؟؟؟؟ أبي أفهم متى جت هالروحه عشان انحرم من اني أطول عندهم

وكان في هاللحظه سلمان مراقب كل شي وحس فيها بقوووه وجت على باله فكره حلوه

منيره رقت لغرفتها وكانت تبي تكلم ناصر بس أكيد ماراح تمسك نفسها وبتقوله كل شي وهو بيعصب فقالت ارسل رساله أحسن

أرسلت ( اليوم راح أطل عليكم وينور بيتكم هههه )
هو يوم شاف الرساله قال : وااااااااااااااااااااااااااااااو
حنان أخته كانت بجنبه : خير أخ ناصر
ناصر : ماراح تصدقين عندي خبر حلو
حنان : من زمان عن الأخبار الحلوه
ناصر : منور بتجي اليوم ..
حنان :احلللللللللللللللف لا ما أصدق مشتاقه لها
ناصر : حنان ياويلك أحد يدري خليها مفاجأه ..
حنان : لا صراحه نوره لازم تدري ما اقدر أخبي عنها
ناصر :خلاص نوره وبس خلاص
أعرفكم على اخوانها ( طبعا ناصر الكبير يدرس في ثاني جامعه
ونوره وحنان التوأم الحلو صديقات روح بالروح ولا وحده تقدر تستغني عن الثانيه بصف ثالث ثانوي
بعدين خالد بصف ثاني متوسط قمه المراهقه بس هو طبعه رحووووم ويحب منيره بقوه
وأصغر وحده فيهم ديما بصف خامس ابتدائي دايم هواش مع خالد ولا خلو أحد ما أزعجوه وأقلقوه بس يعطون البيت جو دايم


0 صمتي // عآلم لآ يفهمـهٌ إْلآ.. ![ أنـآ ]!$$
0 عفواً نيوتنــ.. (انا) سر الجاذبيه*_*,‘
0 تشكيلة فساتين خطوبه
0 رسالة زوج لزوجته
0 الاربعة الذين حكموا الارض
0 قوانين قسم الروايات
0 كيف تبحث عن حلقات الانمي والكرتون ؟؟
0 صور سبونج بوب
0 كلمات خطيرة ... لازم نتجنبها ... انتبه !!!
0 لعبة الممثلين
0 انشودة حاولت في قلبي وانا أقول بنساك
0 مجلس الروايات للإستفسارات و الطلبات ؛
0 أحلى ما خلق ربى
0 شامخة وبنت رجال وجاء من يغلبنى
0 فيلم الامبراطورية المفقودة أطلنتس ATLANTIS the lost empire مدبلج مصرى بجودة DVD وحجم
التوقيع
هُنا مسقطُ رأس قلمى ..،

كمـ أشتقتُ إلى ولعى بهذا المكان ،،

فهل رائحة عطرى ما زالت تعبقُ بالأرجاء ؟!

وهل أسمى ما زال منقوشّ فى ذاكرتهم ؟!

[ تذكرونى إن كُنت أستحق الذكرى ]
لجل كل القلوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2011, 08:14 PM   #5
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية لجل كل القلوب
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: فى قلب كل عاشق
المشاركات: 2,915
معدل تقييم المستوى: 14
لجل كل القلوب is on a distinguished road
افتراضي


هالعايله الأكثر من رائعه ماتشوف بينهم كره وحقد حتى أبو ناصر انسان محترم جدا




طبعا ناصر ما علم أمه حب يسويها مفاجأه واتفق هو واخواته يسوون حفله بسيطه
ناصر : خلاص أجيب الكيكه والعصاير والمعجنات وش بعد ..
نوره : جب بعد آيسكريم وفيه شي مهم جب بعض الزينات عشان تصير حفله صدق
حنان : بس وين بنحطها ؟؟
ناصر : في المجلس أحسن عشان يكون بعيد عن الأهل وما احد يدري
حنان : خلاص ويارب ما يدري خالد لأنه بيفضحنا لو درى
وتدخل ديما عليهم
ديما : نوره شوفي خالد جالس بغرفتي ومابقى شي إلا حاسه ( وهي تصيح )
نوره : يووووووه منكم وبعدين و هو وش هالحركات قولي له ترى ناصر بيجيك الحين
ديما تناظر ناصر تبيه يتكلم
ناصر : يالله روحي قولي له ترى بيصفقك ناصر
حست بفرحه وقعدت تضحك مع انه تو تصيح وراحت ركض تقوله
وفي الغرفه
ديما : خااااااااااااااااالد ناصر جا جا ياويلك
خالد حط اللي في يده : يالنذله ليه تعلمينه
ديما : أحسن تستاهل
خالد ماتشوفه من الخوف راح لغرفته أحسن من يجيه ناصر ويأدبه

