قديم 01-29-2012, 10:59 PM   #51
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 12
s11o is on a distinguished road
افتراضي


البارت الرابع والأربعون..




هفوف!
الطفل في فراشه..
يسمع صوت الذئب من بعيد..
يبحث حين تقفل " الدروازة "..
عن ولد وحيد ..
الطفل في فراشه..
يسمع صوت " أم الليف "..
تطير في الزقاق..
تملئ الغرفة بالرفيف والحفيف..
الطفل في فراشه يخاف..
أطرافه باردة تحت اللحاف..
وعندما ينام..
يتبعه الذئب إلى الأحلام..
ومرّت الأعوام..
كبرت يا هفوف..
لكنني إذا أويت للفراش..
أسمع صوت الذئب من بعيد..
يبحث حين تقفل " الدروازة "..
عن ولد وحيد..

المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي...





راجح بثقة\حن هله واولى منهم بتربيته..مايقدرون ياخذونه منا..

راجح ورغم صعوبة تقبله لكل الاعترافات اللي نطقتها رشا..
ماكان الوقت مناسب انه يتعمق ويسال ويستفسر..
فحب يطمنها قبل لا تخاف بزيادة...

رشا تضمه وتبكي\بس أمه حية ما ماتت..
وهـــــي تبيــــــه...

راجح أبعدها عنه بغضب\مــــأخذين الولد من امــــه؟؟
حرمتــــوا أم من ضنـــاهـــا..حرمتوا الطفل من ريحتها؟؟
أنتوا وش جنسكم؟؟من أي نوع من المخلوقات...
أخوك حارم البنت من اهلها ومغربها ودافنها بالحياة..
وانتي وسعود سارقين الولد من امه..أنتوا جبـــابرة ما تخافون ربكم..؟؟

رشا تبكي وتمسك يدهـ\لا والله العظيم ماحرمتها منه..
سعود قال ماتت وعطاني الولد..قال صيري أمه وهو ولدك..
راجح مثبت عيونه عليها\وليه ماتكلمتي لما عرفتي إن امه حية ماهي ميته..؟؟
ليه سترتي على خبث زوجك وظلمتي الحرمة وولدها..؟؟
رشا\أمـــــــــه ماتت والله العظيم...سعود قالي ماتت وهو أنهار بعد موتها..
لأنه كان يحبها ومتعذب عشانها..
راجح\رشا لا تجنني توك تقولين أمه حية والحين تناقضين كلامك..
رسيني على بر عشان أعرف أتصرف..
رشا\سعــــود ماهو ردي والله العظيم ماهو ردي..
مستحيل يحرمها من ولدها..هي ماتت بعد ماولدت..
راجح بقوة\أنتي متأكدة إنها ميته؟؟
رشا\سعود قال ماتت..يعني هي ماتت لازم تكون ميته..
راجح يشد على يدها\أنا معك يارشا ومستحيل احد يأخذ الولد منك..
بس والله العظيم إن طلعت ام غازي حية ماينتصف الشهر الا وهو في حضنها..
رشا تشهق وتضربه\لا لا انت حلفت توقف معي أنت وعدتني ماتخليني لحالي..
ماتقدر تأخذه مني حرام عليك ليش كذبت علي ليييييش..؟؟
راجح يضمها بقووة\إن خذيت الولد منك ورجعته لأمه ماهو من قل قدرك بقلبي..
مير إني عاهدت نفسي مايتكرر اللي صار لهديل لأحد وانا أقدر أتصرف..
رشا بنحيب\مالي دخل بهديل..ولا بسعود ولا مرته..
أنا ابي غازي مابتاخذونه مني والله ما أسامحكم..
راجح بضيق\معقولة سعود حرم الولد من أمه..؟؟
رشا\راجح حرام عليك والله أمه ماتت..
وهم يكذبون علي ويقولون حيه..
يبون الولد يبون ورثه من ابوهـ..يبون ولدي..
راجح يركز عيونه بعيونها\رشا لاتنهارين كذا..
كوني عادلة وخافي ربك..مايحق لك تاخذين الولد من امه وتنسبينه لك..
مهما كنتي تحبينه هذا مايشفعلك..لاتنسين راح تقابلين رب العالمين فيها وفي ولدها..
وقفت بقهر وهي تصارخ\أنا ما ظلمتها ماظلمت أحد..
هو عطاني اياه وقال هو ولدك..مالي ذنب مالي دخل..
ولدي ما باعطيكم اياهـ...ولو تذبحوني..
راجح يمسكها بقوة\إهدي الحين ونامي عشان ترتاحين...
وبكره بنتكلم وتحكين لي كل شيء بالتفصيل..

دفته عنها بكره وظلت تناظر بعيونه...
أستاهل ليه قلت له ليـــه؟؟الحين بياخذه مني ويرجعه لها..
بس هي ميته والله ميته..سعود يحبها وماكان بيحرمها من ولدها..
وان كانت حيه ليه عذبني وعلقني بولده..؟؟
ليه عذبــــــــني؟؟
كيف اتصرف الحين..راجح بيذبحني مثل سعود..
بياخذه مني بيدمرني..ما باعطيه لهم..
أول يذبحوني وبعدها يسوون اللي يبون..

راجح بتعب\رشا لا تناظريني وكأني مجرم..
رشا بألم\خذلتني..ظنيتك بتساعدني بتحميني وتحمي ولدي..
بس أول ما جيتك طعنتني..تبي تاخذ ولدي مني..
راجح قرب منها وبحنية\الود ودي لو أدفنك جوات قلبي أنتي وولدك..
بس فكري في أم غازي المسكينة..الولد ولد من سنين وامه محرومة منه..
قلتي عطاك اياه وعمره ايام..يمكن حتى الشوف ماشافته ولا شمت ريحته..
رشا تبكي\بس أنا حبيته خدمته بعيوني وسهرت عليه وبأموت عشانه..
راجح\أدري إنك حبيتيه..ولو كان ولدك من بطنك ما حبيته وحميته هالكثر..
إن كانت امه حية فلازم تحضن ولدها ويربى بحضنها..
رشا تشهق وبحزن\وأنـــــــــــا وأنا من يعوضني بولدي..؟؟
كيف أقدر أعيش من دووونه هذا ولدي ولد قلبي...
راجح يضمها\بيعوضك ربك الكريم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


نائمة بإنكســـــــار...
ملامح الذبول والاستسلام ترسم الاستوطان على وجهها الصغير..
دموع متمردة تتسلل بجرئة من تحت الجفون..
تبكي وهي نائمة..تبكي وهي مستيقظة..
تبــــــــــكي منذ إنتمت إليــــــه..
شاركها سريرها وحست فيه..
رفعها بخفة انسدح بفراشها وضمها على صدرهـ..
يد حول أكتافها ويد على خصرها...
حـــس بتنهيدتها المكتومة..وشدها له أكثر..
قبـــل شعرها وهو سرحان بخياله معها..
ومع اللي نايم بأحشائها..

ماينكر صدمته لما عرف بحملها..
كيف أخرسته الصدمة وألجمت كل جوارحه..
ترك الطبيب يتكلم وهو ساقته أرجوله لغرفتها..
وقف قدام زجاج غرفتها..
يتأملها وهي تناظر الفراغ..
يراقب كل حركة تسويها..
كانت تدوخ تستفرغ..
تبكي من ألآم وماتعرف توصفها..
تتسخن وتهذي كثير..وتنـــــام كل ساعتين..
وأقـــوى شيء الإكتئاب اللي تمر فيه..
يدري بسبب كل هذي الأعراض الحين..
بينما الإكتئاب سببه معروف له ماهو الحمل...

أبتسم وهو يتخيل شكلها حامل..
منفوخة وتهاوشه..ويمكن تضربه..
وعد نفسه يكون معها بكل لحظة من لحظاتها..
بيهتم فيها بيداريها..بيفرض مساعدته لها بكل وقت..
بيسعدها غصبن عليها ويخليها تكون مبسوطة بحياتها...
ويحقق لها كل اللي تبيه..
ابتسم أكثر لما وصل لنقطة ولادتها...
بالتأكيد بتكون صعبة وقاسية..
لكنه بيكون جنبها قريب منها..
بيساعدها بحمل الطفل..يراقبها تحضنه ترضعه وتنيمه..

أحتضن عائلته الصغيرة..
ويحاول إبعاد ردت فعلها عن خياله وأفكارهـ..
رغم احساس مرير ينبض بأقصى قلبه...
يبلغه بأن حمــــامته ماراح يكون لها ردت فعل..
استسلمت وذبلت..
ومابقى بعيونها للحياة قبووول..

واعترف بانها أغلى وأهـــم من ذريته..
لن تعلم بذاك الزائر الراحل بعد أيام..
فحالها لايسمح لها بالإنهيار..
أو الثـــوران...

حبيـــــــــبتي تحتاج النور..
لن تهيـــم بالظلام لتسعة أشهر وربمـــا عاماً كاملاً..


ضغط بيده على بطنها بخـــــــــفة..

هنــــــــا حيـــاة جديدة..
نبض(ن) وليـــــــد..
لربما يبكي لبكاء أمـــــــــه..
أو يشعر بالضياع لعتمة الروياء لديه..
مهلاً صغيري..
فلست الوحيـــد..
بأحضاني طفلة تشكو المغيب..
تبكي..تنادي..ومـــامن مجيـــب..
يــانــــائماً بأحشاء الحبيب..
عــــــــذراً ليس العـــمر لك مديـــد..
فصغيرتي أغلى من حبل الوريـــــــد..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


وينك .. !
ترى جانا مطر ..
غطّا شوارعنا ..
كل الشوارع امطرت ..
ماغير شارعنا !

قرئت الرسالة وضحكت بصوت عالي لحتى ألتفت عليها..
معجب بها بأناقتها المتواضعة..
معجب بنعومتها وحدة نظراتها..
معجب بقوتها ومحاربتها لنفسها..
وأنعجب بصوت ضحكتها الصادقة..
تسأل في صمت من اللي تراسلها ومبسوطة معها لها الدرجة..
مايعرف صديقاتها ولا قريباتها..خمن تكون سارة بس استبعدها..
راقبها وهي تكتب رسالة سريعة وترسلها ..وكيف متحمسة وتنتظر الرد على رسالتها..
وصلت رسالة وأول مافتحتها ضحكت وهي تعض شفايفها وكأنها تتوعد بشيء..

أستاذ كان يصحح في أوراق الإمتحان , لقى ورقة مكتوب فيها " يا أستاذ أرجوك لا تفتح الورقة "!
فلم يفتح الورقة لكن الفضول قتله , فتردد هل يفتح أم لا ?!?!

<<الباقي بعد ماتكملين النص الثاني من النكته أنتظرك يالوغدة..

حس بجنووون يسيطر عليه..
ليـــــس جنون الشك..بل فضووول متعب..
ليش تضحك كل هالضحك..يبي يشاركها ضحكها..
يابخت اللي له كل هالمكان بقلبها تضحك من غير شعور بوجودي..
أصابعها تتسابق وترسل مرة ثانية..

وصلتها الرسالة الأخرى..

وبعد ساعتين من التردد فتح الورقة فوجد مكتوبا فيها " فتحتها يا ابن الكلب ؟؟ "

ضحكت بصوت عالي وردت على المتصل عليها..
عبدالله\قولي الصدق من اللي نكته أحسن أنا ولا الوغد؟؟
غادة\احفظ لسانك يالورع..
عبدالله\كنت أدري انك بتخونيني مثل امي..
هي حبت أبوي وماراعت مشاعري وأنتي حبيتي أبو فنيلة وسروال..
غادة\هههههههههههههههههه لا تكفى اما انت مو من أهلها..
عبدالله بقهر\الوغد عندك؟؟
غادة تناظر راكان\ايه عندي...
عبدالله\لا يكون كاشفة قدامه؟؟
غادة تشهق\استغفر الله وش شايفني مافي وجهي حيا..
عبدالله\سامحيني عقدتني أمي ما تتغطى من زوجها..
تخيلي لبست بنطلون قدامه ويوم شفت بنطلونها قصيته بالطووول..
غادة\هههههههههه يالملقوووف مالك شغل فيها..
عبدالله\انطمي هي أمي..وانا مسئول عنها..
تخيلي اخليها تهيت مع أبوي لحالها..
غادة\لا مالك حق..لازم تربيها وتعلم أبوك عليها..
عبدالله\كلي تبن ..
غادة\ههههههههههههههههههه وش رايك تجي الليلة وتتعشاء معنا..؟؟
عبدالله\اذا الوغد موجود أنا ماني بحاضر..
غادة\احترم لسانك لا أقصه لك..وبعدين وش عندك عليه؟؟
عبدالله بحمية\أبوي متزاعل معه..
وأنا عندي قناعة اللي مزعل ابوي مزعلني..
غادة\وهـ ياقلبي يعننك تحب أبوك؟؟
عبدالله\أنا أحبه بس لو يفكني من شره ويطلق أمي كان احبه أكثر..
غادة\هههههههههه مبطي عظم يا عبيد..
عبدالله\قربي أقولك..
غادة\لا تستهبل هذا السماعة بأذوني وش تبي..؟؟
عبدالله\تعرفين جدة أبوي؟؟
غادة\تراها جدتك..
عبدالله\يا كذبك هي جدتك أنتي وجدت أبوي..
أما انا فلي جدتي اللي هي أمك..وش حشرني بالنص بينكم وبين جدتكم..؟؟
غادة\طيب اخلص جدتي وش فيها؟؟
عبدالله\تخطط تسافر مع جدي اللي هو أبوك..
مدري وش طرى على العجوز تبي تصيف في اوربا..
غادة بصدمة\كذااااااااااااب ..
عبدالله\الشرهه ماهي بعليك على اللي يكلمك ويكبر قدرك..
يالوغدة رجال وش كبري وتقولين كذاب..
مالقيت منك خير من يوم تزوجتي الوغد اللي مثلك..
قفل الجوال في وجها وهي تنادي عليه تبيه يأكد كلامه أو يفهمها وش صاير..
ناظرت راكان بصدمة...
غادة بضحكة مكتومة\إحزر وش صار؟؟
راكان مبسوط\وش صار؟؟
غادة\جدتي هههههههههههههههههه بتسافر مع أبوي وعمي ههههههههههههههههه..
راكان بشك\من جدك أنتي؟؟
غادة\مدري عبدالله ولد علي هو اللي قالي..
راكان\ههههههههههه تخيلي جدتي في ربوع ايطاليا..
غادة بخيال اكبر\تلبس جنز وتصبغ شعرها ..
راكان\هههههههههههه ترمي العصا وتلبس الكعب..
غادة\ههههههههههههه لا تخيلها ترطن ايطالي..وير ار يو يالغبراء..
راكان\بنت لا تتكلمين على جدتي..
غادة\ياربي وناااسة لازم نسافر معهم ونسوي يوميات جدتنا في ايطاليا..
راكان\ويجي شايب يبى يتعرف يعطيها صفحته في الفيس بوك..ويعننه حركات.
غادة\مشكلة لازم نزوجها قبل تسافر عشان ماتسوي حركات بوي فرند ومدري وشهو..
راكان\ههههههههههههه على شحم هههههههههههههه..

رفعت جوالها وقرئت الرسالة اللي وصلتها..
تغيرت ملامح وجها وأرتبكت..وفي لحظات تحكمت بنفسها وناظرت براكان..
غادة بهدوء\صديقتي بسيارتها تحت..بأنزل لها..
راكان بتسئول\ليش ماتدخل؟؟
غادة\مستعجلة وأنا موصيتها على غرض ابيه..
بتعطيني اياه وبتمشي..
راكان\لا ماتطلعين الشارع...
خليها تدخل في الحديقة خذي غرضك وهي الله يسهل لها..
غادة توقف\طيب عن إذنك..

خرجت من الغرفة بعد ما أخذت حجابها ولفته عليها عدل..
نزلت الدرج وهي تحس بأرجولها تغوص بالدرجات..
طلعت ل الحديقة وأنتظرت دخول صديقتها..
دخلت شهد وسلمت على غادة بشكل سريع..
شهد\غادة..اذا غيرتي رأيك في الموضوع بإمكانك تتراجعي..
غادة تسحب هواء وماترد عليها..
شهد\أنا نفذت كل اللي أتفقنا عليه..
أنتي لك حق تزعلين وتنغاضين..
بس اذا كنتي مرتاحة معه وتشوفين راح يعوضك عن الغلط اللي سواهـ لا تدمرين حياتك..
غادة ترتجف\البلا مو منه..مني أنا..
مو قادرة أنسى حاولت يشهد الله اني حاولت بس ماقدرت..
إهانته ساكنة بقلبي وروحي..وهو ماقصر بتعذرهـ باهتمامه واحترامه..
يعز علي أجرحه وأسوي اللي في بالي..
شهد تشد على يدها\إذن خلاص قلبك بينسى وروحك بترتاح بقربه..
بينسيك اللي صار..هو يحبك وأنتي تحبينه..
ماهو ضروري تنتقمين..
غادة\انا ما ابي انتقم..أخاف أسكت هالمرة وأنسى واعديها..
بعد مرور الزمن يمكن يرجع الشك لسبب او بدون سبب..
ومثل ما اتهمني مرة يتهمني ثانية..
ما أقدر أتحمل طعنتين وزيادة...لازم يأخذ درس عشان العمر الجاي يا شهد..
شهد تضمها\الدرس لازم ياخذه..وهو خذاه من نفسه ومنك..
تعذب لما أدرك حقيقة اللي صار وانه ظلمك..
ومات قهر لما انخطبتي لغيره وكنتي بتتزوجين..
يعني كل هذا ياقلبي ما يرضيك..
غادة\صح تألم بس ماهو مثل ما تألمت..
لازم يشرب من نفس الكأس ويحرم يتعرض لعفتي وطهارتي..
اليوم وعندي الدليل..بكره ان استمرينا من وين أجيب الدليل..؟؟
شهد تمسح دموع غادة\استخرتي؟؟
غادة تشهق\لا...ماقدرت..السالفة انتقام وتسديد حساب..
خجلت من ربي استخير في جرح انسان..
شهد\مهما قررتي ومهما صار..
أنا معك وكاتمة سرك..ومتى ما احتجتيني رنة وأنا قدامك ..
غادة تضمها وتبكي\فقدتها كثييير..بس والله العظيم لك مثل مكانتها والله..
شهد\فقدتها موووت ياغادة ولا لقيت من يملى مكانها..
ودعوا بعض وهم يبكون ويشجعون بعض...
جلست بالحديقة سرحانة وظامة اللي بيدها..
من يومين طلعت مع شهد بمشوار بعد ما أستئذنت راكان..
واليوم وصلها اللي كانت تنتظره وطلبت من شهد تساعدها فيه لأنها واصلة..
مسحت دموعها وهي تتنهد والحيرة متملكتها..
رفعت راسها لجناحها كان راكان واقف على البلكونة ويناظرها..أو يراقبها..
تدري انه مو غبي وهو حاس بارتباكها وتحفزها الدائم..
وبالتاكيد ملاحظ اللي صاير معها لانها لاحظت وجوده بعد خروج شهد..
يعني شاف ضمهم لبعض وبكاهم..
راكان بغمزة\تطلعين ولا أنزلك ...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دخلت غرفتها تركض ردت عليه قبل ينقطع الاتصال..
طالب\يعننك تتغلين يا معصقل..؟؟
شوق برطمت\وعليكم السلام هلا فيك..
طالب\يووهـ فشلتيني...اممممم كيفك يا يا اممم وش اسمها ذيك.....
شوق تبتسم\الحمدلله بخير ماله داعي تفكر وش تكون..بعد شوي تقول كفر السيارة...
طالب\ههههههههه لا لا محشووومة..
شوق\انت كيفك..؟؟
طالب\مالك دخل...
شوق\هـــاهـ..؟؟!
طالب\يعننه يهمك حالي..؟؟
شوق\لا مايهمني...
طالب\لانك جماد ماتحسين ماعندك قلب...
شوق\هههههههههههه دوم تقول حالي مايهمك وانت حالك مايهمني..
طالب\طيب لا تقلبينها هوشة ماني بحوولك أكفخك..
عندك كمبيوتر؟؟
شوق\ايــــه..
طالب\يالله افتحيه واشبكي المسن ابي اوريك شيء..
شوق بحماس\طيب..
طالب\معصقل سألتك بالله قولي الصدق..
شوق\بسم الله وش فيك؟؟
طالب\قبل شوي طلعتي لسانك صح؟؟؟
شوق حطت يدها على فمها\ما اذكر..
طالب\ترى سألتك بالله..
شوق\استغفر الله ياربي ليه حلفتني..ايه طلعت لساني اووف منك..
طالب\لا كنت أتاكد أنتي الضفدع اللي على خبري..
قفلت في وجهه وفتحت المسن وهي متحمسة تبي تدري وش فيه..
كان اون لاين..بدء محادثة معها...
...لعيـــون عصقولة تشرق الشمس وتغيــــب ..<<توبيك طالب..
هلا وغلا عصقووولة نورتيني وارحبي
ابـــــــــــــي أنساك..<<توبيك شوق..
هلا فيك ..
طالب\وجع وجع من تبين تنسين ياللي ماتستحين؟؟
شوق\ابي انسى واحد مايستحي دمه ثقيل ودوووب ويشبه التمساح..
طالب\غيري التوبيك شوفيني متغزل فيك...
شوق\الله واكبر متغزل وخروا منه الكذوووب..
مو قايلتلك ما احب عصقووول ؟؟
طالب\غيري التوبيك ولا ما اوريك المفاجئة اللي محضرها لك..
شوق\اول اشووف مفاجئتك وعليها اقرر اذا اغير التوبيك او لا..
طالب\اممم طيب بس بشرط اذا اعجبتك وانا واثق بنفسي..تحطين التوبيك اللي اقوله لك..
شوق بعصبية\لا اعرفك بتجيب العيد..
طالب\اجل ضفي وجهك يالضفدع ما حدن يسهر معك..
شوق\انت ضف وجهك يالتمساح..وطلقـــــــــني..
طالب\رجعتي ل الطلاق؟؟
شوق\ليه واحد قالك اني تركت الطلاق عشان ارجع له..؟؟
طالب\عصقووول انطمي وشوفي مفاجئتي
شوق\طيب هذاني متحمسة وش عندك..؟؟
شغل الكاميرا وحطها عليه وقام يتبوسم ..
وهي تضحك عليه..
طالب\تضحكين معصقل وش رايك في اللوك الجديد؟؟
شوق\هههههههههههه مستخدم دابر أملا يا راجووو؟؟
طالب\لا يالخبل مستخدم هذا الكريم مدري وش اسمه..
اخذته من على تسريحتك..
شوق تشهق\وش مدخلك غرفتي؟؟وش تسوي فيها هاه؟؟
طالب\بيتي كيفي..تدرين عصقوول..
لما رجعت البيت كان كئيب ومظلم..
بس شغلت الكهرباء نور وصار يهبل..
شوق بقهر\يا الله يا كريم تطفىء الكهرباء عليك ثلاث أيام قوول آآآمين..
طالب يضحك\ههههههههههه لا ان شاء الله في جارنا ولا فيني..
شوق\لا تقول رجعوا عياله ينطون من فوق السور وعلى المسبح؟؟
طالب كشر\الله لا يوريك بس وريتك فيهم جبت هنود وصرفوا الماء وقفلت المسبح وخليهم ياكلون تبن..
عاد لو شفتي جاء ينقد يقووول ماتخلي العيال يستانسون..
شوق بشهقة\لا يكون سكت له..
طالب\لا كفخته وهفيته بالفاس على راسه وقلت لا تعيدها مرة ثانية..
شوق\والله انك كذوووب..
طالب\يوووه تراني كنت مجهز سهرة رومنسية بس انتي خربتيها..
لاتقولين بعدين اني ما اعرف ل الرومنسية..
شوق\طيب يا رومنسي وش عندك...
طالب\احم احم شوفي يا طويلة الأنف..
هذي وش تذكرك فيه..
وجه الكاميرا على الطاولة ..
شافت علب رايقة موضوعة بعناية لكن مسكرة..
دققت النظر فيها وشهقت لما حست انها تعرف محتواها..
طالب\هذي هدايا وصلتني من وزيرة خارجية الصومال...
أذكر لما اعطتني طقم المكتب كان بعد رجوعي بالشهادة الكبيرة..
كانت لابسة عبايتها ومتحجبة مايظهر منها شعره وحدة...
وجها كان ناعم وحلووو بس كانت مبرطمة..
وهذي الهدية اهدتني اياها رئيسة اليابان لسوما..
كانت دووبة مرة ولما عطتني الهدية قلت لها وراك دووبة سوي رجيم..
الله لا يوريك يا عصقووول بكستني على بطني بقوووة..

