قديم 01-29-2012, 11:54 PM   #81
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 12
s11o is on a distinguished road
افتراضي


البارت السابع والستـــــــــــــــون ..


لك الحمد… والأحلام ضاحكةُ الثغرِ
لك الحمد… والأيامُ داميةُ الظفرِ

لك الحمد… والأفراح ترقصُ في دمي
لك الحمد… والأتراح تعصف في صدري

لك الحمد… لا أوفيك حمداً.. وإن طغى
زماني… وإن لَجّت لياليهِ في الغدرِ

إليك، عظيم العفو، أشكو مواجعي
بدمع على مرأى الخلائق لا يجري

ترحّل إخواني.. فأصبحت بعدهم
غريباً.. يتيم الروح والقلب والفكرِ

لك الحمد… والأحباب في كل سامرٍ
لك الحمد… والأحباب في وحشةِ القبرِ

وأشكرُ إذ تعطي، بما أنت أهله
وتأخذ ما تعطي، فأرتاحُ للشكرِ

المرحوم بإذن الله تعالى ..غازي القصيبــــــــــي ...



جالسة في غرفتها مركزة عيونها في الفراغ..
وما أنتبهت إن هديل بنت أخوها نامت بحضنها..
عاشت بخيال عبدالله لو ترجع هديل حية..
خذاها الخيال لبعيـــــــد..
هتفت بحسرة بداخلها..
حرام عليك يا عبود تعذبني..
ياما تخيلت هالشيء..
وقلت بكرة بأصحى وألقى كل شيء كذب..
وتكون هديل حية وموجودة بينا..
ماهو هذا حالنا لما فقدنا غالي..؟؟
نظل نتظرهـ يرجع..
ولو بالحلم..نبيه يرجع..
ونأمل نفسنا..ونعيش لحظات معه من صنع خيالنا..
ونردد من غير وعي..بكــرهـ يرجع..ونشكي له مرارة فقدانهـ ..

شهقت بحسرة\الميـــــــت ما يرجع..
هديل ماتت..أختي الوحيدة تحت التراب..
يارب إرحمها..وأفتح لها أبواب الجنة..

حطت كفها على فمها تمنع شهقات متتالية..
سدحت هديل الصغيرة على سريرها الكبير..
وحاوطتها بوسادات عشان اذا تحركت لا تطيح ع الأرض..
غطتها وتوجهت لــ الباب ..
كان مقفووول..وعبدالله تأخر عليها مارجع..
طقت ع الباب بالخفيف ماتبي تصحي هديل..
غادة بصوت خافت\عبدالله وينك؟؟إفتح الباب..

تاخر عليها ومارد..
اخذت جوالها واتصلت عليه..
عبدالله بفرح\هلا بأغلى وغدة في المجرات ودرب التبانة..
غادة تبتسم\يالنتفة مانسيتني..؟؟تعال إفتح الباب..
عبدالله يضحك\هههههههههههههه مدري وين حطيت المفتاح..
بادوره واجيك..

وقبل لا يسمع ردها قفل الخط وناظر في هديل وأمها..
عبدالله\خلاااااص قومي من حضن جدتي فغصتيها..
غادة فوووق حابسها في غرفتها..تعالي سلمي عليها..
أم علي\انت مالك شغل في بنتي..
خلها في حضني..خلني اتطمن عليها..
هديل تقبل كتفها\ههههههه يومه عورتك..
ام علي\مافقد أحد هالحضن مثل ما فقدك..
كلهم ناموا فيه بغيابك..خليني أعوضك..
هديل بوعيد\والله ما أنام الليلة الا في حضنك..
عبدالله\بيشووتك أبو علي..
هديل بفرح\جعلني فدا الطاري وراعيه..
وينه فيه..؟؟أبوي وينه؟؟
علي يبتسم\في الطريق راجع من الشرقية..

عبدالله وقف وسحبها من حضن جدته بالقوة..
والجدة تضربه بعصاها من وراهـ..
عبدالله يناظر الجدة\افا يا جدة أبوي تطعنيني في ظهري..
مابه خلاف..بنفرح بهديل وانتقم منك بعدين..
الجدة بعصبية\علي ضف ولدك يامال الصلاح..
خل البنت تسلم على أمها..
عبدالله بعناد\خلااااص سلمت..قووومي تكفين..
والله تنتظرنا فوق..
ام علي ترفع هديل عنها وتقوم معها..
قبلتها على جبينها ومسحت دموعها..
أم علي\اطلعي لأختك يا فرحتي..
خليها تحمد الله وتشكرهـ..
وأنا بأتصبر بولدك لحتى تنزلين..

كان الشوق لغادة ذابحها..وبنفس الوقت ما تبي تترك أمها..
قبلت يدين أمها وضمتها بقووة..
همست لها بخوف\يومه لا تروحين بارجع الحين..
أم علي تضمها اكثر\والله ما أروح..انزلوا بسرعة..

أنسحبت من حضن أمها بيدين عبدالله اللي يشدها..
عبدالله\تكفووون لا تخربون الخطة..
لا يطب علينا جدي ولا هادي وتنعفس الدنيا..
هديل تضحك\هههههههههه طيب لا تسحبني كذا..
عبدالله بعناد\لو ماسحبتك ما مشيتي معي..
يا عيال اللي يبي يشووف فلم هندي يجي معنا..

وقفوا محمد وعلي ومشوا معهم..
الجدة\تعال أنت وهو خلوا البنت تسلم على أختها..
محمد طلع يركض\والله ما اخلي لقاء يفوتني أنت يالكبير لا تطلع خلك عاقل..
علي يطلع ويده في يد هديل\انا اللي جبتها..ولي الحق أشهد كل لحظات اللقاء..
عبدالله يضحك\فاتك لقائها مع عمي الدوووب..
علي يضربه على راسه\مافاتني كنت اراقبكم وماشفتوني..
هديل\ههههههههههه يا خرطك..
علي بنص عين\أقول أطلعي لأختك..

أخذت المفتاح من عبدالله ودخلته في الباب..
أرتجفت اصابعها ماقدرت تحرك المفتاح..
ناظرت باخوانها وكانوا يشجعونها تدخل..
بعدت عن الباب بسرعة وتعلقت بــ علي..
هديل تبكي\كيف اقابلها..يمكن تغيرت..يمكن يصير فيها شيء..
علي أنت قول لها وخلها تجيني هنا..
لا تخوفها..
علي يضمها\حن ماتغيرنا ولا رفضناك..
فكيف بغادة اللي أنهارت بخبرك موتك..
هديل ترتجف\مو خايفة على نفسي..خايفة عليها..
علي بحنية\تعالي معي..

مشى معها وفتح لها الباب..
وهمس لها بكلمات تشجعها وتشوقها لغادة اكثر..
علي\ادخلي وريحيها بشوفتك مثل ماريحتينا..

ترك يدها..وهي خطت خطوتين لداخل الغرفة..
شافتها منسدحة على السرير وظهرها لها..
سمعتها تتكلم بصوت مبحوح..
غادة بزعل\بدري يا عبيد..بس الشرهه ماهي عليك..
علي اللي صدقت وماشيتك..تعال عند اختك..
بأروح أوضي..
وقفت بتعب وتوجهت لدورة المياهـ من دون ما تناظر الباب..
همست بقهر\الكلام اللي قلته لا تعيده مرة ثانية..
لا علي ولا على اي أحد ثاني..
هديل ماتت وحن رضينا بهـ الشيء من زمان..
وإن كان إيمانك ضعيف فأبوي ماهو بعاجز يعلمك إن الله حق..

ماقدرت تكتم شهقتها وهي تبكي مع كل كلمة تنطقها..
سمعت شهقات غير شهقاتها وصوت باكي يناديها..
عرفت إنها قست بالكلام على عبدالله..بس لازم يفهم لازم..
رغم إنها استنكرت صوت البكاء..والهمس المخنوق..
هذا ماهو صوت عبدالله..
وقبل لا تلتفت حست بيدين تضمها من ورى وراس يندفن بظهرها..
وصوت مكتوووم يبكي بقوة..
حطت يدها على قلبها بجزع وخوف..
ودموعها أستمرت وهي تسمع الصوت اللي ما أنكرته روحها..
صوت هديــــل..
لمت يدينها الثنتين على اليدين اللي محاوطة خصرها..
صرخت بحسرة\هديل......؟؟!
ردت عليها بشقى\ياروح هديل...إيه يا قلبي أنا هديل..
رجعت يا غادة..رجعت يا رووووحـــــي..

صرخت بكلمة لا بأعلى صوتها وطاحت على ركبها وهي تنتحب..
نزلت معها هديل ولازالت ضامتها..
لمتها في حضنها وهي تسمي عليها وتقول لها إنها رجعت..
هديل بحب\لا تقولين لا..هذا امر ربي..
شوفيني حية مامت..غادة وحشتيــــــني..
رفعت راسها لها\لا لا لا....تكفييييين لا ..
والله ما نسيتك لاتعذبيني..يووووووومه لحقي علي يوووومه..
بانجن يا يووومه..
هديل بحزن\علــــــــــي..تكفى تعال قول لها..
قول لها إني رجعت..طمنها يا اخوي تكفى طمنهااااااا...

دخل عندهم وضاق قلبهم على حالهم..
كيف ضامين بعض ويبكون..
جلس عندهم وسحبهم له ..
لم يدينه حواليهم وضمهم بقوووة..
علي بقوة\أذكروا الله وصلوا على النبي..
غادة يا قلبي هديل حية ماماتت..هذي هي..
أنتي لا جنيتي ولا تتوهمين..
غادة بحسرة\هدييييل تكفين ارجعي..كوني صدق..
ما أبى احلم فيك ولا أعشم حالي بوهم..
هديل تقبل يدينها\والله العظيم صدق..
شوفيني يا غادة..ضميني ..حسي فيني..
غادة برجاء\علي خلها صدق..
أختي خلها صدق..لا تعذبوني تراني مؤمنة ومسلمة بحكم ربي..
علي يبتسم\تبين أكفخك عشان تصدقين..
ترى كلنا صار فينا مثلك..
غادة تهز راسها\إيه..أبي أصدق..انا أحلم ولا أتوهم..
علي يضحك\عز الطلب..أحلى كفخة..
هديل تبعد يدينه\وخر عن أختي..
أنا أأكد لها إني حقيقة ماني خيال..

مسكت غادة من كتوفها وهزتها بقووووة..
هديل بمرح\غــــــــــــــادة غادة غادوووة غدووو غدي غدير غووويدة
غندووور..غنادير...قووووومي مدرسة مدرسة مدرسة..
غدووووو.....غندووورة...
غادة بصراااااخ\والله أختي...
ما أحد يصحيني لـ الدوام مثلك..
هديـــــــــل ياروووحي رجعتي..
ضمتها هديل بقوووة\رجعت يا بعد روحي..
ربك كريييييم يا غادة ورجعني..
غادة بصوت عالي وهي تبكي\آآآآآآآآهـ وينك يا هديل؟؟
وين كنتي..طول هذي السنين مارحمتينا ورجعتي..
هديل تبتسم\المهم رجعــــت..

محمد\ماتسمعون البزر تبكي حرام عليكم..
شال هديل من على السرير..
وهزها على خفيف..
علي\هذي بنتي..سميتك..
هديل بحب\فديتها وفديت ابوها..

قبل لا توقف سحبتها غادة وضمتها اكثر..
غادة\لا تتركيني باقي ما أرتاح قلبي..
بنت علي لا حقة عليها..خليك معي..
ضحكت هديل ولمت أختها لها أكثر..
وهمست لعلي\بنتك لا حقة عليها أريد أختي..
عبدالله بفتنة\من رأيي تغير اسم بنتك..
عندي لك اسم احلى من اسم هذي..
سمها عبدة الله..
علي يرميه بلعبت هديل\لا بركة في شورك ياقاطع الطرق..
عبدالله بوناسة\بأروح أنادي أمي..
حتى هي لازم نفجعها..بس ياويلك يا هديل إن ماتت أمي..

طلع من غرفةة غادة يركض..
وعلي وقف وسحب محمد برا الغرفة..
محمد بقهر\لا مالي شغل ابى اشووف اللقاء..
علي\معصـــي مايجوووز تشوف حرمتي وهي بلحظات الجنون..
محمد\والله ما اخليك تشوف حرمتي لما شافت هديل..
علي\ههههههههههههه تزوج أول وبعدين تشرط يالدوووب..
خذ بنتي معك وأنزل عند أمي تحت..
أم عبدالله بتجي ألحين مفحطة..بيخوفها ولد أبوووهـ ..

ومثل ماقال علي..
بمجرد نزول محمد الدرج وهو يتحلطم ..
شاف حنان جاية تركض ورى عبدالله ولون وجها مخطوف..
حنان برعب\وش فيها هديل..؟؟
وش صار على بنتي يا علي..؟؟وينها فيه؟؟
علي يبتسم ويضمها\ماصار فيها شيء..
الخبل ذا وش قايل لك..
عبدالله يسحب أمه\هيه وخر عن أمي..
يوومه إلحقي شوفي عمتي غادة وش فيها..
علي يضربه\لا تخرب المفاجئة وتجعلها مفاجعة..
حنان حبيبتي صلي على النبي قبل تدخلين غرفة غادة..

خافت من كلام ولدها وزوجها..
صدت عنهم راجعة لجناحها..
حنان بقهر\ماتتركون حركاتكم البايخة..
أنا بأقول لعمي يشوف لكم حل..
أكيد بتجلطوني..
مسكها علي وسحبها معه وعبدالله يدفها مع أبوهـ..
علي\ليه الحريم مايسمعون الكلام من أول مرة..
عبدالله\لو أنك مكوفنها من قبل ماكانت عندت..
حنان\هههههههههههه وخروا عني يا اللي ماتستحووون..
عبدالله\يومه شوقي أبوي متبنطل..
علي\ههههههههههه ما أمداني ألبس الثوب والغترة..
حنان بشك\تراك ما أنت بخلي..وراك علم..
عبدالله\وأنا اشهد يا ام عبدالله..
والله إنك صقرة يا أم ولد خال ذياب..
علي\أدخلي عند غادة بسرعة جبت لك هدية من إيطاليا..
مابتنسينها لو كسيتك ذهب وألماس..
عبدالله\يومه أدخلي تكفين..

ضربت يدينهم اللي حواليها ودخلت وهي تعدل ملابسها..
اللي عفسها علي وعبدالله بهوشتهم معها..
حنان بهدوء\السلام عليكم ..
ردوا عليها ثنتين كانوا ضامين بعض..
عرفت غادة بس ماعرفت من تكون الثانية لأن وجها بحضن غادة..
غادة تبتسم بين دموعها\حنان تعالي شوفي ..
تقدمت منها بخطوات مترددة..
ووقفت جنبها..
مدت يدها ترفع راس البنت اللي بحضن غادة..
ناظرتها لحظات من غير ماتعرفها..
وبعدها ناظرت في غادة بإستفهام..
أنصدمت لما شافت علي وعبدالله معهم بالغرفة..
بنت غريبة وكاشفة وزوجها دخل عندهم..
رجف قلبها بقوووة تبي تعرف من تكون هذي الإنسانة..

بعدت هديل عن غادة ورفعت راسها وبعدت شعرها عن وجها..
ثواني مرت وهم يتأملون بعض ..
حنان بصوت مهزوز\رحمتك يا ربي..ياصلاتك يا نبي..
..هــ.........هديـــ....ـل ..؟؟!
قربت منها وضمتها بسرعة وهي تأكد لها..
هديل بحب\إيه يا حنان انا هديل..
صدقي يالغالية..والله رجعت ..أنا مو ميتة..
حنان تبكي\هديييييييييييل...هذا أنتي صدق يا هديل..؟؟
علي هذي أختك حية صدق..؟؟

بعدتها عنها وناظرتها من فوق لتحت..
شوي تبتسم وتضحك وشوي تبكي..
قربت منهم غادة وحضنت هديل من جنبها..
وناظرت حنان بضحكة..
غادة بفرح\هديل رجعت يا أم عبدالله..
رجعها أخوي فديت قلبه رجعها لنا..

ضمتهم حنان لها وهي تعاتب علي..
حنان\هذا اللي وداك إيطاليا..
ذبحني الهم في غيابك..
وش اللي وداك لآخر الدنيا..
لديرة ما لقينا منها خير..
طلعت هديل صاحبت الشان..
ياهلا وغلا يا الغالية..
نورتي بيتك وحياتنا..والله فقدناك..

هديل بابتسامة\يعني ما أنفجعتي مثلهم..؟؟
حنان بضحكة\هههههههه بلى أنفجعت بس بحالة غادة..
وفرح علي وعبدالله صدقت إنك حية..
وفوق كل شيء قدرة رب العالمين..
هديل تصرخ بفرح وتضمها\فدييييييييييتك يا هلي وحشتووووني..
غادة\أمي لايصير فيها شيء..
علي\هههههههه فاتك خلاص..امي شافتها قبلك..

طلعت غادة من الغرفة وهي تسحب هديل معها..
راح معهم عبدالله ونزلوا تحت..
ألتفت لزوجته وشافها ترتجف بخوف..
قرب منها ضمها..
علي بهدوء\إذكري ربك يا حنان..
حنان تشهق\لا اله الا الله..علي وين كانت..؟؟
كيف راحت عنها وقالوا ماتت طول هالوقت..؟؟
علي بجمود\كل شيء بيتصلح..ومادامت رجعت لنا..
فكل شيء هين بعدها..
حنان تبتسم\بانزل معهم..
علي يبتسم لها\طيب وانا بانزل ..
بس حطي شيء على راسك محمد تحت..
حنان\عمي كيف قابلها..؟؟
علي\أبوي باقي مارجع من الشرقية..
والله خايف عليه..بس أكيد هو يدري إنها حية..
لانه هو اللي زوجها وأعلن موتها..
حنان\زوجها..؟؟!هديل متزوجة؟؟
علي بحسرة على أخته\وعليها ولد..

صد عن زوجته ونزل لهم تحت..
شاف غادة وهديل ضامين أمهم ويبكون..
وذياب بحضن غادة..

طلع جواله وأتصل بهادي..
ماهو شايل هم احد كثر هادي وراكان ولد عمه..
هادي لانها توئمه..وراكان لانه ماراح يسكت عن اللي صار..
وبيقومها على أبوهـ وعمه..
لازم يفهمون كل شيء من ابوهـ وعمه..
وليه أشاعوا عن هديل الموت وهي حية..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


وقف أبو راكان بسرعة وهو يسمع صراخ سلمان ينادي عليه..
كانت زوجته وسارة موجودين عندهـ..
دخل سلمان ووجه مايتفسر..
أبو راكان بجزع\وش بلاك تصارخ..وش وراك من علم..؟؟
سلمان\أبى أفهم كل شيء قبل لا أنجن..
فهمني يوبه ليه سويتوا كذا..؟؟ليه عطيتوهـ بنتنا..؟؟
كيف خذاها..طيب ليه مانشرتوا الخبر..
ليه قلتوا ماتت وهي حية..؟؟ليه ما قلتوا لنا؟؟

بهت بمكانه يناظر ولده الفاقد أعصابه ويسأل من دون وعي..
وعرف المقصوود من اسئلة ولده..مايقصد الا هديل..
بس كيف عرفوا عنها..هي ماتت..
سارة بخوف\سلمان من اللي حية وماماتت..؟؟
أنت وش تتكلم عنه..؟؟
سلمان بقهر\هديل بنت عمي...
زوجوها لغازي عشان يعتقني أنا وهادي..
ليه يوبه تعطونه إياها..؟؟مالنا ذنب في موت اخوهـ ..
سارة بصدمة\هديل بنت عمي حية..؟؟
أبو راكان بقوة\لا ماهي بحية...ماتت قبل سنتين..
خلاص مادمتوا عرفتوا فمابترضون الا بالسالفة كلها..
سلمان بغضب\أسمعك...قلي كل شيء..
أبو راكان يتنهد\لما يجي عمك نقول لكم كل شيء..
سلمان\الليلة عمي بيجي...الليلة ما امسي الا والعلم في راسي..

أم راكان\كيف تقول ماتت من سنتين..
هديل ميته من خمس سنين..؟؟
ابو راكان\زوجناها قبل خمس سنين..
وماتت قبل سنتين..
سلمان يهز راسها\لا يوبه..
هديل ما ماتت..علي جابها من إيطاليا..
بعدها حية وماعليها شر..

قرب من ولده وشده مع ثوبه وصر خ فيه..
ابو راكان\الموت لا تعلب بذكرهـ..
وترى اللي فيها من سبايبك أنت وهادي..
سلمان بغيض\أنتوا اللي لعبتوا في الموت قبلنا..
فاولتوا عليها ودفنتوها..وأنتوا معطينها لعدونا..
لا قتلنا أخوه ولا لنا ذنب فيه..مانتحمل جرمكم فيها..
ضربه ابوه على وجهه\يالخسيس تبريت منها بعد ما فدتكم بروحها..
راحت معه عشانكم..عشانا..
لاتبري نفسك من الذنب..
لو كنتوا رجاجيل واجهتوا مصيركم وأثبتوا برائتكم..
سلمان بقهر\ليه تعطونه إياها..
ليـــــه يوبه لييييه...؟؟بنت عمي ماتروح دية..
أبو راكان بندم\راحت والله يرحمها..
سلمان\يوبه هديل حية..والله العظيم حية مثل ماقلت لك..
وهي في بيت عمي الحين..مع هلها..
أبو راكان برجفة\أنت صادق..؟؟!
سلمان يهز راسه\والله إني صادق..
وعمي وراكان جايين في الطريق..
بعدهم مادروا..
أبو راكان\قال لنا يوم رحنا إيطاليا إنها ماتت..
سلمان بحقد\يكذب عليكم الخسيس..
يوبه لازم نتصرف ونشهر إنها متزوجة وماهربت..
تعرف عرف القبايل ودمهم الحار..
أبو راكان\حسبي الله ونعم الوكيل فيه..
سوا فينا اللي سويناه فيكم..
دفنها قدام عيني..عزاها معنا..كيف قواه قلبه..؟؟
سارة بزعل\مثل ماقواكم قلبكم..
تفجعون امها وأخوانها..مثل مافجعتونا فيها..
يمهل ولا يهمل يوبه..
أم راكان بنحيب\لا حول ولا قوة الا بالله..
ليه ياعلي..؟؟حرام عليكم تعطون البنت بذنب أخوانها..
تظل شوفة وعرض ماينداس..
أبو راكان بقهر\ماكنتي تبين ولدك..؟؟
أم راكان تبكي\إيه ابى ولدي..بس والله ماكنت بأقبلها على بنتي..
تروح عشان يرجع أخوها..والله ماكنت باعطيها والله..
ابو راكان بقلة حيلة\ندمنا لين شيبنا..
بأروح لها..أبى اشوفها..
أم راكان\بأروح معك..بأشوفها..ابى أتاكد..
سلمان بجمود\لاتروحون..ألحين هلها بحالة الله العالم فيها..
كيف ميت يرجع حي..ياكبرها عند الله..