راح ناصر السوبر ماركت بعد العصر وشرا بعض الأغراض وراح لمحل حلويات وشرا كم نوع ومابقى شي ماجابه
وهو في الطريق
اتصل في خواته
ناصر : ألو
نوره : هلا
ناصر : مين حنان >>>>> مايفرق بينهم
نوره : لاااااااا وع أنا حنان بعدين قالت : آآآآي
ناصر : أحسن تستاهلين هالضربه اللي جتك المهم أفتحو الباب وخليكم بالمجلس عشان نرتب كل شي
نوره : خلاص

نروح من جهه ثانيه منيره اللي ماوسعتها الدنيا من الفرحه بسس للأسف ما فيه أحد شاركها العنود وكانت مشغووله مع النت والخربطه فجت في بالها ليلى قالت أدق عليها وأبشرها اني بروح
دقت عليها بس جوالها مقفل
أرسلت لها
( ليلى أبشرك بروح لأمي اليوم وااااااااو فرحانه وش فيك ليش جوالك مقفل ؟؟ )
وراحت تتلبس عشان بعد المغرب قالها سلمان بوديك
وطلعت أحلى لبس عندها وجلست تستشور شعرها الطويل اللي كان روعه بعد ماخلصت منه وحطت مكياج خفيف وطلعت بنيه نعومه وكلها ملح ..

ومن جهه ثانيه ناصر وخواته عافسين الدنيا واحد يلصق والثاني ينظف وجابو طاوله كبيره عشان يحطون عليها الأكل وكان بعد ماخلصو شكل المجلس روووووعه ناصر كان واقف وقال : اللللله صدق فناااااااااااااااانين
نوره : شفت ياخوي عندنا مواهب بس ما احد يدري ههههه
حنان : أقول الحين بيأذن المغرب وأنا ما تروشت ولا تلبست يالله بروح
نوره : وقفي بجي معك
ناصر : لحظه لحظه نوره وين مفاتيح المجلس ؟؟
نوره : شفها في المكتبه
راح جاب المفاتيح وهو جالس يقفل المجلس دخل مر أبوه عليه ارتبك بقوووه
أبو ناصر : ناصر ليش مقفل المجلس ؟؟؟
ناصر : لا بس أجرب هذا مفتاحه ولا لا ؟
أبو ناصر : وش المناسبه موب عادتك
ناصر فكر شوي وقال أبوي لازم يدري عشان يعطينا فرصه نقعد مع بعض لأن منيره بتستحي منه
ناصر : ماقلت لك يبه اليوم منيره أختي بتجي بعد المغرب
أبو ناصر : الله يحييها البيت بيتها ولو تجي كل يوم ويالله ولدي توضا للصلاه
ناصر : بس يبه لاتعلم أمي انها بتجي خلاص بنسوي لها مفاجأه
أبو ناصر : ههههه حلوه حركاتك ياناصر ولا يهمك ماتدري ان شاء الله