ضحكت وهي تبكي بعد ماتذكرت البوكس اللي ضربته اياه هذاك اليوم..
ظلت ساكته بانتظاره يكمل تعذيبه اللي كان بلسم لكل جرح بقلبها منه..

طالب يكمل\اما هذا الدبدوب بصراحة تعجبت من زوجت أوباما..
ام شعر محرووق وأنف مدري وش يبي..تعطيني دبدوووب وش شايفتني بزر..
بس ماسكت لها قطعت عيونه وانا افتن عليها..قلت لها ماتدرين انها تمثل أرواح والعياذ بالله..
ان شفتك مرة ثانية جايبة دبدووب نتفت عيونك بدال عيونه..

نزلت السماعات من على اذونها عشان مايسمعها
وهي تضحك وتبكي وتتذكر كيف فتن عليها وكسر خاطرها..
وحلفت تهديه سم فئران او علبة بف باف بدل العطورات اللي تمصخر عليها..

طالب بضحكة\هههههههههههههههه شوفي الخبل كوندليزا رايس ام براطم سوداء وش مهديتني..
كتاب الرجال من المريخ والنساء من الزهرة..
ضحكت عليها ام مشاعر وقلت لها على شحم ..
خذت الكتاب مني وحلفت ماترجعه..
عاد انا ماهان علي رحت ودورت على الكتاب وأشتريته..
بس تصدقين الى اليوم ما قريته..
اشتريته عشان تظل هدايا الغالية موجودة عندي ومحفوظة..

حطت يدها على قلبها تهدي ضرباته القوية..
صار يصارخ يبيها ترد عليه..
طالب\عصقوول بنت لا يكوون طول الليل سهران مع نفسي وأنتي نايمة..
شوق ياقلبي ردي علي..

شوق بصوت مبحوح\أنت مجنون..
طالب يبتسم ويقرب من الكاميرا\ودي اشوفك مثل ماتشوفيني بس يالله خيرها بغيرها..
ماني براضي تشغلين كاميرتك..
شوق\.......................
طالب\عصقووولتي...؟؟
شوق\هلا..
طالب\مرحبتين يا قلبي..
اممممممممم عندي مفاجئة ثانية..احم احم..
وقفي على حيلك..
شوق\وقفت..
طالب\كذابة قلت لك وقفي..
شوق وقفت وهي تضحك\خلاص وقفت..
طالب\مدي يدك تحت السرير...
وخرجي علبة مستطيلة..
شوق باستنكار\تحت سريري أنا؟؟
طالب\لا ياقلبي تحت سريري وسريرك ..
سوت مثل ماقال لها وطلعت العلبة المستطيلة..
كان فيها علبة مخملية لونها أحمر مخملي..
وبطاقة كبيرة بجنب العلبة المخملية..
طالب\فتحتيها؟؟
شوق بهمس خايف\إيــــه..
طالب بخبث\خلاص سكريها ترى مو لك بس حبيت أتطمن عليها..

شوق طنشته وفتحت العلبة تفاجئت بطقم ذهب أبيض نــــــــــاعم..
فراشة متوسطة الحجم منحوت عليها آية قرانية..
وحول الفراشة فيونكات صغيرة رايقة..
إسوارة محفور عليها عصقولتي..
والخاتم محفور عليه طالبـ....ي ..
هزت راسها بعجز بيظل طالبها وهي تموت فيه..
طالب\عصقوول؟؟
قولي الصدق وش تسوين..؟؟
ماردت عليه وظلت تتأمل الهدية..
طالب\أعرفك مادية فتحتي الطقم قبل لا تفتحين البطاقة..
أنصدمت كيف عرف هالشيء..
وأدركت بنفس اللحظة لانها تهمه وهو يعرف عنها الشيء اللي مالاحظته على نفسها..
طالب\وش اتووقع منك مو حرمه..والحريم لما شافوا الذهب نسوا الدنيا..
الله يعينا عليكم وينصرنا يالماديات..افتحي البطاقة وشوفي رومنسيتي..
فتحت البطاقة وكانت بتقراء اللي فيها..لكن هو منعها..
طالب\وش رايك تسمعينها مني احسن من تقرين خطي والأخطاء الاملائية..


أبي أبـقـى وسـط قـلـبــك لوحـدي مـامعــي إنســان !!
أبي أمــلك كــل تفكيــرك // وتمــلــك كــل وجــدااااني


وأبي قلبــك يواعــدني لــو خــــــان البشــر مــاخــااااان
وأبـيـك تـكـون لي ظــلـي // وأكــون بظــلـك الثــــانــي

أبـي أطـلـب طـلــب واحــد "رجيـتـك" وهــو المهـم الآاان
وأنــا أدري مستـحــيــل تــرفــض لأنــك جــــد تهــوااانــي


أبيـك تعيـــش فــي قـلبــي إذا تسـمـح مـــدى الأزماااان
" أبيـك تشــوووووف ماتملك فــي قلبـي ومـاتعــــداني"

طالب بمحبة\وهذا طالب طلبك طلب واحد تعيشين في قلبه مدى الأمان...
وش ردك يا الحبيـــــــــبة..؟؟

تشهق وحاطة يدها على فمها تحاول تتكلم بس مو قادرة..
يحبـــــني..يحترمني..والأهم يعرفني وانا اللي ظنيته مادرى عني..
طالب\أنتظر ردك...
شوق بدموع\وأنت جاوبت على نفسك مستحيل أرفض لأني بجد أهواااك..
طالب بصوت ضاحك\فديتك ياعصقولتي يا قلبي الوهمي ماهو اللي جوا ضلوعي..
ضحكت على كلامه مبسوطة بسماع صوته وضحكته..
طالب بمكر\عصقووولة..؟؟
شوق بهدو\لبيه..
طالب\لبيتي في منى..احم آخر شيء في البطاقة لا تقرينه طيب...
رفعت البطاقة وناظر بأخرها..
كان مكتووب بخط صغير بأخر الزاوية [ لا أحد يصدق نفسه ]

طاحت البطاقة من يدها وانسدحت على الأرض تضحك مبسوووطة..
وهو يضحك ومستغل الفرصة ويتغزل بطريقة ماتشبه الا طالب فقط..
مازعلت ولا تحسست من كلامه.
صارت تعشق أسلوبه لأنه خاص ومايتفرد فيه الا طالبها..
ومايكون الا لعصقووولة...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أتخذت قرارها وحسمت الموضوع...
تعوذت من الشيطان وقررت تكمل حياتها مع راكان وتدمح خطاهـ..
هي تحبه رغم إنها كرهته وكرهت طاريه بعد اللي سواهـ..
لكن قدر يكسبها باحترامه ومراعاته لها..ومحاولاته لتطيب خاطرها..
اليوم بتقوله ان الزمن طيب خاطرها..وهي راضية بحياتها معه..
نشفت جسمها ولبست قميص نوم طويل مشمشي..
سرحت شعرها وطلعت من دورة المياهـ..
وقفت مكانها مصدووووووومة وتحس بقبضة جليدية تمسك على قلبها بقوووة..
ألتفت لها وركز عيونه عليها..
كانت مصدومة وتحس بمدى غبائها واللي طعن مرة يطعن ثاني مرة مثل ماتوقعت..
وهو يتأمل الحورية النادرة الوجود...حوريته الغالية..
عشق الطفولة حلم المراهقة..وأخيراً ملك لقلبه..
أرتجفت بعنف وقلبها ينزف من الزعل والحزن..
كان يقلب بجوالها..يفتش يراقب يشـــــــــك فيها من جديد..
يطعن وهالمرة بالمخفي..
من متى وهو يراقب جوالي ويتجسس عليه..
غادة ببرود\بشـــــــر الليلة صدتني؟؟
راكان بتعجب\صدتــك؟؟
غادة\كم مرة تشيك على جوالي؟؟اممم ماحيرك اسم من الأسماء؟؟
يمكن كاتبه اسماء بنات وهم مو بنات..
راكان بغضب\غــــــــــــادة..!
غادة\وحتى صديقتي خرجت على البلكونة عشان تتأكد انها صديقة مو صديق..
ولو سيد راكان مو غبية عشان أواعد احد في بيت زوجي..
راكان هزها بقوة\انتي صاحية؟؟وش جالسة تخربطين يامجنونة؟؟
غادة بسخرية\مو اخربط..مو تشك فيني وذابحك الشك؟؟
والحين جالس تفتش بجوالي ويمكن تترصد مكالماتي..؟؟
راكان\كل هذا لأني أستخدمت جوالك؟؟
غادة\لا..........لأنك طعنتني بطهارتي بتربيتي وديني وأخلاقي..
ماوقفت على أتفه التوافه اللي اسمه جوال..
راكان\صلي على النبي يا بنت الناس وابعدي الوسواس عنك..
اتصلت من جوالك على جوالي لاني مو لاقيه..
رد علي أبوي وقال جوالي عنده في الصالة..
غادة بعبرة\لا تلومني ياراكان..

أنسحبت من قدامه وتغطت بمفرشها..
ماتقدر..موقف اليوم راح يتكرر ويتكرر..
يمكن يستخدم جوالها..يمكن ينكش اغراضها..
يمكن يسالها سؤال عادي وداخله مبطن بالشك..
مسحت دموعها لما حست فيه نام جنبها..
كان قريب منها لدرجة تسمع صوت أنفاسه..
حاولت تهدي نفسها وهي تقراء الأذكار والمعوذات..
لكن جسمها كان يرتجف من حبس عبرتها..
مد يدينه وسحبها له ضمها وهو يتمتم بأذونها بكلمات غير مفهومة لها..
ولما ركزت سمعت اللي كان يقوله..
كان يقراء عليها وهو ضامها..

كان المفروض تنفر منه..تضربه وتعاتبه وتصرخ عليه..
بس ظلت ساكنة وراضية باللي يسويه..
لكن عقلها هالمرة حذرها وقرر بدون رجعة..
لازم يتعاقب وتنتهي معاناتها..
همست بتعب\راكان اتركني..
ماتركها ولا ابعدها عنه..
همس لها\نامي وانتي مطمنة انا على وعدي..

صرخت بجوات قلبها تستغيث...متـــــــى يا بكرة بتجي...؟؟

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


كان واقف قريب منها ويتكلم مع دكتورها اللي كان مو راضي بخروجها..
ويراقب حركتها الجديدة المعقدة بالنسبة له..
يبي يتخلص من الدكتور عشان يمنعها من اللي هي تسويه..
تفاهم مع الدكتور وطمنه بانه راح يرجعها المستشفى بعد كم يوم..
يجهضون الطفل وبعد ماترتاح يسوون العملية..
لما اعترض الدكتور وقال لازم هي تقرر لانها صاحبة الشأن..
فتن عليه غازي وقاله انها قاصر وهو المسئول عنها..
وبذلك هو يوقع على أوراقها ويتخذ القرار عنها لانه ادرى بمصلحتها..

تركهم الدكتور غير راضي بتسلط غازي على فتاة صغيرة يحرمها من حق الاختيار..
قرب منها مسك يدها ونزلها..
رفعت يدها الثانية واستخدمتها..
مسكها مرة ثانية ونزلها..
تركت يدينها بحضنها وصدت عنه..
قفل البالطو عليها ورتب حجابها..
غازي بهدوء\الجو حلوو اليوم صح بارد بس أخيراً قدرت الشمس تغلب الغيوم..
هديل بسخرية\إيـــــه شفتها..
غازي يقبلها على جبينها\أيام وترجعين تشوفين..لو ما تمنيتي تطلعين من المستشفى ماطلعتك الا بعد العملية..
هديل\ليه الدنيا حر كذا..
مسكها قبل تطيح على الأرض وسدحها على السرير..
غازي بهمس\حمــــــامتي..غمضي عيونك وبترتاحين..
غمضت عيونها ويده تشد عليها..
بعد فترة فتحت عيونها وقدرت تتحرك..
نزلها بخفة ووقفها على الأرض لحتى توازنت..
غازي\تقدري تمشي أو اطلب كرسي..؟؟
هديل\أنا عمياء مو محرولة..
غازي لم يده على كتوفها\سلامتك من كل عاهة..
مشت معه وغصب عنها تمسكت فيه..وهو شدها له أكثر..
هي ماتشوف ماتدري وش اللي قدامها..
خايفة تطيح تغرق تنصدم...
لو كانت النهاية موت بتكون مطمنة ..لكن النهاية عذاب وألآم لا تحتمل..

وصلوا الفندق نزلها من السيارة بس هي وقفت ومارضت تمشي..
هديل\ما ابى...
غازي بتسئول\طيب وش تبين..؟؟
هديل بصوت مخنوق\مم....مــ دري...
غازي حبس تنهيدة\طيب وش رأيك نمشى في حديقة الفندق..مع إنها ثللللج..
هديل بهمس\إيه أحسن..

فهم عليها كشووفة له دائماً..
تخاف تظل لوحدها معه بالفندق..هو وحش يفرض نفسه عليها..
يحضنها غصب عنها..يلمسها يشيلها ويتدخل باتفه شيء يخصها..
والأمـــــــر من كل هذا إغتصابه لها..
مايلومها ولو فضلت تظل بوسط البحيرة المجمدة ولا تكون لوحدها معه في الغرفة..

لاحظ تعبها والخمول اللي يسكنها..
ناظر بطنها ويبتسم بحسرة..
أغلى امنيـــــــــه على قلبه مضطر يدفنها قبل لا تشوف النور..
مستندة عليه من غير شعور..بسبب الارهاق المتمكن منها..
جلسها على أحد المقاعد وجلس جنبها يحضنها..
همس لها\تعبانة...
ماردت عليه ورجعت على نفس حركتها بالمستشفى..
سحب يدها وضمها بكفه..
سحبت يدها ورجعت تقضم أظافرها..
سحبها بقوة ولبسها قفازاته..
بس الحقيقة مابقى لها أظافر..
اللحم الميت حوالين أظافرها صار مجروووح وملتهب..

لاحظ ظهور هالحركة عندها من بعد ماضربها بالسووط..
بس كان يتغاضى عنها وباحد المرات نبها وحذرها لا يشوفها تقضم أظافرها..
أبتسم لما تذكر عصبيتها وهو يضرب أصابعها بقلمه..
كل مارفعت يدها لفمها ضرب أصابعها بالقلم..
فكانت تثور عليه وتسبه وتقول أظافرها وبكيفها تأكلها أو تشويها..
صب الفلفل على أظافرها وقال لها الحين كملي..
ماتوقعها تعانده وتسويها..
يتذكر لمعت عيونها بالدموع بتحدي..
شفايفها كيف التهبت من الفلفل وجننته بلونها..
ظل يراقبها وهي تقضم أظافرها والفلفل يحرقها..
تأكد مالها نية توقف عن جنونها..
أخذ يدينها وحطهم بكأس ماء..وشربها غصب عنها ماء بارد يخفف حرارة الفلفل..

حـــس بحنيــــن لحمامته العنيدة..المتـــمردة..
اللي تضرب بأوامرهـ الجدار وماتهتم لـ العقاب..
أشتاق لعصيانها صراخها سخريتها..
تجاهلها لعصبيته وتواجدهـ..
لأنه يعش تحديها رغم إنهزامها دائماً..
ما أستسلمت ما أنحنت ...
لحتـــــــــى خـــان كل الوعود وقضى عليـــها بكل همجية..
ما أستمع لتوسلاتها...ماحن على دموعها اللي غرقت وجهه وشفايفه..
مارحم إنكسارها لما صرحت بقبولها بحياتها معه وبمسمى رسل..
وحتى مناداتها باسمــه وكانت أول مرة تسويها..
ماقدر يتركــــها..
بالموت كان يبعد نفسه عنها بكثير من الأحيان..
لأنه يخاف عليها ومايبي يخسرها..
لكن بلحظات إمتلاكه لها ماقدر إلا يمتلـــــكها..

نزل راسه وشاف يدينها طايحة بحضنه وراسها مايل على صدره..
رفع وجها له وابتسم لما تأكد من إنها نايمة من غير ماتحس..
حط يده على بطنها\حن عليها..كفاية أبوك عذبها..
هزها بخفيف\بنروح الفندق ترتاحين..
هزت راسها موافقة مو قادرة تتكلم..
وقفها بحذر تمنى لو يشيلها بدل ماتتعذب وهي تمشي..
متمسكة فيه ومغمضة عيونها...
وش الفايدة من فتحها والنتيجة وحدة ظلام..
كان منتبه لـ الطريق لكن بلحظة تزحلقت أرجولهم على جليد..
وازن نفسه بسرعة بس هي ماقدرت ظلت متمسكة فيه..
طاحت على الثلج وهو طاح عليها..
صرخت بألم ودمعت عينها..
رفع نفسه عنها بسرعة وجلس يبي يرفعها..
حطت يدها على صدرها من الألم..
همس بخوف\بسم الله عليك...وش اللي يعورك..؟؟
وين الألم..هنا ولا هنا..
كان يمرر يده على بطنها وصدرها..
تكلمت بتعب\كلـ.....ـه..
قرب وجهه منها وقبلها على خدها البااارد\ياقلبي ما انتبهت لوجود الجليد..
هديل\مكسرة مهدوود حيلي كنت بتفغصني..
وقف وشالها عن الأرض وهو يضحك\وش اللي ضرب عقلي وخلاني أخرجك من المستشفى..
همست بتعب\لا ترجعني هناك ما ابى..
غازي بتصميم\بتكونين بخير بيهتمون فيك وانا بظل عندك..
هديل بحزن\ما ابــــى ريحني ما ابى..

دخلها الغرفة وسدحها على فراشها...
قرب منها\تحسين بألم ألحين؟؟
همست\لا..
رفع كنزتها من على بطنها..
مدت يدها بدفاع تحاول تبعده عنها..
مسك يدها وحطها تحت ركبته..
ومرر أصابعه على أسفل بطنها ...
غازي بهدو\تحسيـــن بنزيف..؟؟
هديل بخجل وكرهـ واحتقار\ابعد عني لاتلمسنييييييييي...

نزل كنزتها وغطاها بالمفرش..
أخذ جواله وأتصل بدكتورها وحكى له اللي صار..
طمنه بما انها مانزفت والضربة ماجات على بطنها إذن هي بخير..

وقبل لا يدخل من البلكونة وصلته رسالة..
ولاحظ وجود رسالة قبلها..
الأولى من شوق[ تكفى يا أبو ذياب خلني أكلم هديل]
ابتسم وكأنك ياشوق حاسة بوجود ذياب..
مالك لوى ياشوق..هي كارهة حتى نفسها ما اقدر اضايقها اكثر..

فتح الرسالة الثانية وكانت مـــــــن راجح..
[وصــــــــلك العــــلم ]
ابتسم بتحدي واتصل على راجح..
راجح بثقة\الله حيـــه..
غازي بنفس الثقة\الله يبقيك..
راجح\كيفكم يا آل غـــازي..؟؟
غازي بتسلية\يسرك حالنا..ومن صوبك؟؟
راجح\يسرك...
غازي\الحمدلله..
راجح\يعني وصلك العلم..؟؟
غازي ببرود\وصلـــني..وأنت ما وصلك الرد؟؟
راجح\وصلــــــــني..
غازي\ماحدن له عندي شيء...ولا احدن يقدر يأخذها مني..
راجح باحتقار\تقصد الجارية حقتك؟؟
غازي بمرح\أقصد مليكتي زوجتي وروحي..
راجح\رجع البنت لأهلها والله ما اخليك تنعم فيها وتذبحها اكثر من اللي سويته..
غازي بجدية\راجح..وش تبي من زوجتي؟؟
راجح\ابيها ترجع لأمها وأبوها..
غازي\ما يستــــــاهلونها..ضحوا فيها رموها..
تنازلوا عنها بسهولة..ما يستاهلونها..
راجح\وأنت اللي تستاهلها؟؟
غازي بسخرية\ولا أنا ماقصرت فيها..بس مستحيل اتخلى عنها مثلهم..
مستحيل أرجعها لهم مايعرفون قدرها..ماحدن يبيها كثري أنا..ولاحدن تهمه مثل ماتهمني وتخصني..
راجح\اتق الله فيها طلبتك يا غازي اعتقها..
غازي\اناني بحبها ومستحيل أتخلى عنها..
راجح\سويت اللي علي وحذرتك..معي أمر يجبرك ويجبر السفارة ترجعونها السعودية..
أو تصير المسئلة بين ايطاليا والمملكة..لوجود رهينة سعودية على أراضي ايطاليا..
غازي بتحدي\والله ما تطولونها..وأنا أبو ذيــــاب..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


جلست على سريرها بغرفتها في بيت أهلها ..
أتصلت برقمه (..........) مجرد نقط..
رد عليها بشوووق..
راكان\هلا وغلا ..
غادة\انت في البيت..؟؟
راكان\ايه توني باطلع وامرك..
غادة\لا تمرني..
راكان باستغراب\ليـــه؟؟
غادة\راكان افتح الصندوق الي بكبتي..لونه فضي..
راكان\غادة وش فيك؟؟
غادة بتصميم\سو اللي أقولك ياراكان لو سمحت..
فتح الكبت وطلع الصندوق..فتحه وظل يناظر فيه..
راكان\فتحته وبعدين..تبين أجيبلك منه شي وانا جاي..؟؟
غادة\لا..فيه ورقة بيضاء افتحها..
راكان بطولة بال\ابشري نفتحها..
فتح الورقة وقراء اللي فيها اشتدت يده على الجوال..
وأحتدت نظرة عينه..
راكان\ماكان له داعي يا غادة واثق فيك..
غادة بسخرية\بجد واثق فيني..؟؟الله يجزاك الف عافية فرحتني مرررة..
راكان\.......................
غادة\الورقة اللي بيدك تثبت بأني لازلت عذراء بنت ..
وأنا متزوجة من شهريـــن والى الآن وحسب التاريخ بالورقة لازلت بنت..
راكان بحدة\طيب..؟؟
غادة\طلــــــــــــــقني...
وقبل لا تعترض أبيك تفهم اذا ماطلقتني قدمت الورقة للمحكمة وأثبت اني متزوجة من شهرين
ولا زلت عذراء وهذا يعني شيء واحد بس اللي هو .............
أعتقد أنت عرفت المقصد من كلامي صح..؟؟!
راح أقول زوجي ماهو رجــــال ...





لمعرفة المزيد (رواية) إما غرام يشرح الصدر طاريه و لا صدود و عمرنا ما عشقنا - الصفحة 364 - منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-29-2012, 11:00 PM   #52
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 12
s11o is on a distinguished road
افتراضي


البارت الخامس والأربعون...


ضل الألى حسبوك

جسما لا يملون .............

و ضجيعة مسلوبة الإحساس

طيعة الإجابة

و ذبيحة نحرت ليأتي

الذئب منها ما استطابه

و بضاعة في السوق باعتها

العصابة للعصابة

تبقين أنت فقهقهي

مما يدور ببال غابه

تبقين أنت و يذهبون إذا

الصباح جلا ضبابه

تبقين أنت و يذهبون

ذبابة تتلو ذبابه!