طلع من عند هله وطلع جناحه..
ضرب الباب بقوووة ..
وتفكيره بكلام الناس والقبايل عليهم..
لو اشهروا الزواج ماكنا بنواجه مشاكل..
كل واحد بيطلع بشووور..الله يعين..

شافها نايمة على الكنبة ومتلحفة ..
ناظرها بقهر..يتمنى لو كانت صاحية..
يمكن يخفف من غضبه ويفهم منها كيف كانت حياتها في ايطاليا..
دخل دورة المياه تحمم وطلع وهي لازالت على حالها..
طاحت زجاجة عطر على الارض وطلع صوت قوي..
وهو متقصد هالشيء عشان تصحى..
شافها تحركت وسكنت مرة ثانية..

شال الغطاء من عليها وجلس جنبها..
بعد عيونه من عليها مايبي يشوفها..
يحس إنها غدرت فيه وأستغفلته..
كان المفروض تتكلم..سنتين طوويلة..
كان الحال بيتغير خلالها..ويمكن هديل كان رجعت من زمان لهم.
مقهوور ليه ما تكلمت..؟؟
قالت ان هديل صديقة لها..طيب ليه ماساعدت صديقتها..ليييه؟؟
سلمان بجمود\أبى أعرف كل شيء تعرفينه عنها..؟؟
متى تعرفتي عليها؟؟وكيف كان وضعها؟؟
زوجها كيف يعاملها؟؟تكلمي يا ياسمين..؟؟

التعب والألم كان مسيطر عليها..وآخر شخص تتمنى يكون جنبها هو سلمان..
غطت نفسها وهي ترد عليه بصوت مكتوم متألم..
ياسمين بتعب\إسألــــها ...

وقف وأبتعد عنها من دون ما يهتم في حالها..
سمع صوتها تعبان..وفسر هذا الشيء من الزعل بعد ماضربها وهاوشها..
بدل ملابسه وطلع من الجناح لانه أدرك إنه مستحيل ينام قبل لا يقابل عمه وراكان..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

خرجت من غرفتها تنتظر طالب اللي راح يوصل رشا لبيتها..
وقال لها بينتظر مع رشا لحتى يوصل لهم راجح..
جلست بالصالة وتفكيرها يوديها لهديل وقررت تطلب من أمها يروحون لهم إيطاليا..
إن كانت مابترضى بالطيب..لازم ترضى بالغصب..
أبتسمت على تفكيرها كيف بتجبر هديل تسامحها..
حطت يدها على بطنها وتلمسته بهدؤ..
شوق بحنية\على وعدي..إن كنت بنت بأسميك هديل..
وإذا ولد غازي..
غازي برفض\لا ما ابي الا هديل وحدة في حياتي..
إن سميتي بنتك هديل مالها عندي قبوول..

وقفت بصدمة وصرخت باسمه بصوت عالي..
ضحك عليها لما ركضت له وحضنته بقوووة..
شوق تبكي\وحشتني يا أخووووي..
أشتقت لك يا غازي موووت..تكفى سامحني..
والله عرفت خطاي..دنيتي بدونك ماتسوى..
أنت ابوي وأنت هلي كلهم..
أشتقت لك مووووت..
غازي يقبلها على جبينها\وأنا اشتقت لك..
وكل ماجيت أكلمك أقسى على حالي قبل حالك..
شوق بندم\أنا آسفة..غلطت عليها كثير..
غازي بتأكيد\ومن منا ماغلط عليها وظلمها..
شوق بلهفة\وينها..؟؟أكيد جبتها معك..
أبي أسلم عليها..
غازي بنفي\عند هلها..رجعت لهم..
شوق تبتسم\رجعتها لهلها يا أخوي..
هديل رجعت لأمها وابوها..رجعت لتوئمها..؟؟
غازي بحنين لها\إيه رجعت لهم..
وعقبال ماترجع لي..

عقدت حواجبها وقبل لا تستفسر منه..
سمعوا صوت طالب يهلي ويرحب..
طالب بحدة\وارحبوووا وأرحبوووا ياللي ذبحتكم الغيرة..
مقاطعين اخوكم عشان قال كلمتين حلوتين في زوجتكم..
لله دركم ما أمحق طبعكم..
غازي يبتسم لشوق\زوجك هذا مايتوب..

طلع شيء من جيبه ولف على طالب بسرعة ورماهـ بجواله..
طالب بصدمة\آآآآآآآآععععي والله كنت ادري مابتمررها على خير..
غازي بحدة\أجل جرح هاهـ..؟؟
طالب\هو أنت بعدك فاكر يا ود إنت..؟؟
غازي\ههههههههه ولا برد قلبي عليك إلى ألحين..
طالب يقرب منه ويمد يده يصافحه\سلم وإدحر إبليس..
تراني أخووك بيني وبينك لبن وعلووم طيبة..
ضمه غازي وهمس له\نسيتها صح..؟؟
طالب يضحك\تبى الصدق..؟؟لا والله..
هي حلوة كثير..مثل ماقلت لك جرح..

ضربه غازي بوكس على بطنه..
غازي بقهر\وألحين نسيتها..؟؟
طالب عقد حواجبه\إيووه نسيتها ونسيت أختك بعد..
شوق\هههههههههه أحسن..عطه واحد ثاني يا أخوي..
غازي\كيفكم ؟؟طمنوني عن حالكم..؟؟

جلسوا معه بالصالة العلوية وحكوا له عن كل شيء..
قالت له شوق عن تسقيطها لحملها الأول..
وشرحوا له مرض رشا وتعبها..وعن هل الكويت وكيف صاروا أصحاب معهم..
وهو يستمع لهم مبسوط بوجوده بينهم..
ويقول بخاطره ماتدرون إن كل أخباركم عندي وأعرفها..

تضايق وهو يدرك للمرة الألف..
إن حرمانه لنفسه من السعودية ومن هله..مايقارن ولا واحد بالمية من حرمانها هي..
هو كان يعرف احوال هله..وأخبار أمه وأخوانه..
بس هي ماكان يسمح لها تعرف عنهم شيء..
حتى في العيد ما تطمن عليهم..

تعذر منهم وتوجه لجناحه ..
دخل وهو يتمنى لو يروح لها في بيتها..
يشوف وش حالها بينهم..كيف أستقبلوها..
واللي شاد أعصابه لا أحد يجرحها ويزعلها..

أخذ جواله وأتصل بشيخ قبيلتهم ..
وقاله كل السالفة وطلب منه يجتمعون كل قبيلتهم ويتوجهون لقبيلة الجاسم..
لازم يشهرون خبر زواجها منه ويفهمون غنها كانت معه طول هذي السنين..
خايف عليها من أعراف القبايل..
لا يثورون عليها ويقتلونها متهمينها بشرفها..
غابت عنهم سنين بحكم الميتة..وترجع لهم معها ولد..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

رغم التوتر والخوف الطاغي بالمكان..
إلا إن الجميع حاولوا قد مايقدرون يكونون طبيعيين..
مافاتتها نظرات علي ومحمد وكل شوي يوصلهم إتصال او رسالة..
ولا إرتباك أمها وكلمتها اللي ترددها بصوت خافت ( الله يستر )
عرفت امها من يكون زوجها..
وحضنتها تبكي وتعاتبها ليه تتركها من دون ماتقول لها..
لما شافت ما أحد عنده أي فكرة عن زواجها او كيف طلبها جارية..
فضلت تتغاضى عن الموضوع لحتى يجي أبوها ويقول لهم كل شيء..

أنتبهت على غادة تحضن ذياب وتبووسه بقووة وهو يبكي..
غادة\ياويل قلبه وش زينه..
ليه ماجبتي لي معك واحد من هناك..؟؟
الجدة تنقد\لا يكون أشترته من سوق ولا مول هناك..
عنبوا إبليسك ولدها دمها ولحمها..
هديل\سمعتي عسوولة وش تقوول..
غادة بصوت واطي\لا باقي ماكملت السب..اسمعي انتي بس..
الجدة\لو فيك خير ولدك يلعب مع ولدها ألحين..
بس الشغل ما خلاك تلتفتين لبيتك..
هديل بهمس\تزوجتـــي..؟؟
غادة بغصة\إيـــه..تزوجت..
هديل بزعل\مين أخذتي..؟؟
غادة بإرتباك\راكان..

عقدت حواجبها شوي وبعدها فتحت عيونها ع الآخر وهي تضحك بصوت مكتوم..
هديل بنص عين\راكان حقي تزوجتيه..؟؟
غادة مفجوعة\أنا.........هديل ســ.......
هديل\هههههههههههه والله العظيم كنت اقول لسارة دائماً..
ما بياخذ الا غادة..بس هي كانت ملقووفة وتقول مايبيها..
واللي أكد لي هادي حبيبي..
غادة\هادي..؟؟
هديل\إيه قال إن راكان طلبك من أبوي لما كنا في جدة هذاك الصيف..
وأبوي وعده خير..وعاد السي راكان قال فيك قصيدة..
غادة بصدمة\متى هذا..؟؟
هديل بسخرية من حالها\قبل ما أمووت..وقبل لا يقتل هادي..
غادة بحنية\حبيبتي..وش صار معك طول هالسنين..؟؟
كيف كانت حياتك؟؟ليه ما واصلتينا..؟؟

وقف علي وطلب من هديل تطلع فوق..
لأن هادي ممكن يجي باي لحظة..
هو مايرد عليهم ولا يدرون وينه فيه..
وقفت وهي ترتجف لانها حست ان لحظت مقابلتها لهادي قربت..

مارضوا يطلعون معها..قالوا بينتظرون هادي..
كلهم متحمسين يشوفون ردت فعله لما يدري..
هاوشتهم الجدة وقالت لو تقدر كانت بتطلع مع هديل..
بس عندوا وظلوا على رايهم..

طلعت من عندهم وهي تضحك عليهم وعلى حماسهم..
هديل بمرح\المهم أنا مابيفوتني شيء من اللقاءات..
علي\الا تعالي خذي ذياب معك..مانبيه يخرب الخطة..

خذته معها وطلعت فوق..
توجهت لغرفة غادة بس ماحبت تحبس نفسها فيها..
نزلت ذياب ع الأرض ومسكت يده يمشي ويتسند على يدها عشان لا يطيح..
مرت الصالة الكبيرة وشافت صور على المكتبة..
صدت عنها بسرعة..ماتبي تشوف الصور قبل لا تشوف أصحابها..
دخلت احد الغرف حزرت انها لمحمد او لهادي..
من الملابس الرجالية والاغراض المتناثرة فيها..
ماشافت اي شيء يدلها لمن تكون الغرفة..
بقلب مشتاق رتبت الملابس با الأدراج..
ورتبت التسريحة بالعطورات وأزرار الثوب..
شالت الجزم المرمية ونزلتها بمكانها..

بعد ماخلصت حست إنها فاقدة شيء..
ناظرت حوالينها بخوف وهي تدور على ذياب..
طلعت من الغرفة بسرعة..
تخاف لا يروح لــ الدرج ويطيح..

قبل لا تطلع من ممر الغرف شافت باب مفتوح..
وسمعت صوت بداخل الغرفة..
وقفت قريبة من الباب..
لما سمعت الصوت ذاب قلبها من الشوووق لصاحبه..
لحضنه وضحكته اللي مايفهمها غيرهـا..
حطت يدها على قلبها وشدت عليها لما سمعته يستجوب ذياب بأسئلة ممتعة..

تجرأت وسمحت لعينها تسرق النظر عليهم..
كان متربع على الارض ومجلس ذياب قدامه ويسولف معه..
هادي بحنية\من انت عليه..يا ماشاء الله عليك..؟؟
ليه شارد من أمك وتطق علي غرفتي..؟؟
خلك عندي لحتى تجي اما غادة أو ام عبدالله وياخذونك..
يمكن أنت ولد صديقتهم..بس والله أنك حلووو وتنحب..
الله يحفظك لامك وأبوك..

ذياب كان يحرك يدينه بعبث بين يدين هادي..
يوقف ويجلس..وهادي مبسوط على حركاته..

همست بقلبها الملكووم\ضمـــه..ضمه وإعرف من يكون..
تكفى يا هادي لايكون هو الوحيد اللي يعرف ريحتي..
نسيتوها بس هو مانساها..

هادي بحب\ياولد أنت تصير لنا..؟؟
ليه أحسك قريب منا..؟؟من أبوك..؟؟

ماقدرت تتحمل..تبيه يشوفها..يضمها ويعرفها..
تبيه يحضنها بقوووة ويحميها حتى من نفسها..
يعوضها عن فقدانه وحسرتها في بعدهـ..
ظهرت قدامه ولا أنتبه لها لحتى تكلمت..
همست بصوت مخنوق\مالك شغل في أبـــوهـ..
مايخصك إلا أمـــه..انا أمــــه يا رووح أمه وقلبها..
انا أمه يا بعد عيني يا هادي..

وقف على ركبه وهو حاضن ذياب..
ناظرها بعيونها هي..بحسرتها..بعذابها..
دمعت عيونه تشارك عيونها النوووح..
قربت منه وطاحت على ركبها قدامه..
مد يدهـ وتلمس وجها المحروم منه..
لاحظت شفايفه ترجف ودموعه تنزل بآسى..
مسكت كفه وقبلته بشوووق..
سحبت ولدها من بين يدينه ونزلته على الأرض..
وهمست بشهقات عالية باكية\ضمنـــــــــــــي ..
وحشتني يا روووح هديل وحشتنـــــي..

لم يدينه حوالينها وضمها بقووووة وهو يصرخ بصوت عالي باسمها..
وهي تصرخ باسمه بصوت مخنووق على صدرهـ..
صوتهم وصل لــ أهلهم اللي تحت..
طلعوا لهم يركضون مرعوبين على هديل..وش صار فيها؟؟
وأنصدموا بشوفتها مع هادي يحضنون بعض..
كيف دخل وماشافوهـ ..؟؟

ضمته لها بحسرة وندم على فراقه..
ضمته وتتمنى لو ترجع السنين وتمنعه من البر ومن مصاحبت سلمان..
لو ترجع السنين وتمحي غازي من حياتها ومن كيانها..
أدركت إستحالة امنيتها وذياب يشدها له ويبكي مرعوب من صوت بكاها..
همست وماسمعها\وسم العبوودية لازال على ظهري..
هادي بوجع\تأخرتي كثير يالغالية..
غبت سنة وغبتي سنين..دورتك وناديتك مالقيتك..
آآآآآآآآهـ ياهديل ليه مارحمتيني ورجعتي...؟؟
هديل بنحيب\ليـــه..؟؟كلكم تقوولون ليـــه..؟؟
لا تعاتبوووني..لا تشرهون علي..
فقدتكم ولا سليت عنكم..هاااادي..
ضمني يا اللي فقدتك ومالك بديل..
نبضنا مع بعض..ولدنا وتربينا وكبرنا..
فرقتنا الدنيا..فرقونا عيال ابوووهم..
خذاك واحد وخذاني الثاني..
لاتخليهم يفرقونا يا أخوووي تكفى..

هادي يشهق بقوووة\قال متـــــي..وإنه دفنك..
حلفت ما اصدقهم وأظل انتظرك..
كنت حاس فيك حية وموجودة..بي الأرض وسيعة يا هديل..
وسيييعة أرض ربي ولا عرفت وين بألقاك..

حسوا بيدين تحتضنهم وتبكي بصوت عالي..
أم علي\تعالوا أنا اللي شقيت فيكم..حملتكم وأنجبتكم..
أنا اللي أشقيتوني بغربتكم عني وعذبتوني..
ياما تمنيت اضمكم بحضني سوا..
يوم هي راحت انت جيت..وأنا قلبي يتقطع عليكم..
الله لا يذوقكم ماذقته من عناء وحزن عليكم..
أرحموا أمكم يا عيالي تكفوون ارحمووها..

يومه وش فيني أكتئبت..ليه ضايقة..
ليييه قلبي يوجعني وأنا في حضن أمـــي..
ليه أحس بحريقة بظهري ..
ليه ماعرفتني من ولـــدي..توني ضامته يا هادي..
ليه ماعرفتني فيييه ليه..؟؟؟

هديل بإعياء\يووومه لاتخلوووني..
خذيت كفايتي من الدنيا..يوووووومه..

شهقت أم علي وصرخت بخووف\هديييل يوومه..
بسم الله عليك..فتحي عيوونك يا بنتي فديتك..

رفعها هادي من حضن أمها وضرب على خدها ضربات خفيفة..
وهو يناديها بخوووف..
أخذها علي من بين يديهم وطلعها من الغرفة..
سدحها بالصالة وطلب مويا من غادة..
جابتها بسرعة قرأ عليها ونفث مويا على وجها وصدرها..
علي يطمنهم\يومه الله يهداك خفوا عليها..
تشوفونها تعبانة..من صدمة في صدمة..وتنهار مع كل واحد منا.
لازم ترتاح..مانبى نفقدها وتونا لقيناها..

قرب منها حضن كف يدها وقبلها..
هادي برجاء\هديل سلامتك يالغالية..
لاتنامين الليلة..خليني أخذ علوومك..وأتطمن عليك..
شدت على يدهـ بحب\ما بانام..
باقي ماشفت أبوي..يووومه وينه..؟؟
وينك يا حسيييين..؟؟

سمعوا صوت يناديهم من تحت..
كلهم ألتفتوا على بعض..
ورددوا بصوت واحد \أبووووي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛

غمزلي وقال محلـــووة يا حظ إللي يحبوونك..
يقولي كاشخة وش عندك..؟؟!
وأقول بقلبي على شـــأنك..

ناظرت حوالينها برضا تام عن كل شيء..
الشموع منتشرة بشكل مرتب وراقي..
الغرفة بقمة الأناقة بعد ما اضافت لها بعض اللمسات كترحيب براجح..
وقفت قدام المرايه تناظر نفسها بإبتسامة..
ضحكت لما تذكرت كلام شوق لها..
إن كثرت النوووم محليها ومريح بشرتها كثير..
ناظرت بساعتها وقت العلاج..
أخذت حبوبها ..وأشغلت نفسها بأشياء كثير في الغرفة..
تخاف لا يهاجمها النوم وتنام وهي تنتظرهـ..
تبيه يشوفها متحسنة وبخير..
جلست وحست بتعب..
وقفت بسرعة والعبرة تذبحها..
ماتبي تنام قبل لا تشوفه وتسلم عليه..
تبي تقوله عن حبها له وتعتذر عن تقصيرها معه طول فترة مرضها..
بدأ الإرهاق يتحكم فيها وهي صارت ترجف وتبكي ..
همست بزعل\ياربي أبى اشوفه قبل أنام..
رجيتك ياربي خلني اشووفه..أبيه يعرف إني صرت بخير..

سمعت صوت الباب ينفتح مسحت دموعها بوهن وعجز..
أرجولها خانتها وجلست على الكنبة..
وهي تتحسر على حظها اللي ما يريحها..
لازم يشوفني واقفة وبكل قوتي..
ما ابيه يهتم من همي..
أبيـــه يكون مبسوووط وفرحان عشاني..
لازم أقوله إني صرت أتغلب على مرضي كثير..
وإني أقاوم أكثر من خمس ساعات وبعدها استسلم..

رفعت راسها له..
شافت الرضا بعيونه..والشوووق لها..
فتح يدينه لها يناديها تجيه..
حركت أرجولها بالغصب توجهت له وهي تترنح..
طاحت بين يدينه وضمته لها بقوووة..
حضنها بحنية وحب..
قبلها على راسها وهي قبلته على صدرهـ..
راجح بحب\مشتاق لك..
رشا تقاوم النوم\ماهو كثري..
رفع راسها له وهمس لها\محلــــوة ..
رشا بخجل\بعيـــونك ..

قبلها بحب وهي تعلقت فيه وهمست له..
رشا بضعف\ما أبـــي أنام ..
راجح بحب\لا ياقلبي نامي..انا بانام معك تعبااان من السفر..
وبكره لما نصحى بأقولك كل شيء..
رشا تبتسم\طيب..

سدحها بفراشها وغطاها..
وهي نامت مطمنة إنها مابينت ضعيفة ومو قادرة على المرض قدام راجح..
ماتدري إنه قال لها اللي قاله عشان لا تزعل..

ظل يناظرها لوقت طويل..
مبسوط بتحسنها ومقاومتها لــ النوم..
ام غازي طمنته عليها وعلى حالها..
وقالت له عن تحسن حالتها..

أنسدح جنبها وضمها له وهو يفكر في هديل وهلها..
وصلته رسالة من غازي..
يقوله إنهم بيروحون لقبيلة الجاسم..
ويشهرون الزواج قبل لا يصير مصيبة من قبيلتها..
وحددوا الموعد بعد يومين..
لأنهم يبون يجمعون رجالهم ومشايخهم..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛

وقفت وهي ترجف حطت يدينها على وجها تمسح دموعها..
سحبت هواء وطلعته بشكل متكرر..
ضاقت بها الدنيا وهي تسمعهم يخططون يأجلون لقاها بأبوها لــ بكرهـ..
صدت عنهم كلهم وراحت لــ الدرج تركض...
تبوني أنتظر وأنا اسمع صوته ينادي..
تبوني أصبر فوق الخمس السنين ساعات..
لا والله ما أحرم حالي منه وهو جنبي..
ولا أخليه يناديني وانا جنبه...

نزلت الدرجات وهي تصرخ وتناديه..
هديل بشووق\يوبــــــــــــــــــــه ...
يووووبه...رجعت يوبه..
وفيت بوعدي لك ورجعــــــــــت..

