قديم 12-20-2012, 10:31 PM   #1
-||[عضو نادي الاساطير]||-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
الدولة: فلسطين
العمر: 27
المشاركات: 48,773
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 57
a5one is on a distinguished road
افتراضي الرهاب الاجماعي


اضغط هنا لتكبير الصوره


الرهاب الاجماعي

مشكلة عند الكثير
واثبتت بحوث
تصل نسبة
من يعاني من هذا المشكلة 13%


ولهذا لا تظن انك الوحيد من يعاني هذا المشكلة

وانا عانيت منه قبل

ولهذا
سضع هذا الموضوع للجميع


سطرح في الموضوع
نصائح
قصص وتجارب
من اشخاص تغلبو علي الرهاب
او من اطبا نفسين

ويمكن للجميع يطرحو في الموضوع شي مفيد

وسبدا انا في الطرح ^_^

ارجو ان تنال اعجابكم الفكرة^_^
اضغط هنا لتكبير الصوره


0 مفرش سرير كروشيه بالباترون بالصور
0 المشاكل النفسيه للطفل
0 أجمل طريقة لعمل أضلاع ضأن معسلة
0 ابجورات ارضيات - ابجورات طاولات روعة
0 ديكورات فخمة, مجالس ملكية
0 صور اطفال جمال وحلوين اوى ربنا يحفظهم
0 صورة وآية: الأمل والتفكير الإيجابي
0 بالصور اشكال فخمة من غرف النوم الفخمة والمودرن
0 كيفية عمل السردين بالطماطم 2014 ، احلى طريقة عمل السردين بالطماطم 2014
0 امراض النباتات المنزليه وعلاجها
0 اخطار الرضاعة على الطفل
0 احدث صور سيراميك ارضيات حمامات 2014
0 تنمية الطموح لدى الأطفال.. ؟؟
0 غرف طعام فاتحة للشهية
0 قسوة القلب
a5one غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2012, 10:33 PM   #2
-||[عضو نادي الاساطير]||-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
الدولة: فلسطين
العمر: 27
المشاركات: 48,773
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 57
a5one is on a distinguished road
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم
قصة رقم 1^_^
هذه قصة فتاة نجحت في التخلص من الرهاب الإجتماعي حبيت أن أنقلها لكم لتعم الفائده
اضغط هنا لتكبير الصوره(((((هذا هو الحل!!))) اضغط هنا لتكبير الصوره