المرحوم بإذن الله تعالى..غازي القصيبي...


غادة\طلــــــــــــــقني...
وقبل لا تعترض أبيك تفهم اذا ماطلقتني قدمت الورقة للمحكمة وأثبت اني متزوجة من شهرين
ولا زلت عذراء وهذا يعني شيء واحد بس اللي هو .............
أعتقد أنت عرفت المقصد من كلامي صح..؟؟!
راح أقول زوجي ماهو رجــــال ...

قفل الخط بوجها قبل لا يرد عليها..
نزلت جوالها وهي ترتجف..وتحاول تطمن نفسها اللي سوته مقتنعة فيه..
كانت تبي تجرحه..وجرحته..
وهي تدري باحساسها من قبل لا تسوي سواتها..
هي مستحيل تسوي اللي قالته لراكان..
أصلاً ورقة الفحص الوحيدة معه في يدهـ..
ومالها نية تطلب الطلاق او تتوجه للمحاكم..
هي تشوهت سمعتها قدام أبوها وأخوها عمها وجدتها وقدام راكان وشخص غريب عنهم اللي هو مالك..
تقصدت تجرحه هالجرح برجولته مثل ما جرحها بأنوثتها بأخلاقها..
بس يكون جرح بينها وبينه..ماراح تشمت فيه احد..ولا تسمح لأحد يتطاول عليه..مثل ماصار معها..
كل اللي كانت تبيه يحس بإحساسها وهي تتعرض لنظراته المحتقرة لها وكارهتها..نظرات الشك..
والأكيد الحين حس فيها...حاولت تتوقع عقابه لها وش بيكون..
بس ماهمها العقاب لأنه بيكون من جنــس العمل...
غمضت عينها بتعب..
وهي تتخيل حياتها تمر مجرد إنتقامات..وثأر للكرامة المهدورة..
كان لازم يعرف إني أقبل منه أي شيء ويمكن اسامح..
بس هذا الجرح كان غير..
إن سامحني سامحته..
وإن مارضى لله الحكم بينا..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


خمول طاغي على جسمها وجوارحها...
كل ماحاولت توقف او تتحرك تدفن نفسها بفراشها اكثر..
شافت حلم وأنصدمت بأنها مو عمياء بحلمها..
بس الحلم كان حلـــــو رغم كثرة بكاها فيه والمها بس كانت مبسوطة فيه..
ورغم وجود غازي فيه كان حلم مو كابوووس..
صوت مو غريب عليها كان يردد عليها في الحلم..
عبارة غريبة وغير مفهومة..
ركزت بذهنها تحاول تتذكر العبارة ومن أيش تحذرها..
لكن كل حواسها تأهبت وأنهارت أول ماشمت ريحته الغالية على قلبها..
ريحت ثيابه ماتغيرت..ياما عذبها الحنين له ولأحضانه..
ويا ما نادته بشوووق وبألم..وياكثر ما انتظرت رجووعه ورجوعها له..
شهقت بحنيــــــــــن وشقى..
مدت يدينها تدور عليه..
لمسته تحققت من وجوده ضمت نفسها له وهي تصرخ وتبكي..
هديل بألم\يوبـــــــــــــــــــــــــــه ....
طولت علي يوبه طولت الغييييبة..انتظرتك ليش تأخرت لييييييش؟؟
نسيتني ولا ضيعت طريقي..يوبه أنا أنعمييييت أنا ماعدت انا..
خجلانة منك والله العظيم..<<دفنت وجها بصدره تخفي وجها عنه...
صبرت كثير حاربته هاوشته..خليته يظل بعيد عني..
بس انت تأخرت كثير يوبه..وهو مارحمنـــي..
سامحني خنتك خيبت هقوتك فيني..
وين أودي وجهي منك كيف اقابلك وانا رديــــة..
سامحني يوبه والله تحملت وصبرت..
ضربني ..كسرني..جرحني وجلدني..
غير اسمي غير معالمي وشوهني..
بس ماانحنيت له الا بعد ما...... مـــ .... ذبحني..
آآآآآآآآآآآآآآآهـ يوبه وش اللي أخرك عني...
ليش ماجيت قبل شهرين..
ليش ماسبقت برجوووعك..كنت بتلقى فيني رووح..
كنت بتلقى لي بقايا..بس مابقى الحين الا الرماد..
مابقى فيني شيء يوبه أحـــــــــــرقني بحقده وكرهه..

مارد عليها الا بتشديد حضنه عليها وكأنه بيدخلها جواته وبالصمت..
هديل بتعب باكي\أنا صرت عمياء أستاهل اللي صار فيني..
أستاهل أظل عمياء واعيش بالظلام..
لأني مو كفوو لك..ولا كفوو لهلي..
سامحني يا بعد روحي سامحنييييي يوببببببببه...
تكـــفى سامحني يشهد الله مارضيت..
يشهد الله كم تعنيت وبكيت ...يوبه أحبـــك سامحني سامحني..

لا رد وهي صارت تحفر أصابعها بصدرهـ..
مسكت يده وحطتها على وجها ومسحت دموعها بيدهـ..

هديل بنحيب\ليـــش ماترد علي ليه ماتريحني..
طمني يوبه وقل سامحتني..قلبي ماعاد يبيني..
روحي ضاقت بحواجزها..يوبه أعتقني تكفى يوبه تكفى..
يا ما تحملت من العناء من الضرب والسب والشتم..
صرت عامل في المزرعة..ماعدت اخاف من الخيول ولا الحشرات..
حتى النوم لوحدي نمت بالشهووور ماحدن درى عني..
يوبه حتى السووط ماسلم جسمي منه..
باقي أثاره بظهري.. يوبه سامحني تراهم عذبوني..
حتى هله أهانوني..قالوا عني حقيرة واطية يوبه جرحوووني وقطعوا قلبي..
يوبــــــه قل لهم يتركوني قل لهم لا يتكلمون علي..
انا ماني حقيرة ماني مثل ما يظنون..
أنا بنتك حبيبتك ..مظلومة يوبه هو هو الليـ ......... هو السبب ماهو انا..
لا تسسسسسسكت وتصد عني..
لا تأخذني بذنب غيري...سامحني وأسامحهم..
بس انت سامحني وأنسى كل شيء وأسامحهم..
يوبه لا تهجرني وتروح..لا تصد عني وتتركني..

نامت وهي متعلقة فيه وتبكي ترتجيه يرد بكلمة أو حرف ويطمنها..
إنه يبيها وما خيبت ظنه..شكت له من ضربه لها..
من جووورهـ والعار اللي عاشته معه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛

ناظرت بجواله والاتصالات مستمرة..
حطته صامت رافضة الرد أو السماح لـدخلاء بأخذ ولدها..
راجح لاحظ تركيزها بشاشة الجوال ورجفة يدها..
جلس جنبها وأخذ الجوال من يدها..
رشا بصرخة\لاااا..مالك شغل بجوالي رجعه..
راجح باستغراب\وش فيك انرعبتي..؟؟
ناظر بالجوال وناظر فيها\من الدخلاء؟؟
رشا بعبرة\مالك دخل...
راجح بهدوء\ليه معصبة كذا وترجفين..؟؟
رشا تبكي\لأنك خاين..تبي تاخذ ولدي مني..
وتعطيه ناس مايستاهلون..
راجح\إهدي واجلسني نتفاهم..
رشا\ما ابي افهم..ما ابي افهم الا شيء واحد بس اللي هو إن غازي بيظل معي..
راجح\كلمت المحامي والحين هو يحقق في الموضوع..
رشا\مايهمني كلام المحاكم ولا قوانين ودستور الدول..
الولد ولدي انا وما احد ياخذه مني..ما احـــــــــــــــــد..
راجح بحدة\رشا أنا ماني عدوك وانا ابيه يظل معنا..
ما احد يقدر يأخذه من غير حق..إذا امه اللي تبيه مالنا حيلة..
أنا مستغرب كيف قدرتي تخفين هالموضوع طول هالسنين...
كيف تحملتي ثقل الأمانة والخوف من انكشاف السر لوحدك..
ليه ماوثقتي فيني..ليه ماقلتي لغازي أو طالب..
رشا بسخرية\وش اللي أستفدته لما قلت لك..
طلعت شهم وراعي امانة وتبي تأخذه مني...
طلعت انذل منهم الدخلاء وبتطعني بولدي..
راجح\لاتنفقدين ثقتك فين انا حبيبك ماني عدوك..
أنا ابيك تكونين مبسووطة وأعرف إن ابعاد غازي عنك بيدمرك..
ياقلبي فكري بكره لما يكبر غازي وش موقفه منك..
لما يقول ليش أبعدتيني وحرمتيني من أمي..
وش بتردين عليه..؟؟
رشا بألم\مالك شغل أنا وولدي نتفاهم ..
مابيزعل علي ولا بيتنكرني..مابينسى حبي له ولا إني أغنيته عن الاهل والأب والاخوان مابينسى..
راجح\ولا بينسى غنك اخذتيه من امه وحرمتيه منها..
رشا\لا تقوووول امه..هي ماتت ماااااااااااااااااتت ليش مو راضي تفهم..
أخذت الجوال من يده بسرعة وردت على المتصل..
رشا بانهيار\مالكم عندي شيء..هذا ولدي انا ولــــــــــــــــــــــــــدي..
ما راح اعطيكم إيه ولو ذبحتوني..تهديدكم ماعاد يخوفني..
موتوا بجهـــــــــــــــــــنم...
أخذ الجوال منها بسرعة\هههههههههههه الولد ولد اختي وانتي مالك فيه أي حق..
وترى رفعنا قضية ضدك وأتهمناك بإختطاف الولد وطمعانة بورثه وأمواله..
حن خواله وأولى من مرت أبــوهـ..والحق معنا..
راجح بقوة\تهبي يا الخسيس..
لو رجال وقد كلمتك تحكي مع الرجال ماهو تهدد الحريم..
ومادام اهل غازي حيين وقادرين فلا الخوال ولا المحاكم لهم يد عليه..
...\خير خير وطلع لكم صوووت وأنتوا مسلمين الأمور للحريم..
كنت أظن الحريم هم اللي يحلون ويربطون عندكم..
راجح بسخرية\وكلنا الحريم للحريم...
.... بعصبية\الولد امه تبيه ترجعونه غصبن عليك..
والمحاكم بينا نأخذه وأنتوا تتفرجون..
راجح\الكلام ماهو معك يالورع..
كلامي مع رجال يوزنون الحكي..
خل اللي أكبر منك وأعقل منك يكلمني أنا راجح بن جالي..
والمحاكم ماتخوفنا..
قفل الخط وحط الجوال بجيبه..
يتمنى لو يقدر يهزها أو يضربها لانه أدرك سبب وسوتها الدايمة..
وإنهم بياخذون الولد منها..اتاريهم يهددونها ومرعبينها..
وبنفس الوقت يفكر..
ليش الى الآن مارفعوا قضية وطالبوا بالطفل..
هم الطرف الربحان لان الأم ماقبلها احد في الوصاية..
يمكن تكون متزوجة وبكذا المحكمة ماراح تعطيها الولد..
فيه شيء غلط وهو لازم يعرف الناقص..
راجح\انا لازم أسافر يومين وراجع...بأوديك عند ام غازي..
رشا بسرعة\وولدي معي..؟؟
راجح\ايه ولدك معك..بس ما ابيك تتصلين بأحد او تردين على احد..
وحتى خروج من البيت ماتخرجين الا معي..فاهمة..
هزت راسها موافقة على كلامه\بيـــأخذونه؟؟
راجح\مالك حق تخفين عني اللي صار..
متزوجين من سنتين المفروض كان ظنك فيني أكبر من كذا..
قبل لا ينهي كلامه دق جوالها بجيبه..
خرجه وشاف رقم من دون اسم..
خرج من البيت ورد على الاتصال..
...\السلام عليكم..
راجح\وعليكم السلام..
...\راجح بن جالي..
راجح\وصلت..
....\معك عامر ال.....
راجح\والنعم..عساك طيب؟؟
عامر\والنعم بحالك الحمدلله يسرك الحال..
راجح\يستاهل الحمد..وش أقدر أخدمك فيه..؟؟
فهد\أنت قلت لفهد نتفاهم..
راجح بحدة\وليه ماتفاهمتوا يالطيب قبل لا تهددون حريمنا..؟؟
عامر\أي حريم..وش تهديدهـ؟؟
راجح تنهد\شكل ماعندك خبر وش عامر مسوي..
يهدد برفع القضية بالمحاكم والله اعلم كم صارله وهو يهدد أهلنا..
عامر\يعلم الله ماعندي خبر عن الللي تقوله..
راجح\وهذا اللي فهمته..
عامر\شف يا اخوك لانبي المحاكم ولا نبي المشاكل بينا..
إن كان لنا قدرة على التفاهم وجه لوجه يكون أحسن..
راجح\شورك وهدايت الله..
عامر\أنا في الشرقية يومين وراجع الكويت إن قدرت ألتقينا..
راجح\بس أنا مضطر أسافر برا المملكة هاليومين..
عامر\مابه خلاف مادمنا تواصلنا معك وتعرفنا عليك فمايضيع علمك..
ولما ترجع على خير نتفاهم ونلتقي..
راجح\الله يسهلها..وزين اللي تعرفت عليك يمكن أفهم الموضوع أكثر..
عامر\حياك الله بالخدمة وان شاء الله ماتعقد الأمور بينا..

قفل منه على وعد باللقاء بعد رجوعه من ايطاليا..
دخل وأخذ رشا وولدها لبيت ام غازي..
كلم غازي لكن مارد عليه..
راجح\الله يصلحك يا غازي إرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛

حط قطعة التوست بيدها وهي سرحانة عنه..
غازي بهدو\تأكلي او أاكلك بيدي..
حددت مكانه من صوته ووجهت وجهها له..
حركت شفايفها تبي تتكلم لكن تتردد وتغير رأيها..
غازي يراقبها\أسمعك...
هديل بابتسامة الم\أنـ.... أنـــ ـا جنيـــت..؟؟!
غمض عيونه باسى وهو يرد عليها\والله ما جنيتي...
هديل\أمس نمت بحضن أبوي...صح؟؟
أنا شميت ريحته..مانسيتها أعرف ريحته والله أعرفها..
غازي\إيـــه نمتي بحضن أبوك غازي ماهو ابوك حسين...
هديل بتكذيب\شميـــت ريحته ماهي ريحتك..
وقف ورجع لها بعد ثواني..
جلس جنبها وحط شيء بين يديها..
تحسسته وعضت على شفايفها لما تذكرت وش يكون..
شماغ أبوها اللي خذته معها قبل لا تطلع من بيتهم..
ومعه غرض لأمها وأخوانها وجدتها..
كلها كانت بشنطتها اللي أخذها منها اول أيام غربتها..
لمت شماغ ابوها دفنت وجها فيه وبكت بحسرة لما تأكدت إنها نامت بحضن وهم ماهو بأبوها..
طلع ووقف على البلكونة وتركها لوحدها بالغرفة..
أنسدحت على الكنبة ووجها مغطيته بشماغ أبوها...
:
شفتك حلم متى بشوفك حقيقه
الشوق مايرحم اذا جا بالاحلام ...
وحشتني يابو مشاعر رقيقه
وصرت اتحرى شوفتك قبل ما انام...
غمضت عيني وشفت طيفك دقيقه
اثر الدقيقه بهذلت حالي ايام...
البعد ياخلي من اللي يطيقه
لا لاتخليني عايش بالاوهام...
قلبي مع الاحزان وقع وثيقه
وانت بحياتك سارح الفكر وتنام...

حست فيه يحركها يحسبها نايمة وهي دافنة نفسها بالماضي مع أهلها..
غازي\وعدتك مايصير خاطرك الا طيب والوعد بكرة يا الغالية..
كنت ابي اعطيك شماغ ابوك بس أنتي ظنيت انه موجود..
لازم نروح المستشفى ألحين صار موعد العملية..
جلست بسرعة وهي تضم نفسها بعدته عنها..
هديل\ماراح أسوي العميلة والله ما اسويها..
غازي تنهد\لازم تسوينها...لازم..
هديل تبكي\مابأسويها ما ابي أنت تسوي اللي يعذبني ما ابي اسويها..
غازي\اكيد خايفة ماعمرك دخلتي غرفة العمليات..
بس انا بأكون معك طول الوقت..
هديل\وش عرفك أني ماسويت عملية قبل..
ولا تدري لا تجاوب ما ابي اعرف..
المهم ماراح أسويها ولو كنت انت اللي بتسويها لا تحاول..
غازي\عملية اليوم مابتاخذ وقت طويل..
هديل\بس بتعورني..؟؟
غازي يمسح على وجها\بتعورك فترة وبعدها ترتاحين..
هديل تضرب يده\لا ما باروح معك..ما أثق فيك..
غازي\وش اللي مخوفك...؟
هديل\أنــــــــــــــت...
غازي\ليه تشكين فيني...؟؟
هديل\أشك بنيتك بكل شيء تسويه..
أنت دائما تأذيني دائما تصدمني وتعاقبني...
غازي\لا هذي المرة العملية عشانك ترجعين تعيشين وتشوفين..
هديل\ما ابى اشووف ما ابببببى اتركني براحتي مالك شغل..
غازي وقف بعصبية\أنتي ماتسهلين الأمر لا عليك ولا علي..
العملية بتسوينها غصبن عليك..
هديل بصراخ\مالك شغل فيني ما ابي اشووف ما ابي..
أنا حابة الظلام أبي اعيش فيه..
خايف لا ترتبط فيني طوول عمرك وترشدني..
روووح ماهمني عملية ماراح أسويها..
غازي يرفع وجها له\كنتي موافقة عليها..وش اللي غير رايك الحين..؟؟
سحبت نفسها منه\مالك شغل ياكذاب انت ما اخذت رايي عشان اوافق او ارفض...
وقفها وسحبها\الشرهه علي اللي ناقشتك..
ولا كلمة تبدلين ونمشي الحين..
هديل تتمسك فيه\لا لا تكفى ما ابى اسوي العملية تكفى لا..
غازي\ياقلبي ليه وكل هالخوف عملية اليوم اسهل من العملية الثانية..
كوني واثقة لو تئذيك مستحيل اسمح لهم يقربون منك..
هديل ببكاء\قلبي مو مرتاح لهذي العملية انا مو مرتاحة لها..
وتبي الاكيد أنا صليت الاستخارة وأبدا مو مرتاااحة..
غازي\مانقدر نأجلها خلال هالأسبوع لازم تسوينها..
هديل تتذكر الصوت بحلمها يناديها..
يترجاها بكلمة وحدة ( لاتروحيـــن )
هديل\باروح الحمام..
وصلها لدورة المياه\أستناك لا تتاخرين لازم نمشي..
دخلت وقفلت الباب عليها وكملت بكاها وهي تستفرغ..
جلست ع الكرسي وهي ترتجف...ويدها على بطنها..
همست بالم\ياربي كن معي..
حاولت تضبط انفاسها وتهدي ألم ساكن بجوات روحها..
تحس بشيء ينازع داخل قلبها..وكأنها تحتضر وتموت..
الحلم اللي صارله ثلاث أيام طغى على كوابيس دامت سنتين..
طغى عليها بثلاث أيام..
مبسووطة مطمنة وصوت غريب وبنفس الوقت كانه صوت روحها..
ينبها لا تروحين..لاتروحين..
بس هي تروح وتغرق بظلام ماله آخر..
أكيد هو يحذرني من هذا المستشفى لا أروح..
ما بأرووح ولو يذبحني ما أروح..

سمعته يدق الباب يستعجلها..
ماردت عليه ضرب الباب بقووة وكانه ممكن يكسرهـ..
يمكن يظن اني مت...ليه مو هذا اللي ناوي يسويه بالمستشفى يذبحني..
غازي\ردي علي ... وش صار فيك..؟؟
هديل بتعب\ما ابى اروح...
غازي\طيب افتحي الباب ونتفاهم..
هديل\لا مابارفتح..اوعدني ماتوديني اوعدني..
غازي بحدة\أنتي مو طفلة..العملية لازم تسوينها..
هديل\لا لا لا مو لازم..
ما ابي اسويها..انت وش مخبي علي..
قلي وش مخبي علي..؟؟
غازي\مايصير نتكلم وانت بالحمام..
هديل\بلى يصير..اعرفك ان خرجت من هنا أخذتني غصب عني..
وسويت العملية بكيفك..
غازي\هذي العملية تذبحني أكثر منك..
سويها من دون ماتعرفين وش تكون..تكفين..
هديل تبكي\يعني مخبي علي شيء..؟؟
قووول أنت وش تبي تسوي فيني..
ترى عادي مابقى شيء له اهمية عندي..
أنت أخذت كل شيء ذبحتني مابقيت لي شيء..
غازي\اخرجي...
هديل بخوف\أوعدني اول..
غازي\خلاص مو اليوم..
هديل\ولا بكره ولا بعده ولا بعده..
غازي\قلتلك مو اليوم والحين اطلعي..
هديل \لا مو مصدقتك انت كذاب وخاين..
غازي يكتم غضبه\انا طالع الحين انتي اخرجي وارتاحي بفراشك..
مرتاحة كذا وراضية..
هديل تبكي\تكفــــى ما ابى اسويها..
غازي\بكرة أنتي بنفسك بتقولين أبي أشووف..
وبترضين نسوي العملية..
ماردت عليه وظلت جالسة بمكانها..
وش اللي بيصير بكرهـ..
بيكون مثل اليوم ومثل امس..
وش اللي بيتغير بكرهـ..
مافيه شيء يجبر المكســـــــــــور ...

طلعت من الحمام نامت بفراشها وتغطت بالكامل..
حطت يدها على قلبها مرعوبة من الخفقان القوي اللي تحس فيه..

زجاج من ورق...
وروح من جليد..
أينا سترضي أيها الرفيق...؟!
هل تبداء بإذابة ذاك الجليد..
أم تجبر تلك الكسور ..
وتلملم الشظايا..؟!
نعيش بفصل الضباب..
نتوهـ بين الممرات..
ضائعين بلا دليل..
تراني ولا أراك..
تهواني ولا اهواك..
كم اتمنى لفظ تلك النفس والرحيل..
إغراق بعض الخطايا بتراب الأرض..
أخشى ان تضيق الأرض ودودها بجثماني..
فتلفظني رافضة إحتضاني..
أنظر إلـــى اليـــأس كيف يحويني..
كيف أشفق على باطن الأرض من كفني..
لا ملجـــاء لي بكيان يحويك..
ولا أرض تدوسها قدميك...
آســــــــــري القاسي..
لا بــــــــأس بالرحيل..
مرحــــــــــى لـــ الظلام...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


مجتمعين بالصالة يودعون أبو علي وهو يحاول يرضي امه..
ابوعلي\يومه أبشر بعلم طيب ان شاء الله بس انتي ارضي علي قبل أسافر..
الجده\ليه ماتاخذني معك؟؟وش انت مخبي علي قوول..؟؟
ابوعلي\شوفيني طاير من فرحتي خليها تكتمل يا الغالية..
الجده\قلبي ناغزني من زمااان يا حسين..
روحتك ذي ماتبرد قلبي..
ابوعلي\مابه الا كل خير..
الجده\أنا امك يا حسين مابيحفظك غيري..
طمني عنك وش مسوي..؟؟
ابوعلي\تومنين بالله؟؟
الجده\لا إله الا الله..
ابوعلي\تومنين بأن ماحدن يموت قبل يومه؟؟
الجده\مومنة ولله الحمد...
ابوعلي يمسح دمعته\مايموت احد قبل يومه..
الغايب يرجع..وياذن الله ترجع..
الجده تبكي\لا تفجعني يا حسين..
ابوعلي\الله يرجعها بالسلامة والله ما أفرط فيها لو القصاص لرقبتي..
الجده\ياما حسيت بظلم وشميت ريحت الكذب بثيابك..
دموعك اللي ماوقفت ظهرك المكسور والشيب اللي غطى لحيتك كلها..
الله لا يغضب عليك ويسامحك..الله يسامحك على سواتك فيها..
ابوعلي\يومـــه بأرجعها بعون الله بارجعها..
الجده\رجعها وبعدها نتحاكم انا وإياك عند اللي ماتنام عينه..
ابوعلي يقبلها على راسها\بأرضيك وبأرضيها..
بس لازم أمشي الحين الود ودي أسابق الريح والقاها..