ألتفت لناحية الدرج بسرعة..
وهو يسمع اللي تناديه بصوت عالي وتبكي..
شافها تنزل وتناديه وكلهم واقفين باعلى الدرج يناظرونها..
هذي بنته هديل..ماغرته عينه ولا كذبه قلبه..
أمانت ربه اللي ضيعها وفرط فيها..
بنته اللي دفنها من غير حق..اللي أذنب معها و وئدها..
اللي ذبحها ألف مرة ومرة..
اليوم في بيته وتصرخ يوبه أنا رجعت..
بنتك رجعت يا حسييين..بنتك رجعت..

فتح يدينه لها ودموعه تسابقها لصدرهـ ..
رمت نفسها بين يدينه بقوووة وهي تصرخ بصوت عالي..
هديل بجــــرح\آآآآآآآآآآآآآآآآآهــ يوووبه آآآهــ آآآآهـ ..
مليت من حياتي وكرهتها في بعدك..
رجعت لك على وعدنا..
وعدتك أرجع وهذا أنا رجعت..
قلت لك أنتـــــظرني..ليه مــ..........

ماراح أعاتبك ولا أزعلك..
خلها تكويني الكلمات بس ما اجرحك ولا أغيضك..
جعلني فدوة لك ولأرجولك..
فقدت ريحتك وحنانك..

أبو علي بصوت باكي\رجعتي لأبوووك..؟؟
هديل بنحيب\رجعت يا ابو علــــي..
لاتكون صدقت موتي..لاتكون نسيت وعدي يوبه..؟؟
ابو علي يناظر بعيونها\وينك يا ابوووك؟؟
شوفي حالي من حسرتي عليك..
شوفي الندم كيف أستوطني وقهرني..
صرخت وهي تحضنه\جعل الزعل ما يعرفك..
والندم ما يجيك..يوووبه أشتقت لك..
أشتقت لريحتك لحضنك..
ليدينك الحنونة..أشتقت لصوتك يطمني الدنيا بخيـــر..

أبو علي يقبلها على راسها وجبينها وعيونها..
يضمها ويبعدها عنه ويرجع يضمها..
أبو علي\يا عصبة راسي..
ياعقالي و فزعتي بين القبايل..
رجعتي ووفيتي بوعدك..
وأنا اللي خنتك وأخلفت وعدي..

رفعت راسها وحطت جبينها على فمه..
هديل بحسرة\يووووبه مانسيتني..
وأنا والله العظيم مانسيتك ..
رجعت واللي راح رااااح..
لاتنقهر ولا تزعل...انا بخــ......بخيــــر..
رجعت لكم وما بأتركم توووبة يوبه والله العظيم توووبه..

علي يزهم أمه\يووومه شوفي بنتي رجعت..
بنت ابوها ربي ردها..ولدك رماها لــ الزمن..
تبرى منها وتركها لاحول ولا قوووة..
شوفيها يا أم حسين رجعت تطعني بطيبتها..
رجعت تداويني بكلماتها..

هديل برجاء\يووووووبه تكفى خلاص..
أبو علي\تعالي يا ام علي..
تعالي أعلمك وش سويت في بنتك..
تعالوا يا عيال شوفوا أبوكم كيف فرط في بنته..
غادة يابنتي تبين تدرين أختك كيف ماتت..؟؟
تعالوا واعرفوا كيف بعتها وتخليت عنها...

نزلت تقبل يدينه وتضمها على صدرها
هديل بصوت مبحوح\يوووبه عشان خاطري..
تكفى خلاص..يوووبه لاتجرحني وتكلم عن شيء فايت..
أنا نسيت اللي صار..
تكفى يوبه لا تكسر فرحتي برجوعي لكم..

قرب منهم علي وحط يده على كتف أبوهـ وسلم عليه..
علي\الحمدلله على سلامة هديل..قرت عينك بشوفها..
ولاحن بعاتبين عليك يا أبوي..أمرنا بيدك وأنت والينا..

هديل تهز راسها\إيه ماني زعلانة عليك ..
انا أحبك ومشتاقة لك..ما ابيك توجع نفسك ولا توجعني..
اللي فات مات يا ابوووي..
مابينفعنا ترديد الماضي..خله يندفن وننساهـ..

أبو علي بحنية\تبين تنسين الماضي..؟؟
أرتجفت بين يدينه وهزت راسها بشقى..
ردت بآسى\إيييييه يوبه أبى أنسى..
تكفى خلني أنســـى..

جلسهم علي على الكنبة وجلس جنب أمه..
اللي كانت تبكي بصوت مخنووق وتشاهق..
وغادة تضم جدتها وتبكي معها..
مر عليهم وقت والصمت مخيم عليهم..
يناظرون بعض من دون كلام..
والك احترم هذا الصمت..
وخذاهم التفكير كيف عاشوا من دونها..
وأكثر شيء فكروا فيه..
هي كيف عاشت حياتها مع غازي..

قرب هادي من أبوهـ وحط ذياب في حضنه..
هادي بحنية\يوبه سلم على ولدنا..
شاله أبو علي وناظرهـ بإستفهام..
وطلعت منه آآآآهـ مقهووورة..
لما عرف الولد منهو ولدهـ ...
ناظر في هديل وهي نزلت راسها خجلانة منه..
تحس مالها عين ترفع راسها في وجه ابوها وأخوانها..
منعت نفسها لاتصرخ بكلمة ولدي حلال..
بس أبوها اكثر واحد واثق في هذا الشيء..
لأنه هو اللي زوجها..
ماتقدر تمنع فكرة إنها حملت فيه وهي تظنه ولد حرام..
ولا تنسى إحساسها وهو لازال يأثر عليها بهذي اللحظات..
ضمت نفسها لحضن أبوها اللي كان يحضن ذياب وغمضت عيونها بتعب..
خلااااص تعبت خايفة..مرعووبة حتى وانا بحضن أبوووي..
ليه أرتجف ومخنوووقة...ليييه انا مو انا...؟؟
همست بأذن أبوها\ابـــــي أرتااااااح...

الي فهمه من كلامها إنها تبي تنام وترتاح...
وهذا اللي فهموهـ كلهم من كلامها..
وقفت مع هادي وغادة اللي وقفوها ولموها بنفس الوقت..
وصاروا يدفون بعض عنها من اللي بيأخذها معه..
رفعت راسها لأمها وهي تضحك\يومه شوفي بيطيحوني..

قامت امها لهم وضربت غادة وهادي..
بعدتهم عنها وسحبتها لحضنها..
واللي في الصالة ضحكوا عليهم..
أم علي\رح انت وهي..انا باهتم فيها..
هديل تضم أمها\إيه امي بتوديني لغرفتي..
ما ابيكم أنتوا..

حست إن فيه شيء غلط..
حاولت تتوقع وش يكون بس ماقدرت..
الأكيد إنه شيء هي قالته..
راجعت كلامها كلمة كلمة..
وكتمت شهقتها لما ادركت الموضوع..
أنتي كنتي ميته ..
فكيف يسوون لك غرفة في البيت الجديد..؟؟
أنجــــرحت وهمست لنفسها..
(تحمـــلي..هذي ضريبة الرجووع بعد الموت..إنجرحي وأكتمـــي)

هديل بإبتسامة\عادي بانام مع غادة بغرفتها..
الغرفة كبيرة وبتحوينا ..صح غادة..؟؟

ماردت عليها غادة..
لانها جلست جنب حنان وبكت بصوت عالي..
أم علي\لا والله ماتنامين الا عندي..
تراني حلفت يا هديل...
هديل بفرح\مابه أغلى على قلبي من حضنك يووومه..

طلعت مع امها لغرفتها..
وحنان طمنتها إنها بتهتم في ذياب وتنيمه عندها...
صلوا الفجر مع بعض..
بدلت ملابسها وشافت أمها منسدحة على فراشها..
قربت منها وجلست على آخر طرف السرير..
أم علي بحنية\تعالي يومه جنبي..تعالي نامي هنا..
راحت لها بسرعة ..حطت راسها على صدر أمها..
غمضت عيونها ومر في بالها كثير من ذكرياتها..
لما كانت تنادي امها وترتجيها..
أرتجفت ودموعها تغلبها عضت على شفايفها تحاول تمنع انينها..
لاتسمعها أمها..
هديل بألم\أشتقت لك يومــــه..
ذاب قلبي وأنا أناديك..أشتقت لك..

غفت من دون ماتحس بحالها..
وأمها تقرأ عليها وتمسح على شعرها..
بعد لحظات حست بشيء على يدينها..
وكأن فيه من يقبلها بكثرة..
فتحت عيونها وشهقت بحسرة..
لما شافت ابوها يقبل يدينها ..
فزت جالسة بسرعة وسحبت يدينها من أبوها وخبتها وراها..
هديل بحزن ورجاء\لا يوووبه..تكفى لا..
لا تسوي في عمرك كذا..
لاتعذبني جعلني فدوة لك ياغلاي..

أبو علي بقهر\طلبتك ياهديل..
طلبتك يابنتي ريحيني..قولي لي كيف حياتك معه..
تكفين يا ابوووك علميني..ذبحني الوسواس..
أم علي\يابنتي انا أمك وهذا ابوك..
قولي لنا وش صار معك..؟؟
كيف عاملوك..؟؟

كثير من البشر يسال عن اسباب الحـزن فينـي...
وكثير من البشر وده يعرف بدنيتـي وش صـار..
وعلام اللي يقابلني يشوف الدمـع فـي عينـي..
وانا توي صغير السن حزيـن وشـارد ومنهـار...

نقلت نظراتها بينهم وهي تردد في قلبها..
وش أقووول لكم..
أشكي لكم عن ضربه وقسوته..
ولا إني كنت زوجته ويهين ويحقرني..
أقوول لكم عن آثار الضرب فيني ..
وإني أنعميت وأنكسرت وغرقت..
بتتحملون تعرفون إني قضيت فترة حملي مثل التايهة..
لا ارض ولا سماء..
وولدت ما معي احد..
لازوج ولا أهل..
كنت بامووت بعد الولادة وأنتهي..
ولا اقووول لكم وش صار فيني يوم عرفت إنكم دفنتوني..
طيب وإذا عرفتوا كل شيء تبونه..
وش بتستفيدون..؟؟غير الكدر والهم..
وتزيد دموعكم وحسرتكم علي..
ذبحني وحولني لبقايا..ما باكوون مثله ولا باجرحكم..

انسدحت وضمت نفسها لامها..
غمضت عيونها وبدات تحكي لهم اللي لازم يسمعونه..

هديل بصوت حزين\أنا كنت بخيـــــر تطمنوا..
في البداية تعبت وحسيت بالغربة من دونكم..
بس هو كان طيب كثير معي...
عوضني عن هلي وعن ديرتي..
راعاني وأهتم فيني..عشت معه مرتاحة ومبسوووطة..
كل يوم أعيش معه شيء جديد..
يحافظ علي من البرد ومن الغربة..
ماحسيت في الوحدة معه أبد..وهله كانوا مرررة طيبين وحقانيين..
ما أنجرحت منهم ولا منه بكلمة أو تصرف..
عاملوني مثل بنتهم..مارضوا علي بالزعل ولا الظيم..
وهو دائما يطمني عليكم..يوصل لي أخباركم وعلومكم..
ولما كنت حامل بذياب..لو شفتي يوومه كيف اهتم فيني..
ماكان يتركني لوحدي..ولا يغفل عني أبد..
كان يطمني إني باكون بخير..وإني باولد من دون خوف ولا اكون لوحدي..
ولما ولدت كان جنبي..يده في يدي..
وأنا مطمنة إني لما اصحى بعد الولادة بألقاهـ..
آآآآآآآآآآهـ يومه زوجي كان حنووون ماعمرهـ قسى علي..
الشيء الوحيد اللي جرحني فيه..لما حرمني منكم..
وغيرهـ رايته بيضاء..أنا كنت بخير معه ياهلي..كنت بخيــــــر..
لأنه يحبنـــــــــــــي ...





لمعرفة المزيد (رواية) إما غرام يشرح الصدر طاريه و لا صدود و عمرنا ما عشقنا - الصفحة 565 - منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-29-2012, 11:58 PM   #83
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 12
s11o is on a distinguished road
افتراضي


البارت الثامن والستــــــــون ..


أتريدين أن نتقاسم الأخطاء؟
أتريدين أن نقيم محاكمة مصغرة يمثل أمامها مندوب الادعاء والمتهم..
ويثور جدال عنيف صاخب قبل أن يصدر القاضي حكمه النهائي؟
أتريدين أن نستعرض الماضي ، ثانية ثانية ،
واقعة واقعة ، وكلمة كلمة ،
لكي نقرر من أصاب ومن أخطأ؟

دعيني أختصر المشوار فأقول أننا مذنبان وبنفس الدرجة..
لقد أذنبنا حين اعتقدنا أننا نستطيع أن ننصب بمفردنا
خيمة من الشعر وسط عالم من الحرائق..
حين ظننا أن بإمكاننا
أن نفرّ من دنيا الحقد والكراهية إلى قوقعة الحنين..
حين تصورنا أننا نستطيع أن نتجاهل ضجيج الكون
ونفتح قلوبنا للسمفونيات الزرقاء..
كان هذا ذنبنا الأعظم..
ثم اكتشفنا أن الحرائق تستطيع أن تلتهم الخيام ..
وأن قبضة الحقد تستطيع أن تهشم القواقع الصغيرة ..
وأن الضجيج يخمد كل السيمفونيات..

بدأنا نتحاور .. ونمت للحوار أظافر ومخالب..
قلت أنت ِ إنه كان بإمكاننا أن نعيش بمعزل عن العالم الخارجي المشوه .. لولاي..
وقلت أنا إنك فتحت الباب الذي دخلت منه الجراثيم المسمومة..
وقلنا ، وقلنا ..
تبقى ثمة حقيقة مفروشة في وجداني كما أعلم ،
وفي وجدانك ، كما أرجو..
لقد تمكنا من أن نحلم ، برهة ،
في خيمتنا الشعرية ، في قوقعة الحنين ، في السمفونية الزرقاء..
أنجزنا هذه الروعة معاً ..
هل يهم بعدها من الذي أخطأ؟


المرحوم بإذن الله تعالى..غازي القصيبي..


رفعت راسها من حضن أمها مجبورة..
يد أبوها اللي رفعتها غصب عنها..
شافت إبتسامت أمها المطمنة..
وشافت العكس بوجه ابوها..
سحبها له وهمس لها بصوت تعبان مهدوود..
أبو علي بحزن\إصدقيني القول يا بنت حسين..

من غير وعي منها غرزت اظافرها في صدر ابوها..
وبكت بحســرة ..
لاتصدقني ..انا كذاااابة..لا تصدقني..
كانت تصرخ بقلبها وهي تحترق بقهر..
كل اللي قلته لك كذب..الحقيقة عكس اللي قلته..
حتى كلمتي الأخيرة تراها معكوسة يوووبه..
لا تحرمني من الشكوى..لا تمنعني من الراحة..
خلني أقولك وش صار فيني..
أبي أشكي لك وأنوح على حالي..
ما ابى اكتم عبراتي وخوفي..
ذبح بنتك يا حسين..عذبني وضربني..
نسبني لغيرك..عاملني مثل الجواري..
جرحني وكسر في خاطري..
كرهت حالي معه يوبه..
خلني اشكي لك تـــكفى..
أبي أرتاااح يوبه ابي أرتاح..

وعكس كل اللي بخاطرها جاوبته بصوت مبحوح..
قبلت جبينه\صدقت في قولي يا ابو علي..
حط يده على راسها وشدهـ بقووة على صدرهـ..
وكأنه يبي يدخلها بضلوعه..
يحس فيها مجرووحة..
ولما يمر في باله صورة غازي ويتذكر قسوته..
يتحسر على بنته ويتخيل حياتها معه..

تأملها نايمة بتعب..وجها شاحب..
مرر اصابعه على عيونها وخدها..
هزمته الدمعة..
لاتعذبين ابوك ياالقلب..
إشكي لي..قولي لي الحقيقة..وش صار فيك بغيابك..
كم مرة طعنك..وبكاك..
كم مرة شهقتي باسمي مستوجعة..
يابعد أبوك ياهديل وش اللي سواهـ فيك..؟؟
سدحها جنب أمها اللي حضنتها بشوق وقرأ عليها الأذكار..

طلع من الغرفة وشاف عياله كلهم ينتظرونه في الصالة..
الأسئلة..العتب..الزعل مالي عيونهم..
خمس سنين وهو مخبي عليهم وخادعهم..
صار لازم يعرفون كل شيء..
ومادامت بنته عندهـ وتحت عينه..
فماعاد يهمه شيء..
أشر لهم بيده وخرجوا لــ مجلس الرجال الخارجي..
جلسوا بصمت..وهو اتصل على أخوهـ..
وطلب منه يجي ومعه عياله..

صحت من النوم بعد ثلاث ساعات..
جلست بسرعة وهي تشهق لأنها أدركت هي وين..
في السعودية..وفي بيت أهلها..وبغرفة أمها وأبوها..
كانت نايمة بحضن أمها...
تلفتت حواليها بعجز..
همست بألم\يوومه وينك..؟؟

بلحظات تملكها التفكير السوداوي الحزين..
هل ممكن افقدها بعد مالقيتها..
ولا أنا فعلاً مالقيتها..وكنت أتوهم..
هل هذا حلم مبتووور..
بس عمرها الأحلام مارحمتني ووصلتني لحضن أمي..
كانت تسمح لي أشوفها من بعيد واصرخ باسمها وتسمعني..
بس أني ألمسها..أحضنها..هذا ما سمحت لي فيه الأحلام..
أكثر كرمها كان معه هو..
بس هو ماكان من طرف الاحلام..
كان من الكوابيس..

وقفت بسرعة طلعت من الغرفة ونزلت الدرج تركض..
شافت جدتها جالسة في الصالة وسبحتها بيدها..
جلست عندها وضمتها بقووووة مانعة دموعها وشهقاتها..
همست بحنين\أنا رجعت..
الجدة قبلتها على كتفها\هلا بك يا بعدي..

بعدت عن جدتها وصارت تتلفت بإستفهام..
والجدة مستغربة منها..
هديل\أمي وين..؟؟
الجدة تبتسم\في المطبخ..

أتجهت لــ المطبخ بشكل سريع..
شافتها واقفة عند الغاز وتخلص القهوة والفطور..
حست قلبها يطير من فرحتها بشوفها..
حبيبت قلبي يا امي..
قربت منها وضمتها من ورى وقبلتها على ظهرها وكتوفها..
حست بامها تتصلب بوقفتها لانها أنصدمت من ضمتها لها..
بس عرفت من تكون اللي تقبلها بشووق..
هديل بغصة فرح\يووومه رجعت..
ألتفتت لها وضمتها لها بقوووة..
أم علي\ياروح أمي وعيونها..
عسى ربي يبارك ذا الصباح يوم حضنتك..
والله وراحت الضيقة يا هديل وإحساسي بالنقيصة..

رفعت راسها لامها تغالب دموعها..
قبلت كفوفها وهي تتنهد براحة..
هديل بإبتسامة\ماطلبت من الدنيا إلا حضنك وقربك..
مابقى شيء يستاهل الضيقة دامني معكم..
أم علي تبتسم\فرحتي ما أعطيها أحد بهـ اليوم..
هديل تضحك\ولا أنا..مبسووطة يومه..
أم علي\دوووم إن شاء الله يا روحي..
هديل\وين أبوي..؟؟
ام علي\في الضيافة الخارجية مع عمامك والعيال لا تطلعين..
هديل بإرتباك\عمامي كلهم..؟؟
أم علي\عمك علي..وعيال عم أبوك..
هديل تخفي خوفها\امممم آاآ ليش مجتمعين من بدري..؟؟
توها الساعة 7 عسى ماشر..
ام علي بحنية\مابه شر إن شاء الله..
خذي كوب حليب جونا بارد..
هديل بإبتسامة\فديت جونا وحشني..
أم علي\ههههههههههه كل شيء وحشك..؟؟
هديل بغصة\كل شيء يومه..كل شيء..
أم علي\طيب ليه مانمتي وأرتحتي..؟؟
هديل\ما ابى..أحس بنشاط ما اقدر أنام..
بأروح أشوف غادة واصحيها..
أم علي\لا بدري خليها تنام..
هديل بعناد\امممم بأصحيها مشتاقة لها..

خرجت من المطبخ وطلعت لغرفة غادة..
دخلت بهدوء وشافتها نايمة على ظهرها..
جلست على السرير بخفة..
مسكت كتوف غادة وصارت تهزها بقوووة..
هديل بصراخ\غااااااااادة..غدووووو قوووومي..
قومممي قلبوو أنا جيييييييييت..وغدة قووومي..

ضحكت بصوت عالي لما سمعت صراخ غادة..
فزت من نومها بخوف وركزت عيونها على هديل..
غادة بصدمة\هو صدق أنتي رجعتي..؟؟
هديل بابتسامة\يب رجعت..قووومي مشتاقة لك..
بلا نووم بلا بطيخ..أبي اعوض كل لحظاتي من دونكم..
يالله قوومي..
غادة تضمها\دام في السالفة تعويض..أبشري.
هديل بخجل\اممم غدوو..ابي اتحمم وأبدل ملابسي..
عطيني من ملابسك..
غادة بابتسامة\لا ماراح أعطيك من ملابسي..
خذي من شنطتك..
هديل\ما اخذت معي شيء من هناك..
غادة\تعالي انتي مافهمتي قصدي..

خذتها لخزانة الملابس..وطلعت شنطة صغيرة..
فتحتها وعرضتها لهديل..
غادة بغصة\هذي بعض ملابسك..
اخذتها من غرفتك قبل ننتقل هنا..
كنت أحب احتفظ فيها..لانها تخصك..
صح ماكانت بترجعك لي..بس ...... أنا...
جربت فقدان غالي وموته فيك..
كل شيء يخصك كنت اضمه وأبكي عليه..
أتذكر مواقف بينا كنت أزعلك فيها وأستفزك...
وكنت أمووت من الندم لأني بيوم ضايقتك..

كتمت هديل عبرتها وضمت غادة بحنية..
ماتبي تسمع الباقي..يكفيها الوجع الباين بعيونهم..
يكفيها إنهم عاشوا بحسرة موتها سنين وهي حية..
آآآهـ يا رفيقة دربي..
لو تدرين كيف حرمني من بقاياكم..
ومن أغراضكم اللي أخذتها معي..
عاقبني كثييير..تجبر وألمني..
حرمني منكم وقهرنــــي..