وبعد صلاه المغرب جا سلمان من الصلاه وشاف سيارته كيف معفوسه بس قال بمسك نفسي عشان منيره
وركب السياره وهو يقول في نفسه ( ياربيه فشيييييييييييله لو يشوفني أحد ولا بعد بروح أوصلها بيت أهلها لو قابلني ناصر ولا أبوه )
منيره طالعه وشافت السياره جاها الضحك على شكلها
منيره وهي تركب : سلمان ليش سيارتك كذا ؟؟؟
سلمان : اقول اركبي لا احد يشوفنا بس
منيره : خخخخخخخ طيب
سلمان : شوفي أنا بحطك وبسرعه بروح واذا قالو وينه قولي مشغول حطني وراح لأن السياره ماتشرف
منيره : ههههه خلاص طيب بس ماقلت لي من مسوي فيها كذا ؟؟
سلمان: والله ماادري عيال الحاره كثيير أقول منيره عندي لك شي بتفرحين لو بقوله
منيره : بيفرحني ؟؟؟ اليوم يكفي فرحانه بهالروحه
سلمان : لا بتفرحين أكثر
منيره : والله ؟؟؟
سلمان : شوفي راح تقعدين عند أهلك اليوم إلى الساعه وحده أو ثنتين
منيره : ايييييش ؟؟ بس أبوي قال لاتطولين
سلمان : بس أنا أبو الأفكار شوفي لاجا الساعه 9 تقريبا ابوي بيدق بقوله اني منيره ودها تتمشى شوي وتروح السوق وانتي اقعدي عند اهلك لا جا الساعه 2 جيت وأخذتك وش رايك
منيره : والله صراحه ما ادري وش اقول دايم تحرجني سلمان الله يعافيك
سلمان : ما ابغى هالكلام حنا اخوان

منيره ماوسعتها الفرحه يعني بجلس الى الساعه 2 هذا شي مستحيل كان بحياتي اذا جلست ساعتين عندهم زين بس والله ان عندي اخو ما احد زيه
ودق جوال سلمان وكان سعود
سعود : السلام عليكم
سلمان : وعليكم السلام هلا هلا
سعود : هلا بك وش الأخبار ؟؟ وش جدولك اليوم وين بتروح وين بتجي ؟؟؟
سلمان : شوي شوي علي ههه اليوم ما اظن تشوف خشتي إلا بعد الساعه 12
سعود : ليش ؟؟
سلمان : السياره معفووووووووووسه وفيها شطوب بروح الورشه
سعود : سلامات مسوي حادث ...؟؟؟؟
سلمان : لا وش حادث طلعت من بيتنا لقيتها كذا تعرف العيال وحركاتهم
سعود : أجل خلاص اليوم بنجتمع في الاستراحه ننتظرك إذا خلصت
سلمان : خلاص

ووصلت منيره البيت ودقت الجرس وسلمان بسرعه مشى قبل مايطلع أحد وطبعا مااحد يدري إلا الثلاثه حتى أمها استغربت ليش نوره وحنان كاشخين بس قالو لها انا وحده من صديقاتنا بتجي ومشت عليها

يوم دق الجرس قامو نوره وحنان على اساس انها صديقتهم
فتحت نوره الباب
منيره تشوف مين عند الباب : نوااااااااااااااااااااري وتضمها
نوره : أخبارك منور ؟؟ قسم بالله وحشتينا ( وماحست إلا غصب نزلت دمعتها )
حنان : وخري نوره بسلم عليها عطيناك وجه
منيره : حنونه انتي هنا وتسلم عليها
حنان : وش اخبارك يالقاطعه ؟؟
منيره : الحمد لله والله من زمااان عنكم
نوره : قولي ماراح تطولين ياويلك
منيره :لا اليوم بقعد الى الساعه 2
نوره وحنان صرخو بقوه والكل في البيت انهبلو يحسبون فيهم شي
وطلع ناصر
ناصر : هلا والله ومسهلا توه ماينور البيت ادخلي ادخلي
منيره تسلم عليه
منيره : تصدق انك كبرت خخخخخ
ناصر : احلفي عاد وش قالو لك بزر
منيره : هههههههههه إلا وين أمي
حنان : تراها ماتدري مسوين لها مفاجأه
منيره : فديت قلبها والله

وهم داخلين أم ناصر شافتها من بعيييد ماصدقت هي بحلم ولا علم
منيره : السلام عليكم يمه
أم ناصر : هلا هلا ببنيتي ( خنقتها العبره ) وقامت
منيره كانت ضامه أمها وتصيييح الكل تأثر من هالموقف منيره محتاجه لهالقلب الحنون لكن ظروفها أقوى
ناصر : خلاص منيره ويمه يكفي صياح كذا الحريم لا فرحو
منيره تمسح دموعها
أم ناصر بعد ماهدت : ماقلتي لي وش أخبارك ان شاء الله مرتاحه ؟؟؟
منيره : والله يوم شفت هالوجه أكيد بفرح اشتقت لكم
أم ناصر : وليش ماتمرين علينا كل مابين فتره وفتره
منيره : والله يايمه ان سلمان مايفضى وابوي تعرفين شغله
أم ناصر : طيب قولي لناصر يجيبك إذا بغيتي
منيره : ان شاء الله خير يمه الا وين خالد وديما