خرج من البيت والدنيا وسيــــــعة بعيونه..
كم انتظر وأنتظر خبر منها..
أو خبر منه..يطمن قلبه وروحه..
ويوم تكرم عليه واتصل فيه...
قاله تعال بنتك تبيك...
كيف رمى الجوال من يده وسجد لله شكر..
ابوعلي\الحمدلله يارب..الحمد والشكر لك يا أرحم الراحمين..
أخذ الجوال ورد عليه\أجيها وين ماتكون...
بس انت قلي وينها..وشهو حالها..؟؟
غازي بجمود\خلص أمور سفرك على ايطاليا..
انتظر مني اتصال قريب..
قفل منه من دون مايقول هي بخير..
ولا تعبانة..على خبره ولا تغيرت..
وش مسوية في دنياها..
أكيد عتبانة عليـــه وزعلانة..
كيف اني دفنتها وهي حية..
بس ماعليه كل شيء يهون عند رضاها..
والله أرجعها وأنشر خبر رجوعها بالسلامة..
لا يهمني كلام الناس ولا رمي الأعراض..
بنتي رجعت..ومحدن حس بالشقا مثلي..
محدن دفن ضناهـ وبكاه ميت وهو حي مثلي..
أنا وئدت بنتي..بس بطريقة ثانية..
واليوم ربي عطاني الفرصة أكفر عن اللي سويته..
هو زوجها بس انا أبوها وبأخذها منه بالقتل ولا الدية..
ماعاد لي على فراقها قدرة ..ماعاد لي بغيابها صرووح..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


أستغرب حال جدتها وبكاها المبالغ فيه..
الى هالدرجة جدتي خايفة على أبوي..
ولا من جدها تبي تروح معهم وماخلوها..
غادة بحنيه\يومه الله يسعدك لا تسوين بنفسك كذا..
كلها يومين ثلاث أيام وراجعين..
وهذي ماهي أول مرة يسافرون فيها..
بس الجدة ماكانت تسمع لغادة ولا لام علي..
تفكر في البنت اللي رموها من سنة ونص وينها وين راحت عنهم..
وش اللي سووه فيها وليه قالوا ماتت..
هديل متربية ولا تسوي العيب..
لايكون ظلموها..ولا طعنوها مثل أختها وذبحوها..
وين ودوا البنت وين ودوها..
أختنقت وهي تبكي وطاحت عليهم غشيانة..
شالها محمد وامه وخذوها للمستشفى ...
كانت غادة بتروح معهم بس راحوا قبل لا تنزل لهم..
وقفت بالحديقة البيت زعلانة ليش ما أنتظروها..
كانت بتفسخ عبايتها لما حست بيدين توثقها وتسحبها برا البيت..
صرخت بخوف لكن بلحظات فقدت وعيها من دون احساس..
دخلها السيارة وربط عليها حزام الأمان وحرك السيارة بسرعة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

واقفة على البلكونة بالنص بعيدة عن حافتها..
البرد يدثرها وتحس انها صارت متعودة عليه...
حست بيدينه على خصرها ويضمها على صدرهـ..
من وقت ماطلع من عندها ماتدري كم ساعة مرت..
وإذا الشمس غابت أو اشرقت..
ماتعرف الوقت ولا قدرت تحدد موعد الصلاة لوحدها..
غازي بهمس\وحشتيني..
هديل صليت العشاء قبل شوي ..مدري اذا كان وقته؟؟
غازي\إيه وقته من ساعتين مو من شوي..
هديل بتعب\باروح انام...
غازي\امممممم طيب بس بالأول أبي اعطيك شيء...
ماردت عليه تنتظره يكمل اللي يبيه..
حست بوشاحها ينشال عن رقبتها..
وبعدها بلحظات حست بشيء بـــارد وثقيل ينحط على نحرها..
مدت يدها برجفة ومررتها على العقد الماسي اللي قلدها إياهـ..
غازي بهمس\ما احلـــى من العقد إلا لبــــاسه..
قاومت رغبة كبيرة بقلبها تجبرها تقطعه وتطعنه بقلبه وترتاح..
مسك يدها ودخل بإصبعها الأوسط خاتم ثقيل بمعدنه..
كان خاتمه اللي يلبسه بإصبعه الصغيرة..
يدري إنه مستحيل يدخل بأصابعها لانه بيكون وسيع..
بس ثبت بالغصب باصبعها الأوسط..
عقيق أحمـــر قاني...مع رمادي يشبه الشرخ بظهورهـ..
سحبت يدها منه منقرفة من هداياهـ ومن نفسها..
يسترضي جاريته العنيدة..
وش يبي مني أكثر من اللي خذاهـ..
وش بقى يغريه فيني..وش يبي مني..
سحبت نفسها منه بقهر..
مدت يدها تتحسس طريقها مسك يدها سحبتها منه بسرعة..
مشت تبي تهرب منه تبعد عن عيونه..
غازي باستغراب\وش فيـــك؟؟وقفي لا......
ما أمداه يمسكها قبل لا تضرب بأغراض هو جايبها معه..
طاحت على الأرض بقووة..
وراسها ضرب بطرف الطاولة..
صرخت بألم وهي تبكي...
شالها بسرعة ودخلها دورة المياهـ..
وقف عند الغسالة وغسل وجها ودموعها..
عاين الضربة براسها وهي مغمضة بقوووة وتتالم..
هديل\آآآآهـ آآآآهــ وخره عني وخره عنيييييي..
حطت يدينها على وجها وضغطت على راسها بخفة..
سدحها على سريرها\وش اللي يعورك بالضبط..
راسك او بطنك..؟؟ردي علي...
هديل ببكاء\كله منك..دائماً أطيح وأتكسر ويمكن أمووت كله منك كله منك..
أكرهك ما أطيقك ما ابيك تلمسني...
غازي\طيب أكرهيني بس الحين وين الألم..؟؟
هديل مغمضة بقوة\راسي بينفجر...
غازي\خذي هذي الحبة بتهدي الألم مسكنة لـ الألم..
هديل بزعل\لا ما باشرب من يدك شيء ابعد عني..
سحبت العقد اللي برقبتها تبي تقطعه..
بس ماقدرت وجرحت رقبتها به..
فسخت الخاتم ورمته\ما ابي منك شيء..ابعد عني اتركني بحالي ما ابيييييك..
ضمها بحنية وهمس لها\بس أنا أبيــــــــــك...


نامت وهي تبكي..ولا زالت تشعر بالعار يغطيها أكثر من أول مرة..
نفس الأحساس المؤلم ماتغير شيء..
قاومت من دون حيل ولا قوة..
ماقدرت..بتظل جارية مرمية بدهاليز الجواري..

همســـت\الله لا يحلك ولا يبيحك..
الله لا يسامحك..ياربي إنتقم لي منه..
الله لا يحلك..
قبلها على جبينها وضمها يكتم كلامها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت وهي تحس بالم بأخر راسها..
تذكرت اللي صار في ثواني..
نطت جالسة بسرعة وهي تشهق..
صرخت بيـــأس لما حست بأنها من دون ملابسها الكاملة..
لمت المفرش عليها وهي تبكي وتصرخ..
غادة برعب\لاااااااااا لاااا ياربي يا حبيبي لاااااااا...
ياربييييييييييييييييييييييييي....
آآآآآآآآآآآآآآآهـ ياربي خيب ظني ياربي خيب ظني..

كانت الدنيا ظلام مافيه صوت أحد قريب منها..
والمكان مو معروف ...
ثيابها مرمية على الأرض..
لمت المفرش عليها ووقفت بإنهيار..
بكت بحسرة وهي تشوف ثيابها مقطعه..
لمت ثيابها بانكسار وانهارت تبكي..
على الأرض وهي تشوف كل حياتها محرووقة قدام عيونها..
أهلها بينفضحون..أمها وجدتها بيموتون من الحسرة..
همست بالم\راكـــــــــــــان ياقلبي يا راكان..
هذي جزات سواتي معك...
هذا ربي جازاني على اللي قلته..
والله ماكنت بأسوي شيء من اللي قلته..
كنت أبيك تحس فيني..تعرف إن جرحي مايبراء..
سامحني والله أنت أغلى من كذبي وحقدي...
ياربي خذ روحي الحين ما ابي اقابلهم ما ابي افضحهم..
ياربي استرني..استرني...

نامت على الأرض من التعب والانهيار اللي صابها...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


دافنة وجها بوسادتها ومتمسكة فيها بقوووة..
حست فيه يكلمها يصحيها بس مثلت النوم أو الإغماء..
باسها على كتفها العاري المجروح من آثار السوط ..
وهمس بحب\راجع حمامة الروح..وكل حياتك تتغير بعد ساعتين بس..
ظلي نايمة لحتى أرجـــع..
طلع من الغرفة وتمنى لو تصحى وتتراجع عن دعوتها عليه قبل لا تنام..
بس اكيد بتتراجع لما تشوف أبوها وتحس بأمان..
توجه للمطار يستقبل أبوها وعمها...
من دون مايدري إن راجح على نفس الرحلة اللي أهلها جايين فيها..
وصل المطار ووقف بصالة الاستقبال..
روحه وتفكيره بالنايمة بالفندق...
خايف يتاخر عليها...
بس مافيه أحد يتعرف على أبو علي ويدله على الفندق..
أستقبلهم بجمود..مصافحة مكروهة من قلبه ومن قلوبهم..
رفض لوجودهم باغضين لكيانه..
لكن بوجود هديل بالنص..
لابد من إستحمال كل طرف للآخر..
ركبوا بالسيارة وظل الصمت مخيم عليهم..
حتى الحال ما سألوا عنه...
ماكان بينهم الا السلام...

كان يبي يشرح لهم وضعها...
يحكي لهم عن عماها..وعن حملها..
بس شعور بقلبه طاغي عليه..
يمنعه من الكلام...
وأجل الكلام لحتى يجلسون في لوبي الفندق ويتفاهمون..

وصلوا متأخرين نص ساعة عن موعد رجوعهم..
بسبب الزحمة الغريبة في الطرق...
نزل من السيارة مفجوع بوجود سيارات الإطفاء..
الشرطة والإسعاف..
الفندق يحتـــــــــــــــــــرق...
حبيـــــــــــــــبته تحتــــرق...



دخل من بين رجال الشرطة وهو يركض..
حاولوا يمسكونه بس هو كان يضربهم بقوووة ومن دون وعي..
يصرخ فيهم يبويهم يفهمون قلبه بداخل الفندق ...
حمامته عمياء ماتشووووف...
مابتعرف الطريق عشان تخرج وتهرب من النار..
تضارب معه أحد الإطفائيين..
تدخل أحد المتواجدين بتكتيف غازي وإجلاسه على الأرض غصب عنه..
راجح بحدة\إذكر الله يا أخووك..
بتطلع وهي بخير...مابيصير لها شيء..
غازي يضربه ويرميه على الأرض\بتمـــــــوت قبل يوصلون لها..
حالو يدخل ويفلت منهم بس ماقدر..
حاصروهـ ومنعوه من الإقتراب من الفندق..
يتخيلها تناديه تضرب بالأثاث تطيح أو يغمى عليها بسبب الحمل..
وماتقدر تهرب من النار..
كان يصرخ بيأس ويتضارب مع كل اللي محاصرينه يمنعونه من الدخول..
لحتى ضربه راجح على راسه بقوووة...
خلاه يهداء ويسيطرون عليه...
غازي برعب\طلعها والله أرجعها لأهلها بس طلعها...
بعد ماطفت النار كان فيه نسبة كبيرة من الجرحى...
والمتوفين ثلاثة...أنثى ورجلين...
دورها بين الجرحى ماكانت بينهم...
راقبهم يمكن تكون هي بس متغيرة ملامحها...
عرضوا الأنثى المتوفاهـ..قدامه هو وراجح..
راجح برعب من الأنثى المقتولة...
وإستحالة تكون هذي هديل..
رد عليهم بقة\لا هي ليست من عائلتنا...
رفعها غازي من على الحمالة وضمها بقووووة...
غازي بإختناق\هذي هي ياراجح..هذي هي...
أحترقت حمامتي ما أحترق عقد الألماس...






لمعرفة المزيد (رواية) إما غرام يشرح الصدر طاريه و لا صدود و عمرنا ما عشقنا - الصفحة 372 - منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-29-2012, 11:00 PM   #53
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 12
s11o is on a distinguished road
افتراضي


البارت السادس والأربعون ...

قبيل الغروب

جمعت ثيابي .. وطفت ُ بدور صحابي .. وودعتهم بدموع الحنين
وعدتُ وكانت دماء الشفق .. تغطي الأفق
حواني طريق الضياع الطويل

وجاء المساء

وأبصرت اشباحه الواجمة .. تحملقُ في !
وظلت تردد في مسمعي ( الى أين تمضي وهذا الطريق بدون رجوع؟)
فضج بأذني عويل الرياح .. وروعني من وراء الكهوف عواء الذئاب
وخلف انحناء الدروب رأيتُ عيون وحوش .. وكدتُ اعود
ولكن سدآ رهيبآ أطلٌ ..
يسد علي طريــــــــــــق الرجوع...


بعد ماطفت النار كان فيه نسبة كبيرة من الجرحى...
والمتوفين ثلاثة...أنثى ورجلين...
دورها بين الجرحى ماكانت بينهم...
راقبهم يمكن تكون هي بس متغيرة ملامحها...

عرضوا الأنثى المتوفاهـ..قدامه هو وراجح..
راجح برعب من الأنثى المقتولة...
وإستحالة تكون هذي هديل..

رد عليهم بثقة\لا هي ليست من عائلتنا...
رفعها غازي من على الحمالة وضمها بقووووة...
غازي بإختناق\هذي هي ياراجح..هذي هي...
أحترقت حمامتي ما أحترق طوق الألماس...

راجح بصدمة\أنت وش تقول..هذي قطعة لحم محروقة..
ماهي بهديل..حتى ملامح مو واضحة أذكر ربك..

خلع العقد من نحرها ورماهـ على راجح..
وهو لازال يحتضنها..
راجح ناظر بالعقد المختوم باسمها..
اسمها اللي حرمها منه وعاقبها عليه..
أرتجفت يدهـ أختنقت روحه..
المرميه بأحضان غازي هي هديل..
المأخوذة بذنب غيرها..
المحرومة من النور..المحرومة من امها وأهلها..
هديل العميــــاء الكسيرة..
ماتـــت من كثرة ذنوبهم فيها...
يوم قرب فرج العباد أخذها رب العباد ...
أخذها الوالي الكريم...
وبنجتمع يوم لا إله الا الله ويحكم بينا العدل الجبار..
جلس راجح على الرصيف ويدينه على راسه بندم...
غمض عيونه وصورتها في باله...
من أول لقاء لهم في الفندق..
كانت مضطهدة مجروووحة..
ولما منعها من الهرب ورجعها لغازي..
كيف سمح له يعاملها بكل قسوة ويسحبها من قدامه وهو يعرف غازي وعصبيته..
حكم عقله وقال مايقدر يتدخل بين رجال وزوجته..
بس اللي قدامه كانوا سجان وأسيرته..
تجريح شوق ورشا لها بكل قسوة...
إنكسارها لما حكى لها عن هادي...
كيف خابت ظنونها بأخوها..وبأهلها..
أنعمت وضاعت وماقدر يساعدها...
نهر نفسه بقهر...
المفروض ماتركتها معه من بعد ماجلدها بالسوط..
حسبي الله ونعم الوكيل..
إنا لله وإنا إليه راجعون...
إنا لله وإنا إليه راجعون..

رفع رأسه وشاف شايب قريب من غازي...
يضربه ويصرخ عليه...
يسحب هديل منه..
وقف وقرب منهم..
أبو علي يبكي\وش سويت فيها يا المجرم..
وين وديتها فيه..؟؟وين بنتيييييييييييي...؟
أبوراكان يرتجف\وين البنت ياغازي؟؟
خويك الله يرحمه بس بنتنا وينها..؟؟
أبوعلي يهز غازي اللي كان غايب عن الدنيا..
متجاهل لكل صوت ولكل ما لا ينتمي لذاك الجسد الم............
وقف راجح بين غازي وأبو علي..
وثبته بين يدينه وهو يحس برعشة جسمه وخوفه..
راجح\أبو هديل؟؟
ابو علي يشهق بعبرته\إ....يــه..
راجح بصوت تعبان\كل من عليها فان..
إن الصبر عند المصيبة الأولى..
قل إنا لله وإنا إليه راجعون..

شهقات عالية وصوت باكي من أبو راكان..
أبوعلي بنظرات مصدومة ردت دموعه الحارة..
قرء راجح السؤال بعيونه..
يبيها جامدة كلمة تُرعب البشرية..
تقسم القلوب الشقية قسمين وأكثر..
كلمة تنحر الروح القاسية..
راجح\هديل ماتت البقاء لله..
أبوعلي بنوح\كذابين والله أنكم كذابين..
تكذبون علي نفس كذبتي على هلي..
انتوا مخبينها عني..وينها فيه..
والله العظيم قلبي ذاب بفراقها..
والله ماتهنيت بيوم ولا ضحكت الا تجيني بلمعت عيونها..
كذابييييين بنتي ماماتت..وين وديتوها؟؟
أتقوا الله فيني خذيتوها وحرمتوني منها..
عطيتكم اياها ودفنتها ظلمتها والغيت وجودها..
والله ان ترجعون بنتي..
خذوا هادي خذوا سلمان..أذبحهوم احرقوهم..

قرب من غازي ومسك يده\تكفى تكفى ردها لي..
سنة وشهور والله كأنها دهر..
تكفى رجعها لأمها ترها ماتقوى على فراقها..
بنتي وأعرفها متعلقة بأمها واجد..
أبوراكان يمسك أخوهـ\أذكر الله يا حسين..
قالوا البنت ماتت..هذا فالنا عليها..
ابو علي طاح على ركبه\كذاااااابين..
تموت بعد مالقيتها..تموت وانا قريب منها..
تموت بزر مامات شايب..

راجح بضيق\غازي فك عنها..
لازم ياخذونها المستشفى..
هديل ماتت فكها واللي يرحم والديك..

ابوعلي قام مثل المصروع..
دف راجح وقرب من غازي..
سحب الجسم اللي في حضنه..
ناظرها مفجووووع..
خذته الرجفة وحس بلسانها ينشل..
ومو قادر يتكلم..
هذي بنته..معقولة هذي هديل اللي باعها برخيص..
هذي بنته اللي تخلى عنها وشيع جنازتها..
قالوا ماتت...قالوا بنتي ماتت..
ابوعلي\ههـ..... هـ.....ـذي مماهــ...بنتـــ.....ـي..
ماتشـ...شبها..لا هـــ.....ـي ما تمــ..مــوت..

ماقدر ياخذها من يدين غازي..
تلمس وجها بيدينه المرتجفة..
ابوعلي بصوت باكي\هــ..ديل..
هديل يا أبـــوك قومي...
تكفيــــ......ـن لاتقطعين قلب ابوووك..
جيت يابنتي..والله جيت..
شوفيني ياهديل شوفي ابوك..
شوفي اللي دفنك راجع يبيك..
ردي لي روحي ياهديل...
نوري عمري وأرجعــــي..

أرتجف جسمه بالكامل وطاح مغشي عليه...

مــــوادع في رجـــاك اليأس..
ولكن صعب نسيانك..
تفارقنا مثل ماجمعتنا صـــدفة الأقدار..
أنا في ناظري دمـــعة تعاتبني لفقـــدانك..
وأشوف الهــــم في الخافق سرى لـ النار معي ذكرى..
لكـــــــــــــن..
فاقد شوفتـــــك..وعنـــــــــــــوانك..
بــلا موعد تفارقنا..ولا أدري بعدها وش صــــار..!!
تســـافر بي على الذكـــرى جروح الصمت وأحــزانك..
وأســـافر بالدروب التايــهة وأقف بــها محتــــار...
مــــــــــــــــــوادع في رجـــاك اليأس مهما طال فقــدانك..
يعيش الحــــب في قلبي ويــــبقى لـــ الزمن تذكــــــــــــار...


تم إسعاف أبو علي من قبل المسعفين المتواجدين في المكان..
ومعه أخوهـ وراجح..


غازي رافق الإسعاف ولازال يحتضن هديل..
وصلوا المستشفى وروحه تناجيها..
وكأنها ممكن ترد عليه وترجع له..
هل تستمر الحياة من دون هديل..
دون عينيها..شهقاتها..
دموعها ..وأنينها..
خجلها..تمردهـــا الأثير..
هل تمضـــي الدنيا بغياب شمسها وقمرها..
وتمطر السماء تشيع رحيــــلها..
جسد من جماد متهالك بين ذراعي..
ماكانت صغيرتي يوماً بهذه القسوة..
ولا باردةً كالجليد..
لِم لا تضربني رافضة قربي منها..
ولا تصرخ نافرة بوجهي رغم خوفها..
لِم سكونها اللذي لا يليق بها..
وصمتها اللذي لا يشـــبهها..
شمعة الحياة أنطفئت بلهيب النار..

لـــماذا يموت الطيـــبون؟؟!
ويعيش الخبيثون..؟؟
بريئة من ذنوبنا..أنقى من ظنونا..
عانت لترضينا..
ماتت حبيبتي..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت على صوته يناديها..
فتحت عيونها بألم وناظرت حوالينها بتعب..
ركزت عيونها فيه وتذكرت اللي صار معها..
جلست بسرعة وحضنته بقوة وهي تبكي..
غادة تبكي\آآآآآآآآآآهـ راكان طلعني من هنا تكفى طلعني..
انا مدري ويني.. مدري وش صار فيني؟؟
راكان\إهدي خلاص انا معك ألحين..
غادة ترتجف\أنت مممــ ..... ماتد...ري وش صار..
أنا مم...ا ..آآآآآآآآآآآآآهـ بموت والله بأموت..
شف حالي أنا مدري وش صار فيني..
راكان\غادة إهدي وأسمعيني...
أنتي بخير ماصار فيك شيء والله...
غادة\مـ ...لابسي..
راكان أخذ قميص من على طرف السرير..
لبسها اياهـ وهي تبكي ومتمسكة فيه..
غادة برعب\ابى ارجع بيتنا..ابى أمي..
راكان\أنا معك لا تخافين..
غادة بخوف\راكان وش صار فيني؟؟
من اللي جابني هنا؟؟
راكان يمسح دموعها\ماصار شيء..
أنا جبتك هنا عشان نتفاهم...
غادة بصدمة\أنـ...ـت..؟؟
راكان\إيــــه أنا...
غادة\أنت اللي سويت فيني كذا؟؟
راكان بجمود\وأنا وش سويت..؟؟
غادة بقهر\وش سويت؟؟؟
ماتدري أنت وش سويت..
ذبحتني من الخوف كنت باموووت مرعوبة...
وملابسي..؟؟كيف سويت فيني كذا..
لييييش ليييش؟؟؟تبي تنتقم مني على اللي قلته لك..
تبي تهيني وتقهرنييييي؟؟
راكان وقف وبعد عنها\لاتصدقين نفسك ياغادة وأني ميت عليك..
وأنا ماني بمثلك حقوود وما افكر الا بالانتقام..
أنتقمتي مني بطعنك لي..الله يجزاك الف خير...
روحي قدمي الفحص اللي سويتيه وقولي زوجي ماهو برجال..
أهينيني يمكن ترضين غرورك..وعزة نفسك..
أكذبي على القاضي وعلى هلك وعلى نفسك..
غادة\أنت اللي جنيت علي بالأول..
أنت اللي طعنتني وأهنتني وطيحت وجهي بين الناس..
ماراعيت الله فيني..وماراعيت أني عرضك وبنت عمك..
شكيت فيني لا ماشكيت الا متاكد من ظنونك الكاذبة..
هاجمتني بكلامك وبقسوتك..تعرضت لي وانا في بيت ابوي..
راكان\قلتلك عذري وش كان..
وقلتلك ان عذري مايشفعلي في اللي سويته لك وظلمي لك..
بس أنتي ماكنتي تشوفين محاولاتي اني أنسيك اللي صار..
طوول ما أنتي معي تضحكين علي وعلى نفسك..
تقولين أصبر علي ياراكان..
الزمن يداوي اللي بقلبي..خليتك على راحتك..
وأنا ماني مطمن لهدوئك..
غادة بحزن\لاتظلمني ياركان...
والله العظيم حاولت أنسى...حاولت أتجاهل اللي صار..
من وأنا في لندن وانا اخطط انتقم منك..
على شكك وطعنك لي..على مطالبتك بي وكأني من أملاكك..
على تهديدك لأبوي أنك بتقتل عشان لا أحد ياخذني..
ولما عشت معك عرفتك..عرفت حنيتك وطيبت قلبك..
واسيت نفسي وقلت سامحيه...كلنا نغلط وهو غلط..
وجيتك بهذيك الليلة أبي اقولك خلاص انا نسيت..
بس لما شفتك تتعبث بجوالي رجع لي الوجع...
مثل ماشك فيني أول بيرجع يشك مرة ثانية..
أخذني الوسواس..قلت لازم يعرف أني أقبل أي شيء..
إلا هذا الشيء..الا الشـــك ما أقبله..
راكان\ما أبـــي أقضي حياتي أنتظر لحظة أنتقامك على شكي..
غادة\ما أبـــي أقضي حياتي أنتظر لحظة شكك فيني...
راكان يمد يدهـ\تفضلي يابنت العم..
غادة برجفة مدت يدها وأخذت الورقة...
فتحتها وقرئت اللي فيها..
شهقت بألم وطاحت دموعها بندم..
غادة بصوت مخنوق\طـــ...طـــلقتـ....ـــني ...
طلقتني ياراكان...؟؟!!