بعدت عنها وهي تبتسم..
هديل ترفع حواجبها\أنا بادخل أتحم وألبس من ملابسي وحشوووني..
وأنتي دبري عمرك لأني لما طلعت باسحبك معي تحت غصب عنك..
غادة بضحكة\بأروح لغرفة أمي أتحمم هناك ونجهز مع بعض..
هديل\اوكى..بس ابي اشوف ذياب أول..
غادة\يمكن نايم الحين..
هديل عقدت حواجبها\إيه هو دوووب نوم فديته..
غادة\هههههههههههه لايكون طالع لأبووهـ ..
هديل بصد\يقطع الطاري وصاحبه..

دخلت دورة المياهـ وغادة ظلت واقفة تفكر في كلام هديل..
هزت راسها بآسى على أختها وراحت تخلص نفسها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

حست بصوت يناديها..حاولت ترد بس مالها حيل..
يدين ناعمة هزتها بخفة وهي تنادي أسمها..
فتحت عيونها بتعب وهي تسمع سارة تتذمر..
سارة بزعل\ياسمين وش فيك كل هذا نوم..أووولي على ئااامتك..
ثلاث ايام زايرة عندكم ما أشوفك..؟؟يالله قومي قبل يجي بعلي..
واحشتني يا مرت أخوي..قومي بلا كسل..

أبتسمت ياسمين بتعب على كلام سارة..
جلست بالقوة وسارة توقفها وتسحبها لدورة المياه..
سارة\أدخلي غسلي وتعالي..
كنت احسبك ذربة وراعية واجب طلعتي خرطي..
شكلي بأشتغلك شغل الحماوات وأطلع عيونك..
جلست ياسمين على الكرسي بتعب...
سارة بغيض\خييير من جدك نعسانة مع عيونك..؟؟
ياسمين\تعبانة مو قادرة اوقف..
سارة بإهتمام\سلامات وش تحسين فيه..؟؟
ياسمين\خموول وألم في بطني وظهري..
سارة بحنية\الله يعينك شكلك تعانين منها كثير..
قومي معي انا اساعدك..

ماسمحت لها تعترض..
ساعدتها تتغسل وتبدل ملابسها..
شهقت بصدمة لما شافت أثر على ذراع ياسمين..
سارة بشك\ياسمين..وش هذا اللي بذراعك..؟؟
ياسمين بهدوء\ضربت في الكبت..
سارة بقهر\كذابة..سلمان يضربك..؟؟
ياسمين\اول مرة يسويها..
سارة بغيض\وناوية تخلينه يسويها مرة ثانية..؟؟
ياسمين ببرود\لا..
سارة\يعني هذا اللي كان مانعك ما تنزلي تحت..؟؟
طيب يا سلمان انا أعلمك كيف تضربها..
ياسمين بهدوء\سارة ضربته المتني بوقتها..
اللي منعني ما أتحرك المي اللي قلت لك..
سارة بنبرة غاضبة\قومي معي تحت..وجهك اصفر من قل الأكل والتعب..
ياسمين\ليش زعلانة أنتي..؟؟
سارة بقهر\لانه ما يحق له يضربك مهما كان السبب..
وحتى لو كان أخوي مايحق له يضربك..
لا تتستري عليه..
ياسمين بصوت تعبان\سارة مافي نيتي أتستر على أخوك..
موضوع ابيه يظل بيني وبين زوجي وبنتفاهم عليه..
سارة بمحبة\ياسمين أنا اعتبرك مثل سهى ونورة أخواتي..
ومثل نفسي..ما ارضى عليك..
ياسمين\والله بأعرف بقدر حبك إلي..
بس صدقيني إذا عرفتي السبب ممكن تضربيني أنتي كمان..
سارة بصدمة\.................مافهمت..
ياسمين\سلمان أكيد بيقول لكم..
سارة بجدية\مايحتاج يقول..أكيد موضوع خاص فيكم..
وأنتي مستحيل تسوين شيء..تستاهلين منه الضرب..
وحتى لو صار وكنتي تستحقين العقاب..
لاتسمحي لاحد يعاقبك قبل نفسك..زوجك وله كلمة وحق عليك..
هذا أمر مفروغ منه..بس غيره مثلاً أنا أو أحد ثاني غير مسموح..
ياسمين بغصة\كنت مجبوورة..
سارة بحنية\قومي معي ألحين..
وبعدين نتكلم في الموضوع..حالك ماهو عاجبني..

نزلت معها وكانت سارة ساندتها وتسولف معها..
بعدت عنها عشان ماتنتبه امها وتحرج ياسمين..
كل خواتها كانوا موجودين بعد ما أتصلت عليهم سارة وخبرتهم برجوع هديل..
كانت سرحانة عنهم وأجبرها ذكر اسم هديل تركز معهم..
ياسمين\هديل..؟؟
سارة تبتسم\إيه هديل تكون بنت عمي حسين..أصغر من غادة..
هي توئم هادي..تزوجت من خمس سنين وتوها ترجع السعودية..
كنا نعتقد إنها ميتة بس الحمدلله طلعت حية..
ياسمين بشهقة\وينها..؟؟
سارة\جات من إيطاليا مع أخوها وولدها..
بنروح لها في الليل لازم تروحين معنا وتتعرفين عليها..
ياسمين بإرتباك\اممم ماراح أقدر أروح معكم..تعبانة..إن شاء الله مرة ثانية..
أم راكان\يابنتي مايصير لازم تروحين معنا..
أنتي صرتي منا وفينا ولزوم تسلمين عليها..
ياسمين بخوف\ما اقدر..تعبانة...ممــ....مو.....
سارة بهدوء\يومه شوفي شكلها غصب قدرت توقف..
إن شاء الله بكرهـ تكون أحسن واخذها تشوف هديل..

رضت أم راكان لان وجه ياسمين وحالها يثبت تبعها وعدم قدرتها..
بس ياسمين كانت مرعوووبة وتفكر بيأس..
كيف تقابل أهل هديل..امها الطيبة..وجدتها..وحتى غادة..
علاقتهم مثل الأخوات وماتبي تخسرهم..
الكل بيدرون إنها خبت عليهم سر هديل..
الضرب كان من نصيب زوجها..بس الباقين كيف راح يتعاملون معها..
ماتبي تخسر محبتهم وثقتهم..وما احد راح يتفهم إن هذي كانت رغبت هديل..
بهذي اللحظة أدركت مدى غلطها..
كان المفروض تتكلم من زمان..وتدلهم على مكان هديل..

حاولت توقف بس الألم زاد في بطنها..
حست بيد سارة توقفها وتسندها..
سارة\والله شكلك ماهو عاجبني..
خليني أخذك لـ الدكتورة..نتطمن عليك..
ياسمين بتعب\لا..بانام وإن شاء الله بأصير بخير..
بس ساعديني أروح لغرفتي..

طلعتها سارة وسدحتها على فراشها..
وقبل لا تقفل باب الغرفة سمعت صوت ياسمين تبكي..
توعدت في سلمان وتركتها لحالها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛

كانت جالسة جنب أبوها..وإخوانها كلهم مجتمعين ماعدا غادة..
لاحظت صمتهم ونظراتهم الهاربة منها..
ما أهتمت لــهذا الشيء..
وفسرته بمحاولتهم تقبل فكرة رجوعها..
حنت على حال عمها اللي ضمها وتعذر منها..
قدام أبوها وأخوانها..
شافت الندم في عيونه والزعل على حالها وحال أبوها..
أبتسمت له وقالت إنها بخير وماعليها قاصر..
وبعدها صارت تتذكر كم مرة عاتبت عمها بغربتها..
وكم تمنت لو إنه ماقال لها عن غازي وعن شرطه..
أستغربت كلام عمها لما حاول يطمنها..
ويقول لها لاتخاف من شيء..
بيحلون الموضوع بالهداوة والعقل..
في بالها إن الموضوع يخص غازي..
وبيمنعونه يأخذها..مافكرت في شيء أبعد منه..

فزت من سرحانها على صوت ابوها يهاوش..
وأخوانها يضحكون..
ألتفتت بفضول..ووقفت وهي تصرخ..
كان عبدالله داخل عليهم وهو ماسك ذياب من أعلى قميصه من ورى..
ويمشيه على أصابع ارجوله بشكل سريع..ويهدده ويهاوشه..
هديل بقهر\عبييييد وخر عن ولدي...
عبدالله\ولدك مجرم..كان بيفغص أختي الوحيدة..
ويزهق روحها البريئة..
علي\أفا..أفغصه ذا النتفة..كله ولا بنتي..
راحت له بسرعة وهو ترك ذياب وهرب..
كان ذياب بيطيح بس لحقت عليه هديل ومسكته..
كان يشاهق مبسوط ولم يدينه حواليها..
هديل بحنية\فديت ابوي أنا..وش سوى فيك الدوب..؟؟
أوريك فيه ولد أبوهـ..
علي\هههههههه تبين نسكت لولدك وهو يضرب بنتنا..؟؟
هديل\كله ولا ولدي..يبي يفغص بنتك يفغصهامالكم شغل..
يبي يطلع عيونها يطلعها..يبي يشوتها يشوتها..
هو الكبير ويصير ولد عمتها يمووون..
عبدالله من بعيد\يبطي أبو خدود حمر...
هديل\فيك خير تعال..قلها من قريب..
محمد\تبين فزعة تراهـ رافع ضغطي قاطع الطرق..
هديل\إيوه تكفى إذا مسكته كفخه بدالي..
علي\تعال يا ولد أبوك..لاتحط راسك براس الايطالي وأمه..
هديل بغرور\وهـ فديت الإيطالي..يحوسكم يالسعوديين..
عبدالله بنفخة\يعقب..إذا هو كفوو خليه يواجهني..
أعلمه ابو سروال وفنيلة كيف يتعامل مع أبو بنطلون..
أبو علي\لا يابنتي لاتخلين ولدك يروح له..
ترى عبيد فاصل ذا اليومين..
هديل\عشان أبوي سامحناك..
ولا كنت بأخليه يأدبك..
عبدالله يتوعد\معليه بينام عندنا مثل أمس..
واربيه على علووم العرب وسلوومهم..
هادي بضحة\انت وش بلاك على الولد..
وش مسوي لك..؟؟
عبدالله بسخرية\ذا..خله يفقس من بيضته اول..
محمد\لايكون تغار منه..؟؟
عبدالله\يخسي..
هديل بقهر\هيه لا تسب ولدي..كل شوي يعقب ويخسي..
وانتوا مو خواله تسمعونه يسب ولدي..

ضربت الجدة بعصاها على رجل عبدالله اللي نقز مفجوع..
عبدالله\عووذة هذي ثالث مرة تطعنيني في ظهري ياجدة أبوي..
الجدة\إعقل وخل الذيب في حاله..
عبدالله\تراكم تكبرون الفجوة اللي بيني وبينه..
وتسوون تفرقة بينا..فحاولوا قد ماتقدرون تحلون النزاع..
هديل\مانبى قربك..وولدي لا تمسه مرة ثانية..
لا بعصا عسوولة على راسك..

طلع عبدالله البوك من جيبه واشر لذياب..
نزل ذياب من حضن هديل بسرعة وراح يمشي بإتجاه عبدالله..
ولما وصل له..مسكه عبدالله من قميصه ورفعه على أصابع ارجوله..
عبدالله\خير وش جايبك عندي يا الإيطالي..
صدق من قال القطو يحب خانقه..

قام هادي بسرعة وكتف يدين عبدالله..
وهديل راحت لهم وشالت ذياب..
سدحه هادي على الارض..وهديل جلست ذياب على عبدالله..
هديل\هاه شفت إن ولدي ماهو بهين..
لاتغرك المظاهر وصغر حجمه تراه أسد..
عبدالله\غش..والله غش..يووبه أفزع ..
قام لهم علي يبي يفزع لولده اللي يستنجد فيه..
مسكه محمد وابوهـ ومنعوه مايقرب لهم..
والجدة تشجع ومتحمسة لــ الهوشة..

هادي بحب\وش يقول الشيخ ذياب سامحه..
هديل بخبث\لا أصبر بنفتش جيوبه..
عبدالله\لااااع وخري لاتسرقيني..

طلعت اللي بجيبه..
ومدتها قدام ذياب..أخذ البوك والباقي ماأهتم له..
رجعت اغراضه بجيبه وهي مبسوطة..
هديل بضحكة\هههههههههه بيطلع يحب الفلووس..
ما اخذ الا البووك..خلاص يا هادي سامحناهـ..

بعدت عنهم وجلست جنب جدتها وذياب معها..
علي من تحت محمد\سرقتوا ولدي..؟؟
عبدالله\يوبه ترى في البوك عشرة ريال وخمستين وخمسة ثانية ومعها ريالين..
أبو علي\هههههههههه راحت خذاها الذيب..
عبدالله\ماهو بشايف خير الايطالي..مايعرفها المسكين..
هديل\تحسبه مثلك مصروع على الفلووس..
وبعدين حن مانتعامل مع الكاش..ما نستخدم الا ماستر كارد والفيزا..
عبدالله بصدمة\أبو سنين هذا نعه حساب في البنك..؟؟
هديل بكذب\ايه معه..وعنده شركة باسمه..وش رايك تصير عنده سكرتير..؟؟
وراتبك خمسة يورو في الشهر..
علي\هههههههههه لا توافق هم الخسرانين..

دخلت عليهم أم علي وشافت الصالة كيف معفوسة..
هادي مثبت عبدالله على الارض..
ومحمد مكتف علي ..هديل متخبية عند جدتها وولدها معها..
بس اكثر شيء لفت نظرها وأسعدها..
هو صوت ضحكة زوجها..وملامح وجهه المبسووط..
سنين ماشافته يضحك ومرتاح..وكان الهم مخيم عليه..
لاحظت نظراته على هديل وولدها..
وشافت اخوانها وهادي كيف مبسوطين ويضحكون على كل شيء..
أدركت إن الفرح اللي غاب عنهم رجع برجوعها..
كانوا مسلمين بموتها وعايشين حياتهم..
بس من غير وعي منهم كانوا ينتظرونها ترجع..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛


في وقت ماكانت العائلة مجتمعة بالبيت..
غادة طلعت حديقة البيت تقابل راكان..
قربت منه وهي تحاول تخفي دموعها وتتحكم برجفتها..
رفع راسه لها وشال نظاراته وثبت عيونه عليها..
تأملت عيونه ولا تدري وش بيكون موقفه من الخبر..
أكيد صار عنده خبر من رجوع هديل..
بس هل راح يتقبلون الموضوع أو بيعارضون رجوعها..

لاحظ رجفتها وإرتباكها..
وأدرك وش اللي مخوفها..
ماينكر غضبه وقهره من الخبر..
وكيف تهاوش مع سلمان وهادي وعلي وعلت اصواتهم كل واحد يتهم الثاني..
ماقدروا يكسرون بقلوب شيبانهم ويواجهونهم بكلام قاسي..
لان الزمن طول السنين اللي فاتت ماقصر معهم..
والندم اللي كانوا يشوفونهم فيهم عرفوا السبب فيه..
ما يفسر تصرف ابوه وعمه بالشهامة او العدل..
كيف هانت عليهم..
صح زوجوها له..بس إشهار موتها وغدرهم فيها ما ينغفر لهم..
وحتى لو هددهم إنه مابيرجعها لهم مالهم حق يعلنون موتها..
لو عذروه إنه بلحظات غضب وإنتقام قال اللي قاله..

لا راكان ولا أحد عرف عن طلب غازي الأول..
لما طلب هديل تكون جارية له ورفض الزواج..
الشيبان قرروا يظل الموضوع بينهم وبين هديل..

أجبر نفسه يبتسم لها إبتسامة بسيطة يطمنها فيها..
ما يبي يكسر فرحتها بأختها..
راكان بحنية\مبرووك رجوعها بالسلامة..
شهقت بفرح وضمته بقوووة وبكت بصوت عالي..
غادة بحزن\ماصدقت..إلى ألحين مو مصدقة..
فرحانة فيها بس أبي أفرح أكثر..
أختي حية ياراكان ماماتت..
راكان يبتسم\الحمدلله اللي رجعها بالسلامة..
لاتخلين التفكير أو شيء ثاني يخرب عليك فرحتك برجوعها..
إن شاء الله بعد الليلة ما بتخافون من شيء..

رفعت راسها وناظرت بعيونه..
غادة بإستفهام\ليه وش بيصير الليلة..؟؟
راكان بهدوء\بنشهر خبر رجوعها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

تنهد بضيق وهو يكتم عصبيته..
امه وشوق ماهم براضين يفهمون عليه..
ام غازي بحدة\ما بأنتظر أكثر..
بأروح لها اليوم أشوفها واشوف ولدك..
غازي\يومه الله يسعدك إنتظري لحتى تهدى الأمور..
وبعدها روحوا لها بكيفكم..
شوق\ليه حن مو غريبين عنها..أهل زوجها..
غازي بسخرية\شوق لاتضحكين على روحك..
المزيد (رواية) إما غرام يشرح الصدر طاريه و لا صدود و عمرنا ما عشقنا - الصفحة 572 - منتدى قصص من وحي قلم الاعضاء


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-29-2012, 11:59 PM   #84
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 12
s11o is on a distinguished road
افتراضي


ماجعلها غريبة الا أهل زوجها..
أم غازي بقلة صبر\يعني متى اقدر أشوفها..؟؟
إذا مارحت اليوم بأروح بكرهـ..
غازي\اليوم إنسي الموضوع..
انا والجماعة بنروح لهم الليلة..
هلها بيشهرون خبر رجوعها..
وأكيد بنشهر خبر الزواج..
وجماعتنا كلها صار عندهم خبر..
شوق\اممم طيب وش تتوقع ردت فعلهم بتكون..؟؟
غازي بجمود\الغضب شيء أكيد..وبعدها الرضا باللي صار..
هي زوجتي ومعها ولدي..واللي عنده مانع يواجهني..
أم غازي بغضب\لاتلومهم ولا تتحداهم..
إللي سويته أنت ماهو قليل في حقهم وحق بنتهم..
ماتت وتقبلوا العزاء فيها..وأنت مغربها بآخر الدنيا..
تحمل نتيجة قرارك ياغازي..
غازي بهدوء\وهذا اللي بيصير..
باتحمل نتيجة قراري..بس فرار غيري مالي شغل فيه..
أم غازي\غيـــرك..؟؟
غازي\تزوجتها وأخذتها معي..
وشيء طبيعي الزوجة تكون مع زوجها..
بس خبر موتها من كان قرارهـ..؟؟
قرار ابوها وعمها..وهم موتوها..
أم غازي بصدمة\ماهو أنت السبب في اللي صار..؟؟
انت اللي قطعت الرجاء فيهم..وحلفت ماترجعها..
غازي\صح انا قلت ..بس هم ماكانوا مجبورين بكلامي..
لو أشهروا الزواج وقالوا زوجنا بنتنا وراحت بسبيلها..
ام غازي\بتظل قاسي ومستحيل تتغير..
غازي\مابريت نفسي من الذنب..
وبالنسبة لي زوجتي وبعدها الطوفان..مايهمني غيرها..
شوق بحذر\وهي موقفها العكس منك ..
غازي بواقعية\يحق لها..

وقف وطلع من البيت..
مايحتاج منهم يذكرونه بشيء هو مانساهـ ..
يحتاجون منه يأكد لهم رجوعها له..رضا ولا غصيبة..

سمع صرخة باسمه..
رفع راسه وشاف رشا تناديه وتركض له..
مد يدينه لها وضمها بقوة وهو يضحك لها..
رشا\حبيبي..فديتك وحشتـــــني..
غازي يبتسم\ياقلب اخوك..
قبلته على جبينه\والله مبسووطة بشوفتك..
فقدتك كثير يالغالي..
غازي بحنية\ماتفقدين غالي إن شاء الله..
وهذا انا رجعت وبعون الله مانبعد مثل قبل..
وين غازي..؟؟
رشا\مع راجح ألحين بيدخلون..

رفع راسه عنها وشاف راجح ماسك يد غازي وداخلين الحديقة..
تجاهل راجح وركز نظره على غازي ولد أخوهـ ..
أبتسم بشوق لما شافه يركض له ويصرخ باسمه..
نزل بجسمه ضمه بقوة ورفعه لفوق..
غازي بفرح\هلا وغلا بالشيخ..
غازي يضحك\أروح معك...
غازي يعقد حواجبه\ههههههه توك واصل وين تروح معي..؟؟
كيف حالك..؟؟
غازي يتعلق فيه\بخير..بأروح معك..
رشا\ههههههه مالك حل..
غازي\أبشر تروح معي..بس بعدين..
ألحين بأروح عندي عمل وبعدها ارجع لك..
غازي الصغير\قل والله..
غازي بتفكير\امممم طيب ماهو الليلة بكره ان شاء الله اخذك معي..
غازي الصغير\قل والله..
غازي يتنهد\ياليل الجلطة..قلت إن شاء الله..

خذته رشا وهي تضحك على شكل غازي..
رشا\وين رايح أبي أجلس معك..وأعرف اخبارك..
غازي\مشوار وبأتاخر فيه..
إنتي نامي عندنا الليلة واسهر معك..
رشا\اوكى بس بأستئذن راجح اول..

مارد عليها ورفع راسه يناظر براجح اللي واقف بعيد عنهم..
وشكله ينتظرهـ .. طلب منها تدخل عند أمه وشوق..
وهو توجه لراجح..وقف قباله..
راجح\عاش من شافك..
غازي\عاشت ايامك..
راجح بهدوء\برسالتك قلت بكرهـ موعدنا..
وش صار وخلاك تحطه اليوم..
غازي\هلها مجتمعين الليلة..
وأبو نايف قال إذا اقبلنا عليهم الليلة يكون أحسن بما أنهم مجتمعين..
راجح بتاييد\رأي طيب..تمشي معي بسيارتي ولا..؟؟
غازي\مابعد نسيت شوارع الرياض..
راجح\عشرة عمر كيف تنساها..
غازي ببرود\والعشرة ماتهون الا على الخاين..
راجح يرفع حاجب\مابه مشكلة أكون بنظرك خاين..
على الأقل أنا خنتك ماخنت نفسي مثلك..
غازي\كل شيء بحسابه ياراجح..
صد عنه راجح\عمـــك راجح ..