نوره : تلقينهم قاعدين يتناقرون فوق
حنان : ايه صح تراهم مادرو انك بتجين
منيره : ياعليكم حركات أنتو خخخخ وش رايك يمه بمفاجأتهم ؟؟
أم ناصر : والله وقدرو يلعبون علي حتى أنا ما شكيت
ناصر : هههههههه يالله نوره روحي نادي خالد وديما
وقامت نوره تناديهم ..
نروح شوي للعنود
العنود كانت ماسكه التلفون بتكلم منى وردت عليها الجوهره
الجوهره : الو
العنود : السلام عليكم
الجوهره : وعليكم السلام ( وعرفت أنها العنود وكشرت )
العنود : كيف الحال ؟
الجوهره : الحمد لله وانتي ؟؟
العنود : تمام الا وين منى
الجوهره : والله ماادري وين لحظه أشوف

راحت الجوهره تشوف وينها بس طولت لأنها رقت فوق ومنى تخت في المطبخ نزلت وشافتها
الجوهره : وينك ؟؟؟؟؟ ساعه ادورك
منى : بسم الله علي وانا وش دراني عنك
الجوهره : روحي شوفي العنود تنتظرك على التلفون
منى : طيب أعصابك
الجوهره : أصلا ما ادري وش خلاني أرد

وراحت منى تكلم
منى : هلا وغلا
العنود :أخيييييييييييييييييرا جيتي يالأميره
منى : معلييش توها تقولي الجوهره
العنود : المهم بقولك شي وياويلك تقولين لا
منى : أشوف
العنود : أنا بطلع مع عبد الله للسوق نتمشى لأني طفشاانه وأبغاك تجين مع حمد هاه وش قلتي؟؟؟
منى : بصراحه فكره ولا أحلى بس حمد أكيد ماراح يعطيني وجه
العنود : وش دراك اسأليه وردي علي لنتظرك خلاص
منى : خلاص

وراحت منى عند أخوها وكان قاعد عند التلفزيون
منى جلست بعدين قالت : حمد
حمد : وش عندك ؟؟؟
منى : بسألك سؤال ممكن!!!!
حمد : اخلصي وش عندك
منى : انت ليش ماعمرك وديتني مكان ؟؟
حمد : وأنا فاضي لك
منى : طيب الحين وش عندك ؟؟؟
حمد : أفهم انك ودك تطلعين الحين ؟؟
منى : الله يخليك بتقابل أنا والعنود وعبد الله بيجي
حمد : دام عبد الله فيه خلاص موافق
منى : واااااااو مشكور
وراحت تتجهز


................................................. انتهى الجزء
ان شاء الله أعجبتكم الأحداث
بظنكم وش يصير عند منيره ؟؟؟
وش شعورها لاشافت الحفله البسيطه اللي مسوينها اخوانها ؟؟
هل بيدري أبوها بأنها جلست عندهم لآخر الليل ؟؟
وش راح يصير في السهره ؟؟
منى والعنود وروحتهم للسوق وش بيصير ؟؟؟
سلمان وسيارته هل بيعرف من مخربها عليه ؟؟

أحداث جديده راح نعرفها في الجزء الجديد ...............


التوقيع
هُنا مسقطُ رأس قلمى ..،

كمـ أشتقتُ إلى ولعى بهذا المكان ،،

فهل رائحة عطرى ما زالت تعبقُ بالأرجاء ؟!

وهل أسمى ما زال منقوشّ فى ذاكرتهم ؟!

[ تذكرونى إن كُنت أستحق الذكرى ]
لجل كل القلوب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أجمل غرور لجل كل القلوب قسم الروايات المكتملة 114 09-17-2015 07:34 PM
معنى قول الصحابة "تعلمنا الإيمان قبل أن نتعلمَ القرآنَ" Zied Hammami المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 11 07-12-2011 03:36 PM
اول لعبه اون لاين بالغه العربيه-زمن المحاربين ahmadzz1994 منتدي العاب المنتديات - مرح و ترفيه 1 06-10-2011 05:32 PM


الساعة الآن 11:40 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.