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

سئمت الانتظار

ولعبتي معَ النار

لم تبقى سوى دقائقٌ خمسْ

وتغربُ عن سما حبنا الشمسْ

وتستحيل اجملُ ايامَ حياتي

لروايةٌ تتكلمُ عن مئساتي

وكانَ لي فيها دور البطوله

وبيدي أنــا مفاتيحُ الرجوله

وياليــتَ الذي كان مني ما كانَ

وياليــــتَ دموع الندم تمنحني الغفرانَ ..


يناظر آخر شمس شهدت حياتها..
خياله يرسم معاناتها وهي تحترق..
هل كانت نايمة واختنقت بالدخان ..
ماحست بالنار تحرق فراشها وتستعمر جسدها..
أو حست بالخطر..
ودارت بالغرفة تحاول تهرب بس راحت لـ النار بأرجولها..
أو تعثرت با الأثاث طاحت وماقدرت توقف..
أو صابها إغماء من الحمــ........
يمكن وقفت بالزاوية ماتعرف وين الطريق..
نــــادته أو نادت امها...
الأكيد أبوها..أو هادي حبيبها..
وصلتها النار وعذبتها..
لا هــــذا كـــابوس من كوابيسها...
صرت مثلها أشوف كوابيس..
بأصحى..
بتكون نايمة جنبي..
أصابعها في فمها تقضم أظافرها...
عيونها تايهة في الفراغ...
غرتها مرمية على جبينها بإهمال..

راجح بجموود\عظم الله أجرك...
قلت لهم إكرام الميت دفنه...
يسلمونا الجثة عشان ندفنها...
ياولي أمرها خذ آخر قرار يخصها..
وين تدفنها هنا ولا في السعودية...

بعد عنه بعد مارسمها له مرمية بحفرة..
وهو ينثر التراب عليها..
يدفنها بقسوة وقلب بارد...
يشك بقدرة الأرض على أحتضانها..
بترحمها من الدووود..
بتحن عليها من الظماء والبرد..

حط يدهـ على قلبه..
لمن تنبض...
وبأي حــــق..؟؟
مانبضت إلا لها..
مـــــاتت..
مت معــــــــاها..
حمامتي الكسيرة..
بلا أجنحة ولا سرب..
هــــــاجرت وحيــــدة...
يــــــــــــــــــــارحمة المـــــــــــــــوت بعـــــدها لا تخليــــني...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


رفعت راسها مخنوقة بشهقاتها...
مرعوبة من إحســــاسها...
مسحت دمعة حــــارة....دمعة ذكرتــــها بمذلته لها..
همست بكدر\إنبسطي يابنت أنتي ماعدتي عمياء..
حطت وسادته على وجها وبكت بمرارة...
هذا حالي راح أظل جارية مذلولة مهانة..
ياليتني ماشفت...
ما ابي اشـــوووفه..ما ابي أشوووف حالي..
بيــــذلني ويهيني أكثر..
وقفت بتعب وهي تترنح ..
دخلت دورة الميــــاهـ تحممت وهي تبكي..
تتمى من الله يطهرها من ذنوبها..
ويتقبل إستغفارها...
طلعت وهي لافة نفسها بفوطتها...
وقفت قدام المرايه...
ناظرت بوجهها متغييييرة عن آخر مرة..
جسمها ..شعرها..
نحرها..
ركزت عينها بالعقد الآسر نحرها..
فكته بكـــرهـ
ورمته على المرايه بقوووة..
أنشرخت المرايه لعدة أجزاء..
وعكست هديل بين أجزائها المكسورة..
بكت بتعب\هذي حقيقتي...
من يجبــــــــــر المكسور..غيرك يارب..
أجبر كسري..طيب قلبي..
سامحنييي ياربي يا حبيبي سامحني..

وقفت وصلت الفجر الفائت..
بدلت ملابسها وجلست بطرف الكنبة ضامة أرجولها لصدرها..
تناظر بالأرض بضياع..
لفت نظرها الكيس المرمي على الأرض...
وشيء غريب ماقدرت تفسر وش يكون ظاهر من رأس الكيس..
قامت بكسل وفتحت الكيس..
أرتجفت يدينها وهي تشيل الفستـــان الأبيض..
بطــــرحته خبت وجها فيه وبكت بضيــــــق..
لسى يعرف الأبيض...
حقيـــــر..مستـــــبد...
رمت الفستان وقطعت الطرحة بقسوووة...

وقفت وصارت تدور في الأدراج بجنون..
أكيد هو ضامن أني عمياء..
متأكد من عجــــزي...
هذي فرصتي أهرب منه..
عمري مالقيت دار تضفني..
أصلاً من يتشرف بمعرفتي..
بس والله ما أخليه يتهنى فيني...
شافت ظرف أسود باعلى درج..
أخذت الكرسي وسحبت الظرف..
طاحت كل الأوراق اللي فيه..
بعثرتها ومافي بالها إلا جواز سفرها..
بس مالقته..دورت ودورت..
جوازهـ أوراق ما أثارت إهتمامها أبداً..
مبلغ ماهو هين بعملة اليورو...
حاولت تقراء الأوراق بس الوقت مايمدي..
لمتها بالظرف بشكل سريع..
لبست معطفها ولمت حجابها على راسها..
حطت نظاراتها على عيونها وطلعت من الغرفة..
رجعت مرة ثانية ورمت جوازهـ على الأرض..

تراجعت بخوف لما شافت شخص مو غريب عليها..
شافته بس ماتتذكر..
شكت يكون من أصحاب غازي أو حرسه..
لمحت أحد خادمات الغرف..
نادتها ودخلتها معها الغرفة..
هديل\هل يمكنني أن أطلب منك خدمة..؟؟
الخادمة بأدب\تفضلي سيدتي..
هديل\لست سيدتك..
أسمعي انا أحتاج مساعدتك..
أريد الخروج من هنا..ولكن هناك رجل بالممر يراقبني..
الخادمة\سيدتي لا أريد التدخل بأمور لا تعنيني..قد تسبب لي المشاكل..
هديل بعبرة\أرجوك ساعديني...زوجي يسيء معاملتي..
أنظري إلى جبيني إنه يضربني بقسوة..
أريد أن أذهب الى الشرطة..
الخادمة بغضب\ياله من تافه ضعيف..وقح كيف يضربك..
هديل بابتسامة\هل تساعدينني..؟؟
الخادمة\بالتأكيد..ماذا تريدين مني ان افعل..؟؟
هديل\ذاك الرجل بالممر أبعديه عن طريقي كي أستطيع الخروج..
الخادمة بفخر\لك ذالك..
قبل لا تطلع مسكتها هديل وناظرتها بإمتنان..
هديل\أشكرك..أنتي أطيب من قابلت بهذهـ البلاد..
أنتي الوحيدة اللتي ساعدتني..
الخادمة بحزن\أرجوك أهربي ولا تعودي له أبداً..
هديل دارت بعيونها بالغرفة..
طلعت فلوس من الظرف ومدتها على الخادمة..
الخادمة\لو لم تكوني على طريق الهروب لأخذت ضعف ماتعرضين..
ولكنك بحاجة الى المال أكثر مني..
عندت هديل ومارضت تطلع قبل لا تعطيها شيء..
شالت العقد من على الأرض...وشافت الخاتم اللي رمته من يدها أمس..
عرفته هذا خاتمه هو..شالته ودخلته بأصبعها الأوسط مثل ماسوى أمس..
خذت العقد ومدته لها\خذي هذا أنا لا أريده..
الخادمة مفجوعة\لا بد من انك تمزحين..؟؟
هديل بسرعة\أقسم بأني لا أمزح..خذيه أرجوك أريد الهرب قبل عودته..
لبست الخادمة العقد ودفتها برا الغرفة تسوي اللي قالت لها عنه..
بعد فترة راقبت الممر وكان فاضي..

قفلت الباب ومشت بشكل سريع..
نزلت بالأصنصير..توقف عدت مرات وبعدها وصل لـ الطابق الرابع ووقف..
خرجت بسرعة وأستعملت الدرج..
وهي تسمع صافرات الإنذار وتشوف الناس يركضون ع الدرج..
عدت الإستقبال من دون ماتناظرهم..
وهي متأكدة ما أحد راح ينتبه لها ..
الناس كانوا بحالة فوضى ورعب ماعرفت سببه..
كملت طريقها ورفعت قلنسوة الكنزة على راسها..
وقفت على الشارع ماتدري بأي طريق تمشي..
قالت مو مهم أي طريق المهم تبعد عن الفندق وتضيع..

جلست بحديقة بعيدة عن الناس...
فكرت ألحين كيف تتصرف...ووين تروح..
جاء في بالها السفارة السعودية..
مالها إلا السفارة..
متأكدة إنه بيلحقها هناك ويمكن يوصل لها قبل لا توصل لهم..
مو مهم إذا لقاها هناك..
بتكون قبله وبتقوول لهم كل شيء..
بتقول إنه خطفها وأخذها من السعودية بالغصب..
بتقول لهم كل شيء..
وقفت على الشارع وأشرت لسيارة أجرة..
خافت من انها تركب مع غريب لحالها..
قوت قلبها وركبت..تكلمت بهدوء ..
هديل\السفارة السعودية...
السائق\بعيدة جداً..
هديل\حسناً وداعاً...
السائق\إنتظري ...
هديل مافهمت قصده لما قال لها بعيدة جداً..
هو يقصد لازم تزيد بالمبلغ..
وهي فهمت إنه ماراح يوديها لانها بعيدة..
هديل\أريد الذهاب إلى السفارة..
السائق\حسناً أولاً أريد مالي..
هديل\هل ستأخذني إلى هناك أم أنزل هنا..؟؟
السائق\لك ماتريدين..
مسكت يدينها في بعض تخبي رجفتها عنه..
كانت تحس بنبضات قلبها بتوقف لما يمرون بشارع فاضي من السيارت..
وترتاح لما يرجعون لــ الزحمة..
قوت نفسها ..بسك وسوسة..الله معك..

نزلت من السيارة وهي تمنع دموعها..
وأخيــــراً شافت علم المملكة...
أرتبكت من الحرس الواقفين عند بوابت السفارة..
مرت من عندهم وهي تشوف نظارتهم عليها..
دخلت بسرعة توجهت لـ الباب الرئيسي...
دخلت وقفت بحيرة وين تتوجهـ..
ومع مين تتكلم..
أستقبلها أحد الموظفين وأشار لها تروح معه..
مشت وراهـ بصمت من غير ماترد عليه..
ولسى نظاراتها على عيونها..
جلس ورى مكتبه وركز عيونه عليها..
الموظف\هلا فيك..أمري اختي..
هديل بارتباك\أنــ...ـا ا ا ممكن أكلم تلفون..
الموظف\جاية تتصلي بس؟؟
هديل بسرعة\لا لا...أنا جوازي ضاع وانا ابي ارجع السعودية..
الموظف\امممم هذا يبيله وقت..
بس مامعك محرم هنا؟؟
هديل\لا مامعي..
الموظف بتحذير\من الأفضل يجي محرمك معك..
عشان ماتواجهين مشاكل بتواجدك برا السعودية من دون محرم..
هديل أنصدمت\من وين أجيب محرم؟؟
الموظف\أنتي وش تسوين بايطاليا؟؟
هديل بضيق\ممكن أتصل ؟؟؟
الموظف بطولة بال\تفضلي..

أخذت التلفون منه وهي ترتجف..
تتلفت بخوف وكلامه يدور في بالها..
يبي محرم هذا مجنون من وين أجيب محرم..؟؟
يمكن يرجعوني له إذا دروا أني هربت منه..
بيقولوا مامعك محرم..
أحسن شيء أكلم أبوي وهو يكلمهم..
همست\ليش مقفل جوالك؟؟؟
ليييش يوبه مو وقته تقفله ألحين...
المفروض تنتظرني..
الموظف\وش صار معك..؟؟
هديل بيأس\مايرد باتصل مرة ثانية بيرد أكيد..
الموظف بعطف\أتصلي مافيه مشكلة..
عادت الرقم أكثر من عشر مرات بس مقفووول..
بكت بخوف...
لما طرى في بالها ان أبوها ممكن غير رقم جواله..
أتصلت بغادة وكان مقفل جوالها..
هديل بقهر\ليييه مقفلين جوالاتهم..
المفروض ينتظروني..ليه مقفلينها..
الموظف\أختي إهدي شوي..
عادي بعد شوي تقدري تتصل..
أنتي لا تخافي مادمتي عندنا ما أحد يقدر يئذيك..
هديل تمسح دموعها\يئذيني؟؟
أشر على جبينه وهي فهمت عليه..
طنشته ورجعت تتصل على جوال أبوها..
حاولت تتصل بجوال علي او محمد بس ماتتذكر أرقامهم..
أتصلت بالبيت ردت الخادمة وقالت غن اهل البيت برا..
هديل\أنتي مين؟؟
الخادمة\انا كمبر أنتي مينو؟؟
هديل\أنا هديل بنت بابا حسين..
الخادمة\بابا مافي بنت الا غادة..كذاب وحدة
قفلت الخط بوجه هديل..
وماردت عليها مرة ثانية..

تركت التلفون بقهر...
ولما رفعت عيونها ماكان الموظف موجود..
أرتعبت وين راح..
يمكن يتصل بغازي..
أهدي هو مايعرفك وما يعرف غازي....

مشت بالسفارة الهادية جداً..
كان فيه خمسة شباب ومعهم شايب جالسين بأحد المقاعد..
جلست بمكان قريب منهم بس مو بنفس الجهة..
بعد دقايق كانت تقنع نفسها أن الدنيا ماتدور..
وأنها بخير... بس أكيد من الخوف تحس بتعب..
ضمت شنطتها الخالية من كل شيء ماعدا الظرف الأسود..

ماحست بشهقاتها عالية لحتى سمعت صوت قريب منها..
رفعت راسها بخوف وثبتت نظاراتها..
هديل بصوت مبحوح\نننــ...ـعمم...
الشايب\يا أبوك وش فيك؟؟
هديل\مافيــ...ني شيء..
الشايب\طيب ليه تتنافضين كذا..
يابنتي محتاجة مساعدة..تبين فلوس..
حد من هلك تعبان..
ترى نعين ونعاون..
هديل بنحيب\تكفى ياعم تكفى طلبتك..
الشايب\أطلبي عزك وانا أبوك..
هديل\أبى أرجع السعودية..
قالوا مابأرجع الا بمحرم..
قل لهم أبى ارجع ابى ارجع لهلي..
تكفى ياعم قل لهم يرجعوني تكفى..
الشايب\أبشري والله أن ترجعين الليلة...
وما أكون أبو نايف..
هديل بشهقة\صدق ياعم..
صدق بترجعني لهلي..
الشايب\حلفت يابنتي والله ان ترجعين..
هديل وقفت برجفة\الله يفتحها بوجهك ويطمن قلبك ياقادر ياكريم..
الشايب\وإيـــــــــــــاك..
الا ماقلتي من معك من هلك هنا..؟؟؟
هديل نزلت راسها وماردت عليه..
الشايب\لاتنحرجين مني..
ومابه خلاف حتى لو ماقلتي..
أنا على حلفي بترجعين الليلة..

تبي تبوس راسه..
لا لا تبي تبوس يدينه..
تبي تلمه بقوووة مثل أبوها..
الله يارب توفقه وتسعده..
أنتبهت لعيون الشباب عليها..
نزلت راسها وقربت من الشايب وتخبت من عيونهم..

هديل باحراج\ياعم ممكن أستخدم اللاب تبعكم شوي..
أبي ارسل لهلي لانهم مايردون علي..
الشايب\أبشري وجاك هدية..
هديل بصدمة\لا والله ما قصدي بس ابى ارسل لأختي..
الشايب\هههههههههههه ولا يهمك خذي راحتك..
تكلم مع واحد من الشباب\مســفر عطنا بلاك ذا شوي...
مسفر\تبي لابي؟؟
الشايب\ايوهـ لابك ..
قرب منهم مسفر وهو يحاول يسمع وش الشايب يقول للبنت الغريبة..
عطاها الجهاز وسحب مسفر ورجعوا لجلستهم..


جلست منحرجة منهم وحاولت يكون جنبها مقابل لهم بدل ماتقابلهم وجه لوجه..
حست أنها أول مرة تستخدم جهاز..
سمت بالله وفتحت المسن..
كان مفتوح على ايميل ثاني..
سجلت خروج سريع..
وكتبت ايميلها وهي تبتسم..
دخلت كلمة السر وهي توئم هادي..

ماكانت تتوقع انه ممكن يفتح معها..
لأنه صار لها أكثر من سنة ونص وهي مهملته..
جات بتفتح رسالة بس انفتحت معها محادثة مــــــــــــن شهد..


أفنيت عمري بانتظاري وعدها و أبليت فيها العمر وهو جديدي**
ليه مقفلة جوالك؟؟طمنيني وش صار معك؟؟؟

أستغربت هديل معقولة هذا الكلام اللي تقابلها فيه شهد بعد كل ها الغياب..
كتبت بأصابع تعبانة..

هديل\وحشتيني يا شهد..
شهد\مايوحشك غالي يا روحي..
بس ترى زعلت منك..
هدي تبتسم\أدري انك زعلانة وهلي زعلانين وكلكم زعلانين علي..
شهد\مالي دخل بهلك هذي حياتك وأنتي قررتي..
هديل\لا والله ماكنت مرتاحة ولا رضيت بحالي..
شهد\هذا نصيبك ياروحي...وأنا حذرتك لا تتهورين..
هديل\نصيبي بأقطعه وأرجع لهلي..
شهد\ليش أنتي مو عند هلك الحين؟؟
تدرين افتحي جوالك مو قادرة اتطمن عليك كذا..
هديل\مامعي جوال..
شهد\طيب تكفين عشان خاطري مو قادرة اكمل هنا..
افتحي ايميلك وقفلي هذا..
هديل باستغراب\مافهمت عليك..
شهد\غادة أنا قلت لك ما اتحمل أشوف أحد غيرها بايميلها..
هديل\وش جاب غادة الحين؟؟
شهد\غادة تكفين ترى أختنقت بالعبرة اخرجي وادخلي على ايميلك..
هديل\بنت بلا عبط انا مو غادة...أنا هديل..
شهد\الله يرحمها..
لو سمحتي غادة الموضوع هذا يجرحني كثير لاتمزحي فيه..

تجمدت اصابعها وهي تقرء المكتوب..
الله يرحمني...وش قصدها هذي..وبعدين وش اللي يجرحها..

هديل\شهد ليه الله يرحمني؟؟
شهد\مايجوز على الميت الا الرحمة...
ما أحنا قادرين نرجعها وحتى لو سمينا أنفسنا بأسمها..
ماتت والله يصبرنا على فراقها..
هديل تبكي\من اللي ماتت؟؟
شهد\غادة بسسس تكفين أتعبتيني...
هديل\ردي علي من اللي ماتت؟؟
شهد\هديـــــل هي اللي ماتت...شبعت موووت خلاص انسيها وانا بانساها..
شهقت بصوت عالي..
ويدينها تخبي وجها تقرء من بين أصابعها كلام شهد..
هديل\كذابة..
شهد\افتحي جوالك ابي اكلمك..
هديل\متى ماتت؟؟؟
شهد\افتحي جوالك..
هديل\قولي متى ماتت..كم مر عليها ميته..متى دفنوها..تكفين شهد قولي..
شهد\ماتت قبل سنة وخمس شهور بتاريخ ................
ماتت محروقة بحادث سيارة لما راحت مع أبوها مستشفى الأسنان..
راحت ومارجعت..مااااااااااااااااااااااااااااتت...
والحين رضيتي ياغادة..صدقتي انها ماتت..؟؟


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


ماتت حمامتي محروقه واحترق قلبي معها
ليتني لم أترككِ صغيرتي خلفي ويح قلبي
ماتت حمامتي كـ أبنتي محروقه آهٍ ما أقسى القدر
ومالي سوى الرضا به .. دعوني أحتضنها فـ أنا من عذبتها..!

نور الحربي..

واقف بأحد الممرات القريبة من ثلاجة الموتى..
رفض يتحرك أو يطلع من المستشفى وهي مو معه..
يدري أنها بردانة جوات الثلاجة..
وحتى الجنين بردان...
مع الحمل صارت تبرد كثير..

مارد على راجح ولا أهتم لوجودهـ..
باله وتفكيره في المتجمدة قريب منه..
راجح\صل على النبي وتعال نطلع من هنا..
ياغازي أنت مؤمن بالله..
بكرهـ لازم ندفنها قبل لا يوصلون عيال عمها وأخوها..
وصلهم خبر الجلطة اللي تعرض لها أبو هديل..

رفع راسه وركز عيونه براجح..
اسمها...
من ذكر اسمها حس بقلبه ينقبض..
اسمها الغالي واللي حرمها منه..
يبي يدخل لها...
يبي يناديها باسمها..
يبيها تسمعه يمكن ترجع..
يبيها تدري أنها طاهرة وشريفة..
ماهي مثل ماصورها لنفسها..
ماهي جارية ولا رفيقة...
هي زوجة وحبيبة وحمامة الروح..

كان بيدخل ويخرجها غصب عنها..
بس راجح منعه وهو يذكره بحرمة الأموات..
وأن الله مايرضى باللي يبي سويه,,,
روحها عانقت السماء...
وباذن الله بجنات النعيم...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


لمعرفة المزيد (رواية) إما غرام يشرح الصدر طاريه و لا صدود و عمرنا ما عشقنا - الصفحة 384 - منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-29-2012, 11:01 PM   #54
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 12
s11o is on a distinguished road
افتراضي


البارت السابع والأربعون....