طلع من البيت وارتسمت إبتسامة جافة على وجه غازي..
رفع راسه وناظر السماء..
وهمس\الحمدلله إنها حية..وهذا يكفيني..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛

دخلت الصالة بعد ما ناظرت نفسها بالمرايه الجانبية..
لابسة فستان تركوازي لنص الساق كت فتحت الصدر واسعة شوي..
سرحت شعرها بشكل عادي وبسيط..مكياج خفيف..
أكثر شيء أهتمت فيه بمكياجها هو الكحل العربي السميك..
حبت يكون لعيونها تالق كبير بين هلها..
ماتدري ليه لما تناظر عيونها تتذكر نظراته العاشقة لعيونها..
رمت ذكراهـ وراها لما حست بيدين جدتها تتلمسها..
الجدة\بسم الله عليك تهبلين قمر..
هديل تبتسم بإرتباك\فديتك ياعسوولة الحلا كله منك..
الجدة بحنية\تاخرتي على الجماعة يا بنتي..
سمي بالله وادخلي مابه غريب..

سمت بالله وحطت يدها بيد جدتها..
دخلت وهي رافعة راسها بثقة كاذبة مهزوزة..
دمعت عيونها لما سمعت صوت البنات يصرخون فرحانين فيها..
ناظرت فيهم عجزانة تتحرك من مكانها..
كانت سارة اول وحدة ضمتها ورحبت فيها وهي تبكي..
ضحكت هديل بين دموعها وهي تسمعها تزغرط بصوت عالي..
واللي خلاها تصرخ لما سمعت أمها والجدة وأم راكان يشاركون سارة هبالها..
همست بأذن سارة\أحبكــــــــــم...
أبتعدت عنها سارة لأن أمها سحبتها تبي تسلم على هديل..
أم راكان تبكي وترحب\ياهلا يا مرحبا..
يا حي الله من لفى..جعل عيني ماتبكيك يابنت حسين..
والله ما انسى فرحتي برجوع سلمان..ولا أنسى فرحتي برجوعك..
ياجعلك من هل الجنة..والله مانطلع من جزاك يا هديل..

غصب عنها بكت بحسرة من كلام أم راكان..
بس لاتطرون الماضي..أوهموني إنكم كنتوا تنتظروني..
أوهموني بكذبة مكشووفة وانا بأصدقكم..قولوا كنا ننتظرك وندري إنك بترجعين..
كذبوو علي واصدقكم..الحقيقة ما احد يحبها..مؤلمة..

سلمت على نورة وسهى بنفس الضم والدموع والكلمات المشتاقة..
جلست بين أمها وجدتها ولاحظت عيونهم غصب عنهم تناظرها بصدمة..
أبتسمت على حالها..
حتى أمها واخوانها ترفع عيونها لهم وتشوفهم يتاملونها وسرحانين..
وكأنهم لازالوا يشكون إنها رجعت لهم من بعد الموت..
ضحكت بصوت عالي على كلام سارة وهواش امها لها..

سارة\يالدوبة وطلعتي حية..ما أنتي بهينة يالنتفة..
يعني دموعنا و ومشاعرنا راحت على الفاضي..
أم راكان بحدة\سوير ووجع..والله إنها تستاهل النوح..
والزعل على فراقها..
سارة\والله إنها تستاهل..
بس الزعل على فراق مسافر اهون من فراق ميت يومه..
الجدة\صدقتي يا سارة...جربناها كلها وربنا يجيرنا على صبرنا..
غادة بفرح\الحمدلله المهم رجعت..
أم راكان بحنية\طمنينا عنك يا بنتي..وش سوت الدنيا معك..؟؟
بإبتسامة\الحمدلله يومه الدنيا ما قوت تسوي أكثر من اللي الله كاتبه..
أم راكان براحة\الحمدلله ألف مرة..
الكل\الحمدلله..
سارة بمرح\يقولون جبتي معك قوطي طماط إيطالي وينه أبي أشوفه..
هديل بحقد\هذي غادووة اللي تقوول..
روحي أنتي وهي والله ماتجيبون مثل ذيبي..
جعلكم فدوة له أنتوا وعيالكم..
سارة\أقول قومي جيبي قوطي الطماط ولاتغيرين السالفة..
هديل\بأجيبه بس قبل أذكري الله وصلي على النبي..
الجميع\لا اله الا الله محمد رسول الله..
هديل\انتي سويرة هاتي فنجالك..لازم أضمن سلامة ولدي..

سارة رفعت الفنجال وكانت بترميه على هديل بقووة..
سارة بعناد\قومي جيبي القوطي ويصير خير لاتخليني أتهور وأبط جبهتك..
هديل بهمس\يومه عطيها بعصاك على جبهتها..
الجدة\سارة وأنا أمك قربي شوي..
سارة بعجل\والله ما اقرب..

ضحكوا عليها وهديل طلعت تجيب ذياب لهم يشوفونه..
نزلت وهي حاضنته وشافت أبوها أستحت يشوفها بلبسها الغير محتشم..
بس طار إحساسها بالسحى وحل مكانه الرعب والخوف لما أنتبهت إنه محتزم برشاشه..
رجف قلبها وراحت له بسرعة..
نزلت ذياب على الأرض وتعلقت بذراع ابوها..
هديل بنفس مخنوق\يووبه ليه لابس هذا.؟؟
أبو علي يبتسم لها\لاتخافين يا ابوك..
الليلة إن شاء الله بنعلن إن بنتنا حية ورجعت بالسلامة..
هديل بخوف\ليييه تعلن..؟؟
لا لاتعلمهم..لايدرون ماله داعي يعرفون..
باظل هنا عندك على طول والناس لا يدرون ولا شيء..
أبو علي بإستغراب\ليه..؟؟يابنتي ماهي بهينة سواتنا فيك..
هذولاء قبيلتك وهلك ولازم يعرفون وش صار..
هديل برفض\هلي إيه هلي..بس لايعرفون..
يوبه تكفى لاتقول لهم..مابيرضون..
أبوعلي بقوة\انتي متزوجة ماهربتي من هلك..
وأنا اللي زوجتك وبرضاي..
وماصار من بعدها ما احد له شغل فينا..
قلنا متي ولا عشتي..
أنتي ما ضيعتي شرفنا بالباطل..
هديل بغصة\إفسخ هذا..وخره عنك لاتلبسه تكفى..
أبوعلي\لزووم ألبسه الليلة رجعت بنتي وابى افتخر فيها بين القبايل..
هديل بخوف\يوبه ما أحبه..تكفى أفسخه..

ألتفتت على صوت علي وهادي وشهقت لما شافت هادي لابس مثل أبوها..
هديل بنحيب\والله العظيم ماتلبسه ولا تطلع فيه..
الحين تنزله من عليك..بسرعة نزله يا هادي تكفى..
علي بصدمة\بسم الله عليك..هديل وش فيك..؟؟
هديل\علي تكفى طلبتك..تكفى خذ السلاح منه..
والله مايطلع وهو معه والله..
هادي مصدوم\..........................ليه..؟؟
هديل بقهر\لاتقووول ليه..أنت تدري ليه..علي تراني طلبتك..
علي بحنية\طيب أهدي وصلي على النبي..
ليه وكل هذا الخوف..هادي رجال وله حق يلبس..
هديل بحسرة\لا ماله حق يلبس..
ولا انتوا تلبسون السلاح..والله مايطلع فيه..
هادي بهدوء\دام هذي رغبتك ..أبشري ما اطلع به..

فكه من عليه ومده لعلي..قرب منها وقبلها على جبينها..
بالموت قدرت تتحكم في شعور الغضب اللي تملكها..
ولا ضربته وبعدته عنها بقسوة..
ماتبي توجعه أو تضايقه..بس مستحيل تتهاون بتكرير الماضي..
هادي وسلمان وسلاح..
أدركت إن سلمان يمكن يكون محتزم مثلهم صدت عنهم بسرعة..
بس أبوها مسك يدها وسحبها له..
ضمها يهديها ويتمنى يشيل الرعب من قلبها..
همس لها\أبيك تحلليني من حلفي..
هديل\...............
أبو علي مد لها عقاله\من يوم زوجتك له وأنا حالف ما البس العقال..
الا يوم ترجعين..لبسي أبوك عقاله..يا عصبت راسه..

بكت بحسرة على حال أبوها ورفعت نفسها على اصابع ارجولها..
قبلته على جبينه وحطت عقاله على راسه..
وهمست بأذنه\ما بأرجع له..


صدت عنهم وراحت لغرفت غادة فوق..واخذت ذياب معها..
بكت بقهر من حالها ومن وضعهم المتوتر..
وكانت تهمس لنفسها اللي سويتيه صح..
مالهم شغل في الرشاش والفرد..

وقفت بسرعة وأخذت جوال غادة دورت على اللي تبيه..
عرفت من يكون من رسالة بصندوق الوارد..
أتصلت عليه وهي تقوي نفسها لا تبكي..
وقبل لا يرد عليها قفلت الخط..
كتبت رسالة سريعة وارسلتها على جواله وأنتظرت الرد..

فتحت رسالتها مرة ثانية وقرتها..
السلام عليكم..
طلبتك يا ابو علي سلمان لا يحتزم بفرد ولا رشاش..
هو وهادي تكفى..أختك هديل..

وصلها الرد بكلمة وحدة ( أبشري )

تدري إن اللي تسويه غلط ومالها شغل بامور الرجال..
بس اللي يقول مثل ها الكلام يواجها وبيغير كلامه..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛


بــ مجلس أبو علـــي ..

براس المجلس يجلسون كبار وشيوخ القبيلة..
وكل الحاضرين يتسألون عن سبب جمعتهم الليلة..
بس يظل لكل شيء أصوله ولا راح يسألون لحتى يتكلم أبو علي بنفسه..

ناظر باخوهـ اللي جالس قريب منه..
ونقل عيونه بين عياله وعيال أخوهـ..
وحتى أخوانه عيال عمه كان عندهم خبر بالموضوع من الفجر..
يبيهم يكونون عون له ويوقفون معه..
سما بالله العظيم وبصوت واثق وعالي..
أبوعلي\الساعة المباركة يوم أجتمعتوا الليلة عندنا..
وأنا يالوجيه الطيبة جمعتكم ومقابل ربي فيكم..
أنتوا هلي وعزوتي..وأنتوا سندي لا ضربني الزمن..
والرجال من دون قبيلته وناسه ما يسوى..
أطلبكم تسمعوني ولا أحدن يقاطعني..
لكم دين في رقبتي..عمره خمس سنين..
ويشهد الله إن ذا السنين مرت علي جايرة وقاسية..
أنا جيتكم قبل خمس سنين وأنتوا مجتمعين في مجلسي..
وقلت لكم تعرضنا لحادث وبنتي ماتت في الحادث..
ياهلي حن تعرضنا لحادث..وحادثنا كبير ويكسر الظهر..
بس ماهو اللي قلته لكم..
كلكم تذكرون سالفة الدم والقتل اللي صارت بينا وبين الجالي..
وإنهم طالبوا برقاب عيالنا هادي وسلمان وأنحكم عليهم بالقصاص..
رحت أنا وأخوي أبو راكان لبيت غازي بن جالي..وطلبناهـ الصلح وعتق الرقاب..
وقبل الطيب بالصلح وحفظ الدم والأرواح..
الجميع صاروا يرددون\الله يعطيه العافية..
والله إنه كفوو ورجال...جعلها في ميزان حسناته..
مايقصر ابو ذياب..رايته بيضاء..والله إنه نشمي يوم رضا بالصلح..

أبوعلي يكتم قهره\إيه رضا بالصلح ورجعوا لنا العيال بخير وطيبين..
بس أبو ذياب كان له شرط في الصلح..
وطلب مني بنتي زوجة له..

علت الأصوات في المجلس..
اللي يستنكر واللي ما يصدق..واللي يشره على ابوعلي ليش ماتكلم..
وقف علي وتكلم معهم بصوت عالي..
علي بنبرة عالية\صلوا على النبي يالسامعين..
شايبنا طلبكم تسمعونه ولا تقاطعونه..
إدحروا إبليس ولا تخلون له مكان بينكم..
مايدخل بين أحد الا وفرقهم..

بعد ماصلوا على النبي وأستهدوا بالله..
تكلم واحد من شيوخهم يطلب ابو علي يكمل كلامه..

أبوعلي\أدري إن الحق لكم تعرفون باللي صار وبمطلبه مني..
بس أنا كنت أبى ولدي يرجع ولا ابى أخسر بنتي..
والدنيا ما تجي على الكيف..خيرتني دنياي بين ولدي وبنتي..
أما عيني اليمين ولا عيني الشمال..ضاقت علي يا الوجيه الطيبة..
وشفنا إن النسب والقرابة بين القبيلتين احسن من الثار والدم مسفوك..
البنت وافقت على الزواج وسافرت مع زوجها..
بنتي اللي قلت لكم إنها ماتت من خمس سنين حية ماهي بميته..

.......\لا يا ابو علي لا..
كلامك منقووود عليك وعلينا..مانعطي بناتنا من دون حق..
أبوراكان\ياابن الحلال..وش من دون حق..
البنت تزوجت على سنة الله ورسوله..وهو خذاها معه..
2.....\وليه ما اشهرتوا الخبر بين المسلمين...
ليه زوجتوها بالدس والسر..؟؟
علي بقوة\كنا بنشهر الخبر..بس الظروف مارضت..
3.......\والسبب اللي قتل عشانه هادي ولد الجالي...
ماهو بسبب أختك..؟ليه قتله ومابينهم شيء..؟؟
وليه زوجتوها أخو المقتول..؟؟
هادي بغضب\تعقب وتخسي يالردي..
أشرف من شعر لحيتك..
3......\إلا أنت اللي تعقب وتنطم...
دام الزواج تم وعلى سنة الله ورسوله..
ليه قلتوا إن بنتكم ماتت..؟؟ليه تبريتوا منها..؟؟
أبوعلي بقوة\ما تبريت من بنتي..هي تاج راسي بين الرجاجيل..
3..... بقهر\فهمنا ليه قلت إنها ماتت..؟؟ليه دفنتها وهي حية..؟؟

غازي بصوت جهوري\أنا اللي دفنتها ماهو بأبوها...
3....... بغضب\ومن أنت..؟؟
غازي\نسيبكم غازي بن جالي..

تحولت كل أنظار اللي بالمجلس للي واقف عند الباب..
غازي وجنبه أبونايف وراجح..وباقي القبيلة واقفين معهم..
أبونايف\السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
الجميع\وعليكم السلام ورحمة الله...
أبونايف\مساكم الله بالخير...
جيناكم اللية يوم عرفنا بجمعتكم الطيبة..
حن أخوانكم وبني عمكم الجالي..

رحبوا فيهم قبيلة الجاسم وقلطوهم براس المجلس..
كثروا الرجال في المجلس..
فاضطروا اكثر شباب قبيلة الجاسم يطلعون برا المجلس..
ويفسحون المكان لضيوفهم..
ووقفوا بفضول عند النوافذ والباب..

بعد الترحيب واخذ العلوم والأخبار..
تكلم أبو نايف ..
أبونايف\حن ماعدنا باغراب على بعض..
الدم والثار اللي كان بينا راح وطوته السنين..
الليلة حن أنساب وبينا وبينكم ولد..
حن عمامه وأنتوا خواله..
ولدنا خذا بنتكم على سنة الله ورسوله..
طلبها له زوجة وهي وهلها رضوا..

3.........\الزواج إشهار يا ابونايف..ماهو بهرب ودس..؟؟
غازي بحدة\أبوها وأخوانها حالهم من حالكم..
خذيت زوجتي وارسلت خبر لأبو علي ..
إن بنته ماتت مع زوجها في حادث وهم طالعين جدة..
وبعدها ابو علي ماقدر يشهر الزواج واشهر خبر موتها..
لانه ماعاد يهم إشهار الزواج والبنت ميته..

أحد شباب الجاسم\وأنت بكل قلب بارد تموت بنت الرجال..
تقهره وتقهر هلها وأخوانها..
ليه تاخذها وذي نيتك فيها..
غازي بقوة\لأني ماكنت ابى أي صلة بيني وبينكم..
بوقتها كان دم أخوي لازال بثيابي وقلبي ماقد شفى من فقدانه..
خذيتها معي وقلت لها تنسى هلها وهلي هم هلها..
واليوم هدت النفوس وأمنا إن الدنيا فانية ولا يبقى غير وجهه سبحانه..
أرسلت خبر لهلها إن بنتهم حية..
ورجعتها لهم عسى تقر عينهم فيها..

أستمر الجدال بين بعض الشباب من القبيلتين..
والبعض يحكي القصة اللي قالها ابو علي للي ماسمعوها..

أحتدت النظرات بين غازي وعلي..
كانت اول مرة يشوف محمد غازي ويعرفه..
علي وهادي وسلمان عرفوه في إيطاليا..
وراكان يعرفه من ايام ماكانوا يزورونه عشان يقبل الصلح..

أبوعلي حس بنار تشب في قلبه لما شافه..
شاف عذاب سنين من دونها ومن دون خبر يطمنه عنها..
شاف إنكسار زوجته وعياله..شاف دموعه اللي ما جفت..
لو يقوم ويذبحه ويطفي نارهـ..
مرت في باله هديل ضحكاتها معهم وكلامها اللي طمنه عليها..
بس هي ماتبى ترجع له..
واللي تبيه بتلقاهـ ..
أستمع له كيف يبرر ويقنعهم بكلامه..
كيف يدافع عنها وكأنه الولي عليها وعليهم..
يتمنى لو يوقف ويصرخ بعالي صوته..
كذاب يالخسيس..طلبتها جارية وذليتنا..

طال الكلام وعلت الأصوات..
وتكفلوا شيوخ القبيلتين بحل الموضوع..

شيخ الجاسم\حن ومثل ما قال أبونايف..
صار بينا نسب وبينا وبينهم ولد والله يزيدهم..
الكلام في الفايت نقصان عقل..
زعلنا إن بنتنا بحكم الميتة سنين..
لو اشهرتوا الزواج كنا وغياكم إخوان وأهل من زمان..
بس حكمة رب العالمين فوق كل شيء..
مبرووك رجوع بنتك يا ابوعلي..والله يجعلها آخرت الأحزان..
ومبروك علينا النسب الطيب يا ابو ذياب..

بعد كلام شيخ الجاسم أنتهى الإعتراض رغم عدم الرضا من البعض..
قلطوهم على العشاء وحلف أبونايف إن عشاهم عنده من بكرهـ ..
الجاسم والجالي..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

سحبت جدتها يدها من فمها..
ناظرت باظافرها المجروحة من كثر ما عضت عليهم بأسنانها..
أم علي\يابنتي أذكري الله وش صار فيك..
الجدة بعصبية\كليتي لحمك يالخبل..نزلي يدك..
أم راكان\هديل وش مخوفك كذا..؟؟مابيصير عليك شيء..
عزيمتهم الليلة إشهار زواجك..
ماردت عليهم دموعها متحجرة بعيونها..
وكلها ترتجف وماقدرت تسيطر على خوفها..
صابها الرعب من شكل أبوها واخوانها بالسلاح..
وقفت بسرعة وصارت تمشي وتدور في مكانها..

قربت منها سارة ومسكتها بقوة..
سارة بعصبية\بنت إهدي لا يروح عقلك من الخوف..
أنتي خايفة منهم؟؟باذن الله مايصير شيء..
هديل بقهر\وخري عني..إتركيني..
سارة تهزها\إرحمي حالك وحال امك وحالنا..
لاتخافين أنتي عند هلك..
هديل بغصة\عند هلي...!
سارة بحنية\إيوهـ أنتي عند هلك..
ماعليك شر..

جلست جنب سارة وهي تستمع لكلامها اللي طمنها وريحها..
بس مامرت دقايق الا ويسمعون صوت طلق نار رشاشين كاملة..
وقفت هديل بسرعة وهي تصرخ برعب..
خرجت من الصالة تركض..
حاولت تفتح الباب بس كان مقفووول..
هديل بنحيب\يووووووووووبه...قتلوا ابووووي...
هااااادي...يووومه إلحقي علي قتلوا هلــــي..
قتلوا أخواني..لااااااااااااااااا....يوووووووبه تكفى تعال..
لاتموووت يوبه تكفى لا تموووووت...
غادة بخوف\هديل بــــــــــس حرام عليك...
ما أحد مات..تكفين خلاااااص..
هديل تضرب الباب وتصرخ\لااااااا قتلوا هلي...
قتلووووهم بسبتي..أقتلووني أنا..
أنا اللي هربت منكم..انا اللي أختفيت خمس سنين..
أم علي تبكي\بسم الله عليك..هديل يابنتي ما احد ذبح هلك..
إستهدي بالله..
هديل بإنهيار\إفتحي الباب يووومه بأرووح اشوف أبوي وأخواني..
إفتحي الباب..يوووووووووووبه..

قربت منها سارة وغادة وشالوها غصب عنها..
كانت تبكي وتضربهم وتقول إنهم قتلوا أبوها وأخوانها..
مارضت تهدأ ولا تسمع لهم..
طلعت غادة وأتصلت على أبوها..
طلبت منه يجي هو واخوانها داخل البيت بسرعة..

أول ماشافت ابوها دخل عندهم وقفت بسرعة وضمته وهي تبكي..
هديل بنوح\يوووبه لا تموت..
لاتخليني وترووح..لايقتلونك..
أبوعلي بحنية\بسم الله عليك..وليه خايفة كذا..
اللي سمعتيه من زوجك وأخوك..
هديل بغصة\جــ......ـــاء..؟؟
أبوعلي\إيه يابنتي جاء..ومعه شيوخ قبيلتهم..
هديل بحزن\مابأرجع له..
أبوعلي يطمنها\ولالك إلا طيبة الخاطر..
هديل بتاكيد\مابأرجع له..
أبوعلي يهز راسه لها\مابترجعين له..

علي يبتسم لها\عاجبك شكلنا..
الضيوف في مجالسنا وحن جالسين معك..
هديل بألم\لاتموتون..ما ابى افقدكم..
يوبه تكفى لا تقهروني فيكم..

ضمها ابوها وهو يهمس لها بكلمات..
يطمنها فيها إنه مابيصير عليهم شيء..