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذه رسالة ابعثها من القلب الى كل مصاب 00بما يسمى الرهاب الاجتماعي 000
ياحبتي 00ان هذا الغول الذي يعكر علينا صفو حياتنا ويحرمنا من الاحساس بالسعادة
ليس بهذا القدر من الاهمية 00لاننا وبكل صراحة انهزمنا امامه فاستاسد علينا!!!!!!!!!
قد تتعجبون من قولي
وقد يقل احدكم (الي يده في النار مو زي الي يده في المويه)
لكني اقولها وبكل صراحة وموضوعية
لقد كنت احدى ضحايا الرهاب الاجتماعي 000وقد عايشته بكل تفاصيله00واعراضه 00والالامه
والان000صرت 00من الد اعداءه
احبتي00
لقد شفيت من هذا البلاء تماما 00
بفضل الله سبحانه وتعالى اولا وآخرا
ثم بفضل قوة الارادة 000والامل 0مع اني كنت اعاني من اشد انواعه
فقد كنت منطوية ومكتئبة 00خجولة ومترددة
وكل هذه الصفات 00اكتسبتها وطورتها وبالغت فيها حتى اعتزلت الناس
راجعت اطباء نفسيين فزادوني هما
عندها قررت ان اعتمد على نفسي 00واثبت وجودي 00فالعمر واحد 00والحياة اقصر من ان نقضيها في اوهام نسجتها عقولنا وصدقتها 00
وبدأت المشوار الذي لم يكن سهلا ابدا00ابدا (لكنه ليس مستحيلا)
واليكم الخطوات عسى ان تستفيدو منها
1-ثق بالله وفوض امرك اليه وعليك بالدعاء وحسن الظن بالله
2-ثق بنفسك وتعلم مهارات الثقة بالنفس فهي نعم العون لك
3-لاتخبر احدا عن مرضك الا من تضن انه سيفيدك ((استعينو على قضاء حوائجكم بالكتمان))
حاول ان تتظاهر بالثقة والشجاعة والجرأة 00لانه سيكون من الصعب عليك تغيير فكرة الناس عنك بسهولة اذا اعطيتهم انطباعا او اخبرتهم انت بذلك00 لذلك اختصر الطريق من اوله
4-اهتم بنظامك وهندامك 00لانه يقوى ثقتك بنفسك
5-حاول ان لاتركز كثيرا على الاعراض المصاحبة للخجل 00واياك اياك والصمت والاطراق نحو الارض
بل حاول قدر الامكان ان تمشي رافع الراس منتصب القامة وعود نفسك ان لاتترك فرصة للكلام الا تستغلها لصالحك((الحلم بالتحلم والصبر 00بالتصبر))وانا اقول الشجاعة بالتشجع وكما اكتسبت الخوف ستكتسب الشجاعة 00ثق بذلك
6-هناك دواء مهدئ رائع اثناء مواجهتك لامور تصعب عليك في البداية 00اسال الطبيب او الصيدلي
بشرط ان لاتكون مصابا بالربو 00لانه يؤثر سلبا على هؤلاء00
الاسم العلمي له هو (بروبانولول)حيث يعمل على منع الاعراض نهائيا 0وهو مجرد مهدئ 00ولا يسبب الادمان 00استخدم حبة في البداية 00ثم نصف 00ثم ربع 00طبعا يؤخذ قبل موعد المناسبة او الحدث المخيف بربع ساعة 000وعليك الباقي والميدان ياحميدان 00
7-حاول ان تكثر قدر المستطاع من قرآءة الكتب الثقافية المتعلقة بعلم النفس والمشكلات النفسيةومن الكتب المفيدة جدا:
التعايش مع الخوف د. ايزاك ماركس
ومن الاصدارات المفيدة اصدارات د.صلاح الراشد
كن شجاعا((هذا الاصدار رررررررررائع جدا جدا ))
كن مطمئنا
السعادة في ثلاثة شهور
طبق ماسبق بحذافيره وحقق ذاتك واحترمها ولاتجعلها في هامش الحياة فقد وهبها لك الله وعليك الارتقاء بها وتخليصها من شبح الخوف والمهانة
لقد جربت الخوف واستسلمت له فلازمني 000وعندما جابهته 00تحررت منه 00
صدقوني ليس هناك اروع من لذة الانتصار على الخوف 00جربوها رجائا 00ولا تقلقو فلن يقتلكم 00بل لنتم من ستقتلونه000000000000
اتفقنا 000حاولو 00ارجوكم 00 الشفاء ليس معجزة
وانا اكبر دليل 000

بداية المجهول قد تخيف ******تكراره يجعلـــــــــــــه اليف
تقبل للخوف في البداية*******سيلسة الشجعان عن دراية


ولكم خالص حبي ودعواتي


0 اطفالنا وحركاتهم الاستفزازية , معلومات عن اطفالنا وحركاتهم الاستفزازية
0 ديكورات اكسسوارات منازل روعة
0 ديكورات جزائرية ذات تصميم مميز وخلاب 2014
0 أجمل مرايات الحمام
0 الانترنت والاطفال
0 فتة اللسان يامحلاها وطعمتها وتكاتها
0 تصويت لمسابقة شباب ادم
0 هل عندك وسواس
0 ديكورات منازل منوعة بالوان جذابة 2014
0 اروع طريقة لعمل المشاوي بالصور1
0 سلة ورد من الفلين , عمل سلة ورد من الفلين , طريقة عمل سلة ورد من الفلين
0 استايلات مطابخ حديثة مطابخ الوميتال
0 لياقة طفلك سبب تفوقه على أقرانه
0 موسوعةكامله عن التطريز بماكينة الخياطه بالتفصيل الجزء الثاني
0 صور اطفال اجانب قمرات تنفع للتصميم
a5one غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2012, 10:36 PM   #3
-||[عضو نادي الاساطير]||-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
الدولة: فلسطين
العمر: 27
المشاركات: 48,773
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 57
a5one is on a distinguished road
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحم
موضوع رقم 2
هذا تبدو تجربة من
شخص كسب خبرة
طويلة^_^
وسطعه للفادة^^