وفي الفجر

أقبل نحوي غريب .. يرددُ اهلآ بهذا الرفيق
وقلبتُ عيني فأبصرت فيه .. هزال الخريف .. وذل المساء

وكان سؤال طويلٌ وقال :

(( انا ياصديق من الضائعين .. هجرتُ المدينةَ .. وأقبلتُ أدفن بين الدروب
بقايا الليالي الحزينة.. فقد كان لي في رحاب المدينة.. حياةُ وطفلُ صغيرُ
وذات مساء أتتنا الرياح وسارت ببيتي وطفلي الصغير))

وطالعته في حنان الحبيب
وقلت: (( يدي يااخي في يديك
فقد كان لي خلف باب المدينة قلبٌ وليدٌ
كطفلك قد كان قلبي الوليد
وذات مساء .. طواه الردى
فأصبحتُ من غيرِ قلبٍ أسيرُ
فهيا معي ))

المرحوم بإذن الله تعالى..غازي القصيبي..



هديل\قولي متى ماتت..كم مر عليها ميته..متى دفنوها..تكفين شهد قولي..
شهد\ماتت قبل سنة وخمس شهور بتاريخ ................
ماتت محروقة بحادث سيارة لما راحت مع أبوها مستشفى الأسنان..
راحت ومارجعت..مااااااااااااااااااااااااااااتت...
والحين رضيتي ياغادة..صدقتي انها ماتت..؟؟

حطت يدينها على وجها وهي تشهق بقوووة..
ميتــــة من يوم ما أخذها غازي وهي ميتـــــة..
ذبحني أبوي..دفني وأنا حية..
تخلى عني..نســــاني..
ليــــــــه دفني لييييييه؟؟؟
تذكرت كلام غازي..
كم مرة وهو يردد عليها الكلام..
هلك نسووك انسيهم..وهي متمسكة بكلامها وواثقة فيهم..
كان يدري إنها ميتة ومدفونة من أول يوم أخذها..
كان يدري انها تنتظر سراب وكذبة من خيالها..


غازي\ماكنت أدري ان قول الحقيقة راح يسببلك كل هذا الانهيار..
ظلت على حالها مارفعت راسها ولاردت عليه..حاولت تكتم صوت بكاها بس ماقدرت..
غازي يكمل كلامه بهدؤ\وماكنت أدري انك حاطة في بالك الخلاص مني..وانه عندك الأمل في الرجووع
لأهلك..ماأدري اذا كانوا غشووك بالكلام وقالوالك انك تقدرين ترجعين بعد ما اتنازل عن هادي..
لأن هذا شيء مستحييييل..أنتي صرتي ملك لي تنتمين لي..وأهلك والماضي لازم تنسينه..
لازم تنسينه وتتقبلين الوضع اللي انتي عايشته ألحين..
هديل ببحة\بأرجع لهم..ما أبيييك.
غازي جلس قريب منها وظل يناظرها ووجها بين ركبها..
غازي\كل ماتقبلتي الوضع بسرعة ترتاحي أسرع..
حط يده على شعرها ومسح عليه..
غازي\انسي انسيهم..والله العظيم نسووك انسيهم

والله غشوني قالوا بيرجعوني..
قالوا مابيتهنى فيك..بنأخذك منه..
قالوا أصبري بترجعين قريب لنا..
كذبوا علي خدعوني..باعوني لك باعوني ومادروا عني..
أنت تحلف وأنا أكذبك..

غازي بتسئول\بعيدة؟؟
هديل بهدوء\بعيدة من بيتنا..عشان كذا أبوي تأخر ولا جاء..
غازي قرب منها\تعتقدين هذا هو السبب..؟؟
هديل\يمكن هو يدورني في السعودية..مايدري انك جبتني هنا..
بس هو بيلقاني..وبيرجعني له..
غازي لفها عليه وعيونه بعيونها المليانة دموع..
غازي\مايقدر يأخذك مني..يـــابنت انسي انسي..
هديل\وبعدين أنت بأي حق تطلب مني أنساهم..
غازي بقسوة\بحق انه مابقى لك أهل غيري..

مابقى غيرك..
كنت أستغرب ثقتك الزايدة بنفسك..
واثق ما أحد بيطلب منك تتركني..
ما أحد يدور علي ويبيني..
ضربتني عذبتني ضامن ما احد يقولك شيء..
ولو تذبحني مالهم عندك شيء..
لأن بنتهم ميته من زمان وهم دفنوها..
شف ما أقساهم..
دفنوني بعد ما أخذتني منهم..
شفهم كيف عاقبوني..

كيف هنت عليك يوبه..؟؟
وش اللي سويته أنا عشان تنكرني..؟؟
كم تألمت وأنا أسال نفسي ..ليه تأخر أبوي عني..
أتاريك يوبه سديتها بوجهي..
قفلت بوجهي الباب يوبه..
وعدتك أرجع..وعدتك أهرب منه وأرجع لكم..
ليه ما أنتظرتني..ليه ما وثقت فيني..؟؟
كيف سمحت لك أمي ترميني من دنياك...
كيف هنت عليك يوبه كيـــــــف؟؟
أتاريني رخيصة عندك وأنباع بتراب..
مالي في قلبك قدر ولا مكان..
خذيتني بذنب غيري ولا قدرت حالي..
بعتني برماد يوبه..
أحرقتني وانا حية...


ماتبــــوني...
خلاص ما تحبـــوني..
حرام والله حرام..
كم عانيت وانا أنتظركم..
بكيت شفقانة لكم..

وقفت بتعب وهي تبكي..
مشت بشبه ضياع وطلعت من الباب الرئيسي..
كانت تتكلم مع نفسها بهمس..
بارجع له..هو يبيني..قال مالي غيرهـ..
دائما يقول مالي غيرهـ..
ووينــ....ــنك غازي تعال..
تعال شف أبوي وش سوى فيني..
نساني ضيع طريقي..مابقى لي غيرك تعال..

طاحت على ركبها وهي تنتحب..
ضربت الثلج وهي تنادي غازي...
ليتني ظليت عمياء ولا أبصرت النور..
وش اللي يغري شوفه بالدنيا..
وش اللي أتمنى شوفته غير أمـــــي..
ليتني مت وأندفنت ولا عرفت بسوات أبوي..
ياليتني ظليت عمياء ولا طلعت من الفندق..
ياليتك ماخليتني اعرف اللي عرفته..

مادريت اني على الغالي اصير
مثل غيمه عدت بليا مطر..

مثل غصناً طاح من الرف الاخير
مالمس ارض(ن) ولا شاله شجر..

في ضميري صار يحرقني الضمير
ماعذلني غير خلي يابشر..

النظر ليت النظر دايم ضرير
دام محبوبي رحل عني وهجر..


.....\يابنتي بسم الله عليك وش صاير معك..
تطمني أنتي بخير ووعدتك أرجعك السعودية..
قومي معي داخل..الثلج بيمرضك..
هديل بتعب\أبـــ...ـي غـ....ازي..
بأروح ما ابى ارجع..ابى غــ...
ابونايف\اللي تبينه ابشري فيه..
بس تعالي معي..
سحبت يدها منه وهي تبكي\ما أبيـــك..
رووح جيبه..قله خلاص أنا رضيت..
قله أنا نسيت ومابقى لي غيرهـ..
علمه أني مت من زمان..
مت وتوني عرفت..قله ابي اظل معه..
ماعدت أبيهم...قلــــه يجي عشاني..
ما ابي اظل لحالي ما ابي...ابيه قله يجي..
روووح جيبه روووح..

شد يدينها ووقفها بالقوة..
وفي لحظات طاحت فاقدة وعيها...
شالها بخفة ودخلها السفارة..
قرب منه مسفر وكان بيأخذها منه..
بس هو ماتركها..دخلها بمكتب وقفل الباب..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


راكان\ما أبـــي أقضي حياتي أنتظر لحظة أنتقامك على شكي..
غادة\ما أبـــي أقضي حياتي أنتظر لحظة شكك فيني...
راكان يمد يدهـ\تفضلي يابنت العم..
غادة برجفة مدت يدها وأخذت الورقة...
فتحتها وقرئت اللي فيها..
شهقت بألم وطاحت دموعها بندم..
غادة بصوت مخنوق\طـــ...طـــلقتـ....ـــني ...
طلقتني ياراكان...؟؟!!
راكان بعصبية\يعني هذا اللي تبينه...؟؟
غادة تبكي\ماصدقت..تبيها من الله...
خلاص انتقمت لرجولتك انتقمت لنفسك مني..
مو قادر تتحمل شيء من الجرح اللي أنا تحملته..
ترفعت عني وعن حياتك معي..
عساك بس مبسوط بسواياك فيني..
دامك مو قادر تتحمل نتيجة أغلاطك ليش وقفت بنصيبي..
ليه فرضت نفسك علينا بالغصب..
ليه هددتنا وأجبرتني على الزواج منك وأعطيك فرصة ثانية..
لا تتعذر بانتقامي منك لانك تعرفني زين..
ماكنت باسوي اللي قلته لأني أحترم نفسي قبل لا أحترمك..
أحترم أبوي وأخواني وهلي...
بس عقلك أصغر وأغبى من أنه يفهم هالشيء..
راكان مسك يدها\غادة اهدي واسمعيني..
سحبت نفسها منه وهي تصرخ فيه\بأي حق تلمسني..
مادمت مطلقني ليش أخذتني من بيت هلي ليه كشفتني ..
لمستني ضميتني بأي حق..؟
أنا صرت طليقتك يعني ماعاد لك فيني حق..
لا تكلمني ولا تشوفني..انقلع اطلع برا.
اطلع وانا باتصل باخواني يجون ياخذوني..
راكان ببرود\اللي فيه خير يجي يأخذك..
غادة تضربه\وش ارتجي من كذاب وحقير مثلك..
لعبت علي..أحرقت أعصابي..
مثلت أنك تحبني وتنتظر رضاي..
أتاريني مغشوشة فيك وفي كلامك الكذاب..
أنت ماتحب الا نفسك..اناني مالك صاحب..
والحمدلله أنك طلقتني هذي خيرة من ربي خيييرة..
راكان هزها بقوة\كذاااب..
هذا اللي طلع معك كذاب بكل شيء..
الشرهه ماهي عليك على اللي مكبر قدرك..
على اللي مايشوف من النساء غيرك..
غادة تصرخ\اتركني..ايه كذاب الف مرة..
مالقيت منك غير المذلة..
تحسبني بدل غيري..ماتت الأولى تاخذ الثانية..
وتمثل دورك على اكمل وجه..
راكان بقسوة\تقصدي هديل..؟؟
غادة ضربته على صدره\لا تطري اسمها على لسانك..
وقح مريض متخلف...
راكان\ما المريض غيرك يا غادة..
هديل ماتعني لي شيء..
ولا عمري فكرت فيها ولا حبيتها..
غادة بكرهـ\وهذا شيء يشرف هديل..
انك ماعرفتها ولا حبيتها..
لان حبك مايشرف مايشرف احد..
ومايشرفني لاني ما احبك ما احبك..
راكان قبلها بقوووة وهي كانت تضربه بكل قهر..
غادة بتعب\يا حقيييير يا مريض..
مجرم أنت طلقتني طلقتني ما يحق لك تلمسني..
همس لها والورقة بيده\من متى صار اسمك احلام ال.......
ومن متى انا اسمي عبدالرحمن ال..............
ناظرت فيه مو فاهمة قصده من كلامه..
فتح الورقة لها وحط اصبعه على اسم المطلقين..
عبدالرحمن ال.......
واحلام ال..........

يعني هذي مو ورقة طلاقهم..
راكان ماطلقها..
ماطلقها...

راكان\حطي في بالك ياغادة انه مهما صار..
مستحيل أطلقك..او اتخلى عنك..
ماتحبيني براحتك مع اني اعرف انك كذابة..
أنتي زوجتي وأنا زوجك..
أنتقمتي مني ووضحتي انك ماراح تسامحيني..
تعادلنا...أنا ابيك وشاريك..وأدري اللي سويته معك ماهو شوي..
بس بعد سواتك مابقى لك عذر...
ولا تنتظرين مني مراعاة لخاطرك..خذيتي بثارك..

غادة\وش اللي أستفدته من كل هذا؟؟
تخويفك لي لما خليتني اظن اني مع انسان غريب..
وبعدها رمي ورقة طلاق بوجهي..
والحين كلامك وتحذيرك..؟؟

راكان\تبين اقول انتقم منك..؟؟
أو ابين انك ماتقدري تتحديني ؟؟

غادة غمضت عيونها\ابي الصدق..
لاني تعبت من حالي...
ابي ارتاح..ابيك تطمني انك ماتعيد اللي سويته..
ماتشك فيني ولا تظلمني..
ما ابي شيء بس ابي ارتاح ريحني...

راكان لم يده على كتوفها\حن باول حياتنا ياغادة..
نقدر نتحكم بظروفنا ومانخليها تتحكم فينا..
خلينا ندفن اللي صار وننساهـ..
اذا مانسينا مابنقدر نكمل..

هزت راسها موافقة..
قبلها على جبينها ووقفها..
راكان\يالله البسي عباتك نرجع بيتنا..
غادة\دوووب خطفتني وهلي مايدرون اكيد الحين يدوروني..
راكان يغمز لها\قلت لهم انك معي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


فتحت عيونها بتعب...
ناظرت بالمكان حوالينها...
ليش ماهو جنبها...
ويــــنه ...؟؟
ابو نايف\الحمدلله على سلامتك..
جلست بثقل وناظرت فيه..
ابونايف\يابنتي وش فيك؟؟
وين هلك عنك؟؟ابوك اخوك ولا زوجك..
ماعرفنا بمن نتصل علشانك..
همست\مالي أحد...
ابونايف\طيب وش اسمك؟؟
ماتبين جواز عشان ترجعين السعودية..
مانقدر نطلع جوازك من دون اسمك..
هديل\ما ابي ارجع...
ابونايف بصبر\مو قلتي تبين هلك..
علميني بشيء عنك عشان اقدر اساعدك..
وقفت\مالي احد..
وقف\وين رايحة؟؟
هديل\بـ..ـأروح............

تسألت بألم..وين أروح..
أبوي وقطع علي طريق الرجوع..
وهو مستحيل أرجع له..
كله منه هو السبب هو اللي غربني..
هلي أنكروني بسبته..طردوني من حياتهم بسبته..
كانوا يدرون اني بارجع لهم وانا وانا مو انا......
هو ذبحني وهم دفنوني...

ابو نايف\مالك مكان تروحين له؟؟
هزت راسها بنفي\لا..
ابونايف\ماتبين تقولين اسمك ومن هلك؟؟
هديل بغصة\لا...
ابونايف بحنية\تبروا منك؟؟
غطت وجها بيدها وهي تبكي من دون ماترد عليه..

ابونايف\انا حلفت ارجعك السعودية..
وانتي مارضيتي..
والحين احلف ما اخليك تحتاجين وانا موجود..
هديا بتعب\ما أنت مجبور فيني..
أنا بارجع هناك..
ابونايف\وين هناك؟؟
ماردت عليه وهو كمل كلامه..
وادرك انها مستحيل ترد على أسئلته...
ابو نايف بهدوء\كان لي بنت حلوة مثلك..
ربيتها وكبرتها عطيتها كل ما تتمنى..
هي الوحيدة بين أربعة عيال..طلبوها مني شيوخ بس مارضت فيهم..
قالت تبي تبقى معي تعيش في بيتي..حبيتها بس ماوصلت لحبها لي..
مرت علينا فترة البنت كانت تذبل قدامي..تتعب تنهار..جمالها تحول لبشاعة في الوجه وفي الجسم..
سوينا لها تحاليل وطلعت مريضة بالايدز..
ثاروا عليها اخوانها وعمامها..يبون يثأرون منها على شرفهم..
طحت مريض ومادريت وش سووا فيها..
ويوم أني صحيت عرفت انهم نفوها بمستشفى باخر الدنيا..
رحت لها اركض لاني اعرف بنتي واعرف كيف ربيتها..
بس ماكانت تعرفني..استبد فيها المرض..
جلدها ماعاد جلد بشر..ماتت مادرت اني جنبها وواثق فيها..
طلع المرض منقول عن طريق تقويم الأسنان..
من يوم ركبته وهي تموت قدام عيني...

أنتبه على شهقات هديل وهي تمسح دموعها..
ويدينها ترتجف برعب..
ابونايف بحنية\سامحيني ان كدرتك باللي قلته..
أبيك تدرين ان بنتي خذوها مني بوقت عجزي..
وأوعدك تكونين بنتي ومايصيبك شيء عندي..
إن كانوا هلك تبروا منك وأنكروك..
فأنا ماني بمثلهم...مهما كان اللي صاير معك..

حطت راسها بين ركبها ويدها بيده وبكت بصوت عالي..
ماردت عليه ماشرحت له حالها..
يكفيه اللي يحس فيه من بنته الميتة..
ويكفيها الحسرة تظل بقلبها لحالها..

بعد دقايق دخل مسفر المكتب..
وأنتبه على يد هديل بيد أبونايف..
مسفر بصوت عالي\يـــوبه بتخاوينا..؟؟
ابونايف\وين أبوك؟؟
مسفر\هذا هو جاء من ربع ساعة..
ابونايف\ايه باروح معكم..الحين اجيك قفل الباب..
مسفر بعصبية\يوبه لا نتأخر على الجماعة..
ابونايف بحدة\قلت اطلع..

طلع وقفل الباب وهديل منزلة راسها ..
ابونايف\اسمعي يا بنتي..
الحين لازم اروح بنحضر دفن زوجت واحد من أهلنا..
توفت بحريق الله يرحمها..
أبيك تروحين مع مسفر بيوصلك لبيتي وانتظريني هناك..
رفعت راسها\لا ما ابى..
ابونايف\باوصيه عليك لا تخافين منه..
هو ولد ولدي بيهتم فيك..ماتبين تعلميني وش اسمك..؟؟
هديل هزت راسها بالنفي ونزلت عينها بالأرض..
أبونايف\مايصير ماتقولين اسمك..
كيف اهرج معك واناديك..؟؟
ماردت عليه..صدت عنه وسمعت تنهيدته..
ابونايف يبتسم\وش رايك أنا أسميك؟؟
دامك ماتبين تقولين اسمك..بأسميك قمر باسم بنتي..

كل من فقد بنته نسبني له..
وسماني باسم بنته..
معقولة أبوي بيوم يسويها..
يسمي غيري باسمي..

ناظرت حوالينها تبي تعتذر منه...
وتقوله انها ماتبي تعيش عنده ..
بس ماكان في المكتب..

بعد دقايق طلعت من المكتب..
وطلعت من السفارة..
مشت كم خطوة قبل لا تسمع صوت يسألها...
مسفر\وين رايحة..؟؟

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

شوق تضحك\جب ولا كلمة..كله ولا طلوبي..
رشا\ههههههههههههههه والله تطورنا صار فيها طلوبي..
شوق\وش عرفك أنتي وشايبك..
رشا بانزعاج\صادقة شايبي يجيب المرض..
أم غازي\رشا وش هالكلام؟؟
رشا\شكلي بأطلقه..
شوق\هههههههههههههههه شوفي يومه أنقلبت الصورة..
كنت انا منشفة ريق طلوبي..والحين صارت رشا مثلي..
أم غازي\لا رشا عاقلة مو بمثلك خبل..
رشا\العقل ماعاد ينفع يومه..
أم غازي\بنت أنتي وش وراك؟؟
وضعك ماهو عاجبني..
شوق\قالت بتروح معي أنا وطالب..
أم غازي\وليه تروح معكم؟؟
رشا بكذب\أستئذنت من راجح وهو سمح لي..
أم غازي\دامك أستئذنتي زوجك فالأمور تمام..
رشا\الحمدلله كل شيء تمام..
أم غازي\وأنتي معصقل هانم..متى بيجي طلوبك..؟؟
شوق\فديت الطاري بس..
بيجي بكرهـ فديته..
رشا\هههههههههههههههه والله اللي رباك طالب صح..
شوق ترد على التلفون وتأشر لرشا تصبر عليها..
شوق\هلا وغلا عمي..كيفك وحشتنا؟؟.........
عمي وش فيك؟؟...........ايه هذي هي عندي......
مدت السماعة لأمها وهي مستغربة من عمها وصوته..
أم غازي\هلا أبو حمد..............الله يعافيك الحمدلله..
لا إله الا الله محمد رسول الله.............وش فيك ياراجح..
غازي فيه شيء..؟؟............مافهمت توك تقول هو بخير........
وقفت وهي تشهق بقووة\ممـــ.............ـااتت...لا تقولها تكفى..
تكفى ياراجح لا تقولها تكفى...
طاحت على ركبها تبكي مفجوعة بالخبر اللي قال لها راجح..
رشا وشوق جلسوا عندها على الأرض خايفين من اللي بيسمعونه..
شوق برعب\يومه وش فيك؟؟وش صاير من اللي مات؟؟
غازي مات يومه..وش صار فيه ردي علي...
أم غازي بنحيب\ياويل قلبي ياويلي من ربي...
ماتت ضاعت حياتها بسببنا..
ياربي رحمتك يااااااااااااااااااارب...
رشا تبكي\يومه ذبحتينا فهمينا وش صار؟؟
أم غازي ببكاء\أنتقمتوا لسعود يارشا..
أنتقم لأخوووهـ..أنتقمتي لزوجك وولدك..
أنبسطي ياشوق أخوك أخذتوا بثارهـ..
قتلتوها ماتت بسبايبكم..البنت ماتت..
هديل ماتت احترقت خذيتوا بثاركم ياعيال أمكم خذيتوا بثاركم منها...

تعالت صرخات شوق ورشا بعد كلام أمهم ...
شوق بصدمة وهي تبكي\لا يومه تكفين لا...
تكفييين يومه لا تخلينها تموت..قولي لها ترجع..
لا لا ماهو صدق..يومـــــه خلينا نروح نجيبها..
رشا برعب\ماتت...هديل ماتت..
لييييه هي وش سوت عشان تموت...
لا أكيد راجح غلطان مستحيل تموت..
يووومه قولي انهم يكذبون..والله ما أكرها والله..
مالها ذنب ما ابي انتقم منها..ماسوت شيء..
شوق بنحيب تعلقت بامها\يومـــه لاتصدقين مابتموت..
بعدها صغيرة...هي بريئة ماسوت شيء..
أنا ظلمتها كثير انا تبليتها..باقي ماسامحتني..
ماكلمتها ماطلبتها تسامحني..
يومه ابيها تسامحني قولي لها ترجع تكفيييين..
ما أبي أقابلها قدام ربي متخاصمين..
أبيها تسامحنييييييييييييييييييييي...
أم غازي\توكم تحسون فيها..
توكم تدرون انكم ظلمتوها..عيشوا بحوبتها طول عمركم..
الله لا يسامحكم ولا يسامحني..
الله لا يسامحكم ولا يسامحني...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛


بعد دقايق طلعت من المكتب..
وطلعت من السفارة..
مشت كم خطوة قبل لا تسمع صوت يسألها...
مسفر\وين رايحة..؟؟
ألتفتت بخوف وشافته واقف قريب منها..
يدينه بجاكيته وعيونه مركزة عليها..
صدت عنه وماتكلمت معاهـ..
وبلحظة وقف قدامها ...
مسفر\سيارتي بالمواقف امشي معي..
هديل بصوت مبحوح\شكراً اعرف طريقي...
مسفر\ماكنت أبي أصر عليك..
بس أبوي منبه علي أوصلك البيت لحتى يرجع..
هديل بتعب\أعتذرت منه مشكور وابوك مشكور..
فمان الله..
مسفر\ما أبي أتعامل معك بالقوة..
أختاري أما تروحين معي..او ترجعين السفارة..؟؟

خافت منه كيف يهددها وبأي حق..
هو كل من ملك القوة الجسدية بيتحكم فيها ويخوفها..
إلى متى بتظل تخاف من الضرب ومن الناس..
قرب منها فصرخت فيه..
هديل بغصة\لا تقرب مني أذبحك...
والله العظيم أن لمستني لأرتكب فيك جريمة..
مالك دخل فيني..أروح بألف مصيبة مالك دخل..
مايهمكم أحد كثر أنفسكم..حقيرين تافهين..
لاتمثلون الطيبة والفزعة مو لايقة عليكم..