عبدالله بعجل\يوبه الشيخ أبونايف يبيك..
أبوعلي\يالله جايكم..
خرجوا العيال وهي مسكت يد ابوها..
هديل\يوبه من ابو نايف..؟؟
أبوعلي\من كبار قبيلة الجالي..
هديل بأمل\عنده ولد اسمه تركي ومسفر..؟؟
أبوعلي عقد حواجبه\من وين تعرفينهم..؟؟
هديل\يعني هو اللي يبيك..؟؟
أبوعلي\إيوهـ هو..بس من وين تعرفينه..؟؟
هديل برجاء\يوبه تكفى ابى اشوفه..
ابوعلي باستنكار\تبين تشوفينه..؟؟
هديل بغصة\يوبه انا اعرفه من إيطاليا..
هو كان لي مثل الأب..طيب وحنون..
أهتم فيني وعاملني مثل بنته..
تكفى يوبه دخله عندنا ابي اشوفه واسلم عليه..
ابوعلي\الله يجزاه كل خير..
بس يابنتي منقود وعيب تدخلين عندهـ..
هديل برجاء\بس أنا عشت معه ومع هله هناك..
بس أبى أشكرهـ واتسامح منه..تكفى طلبتك..
أبوعلي\يابنتي بتحرجيني مع الرجال..
هديل\تكفى يوبه..بألبس عباتي وطرحتي..
أبوعلي\طيب بأدخله المجلس الداخلي وباكون معه..
وانتي تعالي وجيبي معك القهوة..
هديل بفرح\إن شاء الله..

سحبت عباية سهى بنت عمها ولبستها بشكل سريع..
لفت الطرحة على راسها وتلثمت فيها..
مسكتها سارة ومسحت الكحل اللي سال من عيونها بعد مابكت..
أخذت القهوة من غادة وتوجهت لــ الضيافات الداخلية..
وقفت لحتى ينادي عليها ابوها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


قرب من ابونايف بعد ماشاف أبوعلي يرجع لبيته..
غازي\خير ياعم..وش فيه ابو علي..؟؟
أبونايف بحيرة\يقول بنته طالبتني وتبى تشوفني..
غازي\زوجتــــي..؟؟!
أبونايف\إيه زوجتك..الله العالم وش في خاطرها..
يمكن تبى الطلاق منك..
غازي بتصميم\ماتدخل إلا وانا معك..
أبونايف بغضب\معصـــي..بأشوف أول وش تبي..
غازي\والله ثم والله ماتدخل إلا وأنامعك..
وإذا قال أبوعلي شيء فحلها معه..اناداخل داخل..
أبونايف\ياولدي خلني أعرف البنت وش تبي.؟؟
غازي\مابه مشكلة نعرف سوا..
أنا زوجها ولاني بغريب عنها..
أبونايف بتسليم\يالله ما اقدر أمنعك ..

مشى مع ابونايف وأنتبه لنظرات مسفر الغاضبة..
تمنى لو ماكانوا بين القبايل..
كان فضى باقي رشاشه في صدرهـ..


مشى مسفر في حديقة البيت بقهر..
وسمع شباب من قبيلة الجاسم يتكلمون عن بنت ابوعلي..
وباين إنهم ماأقتنعوا بكلام الشيبان في المجلس..
مسفر بصوت عالي\ماهي بمرجلة هتك الأعراض والكلام في بنات الناس بالباطل..
إن كنك رجال وقد كلمتك..قلها في وجه أخوانها وزوجها..
ولا إبلع لسانك وكل تبن..
تقدم واحد منهم ودف مسفر بقوة يبي يرميه على الارض..
تدخل هادي وراجح وأبعدوه عن مسفر..
مسفر\عد كلامك على أخوها..
..........\لاني خايف منك ولا من أخوها..
وبأقولها بصوت عالي..الثوب يشين شكله لا ترقع..
بدم حار مسكه هادي وتضارب معه بقهر..
تدخل مسفر وبدل لا يفكهم من بعض..
ضرب الثاني اللي كان يسب مع خويه...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

دخلوا الضيافة الداخلية وكان أبوعلي ينتظرهم ..
أنصدم لماشاف غازي بس ماقدر يمنعه أو يطردهـ بوجود أبونايف..
جلسوا في المجلس وبعد دقايق دخلت هديل والقهوة معها..
أخذها منها ابوها وهي جلست جنبه ورفعت راسها لأبونايف..
لماشافت اللي معه شهقت بصدمة..
وشهقتها خلقت الندم في قلب ابونايف اللي تمنى لو منع غازي مايدخل معه..
وابوها تمنى لو يقوم ويطلعها من المجلس ويخبيها عن عيونه..
أما هو فكانت عيونه تأكلها من أول مادخلت المجلس..
بعبايتها ولثمتها..
سحرته عيونها المكحلة والمرسومة..
يتمنى لو يختفي أبوها وابونايف..ومايبقى احد معهم..
مشتاق لها من قبل لا يعرفها او يتزوجها..
يحسها تنتمي له من زماااان..
آخر مابينهم كان همس منه لها ومنها له..
وبعدها خذوها منه..
شهقتها كانت مثل السمفونية العذبة لأذنه..
ونظراتها المرتبكة المصدومة زادت شوقه لها..

أبونايف يقطع الصمت\أمري يابنتي وش اللي في خاطرك وأنا حاضر..
طلعها صوت ابونايف من قوقعتها مع غازي..
تمنت لو توقف وتقول لأبونايف إنها ماتبيه..
وتبي فراقه والطلاق منه..
تبي تقوله هذا اللي كنت هاربة منه ومتخبية عندك بسببه..
تبي تعلمهم بكل اللي سواه فيها..
تبيهم يحكمون بينها وبينه بالفراق المؤبد..
او إعدام روحه وسلبه كل شيء..
مثل ماسلبها اهلها دراستها أنوثتها وكيانها كله..

لاحظت بعيونه إنه يعرف وش الي تحاول تسويه بس مانعة نفسها منه..
صدت عنه وناظرت بوجه أبو نايف..
الوجه الطيب المتسامح..
كيف أهتم فيها من ألو ماشافها في السفارة..
عاملها مثل بنته وسماها باسم بنته..
هربت منه ماودعته بكلمة..
تبي تعتذر منه وقوله إنها وصلت لاهلها بالسلامة..

هديل بصوت مبحوح\ماعرفتني يوبـــه..؟؟
رفع راسه يناظرها بتسؤل..
هز راسه بالنفي من دون كلام..
هديل بغصة\انا قمــر بنتك اللي لقيتها في السفارة..

بلحظات تغيرت ملامح أبونايف من الحيرة إلى البهجة..
أبونايف\انتي قمر..؟؟
هديل\إيه أنا..الحمدلله رجعت لهلي ورجعت لــ السعودية..
سامحني يوبه يوم رحت ولا وادعتك..
والله مانسيت خيرك معي ولا وقفتك الطيبة..
أبونايف بفرح\الحمدلله على السلامة يابنتي..
سبحان الله ما اصغر الدنيا..شوفي وين لقيتك أول مرة..
واليوم جيت أرجعك لزوجك..

نزلت راسها وأختنقت من كلمته..أرجعك لزوجك..
لو يموت مارجعت له..
قطع ابوها السالفة قبل يبداها ابونايف..
أبوعلي\مشكور يا أبونايف على إهتمامك في بنتي ورعايتك لها..
مع إني ما اعرف كيف تقابلتوا وش كانت أحوالها هناك معكم بس الحمدلله..
طمنتنا إنها كانت بخير ومرتاحة..وابوذياب رغم اللي كان في قلبي عليه ..
سامحته بعد ماعرفت إنه كان مراعيها ومعوضها عنا وعن هلها..

تبي تصرخ بصوت عالي..
يوبه إسكت..لا تخليه يعرف..لاتخليه يضحك علي ويشمت فيني..
خله يحس إن جرحي موجعكم مثل ماهو موجعني..
لاتريحه بقبولك فيه..
ماكانت هذي غايتي يالغالي..
كنت ابيك ترتاح من همي ومن الزعل على حالي..
أنا كذبت عليك سامحني..
قوم أقتله وامسح نظرات الحب والنفاق من على وجهه..
أكرهـــــه يوبه..أكـــــــــرهه...


بعد ماعرفت إنه كان مراعيها ومعوضها عنا وعن هلها..
ترددت الكلمة في باله مرة بعد مرة..
كيف كنت مراعيها..؟؟كيف عوضتها عنكم ..؟؟
الكسيـــــرة وش قايلة لكم..؟؟
رفع عيونه لها وهي تمد له فنجال القهوة..
هديل بحقد\ســـــــــــم ..
غازي بحنين\
بشـرب مـنْ الدلّـه لـوؤ كـآن بهـآ سـمّ

مـآ اهـزّ فنجآلـي و لآ أقـوؤل كآفـي . .

مـآ دآمـه بيمنـآك و تقـوؤل لـي : سـمّ

بسـم الله أشـرب و كـل سـمّ عوآفـي...




لمعرفة \


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-25-2013, 01:16 PM   #85
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية ابتسم رغم دموعي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
العمر: 26
المشاركات: 5,783
مقالات المدونة: 1
معدل تقييم المستوى: 16
ابتسم رغم دموعي is on a distinguished road
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...


صبــــــــــــاح \\
الأمل يعانق القلوب ..

مســـــــاء\\
التفائول بغدٍ أفضـــــل ..


كيفكم
أحبتــــــي في كل مكــــــان ..؟؟

مبعثرة حروفي وانا أكتب لكم..
أحد الغاليات كانت رفيقة لنا من خلف الكواليس..
ظهرت قبل ايام وصرحت بإحساس خفي بقلبها..
بأني أنا قد أكون ( اقدار ) كاتبة ملامح الحزن العتيق ..
عندما قرأت تعقيب غاليتي كن أو لا تكن..
إبتسمت بسعادة بالغة..وشعرت بفخر كبير..
أن يتم تشبيهي بغاليتي اقدار..
عزيزتي أثرتي تساؤلات الغاليات..
احد الحبوبات قالت إعترفي كشفناك يا صدوود اقدار..
لم تكوني أنتي أول من فاجئني بهذا الاحساس..
أنا لستُ اقدار..ولستُ كاتبت ملامح الحزن العتيق..
اقدار كان لها تواجد معي منذ البداية..
تمنت أمنية وحققت لها ماتمنت بحمد الله..
ومن هنا أرسل تحية طيبة لــ اقدار الغالية ..
عزيزتي إشتاق المتصفح لأحرفك الأنيقة..وتوقعاتك الرائعة..
وأشتقت أنا لوجودك بالقرب مني..
فــ كوني بخيــــــــر لأجلك وأجلنا..

بالنسبة لـمطالبت البعض بظهور طليقت غازي (سحر)..
عزيزاتي انا ذكرتها كسرد لبعض التفاصيل..
بس مثل ماهو واضح لـ الجميع الطلاق مر عليه سنوات طويلة..
فبأي حق ترجع الطليقة لـ الظهور في حياة غازي وتكون سبب لعودة هديل..
مابينهم طفل يفسر عودتها لحياته..
ولا بينهم تواصل من اي نوع..
لربما يتم ذكر طليقته كسرد لاحداث ماضية فقط..
اما عودتها لحياتهم وتحاول ترجع لزوجها بإيذاء هديل..
هذا أمر مبتذل كثير في الروايات وأنا شخصياً ما احبذ هـ الشيء..

شـــــــــكراً بحجم السماء..
لكل أحبتـــــــــي المتواجدون دوماً بقربي..
ولكل من سجلوا لأجلي هنا وفي الجوار..
ولــ غالياتي من راسلوني بكلماتهم الطيبة شـــكراً لتواجدكم ..

وترحيب كبيــــر بالشاعرات المبدعات..
والله ما أنت بهين يا غازي أنكتبت فيك الأشعار والمعلقات..
حتى الخواطر تنبض باسمك..
<<فيس يطالع رابطة هديل..يتفاخرون بغازيهم عطووهم على راسهم <<فيس الفتنة..


البارت إهــــداء لـــ الجميـــــــــع ..
ولعزيزتي ..
صوت الحيــاة ..
@
روح تحب الحياة ..

البارت السبعــــون ..


تقولين :لماذا تحمّل الأربعين مالا تطيق؟!
لماذا تكثر الشكوى منها .. ومما فعلت بك؟!
تقولين أن الأربعين سن هادئة متزنة تخلصت من حمق العشرين
ومن غرور الثلاثين .. وقبلت أن تتعايش بسلام..
مع نفسها ومع العالم..
ما تقولينه ، أيتها الصديقة ، صحيح ومنطقي..
ولكن منذ متى اعترف الشعراء بالصحيح والمنطقي؟!
الشعراء يرون في الأربعين رحيل الشباب وقدوم الكهولة ،
سفر الربيع ووصول الخريف ، هروب النهار وهجوم الليل..
وأنا ، يا سيدتي ، أخاف أن تقلّم الأربعون أظافري ،
أن تكسّر أقلامي ، أن تحنطني ، أن تعطيني قلباً صناعياً ،
أن تجعلني مليئاً بالوقار .. والقش..
أود أن أظل في طفولة لا تنتهي..
والأربعون هجوم كاسح على الطفولة ..
تقولين : ولكن الطفل يبقى في الروح..
يبقى .. يبقى.. ولكنه يوشك أن يختنق..
ثمة كلمة أخيرة .. سأكف عن الحديث عن الأربعين ..
لسبب آخر..
ذلك أن الحديث عن الأربعين بعد أن تجاوزتها..
بخمس سنين قد يعتبر من باب التضليل!...

المرحوم بإذن الله تعالى..غازي القصيبي..


أرسلت الرسالة وهي تحس براحة..
لانها راح تقهرهـ وتغيضه..
وقبل لا تقفل جهازها أتصل عليها..
ظلت تناظر الجوال بتشفي وإبتسامة نصر مهزوزة..

أجل أنقهر أنا لوحدي قبل النوم..
لا يا حلوو حتى انت باخليك تموت قهر..

قررت تقفل الجوال بما أنه صار يعرف رقمها..
وصلتها رسالة وكانت متأكدة إنها منه..
فتحتها وغصة بإبتسامتها..

يامن عذابه يشققني ويرفاني
فرقاك غصب علي بالحيل مكتوبه ..
خبرت نصف تعب من نصفه الثاني
بعضي الرماد وبعضي نار مشبوبه ..

قفلت الجوال ورمته بالدرج الجانبي لها..
ضمت ذياب لها وغمضت عيونها..
فراقي صار عذابه ..؟؟
غيابي عنه مشقيه..؟؟

شف كذب أبووك..يقول أنا نصفه الثاني..
وهو ميت من دوني..
لو كان بيموت من دوني كان مات السنين اللي غبتها عنه ..
يحسب إن الكلام بيعوضني مافقدته..

الزمن بيحكم بينا ياذياب..
خلك شاهد علينا...

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛

كانوا بحديقة البيت مسوين باربكيو..
كلهم مجتمعين ما ينقصهم الا غازي..
لان راجح ما طلب حضورهـ..
وبعناد من رشا أتصلت في أخوها وطلبت منه يشاركهم..
تعذر بشغله وما يقدر يتواجد معهم بس هي لزمت عليه..

رمى راجح علبة مويا على طالب اللي يصارخ على شوق..
راجح\وعود يشق بلعومك..تصارخ عليها قدام عمها..
إذا رحت البيت كفخها..
طالب ينفخ\أنت تعال اسمع وش الخبلة تقول..
شوق بسرعة\طالب اسكت لا تعلمهم..
طالب\لا خليهم يدرون بهبالك..
شوق بزعل\طويلب مالك شغل..اذا ماعجبك الموضوع لا تجي..
طالب\هههههههههههه حلوة اعجبتني لا تجي..
يعني لمن بيزفونك..؟؟
راجح بهدوء\وش السالفة..؟؟
طالب\بنت اخوك تبي تسوي حفلة وتلبس فستان زواج..
راجح يبتسم\طيب وانت ليه معترض..؟؟
طالب عقد حواجبه\معترض لان كم سنة صار لنا متزوجين..
وبعدين إذا أنت ناسي ترى الحرمة حامل..
راجح\هههههههههه بس هي في خاطرها تسوي حفلة لنفسها..
وتبى تلبس فستان ابيض انت وش دخلك..؟؟
طالب\تلبس أبيض لمن..؟؟والحفلة مالها وجه ..
راجح\تلبس لنفسها..هي حابة تلبس وتسوي حفلة..
طالب\مايصير حفلة من دون معرس..
راجح\مالك شغل تستعرض في فستانها وتطيب خاطرها..
أنت خلك في شغلك أو في بيتك..أنا باحضر العرس..
شوق براحة\فديتك يا عمي..فهمت الحين شيء وفي خاطري..
كل البنات لبسوا فساتين لعرسهم وأنا ابى البس مالك شغل..
طالب برفعة حاجب\وأنا ابى البس المشلح وانفخ صدري ويعنني المعرس..
تصدقين اعجبتني السالفة..
رشا\ههههههههههههههه هذا اللي جالس يهاوش يوم جات على المشلح رضا..
طالب\أجل اللي لبسوا احسن مني..
لبى عصقووولة ولا يهمك احسن عرس نسويه..
ام غازي\ياوجه الله انت من جدك بتماشيها في هبالها..؟؟
تبون تفشلونا قدام الناس..؟؟
طالب\أفا حن نفشلك..؟؟
ما احد من الناس له عندنا شيء..كيفنا نعرس اليوم بكرهـ بعد سنة..
كيفنا نسوي عرسنا متى ما نبي..دمقراطية..
راجح\في عينك قال دمقراطية..قم شف اللحم أستوى ..
طالب\أعتقد إني ضيف ماله داعي أكرف..
قم أنت شف اللحم..عازمني تبى تشغلني عندك..
هذا وانا عريس وباخذ بنت أخوك..
أروح اتعشى فلافل أحسن من منتك علينا..
راجح مفتح عيونه\أعوذ بالله قلنا شف اللحم ماقلت أكنس الحوش..
رشا\ههههههههه عايش جوه أخوي مرة..
شوق تبتسم\وهو صادق عازمنا زوجك يشغلنا عندهـ..
راجح يتنهد\استغفر الله وش اللي خلاني أعزمكم عندي..
طالب\أتغشمر معك يوبه وش فيك..الله يهداك ماتقبل غشمرة..
قام طالب يشوف اللحم وراجح يضحك على كلامه..
راجح\أجل اتغشمر معاك...
طالب يبتسم\عامر يقول كذا..عاجبتني الكلمة..
غازي\السلام عليكم وحمة الله ..

ردوا السلام عليه ورشا حضنته ورحبت فيه..
جلس جنب أمه بعد ماقبل راسها..
وكانت ردت فعلها السكوت والتحيز عنه..
وبعد ماصافح راجح صد عنه بهدوء..

جلس قريب من شوق وهو يسمعها تتكلم عن حفلتها..
ناظر في أمه بس هي كانت صادة عنه وماتكلمه..
من بعد رجوعهم من عند هديل..
قالت كلمة وحدة في وجهه وبعدها صدت عنه..
أم غازي بقهر\ليتني ما شفته ..

تمنت إنها ماشافت ولدهـ ولا ضمته..
مايدري بسبب كلام هديل لهم..او لانه ولده..
مايلومها على كلامها لهم ولا يشره عليها..
هله ماقصروا فيها وكله منه..
تمنت امه لو حرمتهم من ذياب..
لو طردتهم او غلطت عليهم..
ع الأقل يكون عندهم سبب يواسيهم..

شوق\هاه غازي وش رايك..؟؟
غازي بهدوء\على راحتك..
بس انا مو عاجبني الموضوع..
شوق بزعل\ليه..؟؟والله إنها في خاطري..
أم غازي بحدة\أنا قلت لك بتكون حركة بايخة ومالها داعي منك..
هذا أنتي متزوجة وألحين حامل وتوك تبين تسوين حفلة زواج..
شوق بتصميم\يومه كان لنا ظروفنا لما ماسوينا حفلة..
بس الحين الحمدلله كل شيء تمام..وبعدين مو حفلة ومعازيم..
حفلة صغيرة تجمعنا وتجمع أهلنا القريبين منا وصديقاتي..

طنشتها أمها وماحبت تناقشها قدام احد..
جلست رشا جنب غازي وهي تبتسم له..
رشا بفرح\مشتاقة لك..مر وقت طويل ما سولفت معك..
غازي بمحبة\برسم الخدمة متى ما تبيني جيتك..
رشا\فديتك يا ابو ذياب دوم تجبر بخاطري..
شوق\آآآهـ ياقلبي على ذياب وش زينه..
رشا\ماخذ زين ابوهـ ..
غازي يبتسم\نسخة من أمه..
شوق بهدوء\متى أخر مرة شفت ذياب..؟؟
غازي\في ايطاليا..
شوق\ليه ما تطلبه منها..ع الأقل تشوفه وترجعه لها؟؟
غازي\انا وهي واحد..وما ابي ذياب الا وأمه معه..
رشا\اممم احيان كنت اشوف هديل تشبهك..
شوق بعبط\بدا تاثير النوم..بتنام الحين يا أخوي جاملها..
رشا بتطنيش\اكرميني بسكوتك..
لا والله بجد غازي..كنت اشوف فيها منك..
غازي باهتمام\كيف..؟؟
رشا بتفكير\اممممم اتذكر مرة في المزرعة بايطاليا..
دخلت مكتبك وكنت انت تهاوشها..وهي واقفة وتصارخ عليك..
كنتوا مقابلين بعض وانت معصب عليها مرة..
ههههههههههه هي ضربتك بكتاب وهربت منك..
وأنا قفلت الباب ما خليتها تخرج من المكتب..
شوق\ههههههههههه يوم كبت المويا بوجهك وزحلقتي..
رشا\ههههههه ايه..يعنني فازعة لاخوي..
طحت أنا وهي ع المويا وبدل مايرفعني رفعها يشوف لا يكون صار لها شيء..
غازي يبتسم\ايه أذكر..بس وين شفتي الشبه بينا..؟؟
رشا\كنت اشوفها تشبهك في قوتها..وكانها تستمدها منك..
كانت تصارخ عليك وتضربك مستقوية فيك..
ولما رفعتها من على الارض واهتميت فيها لانت معك..
وانتوا قبل دقايق كنتوا بتذبحون بعض..
صرت احسها تطبع بأطباعك..اذا كنت معقد حواجبك ومعصب..
تعقد حواجبها وتهاوشك قبل أنت تهاوشها..
واذا لنت معها تظل معصبة عليك بس بهدوء...