مسفر\طيب ما بألمسك..
والحين أدخلي السفارة لحتى يرجع أبوي..

صدت عنه وتركته واقف بمكانه..
مشت ومشت وماتدري وين تروح..
حاسة فيه يمشي وراها..
بكت من احساسها الضايع..
متى يتركوني بحالي..
متى تسامحني ياربي..

جلست على مقاعد أنتظار المترو..
وهو جلس قريب منها..
تجاهلت وجوده..لا بل نست وجودهـ..
غابت عن الدنيا لعالم الماضي..
مع أهلها مع أمها الغالية..
ليه يومه نسيتيني؟؟
كلهم ينسوني بس أنتي لا...
أشتقت لك موووت..
معقولة ماتحسين فيني...ماتحسين بشوقي لك وألامي..
جرحوني يومه..أحرقوا قلبي...
هو وهلي ذبحوني...
مابقى لي أحد ....
والحين أنتظر القطار ولا أدري وين أروح..


شفافة كالماء .... طعنوها .... سامحتهم .....
غدروها ....اكرمتهم ....
قتلوها ..... فما كان منها الا ان تشهر سيف الغياب .....
وسوط العتاب ...... وتتقن فن العذاب ......
هي لن تعوووود ..
.... لن تعووووود ..... فقط ستسافر للغياب ....
ومتاعها كومة جراح رتبتها في حقيبة العذاب ...
وذكريات الم .... وغصات ندم .... وبقايا فرررح .....
ورحيل مرررر ليس له اياب .....
فأي طفلة انتي؟؟ في زمان الذئاب .....!!

... مشـــــاعل ....

مسفر بهدوء\السائق جاب السيارة..قومي أرجعك السفارة..
أنتي باين أنك مو عارفة شيء بالمدينة..
مافيه مترو راح يمر من هنا هالوقت..
تعالي معي..
وقفت وهي تخبي وجها عنه..
مشت معه باستسلام...
مالي أحد..
مالي أحد...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

أبو نايف بصوت جهوري\إنا لله وإنا إليه راجعون..
لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..
عظم الله اجركم وتغمد فقيدتكم بالرحمة والمغفرة..
راجح\أجرنا وأجرك يا عم..
أبو مسفر\الله يعظم أجركم يا أبو حمد..
راجح\أجرنا وأجرك..
ابونايف\ماعليها عيال المرحومة؟؟
راجح\ماكتب الله..
ابونايف\الله يعين غازي على فقدانها..
راجح بحسرة\الله يعينا جميع يا ابو نايف..
تركي\ليه مانقلتوا جثمانها السعودية..
ودفنتوها بين أهلها..
ابو نايف بحدة\الأرض ومن عليها لرب العالمين..
وأختك دفنتها على ذا القاع لا تنسى..
تركي\الله يرحمها...
ابونايف\ويرحم اللي دفنوها..
خرج تركي من المقبرة مقهور من زعل أبوه عليه..
الى اليوم ماسامحه على موت قمر..
وعلى خطفه لها ورميها بمستشفى العلاج بايطاليا..

كان بعيد عنهم واقف على قبرها..
دفنوها قبل دقايق..
بنفسه نزلها قبرها..ومارضى ينزل معه راجح..
همس لها لما سدحها بقبرها\وداعة الله يا أطهر ذنوبي...
بيدينه رمى التراب عليها...وماسمح لهم يشاركونه دفنها..
خايف لا يرمونه بقوة عليها ويأذونها..
أخفاها عن العالم وعن عينه..
رماها باللحد لـ الدوود..
حرمها من دعاوي امها..
حرمها من دفا أبوها..
ماتت محدن بكاها..
وكأنها ما انوجدت بيوم..
حزنه عليها يكفيها عن أحزااان القبايل..
حسرته على شوفها تكفي عن شوق أهلها لها...

لو عتقها منه يوم طلبته أمه..
كانت الحين حية وفوق الأرض ريانة...

أم غازي\غازي خل البنت ترجع معنا..
يا أمك ان بقى لها عمر خلها تقضيه بحضن امها..
أرحم حالها وحال اللي فقدوها..
\تكفـــــــى يايومه قبل لا يفوت الفوت رجعها..

ياليتك خذيتيها بالقوة...
لو ذبحتوني وخذيتوها معكم...
لو خطفتها مني ياراجح وهربتها لآخر الدنيا..
ياليتكم خذيتوها قبل لا أقتلها...

يسليني بعد موتك دعوة بصدق مقيولة..
تنادي ليوم ألقاك أمام الرب معتوقة ...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛


دخل راكان المجلس وأنصدم بوجود علي عندهـ..
راكان بحذر\هلا علي ..
علي بسرعة\أنا ماعندي فيزا وما اقدر اسافر اليوم ولا بكره..
حجزت لك ابيك تسبقني لهم وتهتم فيهم..
راكان باستغراب\منهم؟؟؟
علي\أبوي تعب هناك جاته جلطة ما أعرف سببها..
هادي بيروح ايطاليا من لندن..
وانت ابيك تسافر لهم الحين..
راكان مصدوم\ياساتر متى صار هالكلام؟؟
عمي وش صار عليه؟؟توهـ مسافر..
علي\هادي بيوصل لهم قبلك والحين امش اوصلك المطار..

طلع راكان وعلي من البيت ع المطار..
وبعد توصيات وحلف من علي على راكان مايخبي عليه شيء عن ابوه..
سافر لايطاليا ...
من غير ماتدري غادة وامها والجدة...
ماكان يدري الا علي وعبدالله اللي أكتشف الخبر وأعتصم السكوت..

وصل راكان واتصل بهادي اللي دله على المستشفى...
راقب حال عمه من ورى الزجاج...
وسال الدكتور عنه وقال حالته مستقرة...
بس راح يعاني من آثارر الجلطة...
صعوبة في الحركة لمدة ..وصعوبة في النطق..
لكن مع العلاج راح يتشافى ويتعدل حاله...

راقب حال أبوه..
وجهه شاحب وعيونه حمراء..
منحني بتعب على كرسي المستشفى..
راكان\يوبه أنت بخير؟؟
مارد عليه ظل منزل راسه..
هادي\ماهو براضي يتكلم معي..
من اول ماجيت وهو يصد عني..
ابو راكان بصوت مهزوز\تكفى يا ابوك سامحني تكفى..
هادي\يوبه جعلني فداك وش اللي مضايقك..
وش اللي صار معكم...؟؟
راكان\يوبه قم معي ارتاح..
باخذك الفندق نام وريح وهادي بيبقى هنا عند عمي..
ابوراكان\لا ماباروح واخلي حسين...
راكان\وعد ارجعك له بكره من الفجر..
بس انت قوم معي..
ابوراكان\والله ما اطلع من هنا ..
هادي\خلاص لاتعصب..
ارتاح في غرفة من غرف المستشفى..
أنت تعبان وحالك ماهو بخير..
شال عينه من على هادي مكسور قلبه..
لو تدري وش صار..
لو تدري وش صار...

راكان أخذ أبوه وطلب منهم ينومونه باحد الغرف..
بينما هادي بقى واقف عند باب غرفة أبوهـ..
حس بشخص يقرب منه ويوقف وراهـ..
ألتفت والتقت عيونه بعيون مهدوودة..
لها نفس نظرات عمه ابو راكان...
والوجه ماهو غريب عنه...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

صحت مفزوعة ونطت واقفة بسرعة...
لما حست بيد تتلمس وجها..
تنفست بهدوء ولانت ملامحها لما تكلمت..
......\أنا آسفة ماقصدت أخوفك...
كنت أبي اتطمن عليك بس...
هديل\.......................
.....تبتسم\أنا مرام زوجت تركي...
عمي قالي اتطمن عليك وأشوف اذا محتاجة شيء..
هديل بتعب\مشكورة ما ابي شيء..
مرام\أكيد جوعانة أنتي صارلك يومين من جيتي هنا ماأكلتي ...
أنا محضرة سفرة صغيرة لي ولك بصالة جناحك..
ولا تخافي الشباب مايجون هنا...
هديل تهز راسها\مو مشتهية مشكورة...
ابي اظل لحالي...
مرام باصرار\لا ياقلبي أنتي لما دختي كان بسبب قلة التغذية..
وبعدين امممم ماتبين اعرف اسمك؟؟

هديل ناظرت بنفسها تتأكد من ملابسها كاملة عليها..
هي فقدت وعيها وماتذكر وش صار معها..
وليش هذي مصرة تعرف اسمها وتأكلها..
هديل\قلتلك ما ابي اكل..لو سمحتي خليني بحالي...
مرام\أعتبريني أختك..
وعادي مو مضطرة تقولي اسمك..عمي قال اسميك قمر باسم المرحومة..
والحين لازم تاكلين حرام الجنين بيتعب ويمكن يموت وإحنا نبيـــــــــه ...


بهتت بمكانها مفجوعة من كلام مرام..
جنيــــــــــــــــن....


لمعرفة المزيد (رواية) إما غرام يشرح الصدر طاريه و لا صدود و عمرنا ما عشقنا - الصفحة 394 - منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-29-2012, 11:02 PM   #55
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 12
s11o is on a distinguished road
افتراضي


البارت الثامن والأربعون...


وعند الظهيرة ..

سمعنا خطى مقبلاتٍ كثيرة
وجمعآ غفيرآ من الضائعين
يسبون ليل المدينة ..

وسارت مع الدرب قافلة الضائعين .

المرحوم باذن الله تعالى..غازي القصيبي...


هديل ناظرت بنفسها تتأكد من ملابسها كاملة عليها..
هي فقدت وعيها وماتذكر وش صار معها..
وليش هذي مصرة تعرف اسمها وتأكلها..
هديل\قلتلك ما ابي اكل..لو سمحتي خليني بحالي...
مرام\أعتبريني أختك..
وعادي مو مضطرة تقولي اسمك..عمي قال اسميك قمر باسم المرحومة..
والحين لازم تاكلين حرام الجنين بيتعب ويمكن يموت وإحنا نبيـــــه ...

بهتت بمكانها مفجوعة من كلام مرام..
جنيــــــــــــــــن....
ركزت عيونها بمرام بصدمة..
أنتظرتها تعيد كلمتها أو تنفيها..
بس ماتغيرت ابتسامتها الناعمة ونظراتها المتأملة..
أي جنيـــن...؟؟عن من تتكلم...؟؟
غمضت عيونها بسرعة راااافضة لثورة الأفكار المهاجمة لعقلها الباطن..
رافضة النظر لأبوااااب متعددة فُتحت أمامها..
بتصرف عفوي جداً..
رفعت كفها وحطتها على بطنها..
شهقت بغصة ألم..
لما حست بمدى سذاجتها ورفضها للواقع..
خانتها أرجولها..
جلست على ركبها مرعوبـــــــة من إحساسها بمن يشاركها جسدها..
أنفــــاسها..أكلها..شربها..
والأكيد ألمها وغربتها..
أرتجف جسمها وشفايفها..
لما أدركت إن هذا الجنين ماهو إلا وسم الجارية الأبدية..
حبل يلتف عليها ويربطها بـــ الجلمود المجرم..
يقيدها بحيات الذل والعبودية..
يسحبها لدهاليز الظلام...
ويـــأسرها بقيـــود الحرمان..

مرام بخوف\وش فيك تتألمين..؟؟
موجوعة؟؟لا تتحركين ألحين أنادي تركي..

خرجت من الغرفة وتركت هديل على حالها..

لمت يدينها بقوووة على بطنها وكانها تحتضنه..
وتمر في بالها لحظات ألمها..
دوختها..إستفراغها..
أحـــــــــــــــــلامها..خوفـــــــــــها..
والصوت القريب البعيد المألوف الغريب اللي يناجيها..

همست بألم\وش تحتري والله الدنيــــــا ماتسوى..
والله مافيها شيء يغري وينحب..
لاتجي تكفى خلك جواتي..
خلك بداخل روحي..

أنسدحت ع الأرض وهي ترجف وتبكي..
وين أوديك..وين أروح فيك..؟؟
أنا مو لاقية مكان يضمني..
وألحين من يضمك...
لاتطلع خلك جواتي..
لاتكبر خلك صغير..
بكرهـ يبيعونك..
يدفنونك يوهمونك بالسراب..
لاتجي..لاتجي..

صرخت وضمت نفسها لما حست بيدين تتلمسها..
تركي\بسم الله عليك..
لاتخافين بس ابي افحصك..
جلست بسرعة وتمسكت بمرام..
هديل بخوف\ما أبييييييك...لاتلمسني..
لاتقرب مني...
مرام تطمنها\قمر لاتخافين مابيأذيك..
هديل بقوة\ما أبيييه يلمسني ولا يقرب مني..
اطلع برا اطلع..

خرج تركي منحرج من هديل ومن حالها..
وأشر لمرام تطلع معه..
رفعت هديل من على الأرض وسدحتها على فراشها..
مرام بحنية\ياقلبي هدي نفسك..مو زين الزعل والصراخ حالتك ماتساعد..
بأطلع ألحين وأرجعلك بعد ساعة..

طلعت غير مدركة لغياب هديل عن العالم..
ورحيلها بعالم لم يكن ولربما لن يكون..
عالم ما لأهلها فيه مكان..
ولا وجود لمن يغزو حياتها..
يمهتن إنسانيتها..
يهين أخلاقها ويخالف دينها..

سبحــــانك ياربي..
بعدما قفلوا البشر أبوابهم بوجهي..
فتــــــــحتها من اوســـــــع أبوابك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

طلعت من عند هديل شافت تركي بوجها..
تجاهلته وتوجهت لجناحها الخاص..
بعد دقايق دخل عندها..
تركي بغضب\ماسمعتيني انادي عليك..؟؟
مرام باحتقار\سمعتك وطنشتك..عندك مانع؟؟
تركي\كثري من تصرفاتك الغبية يامرام..ما بيأكلها غيرك..
مرام بسخرية\امممممممم بتذبحني مثلاً..تراك ماقصرت..
تركي\البنت قالت لك شيء عن حالها..؟؟
مرام\ماقالت...وانا ابيك توديها المستشفى..
لازم نطمن عليها وعلى جنينها..أخاف يصير فيها شيء او تمرض..
تركي\بس هي مو راضية تتكلم معنا..
وشوفيها كيف مرعوبة..
مرام\يحق لها تخاف وتموت رعب..
كيف تسلم نفسها لناس او عفواً شياطين متلبسة بأجساد بشر..
تركي\صرت مو بشر يامرام ؟؟!
مرام باستخفاف\يؤ لا يكون هزيت كيانك التافه..؟؟
تركي يقرب منها\حاولي اكثر...
مرام بحدة\خلك بعيد عني...أو أخليك تندم..
تركي\لاتهدديني بأغلى ما املك..
مرام\والله لأحرق قلبك التعبان عليها...
تركي بحب \فدوة لها قلبي..بس المهم هي لا تضيق وتزعل..
مرام بكـــرهـ\برا جناحي ما أبي أشوفك..
تركي\امرك يا زوجتي الغالية...

طلع من غرفتها وهي تشد على عيونها بقوووة ماتبي تبكي..
وقت البكاء والضعف راح..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


تكلمي يا أرضَ اللقاءْ

أعدلٌ فِيَ هذا القضاءْ

فقد كنتِ شاهداً على حبي

وكنتِ تسمعينَ نبـــــضي

وهل تريدينَ ان اوصفَ لكِ نفسي

عند لقاءنا ..؟؟

كأني بحرٌ هائــج

وكأني ريحاً عاتيه

تنزفُ مشاعري وتبوحْ

وتبكي أحاسيس وتنوحْ..

نـــزار القبـــاني....

منسدح على فراشها في الملحق...
أصابعه تشد على بقايا شعرها بجديلتها..
عيونه تشوفها رغم موتها..
ريحتها تنقش جدران ذاكـــرته..
وترجع بعض أقسى مواقفه معها...

شهقت بخوف لما شافته واقف بنص غرفتها..
حطت يدها على شعرها الطويل ولفته بسرعة..
خافت من نظراته الحادة..
تراجعت كم خطوة وأخذت حجابها من على سريرها وغطت راسها وكتوفها..
هديل بعصبية\اسمع يــا أنت...
هذي غرفتي انا ما أسمح لك تدخلها..
أحترم نفسك وتذكر أني مو من محارمك..
غازي بسخرية\ملك يميني ومافيه حرام..
هديل بهمس\تملكك جني...
غازي بحدة\نـــعم أرفعي صوتك..
هديل بقهر\أخرج من قسمي...
غازي\إلبسي معطفك وتعالي برا بسرعة...
هديل بعناد\أنتهت ساعات عملي اليوم..
خلاص ألحين وقت راحتي..أجل شغلك لبكرهـ..
غازي\بتجين ولا كيف؟؟
هديل\مثلاً ماجيت أقوول مثلاً ماقلت أكيد..
غازي يماشيها\إذا مثلاًمثل ماتقولين فيمكن تتوجعين قلت ممكن ماقلت أكيد..
هديل برجفة\يعني بتضربني..؟؟
غازي رفع حاجبه ومارد عليها..
هديل بعناد\يالله هات كف وضف وجهك من عندي ماني طالعة معك..

قرب منها ومسكها من يدها وسحبها وراهـ..
خرجها برا الملحق وهي تهاوشه وتضربه على ذراعه..
هديل\اتركني يا مستبد..ليش عمال المزرعة تعطيهم اجازة وانا لا..
غازي\لا يكون تبين راتب بعد..؟؟
هديل تفتن\ايـــه ابي راتب ولا هم أحسن مني..؟؟
غازي\أنتي بمرحلة التجربة ألحين..يمكن مايعجبني شغلك..
هديل بسخرية\ومثلاً مااعجبك تقدر تستبدلني بجارية ثانية؟؟
غازي بقسوة\تقصدي وحدة يتخلون عنها هلها ويبدلونها لأخوها..
ما أعتقد فيه ناس يحبون بنتهم يسوون سوات هلك..

سمح لها تضربه وتسحب نفسها منه..
تركها ترجع لغرفتها بعد ما طعنها بكلامه..

غمض عيونه على ذكرى دموعها وبكاها..
وعلى تردد صوت شهقاتها بذاكرته..
كان يتقصد يجرحها يطعنها بكلامه..
يجرح كل مافيها بقسوته..

انتصارهـ كان بعنادها..
بتمثيل القوة وهي ترتجف..
يعشق هيجانها تمردها وسبها له..
تتحداهـ وهي تدري بخسارتها..
تشتمه مستعدة لعقابها..
تهرب منه ومالها ملجاء غيرهـ..

ناظر جديلتها بيدهـ ..
هزهـ الشوق لها..
مايبي بقاياها..
ولا ريحتها بملابسها..
يبيها روح بالدنيا..

ابتسم بحسرة لانه أدرك أنها تركت مايواسيه بغيابها..
تركت له دعــــــوة من قلبها..
وهو مبسوط بدعوتها..
تحرمه نسيانها..
تحرمه الحياة من دونها..
تنسيه النوم وهي بقبرها..
مثل الزجاج المبشور يسكن تحت جفونه..
وأقسى من ضرب الحديد على راسه..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دخل البيت تعبان ومهموم...
جلس على الكنبة بعد مافسخ جاكيته..
صداع قوي مع قوة الصدمة بفقدانها متملكه..
يتمنى لو ماراح المستشفى ولا ألتقى بهادي..
شوفته له جرحت قلبه وضيقت روحه..

شافها بعيونه...
نفس الضياع اللي عاشته هديل كان يعيشه اخوها..
شاف برائتها وقهرها...
شوقها لأخوها خوفها ورعبها الدايم..
تمنى لو يضمه بقوووة..
لو يحكي له عنها وعن اللي صار لها..
بس هادي وش ذنبه باللي صار...
عشان يعذبه ويحرق قلبه عليها..
يكفي إنه عايش بكذبة موتها مثل أمها وخواتها...
حمد ربه أن هديل ماتت قبل تدري أن اهلها موتوها بعد ما أخذها غازي..

هادي بصدق\هلا حياك الله..
راجح\....................... الله يحييك..
هادي\عسى ماشر...؟؟
راجح\ماشر.....
هادي بهدوء\تشوف علي فيني؟؟؟
راجح هز راسه بايه\تشبهه حتى بشحوبه..
هادي يبتسم\علي بيوصل بعد يومين وبيفرح بشوفك..
راجح\ماهو بمكتوب ألتقي معه..
جيت اتطمن على الوالد عساه بخير...؟؟
هادي\الحمدلله حالته مستقرة..جلطة الله يكفيك والسامعين شرها..
راجح\الله يقومه بالسلامة...ويصبركم على ما أبتلاكم..
هاد ي باستغراب\يا ابن الحلال وش فيك ضايق؟؟
راجح\بنتي توفت..
هادي بضيق\انا لله وإنا إليه راجعون...الله يرحمها ويجمعك معها في الجنة..
راجح بحسرة على حالهم\لاحول ولا قوة إلا بالله..عسى ربك يعدلها..

أنسحب راجح وطلع من المستشفى..
بقلبه شيء كبير على غازي...
مايبي يقابله أو يشوفه..
حجز على السعودية وسافر..
تركه يغرق بآخر قسوته وعنادهـ...

فتح عيونه على يدين تهزه بخفة وصوت مخنوق يناديه..
شوق بألم\عمـــ...ـي وينها فيه؟؟
قوول انكم تكذبون علينا وهي حية..قول انها رجعت لهلها ونستنا..
تكفى ياعمي لاتكون ماتت والله ماتستاهل...
راجح يضمها\تبكينها ياشوق؟؟
مابه خلاف إبكيها وكثري من دموعك وحزنك..
هلها وحبايبها عزوها قبل سنة وشهوور..والحين دوركم تعزونها بعد ماذبحناها..
شوق بنحيب\عمييييييي تكفى لاتعذبني..
والله ندمانة..ياليتني ماعرفتها ولا قابلتها..
ليتكم تنازلتوا عن أخوها ولا ذبحتوهـ..
ياليت مالي يد بعذابها..ياعمييي تكفى خلها تسامحني.
خلها ترجع وتنسانا..والله ما أخلي غازي يضربها ولا يوجعها..
باعتذر منها على كلامي لها وتجريحها...
راجح\خلاص هي برحمة اللي أرحم منك ومن غازي ومنا..
لابتنجرح ولا بتنظلم بحكم ربها...
موتها ريحها وأحرقنا...الله يبلغها الجنة ويرحمها..
شوق\آآآآآآآآآهـ ياعمي قلبي يوجعني ..
أحسن أني بأموت من فجعتي فيها..
دبرني ياعمي تكفى ريحني..
راجح بحنية\يابنت أذكري ربك وصلي على النبي..
الموت حق..هذا كان قدرها وساعتها...
أنتي تبتي عن ظلمك لها وهي طيبة وقلبها أبيض..
أستغفري ربك على اللي صار بينكم والله غفور رحيم..

ظلت ترتجف بحضنه وتبكي وتستغفر..
وهو يقرء عليها بصوت واطي..
نامت سدحها على الكنبة وغطاها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛

حــــــــزين !!
وليــــــــــــش كل هذا؟؟!
تلــــــــــفت شوف في بالك..
من اللي فكر يجيلك...
ويــــــــــسأل وشهــي أحوالك..؟؟

ولا واحــــــــد ...

إذن مافيه..أحد يستاهل أحـــــزانك..
أو تـــكرم حيـــاته بحسرة أو دمــعة من أجفــانك..

ولا واحـــد أكيـــــد يحـــس..
خــلك دوووم فوق النفــــس ...

سالم سيـــار...

ضمت نفسها بضعف..
عيونها مو قادرة تتحكم بدموعها..
رجفتها متملكتها بعنف..
حرموني من أمــــي..
مالهم حق يومـــه والله مالهم حق..
أنا حية أنا أتنفس انا أعاني..
حسي فيني..
أسمعي صوتي المكتوم..
كلامي الصامت..
جرحي الساكت..
يمــــه هم نسوني ليه تنسين ليــــه؟؟!
هم دفنوني ولا سألوا عني..
ماعدت أبيهم...
بس أبيك انتي..أبيــــك..
ابى أرجع لك..
محرومة منك ياغلاي..

مرام تمسك يدها\إلى متى بتظلين سرحانة وبعيدة عنا..؟؟
بما انك قلتي تبين مربى الفرولة وصيت عليه مخصوص لك..
هديل بهدوء\ماله داعي توصين عليه..
مرام بابتسامة\لا لازم تاكلينه بما انه بنفسك ومتوحمة عليه..
هديل بنظرات تعبانة\متـ....ـوحمة؟؟
مرام\ايه مو تفكرين بالفرولة وخاطرك فيها؟؟
هديل بغصه\إيه..
مرام\إذن متوحمة ع الفرولة..

سرحت عنها مع الجلمود وكلامه ..
غازي بحنية\كملي أكلك...
هديل بصد\ما ابى طعمه غريب...
غازي\وش الغريب فيه نفس اللي أكلتيه أمس..
هديل\أعرف نفسه..بس نفسي بمربى فرولة ..
غازي بابتسامة\بس هذا عشاء مو فطور..
حتى الغداء طلبتي فرولة..
هديل عصبت\مالك شغل أبي فرولة ولا حرام على الجواري..؟؟
غازي بصوت ضاحك\لا أبد مافيه حرام..كل شيء فيك حلو حتى بهذي طلبتي فرولة..
هديل\حلو..؟! تقصد مُـــــــر..
غازي بأسى\أعرف وش أقصد..وأنتي ماتعرفين..
قرب منها وضمها بقوووة..
بعدته عنها وقامت بسرعة ضربت بالطاولة..
غازي يمسكها\اصبري انا اوصلك لفراشك..
هديل بضيق\ما ابى منك شيء...اتركني..
بقى ماسكها لحتى جلسها وتطمن عليها..
هديل\ماراح اسوي العملية..
غازي بهدوء\بكــره نتفاهم الحين نامي...
موعدنا بعد يومين...

يعني كان يدري...
كان يدري إني حامل وأتوحم ع الفرولة..
هذا قصده لما قال أعرف وماتعرفين..
حست باختناق لما أستوعبت اللي كان بيسويه..

كان يعرف بحملي..
ويطلب مني أسوي عملية...
أستغربت عملية مثل اللي وصفها لي وش لها دخل بعيوني..
أتاريه يبي يذبح ضنـــاهـ..
ما يبي جارية تنجب طفل وينتسب له..
مايشرفه ولا يرفع راسه..

حسبي الله عليك ونعم الوكيل قهرتني في نفسي وفي هلي..
غربتني عذبتني..
وتبي تذبح قطعة مني..
معقولة توصل فيه يقتل ضناهـ..
لاتظلمينه ياهديل وتظلمين نفسك..
هو قالك العملية تذبحه أكثر منك ..

غازي\هذي العملية تذبحني أكثر منك..
سويها من دون ماتعرفين وش تكون..تكفين..
هديل تبكي\يعني مخبي علي شيء..؟؟
قووول أنت وش تبي تسوي فيني..
ترى عادي مابقى شيء له اهمية عندي..
أنت أخذت كل شيء ذبحتني مابقيت لي شيء..

لا اللي مثله مايهزهم شيء..
اللي أنكروا حكم ربهم وطغوا ماعليهم حسوفة..
مايبي يكون له ولد حــــ...........
هو السبب بكل شيء..
هو اللي رضى بالحرام وأجبرني عليه..
هو الغلطان ياربي..
والحين مايبي نتيجة أغلاطه..

مسحت دموعها ويدها تضغط على بطنها..
عرفت تفسير حلمي..
عرفت من يكون صاحب الصوت الغالي على قلبي..
أتاريك أنت تحذرني من أبوك..
تحذرني ما أذبحك مثل ماهلي ذبحوني..
لا تروحين..
مارحت يا قلب أمك..
مارحت ولا بأروح..
خلهم يتهنون بحياتهم..
وانا وإياك بننساهم..

ربي عوضني فيك عن هلي وبلادي...

مرام بهدوء\قمر..عمي بيدخل إذا حابة تغطين راسك..
أخذت الشال من مرام وتحجبت قبل لايدخل أبونايف..
أرتبكت لما دخل معه ولده تركي ومسفر وأبوهـ..
تمنت تختفي ولا تجتمع معهم بمكان..
الكل\السلام عليكم ..
هديل بصوت خافت\وعليكم السلام..
ابونايف بمحبة\بشري يا بنتي كيفك الحين؟؟
هزت راسها وهمست\الحمدلله..
ابونايف\الحمدلله محتاجة شيء يابنتي بخاطرك شيء..
لا تترددين تراك صرتي منا وفينا..
مسفر برفض\ايه حياك الله لا يردك الا لسانك..
ابونايف\حن هلك يابنتي وهذولاء عيالي مثل أخوانك..
مسفر\حتى انا...
ابونايف طنشه\قالت مرام انك تعبانة..ومارضيتي تروحين الطبيب..
مسفر\وشهو له تروح..نجيب الطبيب هنا أحسن..
تركي\مسفر..!!
مسفر بهدوء\مو تعبانة؟؟كيف تروح وهي تعبانة..الا اذا كانت ماهي بتعبانة..
تركي\ترى أبوي يناظرك اسكت قبل لا يتوطاك..
مسفر\ماني بساكت واللي مايعجبني ما ارضى فيه..
هديل بهدوء\لا ياعمي انا مافيني شيء الحمدلله بخير..
مسفر\الحمدلله المهم بخير..
ابونايف بعصبية\ولـــــد ....
مسفر ببرود\سم طال عمرك...
ابونايف\نايف خذ ولدك قبل لا احوسه..
مسفر\لا تحوسني ولا أحوسك..اسمعي يابنت الناس..
ان كنتي منقوصة وفاقدة غالين فحن هلك وسند لك..
بس إن كنتي مطرودة ومرجومة فمالك عندنا مكان..
اللي في بطنك منهو عليه جاوبيني؟؟
ابو نايف\مسفــــر..

وقف تركي بسرعة وسحب مسفر وخرجه غصب عنه..
خرج مسفر بعد ماوتر الجو بزيادة..
ما تستغرب نظرته لها..ولا رفضه لوجودها..
هي مثل الانسان التايه اللي تلاقيه بالشارع..
تضمه وتأخذه لبييتك..ماتعرف أصله ولا فصله..
ماتعرف اخلاقه ولا دينه..
تجهل أحواله عاداته..وهو يصد عنك وأنت تحويه..

ابومسفر\أعذري مسفر تراهـ عصبي ومايفكر الا بحالك يكون بخير..
ابونايف\ماعليك منه يابنتي..البيت لك انتي الداخلة وهو الخارج..
وأنا وعدتك مهما كانت ظروفك انا أبوك وحن هلك..
هديل بغصة\الله يعطيك العافية ياعمي..
بس أنا لي قرايب ولي أهل هنا وأنا ناوية اروح لهم..
ابونايف بقوة\أحلفي بالله العظيم إن لك اهل في ايطاليا..
هديل بصوت مكتوم\ماله داعي أحلف الله يخليك تخليني على راحتي..
ابونايف وقف\والله ماتطلعين الا ويدك بيد هلك ولا ماتطلعين..
كلام مسفر النذل لا يهمك ولا يزعلك..كفاية النظر بوجهك وينعرف أصلك..

خرج وأبو مسفر معه..
كان معصب على مسفر ويتمنى لو يذبحه بعد سواته بهديل..
بس مالقاه في البيت...
تهاوش مع تركي اللي خرجه قل لا يشوفه وهو معصب..

مرام بحنية\قمر ياطيوبة..لاتزعلين من مسفر..
والله مايقصد..تراه طيب مرة..بس مدري وش اللي صابه..
هديل بهدو\لاتعتذري عنه شيء متوقع من مسفر وأمثاله..
عن اذنك باروح غرفتي..

عاتبت نفسها بقهر..
وش اللي زعلك من كلامه...
مو كلامه صح وهذا اللي جرحك أكثر أن كلامه صح..
مو أنتي مطروودة..مرجوومة بحكم الـ................
إيه هو قال الصدق..ماتبلى عليك..
لا اللي صار ماهو انا السبب فيه..
أنا ماني مثل مايقول ويظن..
لازم أترك هالبيت وهله..
انا مو مرتاحة معهم ماني مرتاحة..

مرام تبكي\الله لا يسامحك يامسفر الله لا يسامحك..
مسفر يهديها\ليه ياقلبي كل هالزعل والدموع..
أنتي المفروض تفهميني..
مرام بقهر\لا ما ابى أفهمك..انت بس تبي تزعلني وتقهرني..
أنا حبيتها حبيت وجودها معنا..
ليه تهينها كذا..ليه تجرحها..
مسفر\لاني ماني بمثلكم طيب وعلى الفطرة..
بنت تايهه بدولة اجنبية مامعها محرم ولا اهل..
ماترضى ترجع السعودية وتطلع حامل والله يعلم وش من بلاوي مخبية وراها..
مرام\اسمع أنت..لا تقرب من البيت ولا ترجع ..
ما ابى اشوفك مرة ثانية هنا فاهم..
مدامت قمر موجودة أنت تظل بعيد..ولا أقولك أرجع السعودية..
مسفر\تظنين ما أدري وش اللي تفكرين فيه يا خالتي..
ولا غشيم عنك وعن تركي..أنسي اللي في بالك لانه ماراح يصير..
مرام\مسفر لا تتبلاني ولا تحلل نفسيتي وتستخدم هبالك علي..
البيت لا تقرب منه ولا ابي اشوفك..
مسفر بحدة\اللي في بالك أنسيه..
مرام\ليش تكرهني..؟؟مو أنا اخت امك وحبيبتك..ليش تكرهني ليش؟؟
مسفر بحنية\تدرين أني أموت فيك وأفديك بروحي..
بس هالبنت ما ابيك تحتكين فيها ولا تتاملين بشيء..
مرام بقهر\أكرهك..

قفلت الخط بوجهه وراحت تشوف تركي وتطلب منه يبعد مسفر عنهم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

مدري بيبكي صاحبي لا توفيت..
ولا حبيبي ماتهمه حياتي..
أخاف ياقلب إلا من توفيت..
يبخل علي بديته في صلاتي..


قرب من أبوه وقبله على كتفه..
ومد كفه يمسح دموع ابوهـ..
علي بمودة\لا ماشاء الله اليوم الوجه منور والحال يطمن..
هادي\ايه الحمدلله حالته اليوم أحسن بكثير..
ابوعلي يهز راسه بزعل لعياله اللي مافهموا عليه..
احتاروا من دموعه المالية عيونه وتطفر بين فترة وفترة..
ابوراكان قرب منه وقبله على راسه..
ابو راكان\الحمدلله على سلامتك يا أخوك..
ابوعلي يهز راسه لاخوهـ اللي كان فاهم وش اللي بقلب حسين..
علي\ياعمي تكفى ابوي وش في خاطرهـ..
ابوراكان\الله أعلم....لاتضايقه بأسئلتك ياعلي..
علي قرب من أبوه\تكفى يوبه ريح قلبك مابه شيء يستاهل الزعل..
إن كنك عايف نفسك ترانا نموت فيك ومالنا غنى عنك..
هادي بمحبة\لا خلاص الزعل ماله عندنا مكان..
زعلنا على قدنا..صح يا الغالي..
ابو علي شد على يد هادي وسحبها لشفايفه يقبلها..
هادي مفجوع\استغفر الله يوبه..
تكفى يا ابوي لا تسويها..
جعلني فدوة لك..أنا أحب ارجولك ويدينك..
نزل براسه وقبل يدين أبوه وركبه وراسه ويحس بضيقة تكتم على قلبه..

ابوعلي يناظر أخوه يبيه يفهم سواله..
ابو راكان بغصة يهمس له\إنا لله وإنا اليه راجعون..
البقا براسك يا حسين دفنوها بيوم موتها..

طلع صوت بكاء ابوعلي عالي ويحزن القلب..
شهقات ونحيب مكتوم..
العيال ماهم فاهمين وش صاير مع أبوهم وعمهم..
الأب يبكي ويشهق..
والعم منزل راسه يداري دموعه..

هادي بدموع\يوبه تكفى خلاص لاتعذب نفسك..
وش اللي مزعلك وش اللي صاير معك ومبكيك..
راكان\يوبه اسالك بالله تريحنا..تراكم قطعتوا قلوبنا بحالكم..
وش اللي صار معكم وش اللي ذابحكم..؟؟

ابو راكان قرب من أخوه وصار يقرء عليه من القرآن بصوت جهوري خشوع..
ادمعت عيون راكان وعلي لسماع القران بصوته..
بعد لحظات من البكاء الملكوم..
خفت شهقات ابو علي ونام مغلوب على أمرهـ..

وظلت علامة الاستفاهم الكبيرة على حال الشايبين بعقل علي اللي كان مصمم يعرف وش وراهم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

جالس ورى مكتبه..
عيونه تدور بالمكتبة..
مازال ترتيب الكتب نفس ترتيبها..
رامية كل كتاب بجهه..متقصدة تعانده وتضايقه..

ألتفت لأحد النوافذ بزاوية المكتب..
بأيام زعلها وجفاها له..
بعد ماضربها بالسوط..
وهي أعتصمت الصمت ورفضت تتكلم معه وتسامحه..
كانت جالسة تناظر الثلج من ورى الزجاج..
وهو جالس يراقبها..ويتعذر بأوراق منثورة على مكتبه..
سرحانة عنه بعالم مايشمله ولا يعترف بوجودهـ..
سرحانة بأهلها وماضيها..
يبيها تتكلم معه..ترد عليه..
تفتح له مجال يعتذر منها ويراضيها...

طال السكـــوت ولي متى حبل الزعل مشدود..
طال السكـــوت ولي متى بينا الرضى مفقود..

جلس قريب منها حط يده حوالين كتفها..
شهقة بألم بعد مالامست يده الجروح اللي بظهرها..
رفع يده وقبلها على راسها..
صدت عنه وكأنه غير موجود..
تلمس شعرها بأصابعه وكانه يمشطه..
همس لها\ابي ارضيك..
سكوتك متعبني..ردي علي بكلمة..
ارجعي مثل اول..فقدتـــك أرجعي..

أهتزجسمها الملاصق له من كتمها لشهقاتها..
مدت يدها تمسح دموعها..
سحب كفها من على وجها وقبل باطن يدها..
قبـــل دموعها اللي بيدها..
وأحتضن كفها بيدهـ ورفع راسها له..
نزلت راسها بسرعة وخبته بصدرهـ..
لمها بقوووة وهي بكت بصوت عالي..
أنتحبت بتعب وهي ترتجف..
بكت من اللي سواهـ فيها..
بكت ظلمه لها وخوفها منه..
ومن ألمها والحريق اللي تحس فيه بظهرها وجسمها..
بكت ويدينها تشد عليه بقووة..


رمى راسه على مكتبه بعنف ..
لعل ذكرياته المحاصرة له تخف وترحمه..

وداعاً صغيرتي وداعاً أميرتي
وداعاً يا ذنباً تفوح منه رائحة الطهر
بـ هاتان اليدان جلدت روحكِ بـ هما
أقترفت أسوء أفعالي ...!
بهما لامست طُهر بشرتك بهما
غازلت شعرك وكانت أصابعي مشطاً ..!
أهـٍ ياوجع يحتل يساري أيعقل أنكِ
لم تعودي فوق الأرض ..!

نور الحربي..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


راجح حاول يتعذر لشوق وزعلها..
ويفهم طالب أنها مصدومة هالفترة لما تهداء وترتاح بتغير رأيها..
طالب ماكان عاجبه كلامها ولا الوضع اللي تبي تحطهم فيه..
حتى هو مصــــــدوم وأنفجع بخبر موتها..
مايتخيلها ميته وتحت التراب..
عيونها اللي سحرته نايمة لآخر الزمان..
وجهها..كيانها ..اسمها..
هي انسانة دخلت حياته..بغض النظر من تكون..
كان لها مكان كبير عندهـ..من أول ماشافها..
حـــزن ودمعت عينه لفراقها وموتها...

طالب بعصبية\ماهي بالحالها ياراجح المصدومة..
وماهي الوحيدة اللي ظلمتها..
راجح\طيب أنت وش ناوي تسوي..؟؟
طالب\أنا بأتصرف معها..بس انت ما أبيك تدخل بينا..
أطلع من البيت أو روح نام بكيفك..المهم هي لاتشوفك..
راجح\أنا بأخذ هلي وأروح بيتي..فمان الله..
خرج راجح مع زوجته وغازي الصغير وتوجهوا لبيتهم..
طلع طالب لغرفة شوق فتح الباب وفتح النور فيها..
طالب بحدة\قومي إلبسي عباتك يالله..
شوق بزعل\طالب لاتتعبني معك..قلت لك ما ابى ارجع معك..
خلني عند امي..
طالب بعصبية\الى متى؟؟؟
شوق بغصة\على طووول..ما ابى اطلع من بيت هلي..
ما ابى اروح معك..ابى اكلم هديل..خلوني اكلمها..
طالب\وهديل ماتت..كيف بتكلمينها؟؟
شوق\أكرهكم أكرهكم..أنت خليتني أظلمها أكثر..خليتني أتبلا عليها..
بسببكم قسيت عليها وظلمتها..
أنت وغازي المفروض تتعاقبون..وانا إيه حتى انا لازم أتعاقب..
بس كيف..قلي كيف..هي ماتت خلاص..ماتت..
طالب بهدوء\الله يرحمها...خبر موتها صدمني ياشوق..
حسيت بطعنة في قلبي هزتني...
يمكن لو ماعرفنها ماتعذبت..لو تركنها عند هلها ماماتت..
بس هذي كانت ساعتها ولحظت موتها..واللي ربي كاتبه لها..
ولو كانت بحضن أمها ماكانت بتسلم من لحظة الموت..
شوق\كذب علي مثل ماتكذبون على أنفسكم..
قولوا قدرها ومكتوب لها..قولوا نصيبها..
أكذبوا علي وعليكم وعلى الناس..
بس ربي أكبر منكم ومن كذبكم..حن قتلناها حن مسئولين عنها قدام ربي..
طالب وقف\وأنتي مو أرحم من ربي...
الله رحيم غفور..هي راحت للي يحبها أكثر منك ومن أمها وأبوها..الله مايعرف الظلم..
ومايقدر أحد يظلمها ويوجعها وهي عند ربها..
شوق\يعني ربي بيعاقبنا على اللي سويناهـ..؟؟
طالب\الله بيرحمنا..أنتي توبي واستغفري وربك كريم..
شوق\عاشت مقهورة ياطالب...ما أقدر أعيش معك وانا قهرتها وظلمتها ما أقدر..

صد عنها فتح الكبت طلع عبايتها وطرحتها..
توجه لها شالها وهي تصرخ فيه..
خرجها من الغرفة ونزل على الدرج وهي تصارخ وتنادي أمها وراجح..
خرجها منالبيت وركبها السيارة وغطاها بعبايتها..
كانت بتطلع ..ثبتها بحزام الأمان ..
وحرك السيارة وطلع من البيت..

كانت تهاوشه وتصارخ فيه تبيه يرجعها لبيتها لكن مارد عليها..
فهمت منه إنه بيكنسل الطيارة وبيروحون الشرقية بالسيارة...
لأنها ماتنضمن وش ممكن تسوي بالمطار وخصوصاً أنها بحالة نفسية سيئة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


خرج عبدالله من البيت وأتصل بأبوهـ..
عبدالله\السلام عليكم..
علي\وعليكم السلام هلا عبوود كيفك ؟؟
عبدالله\الحمدلله بخير..أنتوا كيفكم وسفرتك كيف؟؟
علي\الحمدلله بخير وكلنا مفتقدينك..يعني لو خذيتك معي كان أنبسطت..
حتى عمك هادي مشتاق لك ويسلم عليك..
عبدالله\الله يسلمه..يوبه ابي اكلم جدي حسين..
علي\جدك يصلي الحين لما يخلص باقوله يكلمك..
عبدالله\لا ماهو يصلي عطني اياهـ..
علي\قلت لك يصلي..افهم الكلام..
عبدالله\طلع من العناية ولا باقي..؟؟حي ولا مات؟؟
علي بصدمة\انت وش تقول؟؟عبيد من قالك هالكلام..؟؟
عبدالله بصوت مكتوم\أدري أنه مريض وأنت سافرت عشانه بيموت صح؟؟
علي\لاوالله يا أبوك هو بخير الحين وطيب وماحوله شر..
عبدالله\ليه ماتخليه يكلمني؟؟
علي\عبدالله تراك رجال وينشد الظهر فيك...
لاتعلم أحد باللي تعرفه لاجدتك ولا غادة ولا امك..
عبدالله\أنا أصلاً عرفت قبلك وماقلت لك..فكيف تعتقد بأقول للحريم..
علي\عرفت قبلي؟؟وش اللي عرفته؟؟
عبدالله\أن جدي تعبان وفي المستشفى..وعرفت أكثــــر من كذا..
علي\من اللي قالك؟؟تدري اكلمك بعدين لازم اقفل الخط..
بس صدقني يا عبيد جدك بخير الحين وحاله طيب..

قفل عبدالله من أبوهـ وهو يفكر بجدهـ وإذا كان مسافر عشان سياحه مثل ماقاله..
بس هو مو مصدقهم...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


خرجت من دورة المياه بروب الحمام..
وتفاجئت بوجود مرام عندها بالغرفة ونايمة على سريرها..
مرام تبتسم\لأني أخاف عليك وعلى البيبي..
قررت أكون ملازمة لك هالفترة واهتم فيك..
هديل بهدوء\لاتغلبي نفسك معي..أنا صرت بخير روحي لزوجك الله يخليك..
مرام عفست وجها\لا ما ابى اروح له..باظل عندك..
صدقيني انا حبيتك وحبيت وجودك معي..
هديل\أنتوا عايشين هنا على طول..؟؟
مرام بحزن\لا أنا جاية مع تركي ومسفر أتعالج..
عمي ووابو مسفر جايين زيارة وراجعين السعودية..
كان المفروض يرجعون من فترة بس أجلوها..
هديل\يمكن علشاني اجلوها..؟؟
مرام\مو يمكن الا اكيـــد..
هديل\منحرجة منهم وهقتهم فيني..
مرام\لاتقولين كذا بيزعل عمي عليك...
هديل\سلامتك قلتي أنك تتعالجي..؟؟
مرام بغصة\كنت بخيــــر بـــ..ـــ..ـس ماعدت بخيـــ...ـــر...
دفنت وجها بوسادتها وبكت بصوت مخنوق..
ألتزمت هديل بمكانها وماقربت منها..
لكل إنسان همومه ومشاكله..
ماتقدر تدخل بحياتهم لأنهم بيطالبوا الدخول بحياتها...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


لمعرفة المزيد (رواية) إما غرام يشرح الصدر طاريه و لا صدود و عمرنا ما عشقنا - الصفحة 402 - منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة الرعب الجزء الثاني ادخلوا sa3eq منتدي القصص الخياليه و الأساطير 7 12-13-2017 09:38 AM
رواية ..(( أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية )) عقد اللؤلؤ قسم الروايات المكتملة 183 10-12-2013 07:58 AM


الساعة الآن 05:46 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.