أم غازي\ياليتها خذت أطباعه..يمكن كانت اليوم مرتاحة..
شوق\وليه ما ترتاح..؟؟الحمدلله هذا هي رجعت وبخير..
ام غازي باستنكار\بخير..؟؟تسمين حالتها بخير..؟؟
لو سوت مثلنا وحرمتنا من الولد خمس سنين وقالت لنا مات..
يمكن تصير بخير..ولو طعنتنا في عرضنا وتقولت علينا..يمكن تصير بخير..
لو ضربتنا كلنا وحبستنا يمكن تصير بخير..
غازي\بس هي ماهي بمثلنا..وعشان كذا بتكون بخير..
راجح بحدة\ولو تظل بعيدة عنا بتبقى بخير..
أم غازي\وهذا اللي بيصير..صح يا غازي..؟؟

ناظر في امه وفي راجح اللي ماخذين موقف كبير منه..
ومابيرضون إن غازي يأخذ هديل مرة ثانية..
يدري برغبتهم يظنون إنهم يريحونها بإبعاده عنها..
ولو وقفوا ضدهـ بيرجعها له..لانها زوجـــته..

إذا راحوا جميع الناس عنّي وهانـتْ العشـرهـ
أضل الشامخ بـ دمعي وأقـول لـ ضحكتـي صيـري
أنـا مثـل الـذي يمشـي بـ غابـه كلّهـا خطـرهـ
أكمّل خطوة دروبـي ولا توقَـفْ خُطـا سيـري..

وقف وطلع من حديقة البيت اللي كانوا مجتمعين فيها..
لارد على أمه ولا على راجح..
تظل بعيدة عني وتكون بخير..
أجل والله ماعرفتوها..
هـــي تعاني..ماهو تبي قربي..
لانها ضايعة وعايشة بدوامه..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛


في بيت ابوعلي..
كانت جالسة في الصالة مع الجدة وحنان..
هديل الصغيرة بحضنها وذياب يحاول يسحب هديل من حضن أمه..
حنان\هههههههه هديل تكفين هاتي بنتي ولدك متوحش..
هديل\ماعليك منه ألحين اعطيه كف يأدبه..
هههههههه شوفي كيف يبي يمسك شعرها..
فديته ذيب أمه الغيران..
الجدة\احرقتي قلب الولد قطي البنت وشلي الولد..

مدت هديل الصغيرة لامها وضمت ذياب بحضنها..
هديل\أفا يا عسووولة طلعتي تفضلين الولد على البنت..
يعني ذيبي أحب عندك من هديل..
الجدة\مابه شك..الولد احب من البنت..
هديل تضحك بصدمة\ههههههههه يومه حرام جاملي حنان ههههههههه
الجدة\اتكلم عنكم كلكم..دوم الولد يكون احب من البنت..
حنان\الله يسعدك يومه تحسبين انك تجرحين مشاعرنا..
ندري ان الولد يكون اغلى من البنت عند هله..
الجدة\الله يرحم أبوي كنت بنته الوحيدة وسبعة اخوان..
وكان يغليهم اكثر مني..
مع انهم كانوا يعذبونه كثير بمشاكلهم مع عيال الحارة..
وأنا كنت مباركة مايطلع مني الا لبيه وتامر..
بس هذا شيء مزروع في الآوادم..
أم علي\والله أنا ما افرق بينهم احب عيالي وبناتي..
حتى حنان أعتبرها مثل بنتي وغلاتها من غلات زوجها وعياله..
حنان\عساني فدوة لك انتي وقلبك الطيب..
بس حتى عندنا صح أبوي يحبنا انا وأخواتي..
بس يظهر كثير غلاة اخواني أكبر منا..
هديل\مع كل اللي صار معي بس ماحسيت ان ابوي يحب أخواني اكثر مني..
بالعكس احس إنه يحبني أنا وغادة أكثر..
الجدة\لان أبوك حنوون وقلبه طيب معكم..
أبوي كان يحبنا بس كان شديد ومايحب الدلع..
هديل\الحمدلله أنا غير ذا الذيب ما باجيب..
عشان لا افرق بينهم ولا أقهرهم..
الجدة بسخرية\إيه وزجك بيخليك على كيفك..يبي عيال وبنات..
هديل بقهر\وأنا وش دخلني فيه..؟؟
الجدة\أمك يا حسين..وش دخلك فيه..
أجل من وين يجيبهم عياله..؟؟
هديل\من البقالة ويخب عليه..
الجدة بشهقة\اقربي اقربي أشوف..
هديل بحذر\والله ما اقرب..شوفي يا عسولة خلينا حلوين مع بعض..
الكلام هذا لا تعيدينه وباجعل نفسي ما سمعت..
حنان\ههههههههههههههه ياويلك أشردي..
هديل بصراخ\يوووووومه لا تضربين آآآآآآآآآآآي ...
الجدة بتشفي\وعيديها يا بنت حسين اتمسدك بالعصا على ظهرك..
ام علي\ههههههههه خلاص سامحيها ما بتعيدها..
هديل\تضربيني قدام ورعي تبين تطيحين شخصيتي..
الجدة\العلم صار في بطنك..
هديل بجدية\يا ام حسين الكلام في الفايت نقصان عقل..
العلم صار عند أبوي وأخواني..ومن ذا البيت ماني بطالعة..
انا ادري إنه كلمك بس مدري وش قايلك..
بس والله يومه ما يعرفني ولا أرجع له وهذا أنا حلفت..
الجدة بعصبية\وش اللي عرفك إنه كلمني..؟؟
هديل بقهر\لاني أعرفه..وشكيت من كلامك الدايم عنه..
وكل ماحلا لك الجو فتحتي سيرته..وأكد لي عبدالله..
خذيها مني وبصراحة لو يموت مارجعت له..
الجدة بعصبية \والله إنـ............
هديل تقاطعها بحدة\والله أقهره مثل ماقهرني..

طلعت من الصالة وتركت جدتها معصبة من كلامها..
الجدة\تشوفين بنتك..ماخلت فيها سحى..
تراددني وتهدد..
ام علي\كلنا عارفين رايها..هي قالت ماتباه ولا بترجع له..
فليه تحدينها على أقصاها وتحلفين..
الجدة\راضية إن بنتك تترك زوجها ويطلقها..
ام علي\إن كان في قرارها راحتها فإيه راضية بطلاقها..
الرجال شكله قاسي ومن حرمانه لها منا واضح انه قاهرها..
الجدة\اللي بين الزوجين مايعلم به الا الله..
عقلي بنتك..الدنيا ماهي بعلى شورها..وإن سكت عنها الحين
فماهو بساكت بكرهـ..والولد بياخذه ويوجعها فيه..
ام علي\بيسكت ماعليه شر..
مثل ما صبرت بنتي سنين وتعنت معه بيسكت..
خليه يعرف إن الدنيا سلف ودين..ومثل ماضامها بينضام..
الجدة\لا تكبرين راس البنت بكلامك..
أنتي لا قابلتيه ولا سلمتي عليه كود إنه طيب وزين..
أم علي بزعل\ولا ابى اشوفه ولا اسلم عليه..
من يسوي سواته معروف انه شين وقوي عين ..
حنان\اذكروا الله وصلوا على النبي..
الموضوع كبير وماينحل كذا..هديل صاحبت الشأن..
وهي اللي بتقرر..
أنتوا تناقشوا معها بالحسنى ولا توقفون بصفه ضدها..

انتهى النقاش بينهم ولازالت الجدة على رايها..
إن هديل لازم ترجع لزوجها وتبطل زعل..
هو كلمها وهي هاوشته وشرشحته..
وكان يرد عليها بنبرة هادية واثقة..
واللي زاد عليها لما يقول لها يا عسولة..
تحس وكأنه يعرفها مثل عيالها..

الجدة بغضب\وش أنتي مسوي فيها يالوجه الودر..؟؟
غازي يبتسم\إن شاء الله كل خير..
الجدة\دامه خير ليه ماتبى ترجع لك.؟؟
غازي\هي ماقالت لكم فليه أقول..؟؟
الجدة\لانها بت أصيلة وتحفظ أسرار بيتها..
غازي\وأنا اشهد..
الجدة\بس أنت قاهرها وموجعها..
وهي كاتمة..قل وش انت مسوي..
وإن كنت على حق فلك مني أرجعها لك..
وإن كنت على باطل فوالله ماتعرفها وأنا حية..
غازي\ ليه والحلف يا عسولة..بغيناك عون يا ام حسين...
الجدة\عون لك على الناس..أما عليها فلا..
غازي\وماغلبني من الناس غيرها..
الجدة\شف يا أبوذياب والله إن قلبي يوجعني منك..
بسبب سواتك فينا وفيها..ولو الزمن يرجع ماتاصلها ولا تعرفها..
غازي\ما انتي أول من طلب الزمن يرجع..
ولو بيرجع صدقيني ما تبنا يا أم حسين..
الجدة\انت تباني أفزع معك عندها..؟؟
غازي\ولا لك لوى..
الجدة بإستغراب\وش علمك..؟؟
غازي\ما ابى أحد يزعلها ولا يضايقها..
كلمتك لأني اعرف غلاتك عندها..وانتي كبيرتهم..
لا احد يقهرها..

رغم إنه أعجبها إهتمامه فيها..
وكيف إنه ماطلب إلا راحتها..
بس تبى تكون قاسية معه وماتبين له راحتها له..
الجدة بحدة\إن كان لقت القهر معك فمابتلقاهـ معنا..
وشكلها والله أعلم ماذاقت الا مرارتك..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

للورد قــصة ..بس من يفهــــم الورد..؟؟
إنـــه إذا طــــــال التجــــافي ,,
تـــــــــألــــم ..,,

من بعد ماطلعت من المستشفى على مسئوليتها..
نامت في غرفة كانت مجهزتها لها سارة تحت..
بعذر إن ياسمين تعبانة وماتقدر تطلع وتنزل لجناحها..
والطبيبة نصحتها تظل متسطحة اغلب وقتها عشان الحمل..
عصب سلمان على سارة وتهاوش معها..
بس هي ردت عليه إن الحرمة تعبانة جسدياً ونفسياً..
ومابتقدر تعيش في جناحها..
والحقيقة الخفية إن هذي كانت رغبة ياسمين..

فتحت عيونها لما حست بأصابعه تتلمس وجها ..
شافته يبتسم لها ويقرب منها..
قبل ما يقبلها صدت بوجها عنه..
وحطت يدها بينه وبينها..
مسك يدها وقبلها على باطن كفها..
سحبت يدها منه ولفت بجسمها لـ الجهة الثانية توجعت وطلعت منها آآآهـ مكبوتة.
جلس بسرعة وسدحها على ظهرها مرة ثانية..
سلمان\لاتتحركين بقوة بتتوجعين..
ياسمين بتعب\إطلع برا..
سلمان بهدوء\بأطلع بس ماهو قبل لا اتطمن عليك..
ياسمين\انا خاطري في الولد وماابيه يموت..
وجودك عندي يتعبني..
سلمان\ياسمين أبيك تسمعيني وتفهمين تصرفي..
ياسمين برفض\تركت لك الجناح وباظل هنا لحتى أولد..
إتركني بحالي كفاية اللي صار منك..
سلمان بتصميم\اللي صار ماكنت حاسب حسابه..
لحظات غضب وراحت يا قلبي..
ياسمين\وانا باظل أنتظر لحظات غضبك حتى تموتني او تموت جنيني..؟؟
أطلع يا سلمان وريحني..
سلمان يتنهد\طيب باطلع الحين وأريحك..
بس إذا مارجعتي لغرفتك جيت أنا عندك..
سارة بتنام عندك..

طلع من عندها وهي ماردت عليه..
قابل سارة في طريقه وعبس في وجها المبتسم..
سلمان\متى بيجي زوجك ويفكنا منك..؟؟
سارة بمرح\فديت الطاري..بيرجع متى ماكتبه الله..
وانا على قلبك يا سلمان لحتى تعرف قدر الوردة اللي عندك..
أجل تضربها يالتمساح..
إن ماقلبتها عليك وعلمتها كيد النساء ما أكون السوري..
سلمان بقهر\سوير خلي حرمتي على ماهي عليه لا تخربينها..
ياسمين\تبيني أخليها طيبة وأنت ما تستاهل طيبتها..
معصي يا سلمان..

أبتعدت عنه قبل يمسكها ودخلت عند ياسمين وهي تضحك...
أبتسمت ياسمين على شكل سارة المبسوطة..
سارة\ياقلبي على أخوي بتضيع علومه..
ياسمين بهدوء\وش صاير..؟؟
سارة بخبث\أبد يا طويلة الذيل مهددته أقلبك عليه..
واخليك تصيرين ضبعة بعد ماكنتي قطوة وش زينك..
ياسمين بزعل\جاعلتنا وحوش..؟؟
سارة\هههههههههه عادي صيري وحش دام زوجك وحش..
إن طقك شلي أقرب ما عندك وعلى راسه..
عاد ماهو تفلقين راسه نصين ويموت..
لا عطيه ضربه كذا تخليه يحاسب الف مرة قبل يمد يدهـ..
ياسمين تضحك بوجع\ههههههههـ....ـههه آآآه بس يا سارة تكفين..
صرت اتخيل شكلي أضربه..
سارة\لبى الضحكة..بس بصراحة مالك داعي على وقت تعبك..
خربتي الخطة وعفستي الموضوع..
ياسمين\ياساتر مالك أمان قبل شوي انا حبيبتك والحين مالي داعي..
سارة\بكرة يوم عصييب علينا..
محضرة مفاجعة لهدولة بنت عمي اخت غادة..
ياسمين\عرفتها حبيبتي..
سارة بنص عين\يعننك تحبينها قبل تشوفينها.؟؟
المهم كنت مخططة مع غادة وراكان وعيال العم..
نأخذها لـ الفيصلية بس بطلنا عشانك يادوبة وبنسوي المفاجعة هنا في بيتنا..
ياسمين برفض\لا سارة حبيبتي لا تغيروا خطتكم عشاني..
خذوها وين ماتحبون أنا ماراح أفيدكم باظل في غرفتي..
سارة\تخسين مانروح ونخليك..لو أنا اللي تعبانة..
كان حلفت ما يصير شيء إلا بعد ما اولد واتنفس عشان انبسط معهم..
ياسمين تبتسم\الله لا يحرمني منك أنتي معوضتني عن هلي وزوجي وعن الناس..
سارة بزعل\سوسة اسكتي تراني ام دميعة..
مع أنك احلى مني بس أحبك..
ياسمين\ههههههــ...آآآه سارة بس نامي..
سارة\أوكى لاتولدين مابعد تكون الجنين..
تصبحين على ورد ياوردة..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛


بـ شُويش
ياتنهِيدة ( الضييق ) بشوييش
مابي تمرّ وتسمع شهاقي
(أمــــــــي)
مابي تجيني تسأل ضيقتي لييش !!
وافزّ اكفكف دمعتيني
…بكمّي
وارسم على طارف شفاتي
…. أثر طِيش !!
وافتَح كِتابي
………. كنّه الدرس . . همّي..,,

شالت كتاب كانت تتصفحه ورفعته تغطي وجها..
لما سمعت امها تناديها من ورى الباب وتدخل عندها..
أم علي بحنية\هدول انتي صاحية وأنا أحسبك نايمة..
هديل بابتسامة\نيمت ذياب وألتهيت بكتاب غادة..
ام علي\ليه مانزلتي أبوك وأخوانك تحت..؟؟
هديل بكذب\ما أنتبهت لـ الوقت قرأت في الكتاب من دون وعي...
أم علي ماهي مصدقتها\إلا وش سويتي بدراستك..كملتيها هناك؟؟
هديل بتنهيدة\لا يومه..قررت اكمل لما أرجع السعودية..
أم علي بزعل\وتضيعين سنينك هناك وأنتي قادرة تدرسين..؟؟
عضت على شفايفها بقهر\مناهجهم صعبة هناك ماقدرت عليها..
ام علي بحنية\يعني بتكملين دراستك..ولا صابك الخمول..؟؟
هديل\كنت بأقول لعلي يشوف أوراقي بس مــ...........
ام علي\كملي..بس وشهو..
هديل\أحسه مو فاضي الحين واخاف أشغله باوراقي..
ام علي\هديل ارفعي راسك..

ماتجرأت ترفع راسها..
تخاف تشوف امها الصدمة اللي في عيونها..
مجروحة من ابوها وأخوانها..
لما عرفت إنهم بيدخلون من برا أخذت ولدها وطلعت..
ماتبي تشوفهم يتهربون منها ويتعذرون باعذار واهية..
وتدري لو إنها نزلت عندهم بيثبتون شكوكها وبينسحبون من المكان..
هزت راسها لامها رافضة طلبها..
شهقت بصوت مخنوق لما حست بيد أمها ترفع راسها..
ام علي بحسرة\تحسبين إني سالية عنك..؟؟
تظنين إني ما اشوف رجفتك ولا احس بخوفك..
قلبي مقبوض عليك وعلى حالك..
وإن ضحكتي وأستقويتي..
خدعتيهم كلهم ماخدعتيني..

هديل بغصة\ممـــ.....يومــ..ــه انا بخيـــ....ــر..
ام علي بزعل\كذابة..
هديل بصوت باكي\يومه ليه ابوي وأخواني ما يبوني..؟؟
ام علي\........................
هديل تبكي\وش اللي زعلهم مني..؟؟
خجلانين مني..فضحتهم بين الناس..؟؟
يوومه قولي لي أنا سويت فيكم خير يوم إني رجعت..
ولا كسرت ظهر أبوي وأخواني..؟؟

شدتها أم علي لها بقوة ضمتها بعدما ضربتها على ظهرها بقهر..
ام علي بزعل\ولك عين تقولين مابغيتي ترجعين..
عنبوا إبليس وش قلبك مخلوق منه..
لو كلهم مايبونك بحريقة والله لا يردهم..
ماذاقوا اللي ذاقته أمك ولا حسوا بضيقتي عليك..
انا كنت احس فيك لما تناديني بوجع..
كنت أصلي وادعي ربي وانا ابكي..
كنت اظن إنك تتعذبين في قربك والله غاضب عليك..
قلبي يتقطع لما افكر انك يمكن تكونين في النار..
مابعد الموت عذاب يا هديل..كنت استغفر لك واتصدق واصوم..
واطلب ربي يخفف من عذابك..
شكيت فيك وفي تربيتك وقلت بنتي عصت ربي والله يعذبها..

هديل تشهق بوجع\لا يووومه..تكفين لا يكون تعذبتي كذا..
الله ياخذني يوم عذبتك..آآآآآآآهـ ياليتني متي ولا ناديتك بوجع..
ليتني مت يومه ولا توجعتي علي وبكيتي..
ام علي\ريحيني من أوجاعك يا هديل..
قلبي يوجعني عليك يا بنتي..
قولي لي وش سوت معك الدنيا..؟؟

تبيني أزيدك قهر..
تبين أقهرك على بنتك وتبكين طول عمرك عليها..
سامحيني يومه انا ماني بقاسية..
هديل\ماقدرت علي الدنيا يومه..
تحدتني ووعدتني ما اقابلكم..
وأنا اليوم أنتصرت عليها وجيتكم..
ام علي بقهر\قولي الصدق يا هديل..؟؟
طيب زوجك وش اللي قهرك فيه..
قلتي بتقهرينه مثل ما قهرك..؟؟
هديل بغصة\قهرني يوم حرمني منك وغربني..
ولانه قهركم بخبر موتي وزعلكم..
زعلكم ماهو بهين علي يومه..
لولا زعلكم ماكنت له تعنيت..

ام علي\ماتبين تقولين الصدق..؟؟
هديل تبكي\آآآآآآآآآآهـ يووومه مشتاقة لك سامحيني..
ام علي بصبر\الله يهدي سرك ويريح قلبك..
هذا اللي أقدر أقوله..اليوم أنتي عندي والله يعوضنا..
هديل بابتسامة كذابة\يومه هو دلعني كثير ودللني..
رباني على العناد والاخذ بالثار..
خليني أخذ بثاري منه مثل ما علمني..
ام علي\ما ابيك تصيرين مثله..
مابتضرينه بشيء يا هديل..
لا بتقدرين تغربينه ولا تحرمينه من هله مثل ماسوى فيك..
هديل بألم\يومه قويني..ولو بكذبة قويني..
قولي بتقدرين عليه..
بتوجعينه..بتبكينه كذبي علي وأصدقك..
ام علي\أوهمك..؟؟
ما بأسوي فيك خير لا كذبت عليك وأرضيتك بشيء مابيصير..

لمت يدينها حوالين أمها ودفنت راسها بحضنها..
تكلمت وهي تبكي بزعل..
هديل\راضية بالوهم..
ام علي بهدوء\هشششش ولدك بيقوم من صوتك..

فزت من حضن أمها وشالت ذياب سدحته بسريرهـ..
ورجعت لامها وهي تبكي..
مسكت يدها وحطتها على قلبها..
هديل بخوف\يوومه قلبي صار يقسى على ولدي..
أحس إني بأصد عنه بسبت ابوهـ ..
ام علي برجاء\لا يومه تكفين وسعي خاطرك..
هذا ولدك ولد قلبك..
لاتخلين وجيعتك من أبوهـ تقسيك عليه..
لاتاخذينه بذنب غيرهـ..

ضمت امها وطلبتها تنام عندها..
وهي تردد في بالها..
وأنا يومه ماهم خذوني بذنب غيري..

وكانت أمها تفكر في ذياب..
ومصدومة ليه هديل مالاحظت غرابة ولدها..
خافت تقول لها وتنهبل بنتها من الخوف..
والمشكلة ما أحد حس بالولد لا امه ولا ابوهـ ..
قررت تتصرف من دون ماتقول لهديل عنه شيء..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛

يحس فيها جنبه طايرة من الفرح..
لو ماكانوا في الشارع العام كان حضنها من حبه لها..
صرخت بحماس وهي تصفق بيدينها..
راجح\ههههههههههههه بس فضحتينا..
رشا\مالك دخل انا مبسوطة..
راجح\وانا مثلك مبسوط..والحمدلله..
رشا\ههههههههههه يعني بأتعالج..
راجح\الحمدلله لو كان عندك إرادة تخلصتي منه من زمان..
رشا بابتسامة\الحمدلله..ألحين بس يغلبني 12 ساعة ..
راجح\لا بعون الله مايغلبك ابد..
رشا\حسيت الدكتور يبي يكوفني يوم اقوله لا ما احس..
راجح\ماعليك منه عطيته كلمتين يخلي عنه النفخة الزايدة..
رشا\يقول ما تحسي طول ما أنتي نايمة..مفتح عيونه ع الأخير..
راجح يبتسم\لانه يا ذكية عرف إنك مو منتظمة على علاجك..
رشا عبست\كنت مو منتظمة بس صرت منتظمة عليه بالدقيقة..
حتى اقول لـ الخادمة تصحيني او تاكلني اياه وانا نايمة..
راجح بخبث\من اللي اكلك علاجك أمس..؟؟
رشا\أنا.
راجح\كذابة نمتي قبل تاخذينه..
رشا\أكيد سوما..
راجح\قطع انا صرت سوما..
رشا\ههههههههه انت..
راجح بنص عين\إيه أنا عطيتك العلاج..
وعطيتيني رفسة على بطني..
رشا بزعل\لا والله..
راجح يبتسم\بيني وبينك كنت استاهل الرفسة ههههههههههههه..
رشا بفشلة\دوووب كنت متاكدة فيه شيء غريب..
راجح بغمزة\ما غريب الا الشيــــطااااااااان..

صدت عنه وهي منحرجة منه ومن كلامه..
فرحتها ماتعطيها لاحد..قدرت تتغلب على النوم القهري وبدل ماكان يسيطر عليها 20 ساعة..
تقلص ل17 ساعة وبعدها 16 وبعد رجوع راجح من ايطاليا قدرت تسيطر عليه اكثر..
وبكذا صار 12 ساعة..وهي ناوية تتخلص منه نهائياً..
حياتها حلوة مع زوجها وولدها..وصارت تفكر بجدية بعد العلاج والتخلص من اثر الحبوب..
تحمل وتكمل حياتها بشكل طبيعي مع زوجها..

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛


خرجت غادة من البيت وهي تنفخ بقهر..
قابلت سارة عند الباب..
سارة بعصبية\ليه مانمتي بعد لاطعتني في السيارة..
غادة\قلت لك عنيدة مارضت تخرج معي..
سارة\وينها فيه تيمون..؟؟
غادة\بالصالة مع أبوي وجدتي وأمي..
سارة\أشوى العيال ماهم موجودين لا يشوفون وجهي الحقيقي..
غادة\ههههههههه تقصدين وجه الطقاقة..
سارة\لو ماكنت مسرحة شعري كان توطيتك..
المهم روحي جيبي عباية لاختك وفستان حلو ولوازمه وانا بأسحبها غصب عنها..
غادة\طيب بس انتبهي لا تخرب تسريحتك..
سارة بفزع\يوم عزيتوها صدق هذاك الوقت..
هزولت تخرب تسريحتي تخسي..

طلعت غادة لفوق وحضرت اغراض هديل بشنطة صغيرة..
واخذت عبايتها وطرحتها ونزلت ضحكت وهي تسمع صوت هديل وسارة يتهاوشون..

سارة بقلة صبر\عمي حللني..
ابو علي بابتسامة\محللة بس في أيش..
سارة\في هذي..
مسكت هديل من عضدها ووقفتها من على الكنبة..
سحبتها معها غصب عنها..
هديل\هيه وخري..اتركي يدي..
يووووبه شفها أستخبلت..
ابوعلي\روحي مع خواتك يا هديل ماعليك شر..
سحبتها من الصالة وهديل تضربها..وسارة صرخت عليها..
سارة بتحدي\حدك يا أم قوطي الطماط..كله ولا شعري..
هديل\فكي يدي ويسلم شعرك..
سارة\معصـــي ما افكك..أبى اعرف وش اللي مخوفك..؟؟
هديل بعناد\مو خايفة بس ما ابى اطلع من البيت..
عاجبني بيتنا ابي اعد جدرانه وبلاطه مالك شغل..
سارة\وعد وعلى هذا الخشم مثل ما خرجتك ارجعك..
خلي عنك حركات البزارين أنتي الكبيرة العاقلة الحلوة مابتكسرين في خاطري..
هديل\ماني بكبيرة ولا عاقلة ولا فيني ذرة عقل..
ولا باطلع من البيت..
وتوكلي أنتي ومرت اخوووك واقضبوا الباب..
غادة\يالهوووي تطرديني من بيت أبوي..؟؟
هديل\ايه يا الله الخلا..استحوووا يامال الماحي..
سارة\وتقولون عايشة في ايطاليا كم سنة وهذا لسانها يرمح..
هديل\انتوا ماوراكم ازواج يضفونكم..
كل شوي طابين علينا ماتستحون..؟؟
سارة بقهر\حن اللي ماورانا أزواج..
لا عيوني ورانا أزواج وقايمين بواجبهم ..
ماهو مثل بعض ناس مهيتين بيتهم وجالسين عند امهم..
هديل بغضب\لاجيت في بيتك شوري علي واطرديني..
غادة\بس أنتي واياها..
هدووول بسك عناد..حن مسوين مفاجئة لك..
لاتخربين علينا وماتجين معنا..
هديل\ومفاجئتكم ليه ماجبتوها هنا..؟؟
سارة تعد\7 8 9 10 طفح الكيل..

سحبت هديل غصب وطلعتها الحديقة برا ..
وغادة تساعدها وتسحبها معها..
لفت العباية عليها اي كلام ولفت الطرحة بشكل قوي على راسها..
طلعوها الشارع وعلى طول ركبوا السيارة ..
سارة تتنفس بسرعة\والله إن خربت تسريحتي لتكونين من النادمين..
غادة\ههههههههههههه آآآآآي بطني..
سارة\حشى جاعلة فيها بنت الشيخ وحن بنخطفها..
غادة\ههههههههه سوسو شوفي ساحبينها بالبجامة..
سارة\تستاهل ترجيتها تدحر ابليس وتبدل ملابسها وتجي بالحسنى مارضت..
غادة\هدوولة ليه ساكته يا قمر..
سارة\من قدك خاطفينك عشان تحضرين حفلة لك أنتي..
هديل بهدوء\سارة ما ابى حفلة ولا شيء..
رجعيني البيت تكفين..
سارة بمحبة\ما بأرجعك تدرين ليه..؟؟
لاني أحبك وابيك تكونين طبيعية..
انا صح مو عايشة معك ولا اعرف كيف حالتك..
بس لما عرفت من غادة انك ماتطلعين من البيت ابد قررت اتصرف..
لاتنسين أنا كبيرت بنات العائلة وهذا شغلي..
اهتم فيكم واحدة تلو الأخرى..
غادة\فديتك قايمة بواجبك مع الكل..
سارة\بس ام قوطي الطماط ماهي براضية..
هديل تبتسم\فديت قوطي الطماط ذابحتك الغيرة منه..
سارة بحسرة\ماكذبتي..كنت اشوف عيالي أجمل عيال الخليج..
غادة تشهق\هئئئئئئئئئئئئئئ ايييييش قرووودك..اجمل عيال الخليج..خافي ربك..
سارة بوعيد\معليه نتلاقى بعد ما اشوف إنتاجك انتي وضبانك..
هديل\هههههههههه الضب لساته حي..مامات..؟؟
سارة\هههههههههه ايه حي ابشرك ويسلم عليك..
غادة\هدووول ما اشتقتي لـ الثمامة..؟؟
هديل بونة\يالبى الطاري..متى بنروح لها..
سارة\والله ان تبشرين ..
الليلة بأقول لراكان يقنع الشيبان ونطلع قبل يرجع زوجي ..
غادة\انتي وش حاشرك بينا؟؟انا سألت أختي يعني بتكون طلعة عائلية..
انا واختي واخواني وزوجي..
سارة\دام الطلعة عائلية..وش دخل راكان..؟؟
غادة بوله\زووووووجي لبى قلبه..
ماتحلى الدنيا الا بوجودهـ..
سارة\والله ماتطلعون من دوني..

هديل\ببببببس بعدين تناقشوا..
ألحين وش اسوي بحالي..
أروح معكم وانا لابسة قميص البيت..
وتقولون حفلة لي..تبون اكون انا السندرلا يعني..
سارة\حلوة الفكرة..وليتني اقدر عليك ..
عشان مرة ثانية تسمعين كلامي وتخلين العناد..
غادة\جبت اغراضك معي لما نوصل بدلي وتلبسي على كيفك..
هديل\لا غش أنتوا كاشخين في حفلتي وأنا سنين ماكشخت..
سارة\كيف سنين ماكشختي..؟؟
ما تكشختي لزوجك ولا لبستي فساتين ايطالية وحركات بايخة..؟؟
هديل\اقصد ماكشخت لــ مناسبات مثل هذي..
هناك كنت........يعني امممم ....البس اللي يناسب المكان..
سارة بنظرات\ايه فهمت عليك..
طيب تحبين نرجع البيت تلبسين على راحتك..
تونا بدري ما احد وصل..
هديل\لا ما يحتاج بألبس في بيتكم اللي اختارته غادة..
واذا ما اعجبني باخذ من فساتينها عاد أعرفها ذوويقة..
غادة\فدا الكبت باللي فيه..
سارة بمرح\وتسان أبتسي وابتسي..
غادة\هههههههههه يالبى المنطووق أحبه أنا..وأنا ابتسي معس..
هديل\وش بلاكم..؟؟
سارة\أبد أنا أحب أتكلم تسذذذاااا أتذكر زوجي فديته..

بعد ماوصلوا البيت طلعت هديل لغرفة غادة ..
تضايقت من الفستان اللي اختارته لها غادة..
واستغربت غادة ردة فعلها..
غادة\والله روعة..ليه ماتبينه..؟؟
هديل برجفة\مايناسبني..مفسخ..
غادة باستغراب\هذا مفسخ..؟؟
هديل\إيه إذا لبسته بيظهر كتفي ونص ظهري عيب..
غادة\هديل أنتي من جد تتكلمين..؟؟
هديل\إيه ما ابيه..عطيني من عندك..
غادة\براحتك ياقلبي..تعالي شوفي وأختاري..

شافت فساتين روعة وتفاصيلها راقية كثير..
بس كانت تبتعد عن كل شيء يظهر الظهر أو الكتف..
في النهاية أختارت فستان أسود مستور ظهره وكتوفه..
فتحت الصدر واسعة طويل ومرسوم ع الجسم..
طلعت غادة وتركت هديل على راحتها بعد ما طمنتها ان راكان مو موجود في البيت..
بس هي ماكانت تحس بامان..صارت تشك حتى بالظل..
قفلت الباب بعد غادة وبدت تبدل ملابسها..
ناظرت في المرايه وشافت كتفها والآثر اللي عليه..
يعني لو لبست اللي جبتيه يا غادة كان بيبين لكم ظهري وكتفي..
ما اقدر أكسركم فيني ولا اكسر نفسي بزعلكم..

بدلت بسرعة متجاهلة الماضي وكل اللي صار..
مافي بالها الا تتفاعل مع سارة وغادة وتنبسط باللي يسوونه عشانها..
من حقها تنسى وتنبسط معهم..ومن حقهم يفرحون برجوعها..
رتبت شعرها ومكياجها باستخدام اغراض غادة..
سمت بالله وطلعت من الجناح وهي لابسة عبايتها...
تخاف من وجود راكان او سلمان او حتى عمها..
ماتبي تقابلهم..صعبة عليها..

نزلت واستقبلتها سارة عند الدرج..
اخذت العباية منها ودخلتها عند ياسمين..
سارة\هذي الوردة زوجت أخوي سلمان اسمها ياسمين..
ياسمين هذي هديل بنت عمي اللي قلت لك عنها..

حست بفرحة عظيمة وهي تشوف ياسمين..
راحت لها بسرعة وضمتها بشوووق..
ضحكت ياسمين بفرح وهي تضمها..
سارة بصدمة\تعرفون بعـــض..؟؟!
ياسمين وهديل\لا..ههههههههههه

طلعت سارة لما سمعت امها تناديها وهي تتوعد فيهم..
هديل\وحشـتيييييييني موووت..
كيفك وش مسوية بحياتك..؟؟
ياسمين\الحمدلله أنا بخير..وحياتي مرتاحة فيها كثير..
هديل\يعني مرتاحة مع سلمان..؟؟
ياسمين\ايه مرتاحة معه كثير..
هو يحبني ويحترمني من اول ما إجيت السعودية ماحسيت بغربة..
هديل\الحمدلله الله لا يغير عليكم..
ياسمين\أنتي إحكي عن حالك..؟؟
كيف قررتي ترجعي السعودية وأنتي كنتي رافضة ترجعي..؟؟
هديل تبتسم\عرفت الدنيا فانية وما باعيش غير مرة وحدة..
وبكذا قررت ارجع واقضيها مع اهلي..
ياسمين\فرحت كثير لما قالت لي صوفي إنك بترجعي ..
هديل\فديتها المنمشة وحشتني..
مشكوورة يا ياسمين لانك حفظتي السر..
ياسمين بغصة\سرك عذبني يا هديل..
تمنيت لو أقدر أقول لاهلك عنك وإنك عايشة مو ميته..
بس لما اتذكر حالك أحترم رغبتك واسكت..
ضمتها هديل بقوووة\الله لا يحرمني منك يا رووحي..
ياسمين حبيبتي ماله داعي احد يعرف إن انا وأنتي نعرف بعضنا..
ما ابي اسبب لك مشاكل..
ياسمين بهدوء\ما أحد بيعرف تطمني حبيبتي..
هديل\يالله ما بتحضرين الحفلة..؟؟
ياسمين\ما اقدر الحمل متعبني..
هديل\سلامتك يا قلبي..الله يبلغك فيه..
طمنيني ثبت الحمل..؟؟
ياسمين\الحمدلله ثبت وأنا كنت اعتقد إنه مستحيل..
هديل\الله يقومك لنا بالسلامة..
ياسمين\ربي يسمع منك..
يالله روحي لحفلتك وانبسطي..
هديل\انا ناوية أنبسط سندرلا الحفلة مثل ماتقول غادة..

طلعت من عند ياسمين..
وتوجهت لصالة البيت الكبيرة..
دخلت وفتحت عيونها ع الآخر لما سمعت صراخ البنات وشافت صديقاتها قدامها..
أول وحدة حضنتها كانت شهد اللي تبكي وتقبلها بشوق..
ضمت شهد بقوووة وهي تضحك على كلامها المعاتب لها والمشتاق..
شهد\وحشتيني ورب الكون وحشتيني مووووت..
هديل\والله ماهو قدي يا شهد..فدييييتك مشتاقة لك..
شهد بنحيب\انتظرتك كثيييير..ناديتك وترجيتك ترجعين..
حسيت بوحدة من بعدك..على كثر اللي حولي ما أحد عوضني عنك..
هديل بمحبة\هششششششش خلاص يا قلبي إهدي..
سامحيني على الغيبة ما اعيدها مرة ثانية..
شهد تمسح دموعها\فقدتك يا هديل..
هديل تبتسم\فداك الكووون يا روح هديل..

قربوا منها باقي صديقاتها سلموا عليها بتحفظ ..
وهي لاحظت هـ الشيء..
عذرتهم لانها راجعة من الموت..

رجعت لها شهد تضمها مرة ثانية..
بعدتهم سارة عن بعض وهي تذكرهم بشكل ساخر..
سارة\المكياج يا بنات والكحل بتصير خرايط..
شهد\كحلت عيني بشوفتها ما ابى كحل ثاني..
غادة\افا خبري بزوجها بس هو اللي يقول القصيد فيها..
وهي ترد عليه بالقصيد..
سارة\أشك إنهم جايين من ايطاليا..
يمكن جايين من البادية ولاعبين علينا..
غادة\اجل ذيب وذيبة..
سارة\ولا اشرب سم جعلك تموت..

هديل\هههههههههه ما اشرهـ عليكم..
أشره على أبوي وعمي يوم جابوكم لـ الدنيا..
سارة\قوووية يا أم الطماط قووية..

قضت سهرتها معهم ونست كل اللي مرت فيه..
وتناست مناسبت الحفلة انها عشانها..
أنبسطت مع البنات وقالت لشهد عن رغبتها بإكمال تعليمها..
وشهد والبنات كلهم شجعوها..
والبعض عاتبها ليش ماكملت دراستها هناك بالخارج..
وكان ردها لصعوبة المناهج وعدم قدرتها على الدراسة..


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛


تدمرني وبغيابك تكسر خاطري تكسير
واحس العالم فــ بعدك ظلام يكسي اكوانه..

احبك حب لوتدري ويصير الـ ماحسبته يصير
واحبك حب بي ادري فؤادك ايش غير اوطانه..


نزل من سيارته وجلس في حديقة البيت..
تنهد بهدوء وخذاهـ التفكير لها..
أبتسم لأنه ما يشغل تفكيره غيرها طول الوقت..
اليوم تواجه مع اخوانها علي وهادي...
شاف رفضهم له بعيونهم..
بس مازادهـ رفضهم الا تمسك فيها..

بيصبر وبيسكت عن كل شيء..
بس عنها هي لا..
عاد على نفسه السؤال القديم اللي قاله لراجح..
أربعين سنة من عمرهـ ماحس فيها..؟؟
فعلاً يعتبر حياته من قبلها عقيمة وباردة..
حياته مابدت الا بوجودها..
يشفق على حالها وعلى صغرها..
بس هي تملكت قلبه..
غصب عنه صارت مثل الهواء و الماء..
مايتخيل حياته من دونها..
مايبى يرجع لإحساسه أيام مافقدها وأعتبرها ميته..
كان الظلام مسيطر عليه..
والدنيا كلها ماتسوى..
مشتااااق لها..لعيونها..
لكل شيء فيها..
حرمانه منها يقهرهـ ويزيد غضبه وعصبيته...
هو يعرف إن حبه أناني وبقوووة..
همس بشوق\أربعين سنة يا هديل..
توجيها بحبــــك...


؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛ ؛؛؛؛


أخذت جوال غادة وأتصلت في أمها تسال عن ذياب إذا نام..
طلعت من الصالة الكبيرة..
طمنتها أمها إنه نام وهو جنبها..
بس طلبت منها ترجع البيت بدري وماتتاخر..
قفلت الجوال وهي مبسووووطة ..
مبسوطة من أمها وولدها وحياتها اللي جددتها سارة وغادة اليوم..

رجعت الصالة وقبل تدخل سمعت البنات يتكلمون عنها..
إنها متغيرة بشكلها وجسمها..وبكل شيء..
ووحدة تقول شيء طبيعي هي متزوجة وصار عندها ولد..
أنصدمت من الكلام اللي انقال عنها..
وانصدمت أكثر إنهم صديقاتها اللي حاضرين الحفلة يحتفلون برجوعها لهم..
..........\ليتني ماجيت..لو يعرف أخوي إنها كانت موجودة وش بيسوي فيني..
.........\ليه وهي وش فيها عشان يمنعك..؟؟
.........\مدري بس بعد ما عرفنا انها حية وطلعت سالفة اخوها وزوجها..
ما احد صدق الخبر..يقولون ان اهلها يغطون عليها..
وان اخوها ما قتل اخو زوجها الا لانه كشف بينها وبينه علاقة..
قتله وزوجها لاخوهـ..
..........باستنكار\خافي ربك لا تأكلين بلحمهم..
.........\استغفر الله بس هذا اللي سمعته..

بعض الكلام خنجــر وسكين..
إن ماطعن شق الصدر حيــل وأدمــــاهـ ..

وإللي ســــأل عن إبرة البنج مسكيـــــــن..
لـــ البنج وقت::
إذا انتـــهى صــــــــاح ويلآآآآآآهـ ويلآآآآآآآآهـ ..


صدت عنهم بخطوات مهزوزة..
أخذت عبايتها لبستها وهي ترتجف..
طلعت من البيت وركبت السيارة..

تحركت السيارة وهي مركزة عيونها في الفراغ..
هذا اللي جنيته..
يعني أبوي وأخواني هذا اللي قاهرهم..
كلام الناس يطعني ويطعنهم..
صادين عني ورافضين عشان كذبة..
يعني هلي صدقوا هذا الكلام ونسوا ذنبهم..
هذا اللي مغيرك علي يا حسيــن..
مغيرك أنت وعيالك ومخليكم مفتشلين مني..

فزت بشهقة لما أنفتح باب السيارة وشافت وجه علي الغاضب..
ليه انا رجعت هنا..
ليه يجيبني لهم..انا ما اباهم..
أكرهم ما اباهم..

نزلت غصب عنها لما طلعها علي من السيارة..
علي بحدة\جاية بهذا الوقت مع السواق لحالك..؟؟
ليه ماكلمتيني اجي أخذك..اختك والناس هناك يدورونك..
ليه ماقلتي لهم إنك راجعة البيت..؟؟تصرفك غير مسئول..

سحبت يدها منه ومشت مبتعدة عنه..
مشى جنبها وهو يتنهد بضيق..
علي\كنا ننتظرك..ماحبينا نشغلك تعالي المجلس..
ماردت عليه وكملت طريقها تبي تطلع فوق..
علي بحيرة\هديل ماتسمعيني..؟؟
مسكها ولفها له ..
علي\وش فيك..؟؟
هديل بجمود\شيل يدك عني..

أبتعد عنها وعيونه في عيونها..
وقبل لا تبتعد عنه وتطلع فوق..
صدمها بكلمته..

علي بهدوء\زوجك في المجلس..



إلى الملتقى بإذن الله تعالى ..

كونوا بخيـــــــــــــــر ..


صدووود’’’


التوقيع
هِـيْ صَفْحَهہ♡ وإإنْطَؤتْ
هِـيْ ذِگــْرَىٰٓ حِلْوهہ♡ و إإنْتَهہتْ !



اضغط هنا لتكبير الصوره
ابتسم رغم دموعي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة الرعب الجزء الثاني ادخلوا sa3eq منتدي القصص الخياليه و الأساطير 7 12-13-2017 09:38 AM
رواية ..(( أنوثة خياليه بالرغم من الملابس الرجالية )) عقد اللؤلؤ قسم الروايات المكتملة 183 10-12-2013 07:58 AM


الساعة الآن 05:36 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.