__________________________________________________ _____________

هذه القصة أول مرة أكتبها على الأنترنت.
منذ حوالي 3 سنوات صادف أن تعرضت لعدة حوادث اجتماعية متكررة فصرت أتجنب النزول إلى الشارع و عكفت على أن أبقى بالمنزل ووجدت الكومبيوتر ملاذي الوحيد فصرت أجلس طوال نهاري و ليلي على الكومبيوتر و بدأت أزمتي الاجتماعية تتأزم فصرت عندما أنزل من البيت أحس بخوف و قلق من أن الناس تراقبني و أن أي حركة أقوم بها ستلفت الأنتباه و أخجل، هذا بالإضافة إلى تعقيدات أخرى لا أحب أن أعود لأتذكرها، بالأضافة لإصابتي بالإكتئاب المرضي، و محاولة الانتحار.
لكن الشي الجيد الذي حصل هو أنني أبدعت بالبرمجة نتيجة التفرغ الكامل لها و صار لي أسم كبير على الأنترنت و نشرت عدة برمجيات لاقت الكثير من الردود و الأعجاب على مستوى العالم العربي و الغربي ، كان ذلك يسرني و يسعدني لكنه لم يفيدني بشيء سوى بزيادة العمل على الكومبيوتر.

في لحظة توقفت و قلت لنفسي أني لن أقبل أبداً بأن أستمر على هذا التدهور و يجب أن أجد حلاً، فقمت بعمل عدة خطوات و إجراءات إلا أنني لم أكن أملك المعلومات اللازمة لذلك كنت أتعرض إلى انتكاسات، و أستطيع أن أصف حالتي في هذا الوضع بالغريق الذي يتخبط لمحاولة النجاة و مع ذلك تحسنت بشكل كبير.
و بعد فترة ذهبت إلى طبيبة نفسية و هنا بدء التغيير الكبير في حياتي، لأنها هي التي اكتشفت أني أعاني من الرهاب الاجتماعي و الاكتئاب فأعطتني الأدوية المناسبة Proziac و Demetrol عندها شعرت بتحسن لكن هذا التحسن يحتاج إلى ترسيخ لذلك بدأت بقراءة كتب التنمية الذاتية و بعض كتب الطب النفسي و بدأت بكتابة بعض الأمور التي يجب أن أقوم بها و الأمور التي يجب أن لا أقوم بها و بدأت بالعمل عليها و كانت النتيجة رائعة جداً حيث أن حياتي انقلبت كلياً ....

بعض الأمور التي استنتجتها :
علاج الخوف و الرهاب لا يمكن إلا بالمواجهة فإن كنت تخشى أمر عليك أن تواجهه بقوة و ثقة و بالتدريج، و لا تخف من العواقب.
إياك ثم إياك أن تلوم نفسك على أي شيء عند حدوث أي خطأ فإن لوم النفس سيؤدي إلى الانتكاس.
ابدأ برفع مزاجك و لا تجعل أتفه الأسباب تخفض مزاجك، تحلى بالصبر و قوة الإرادة لأن التصرف بحكمة عند المواقف الحرجة هو الذي يعبر عن قوة الشخص.
ابني ثقة حقيقية بنفسك و ابحث عن أي شيء يعزز ثقتك بنفسك.
في حال الفشل تعلم من هذه التجربة دروس و لا تلوم نفسك ( لا يوجد فشل و إنما نتائج ).
عندما يتكلم عنك الناس و عندما تشعر بأن أحداً يكرهك، حاول أن تصغر هذه الفكرة بعقلك و أن تعطها حجماً صغيراً و أن تتذكر بأن لديك الكثير من الناس الذين يحبونك و ما عليك إلا البحث عنهم.
لا تأمل من المساعدة من الخارج و لا تأخذ فكرة بأن الطبيب سيشفيك، تأكد بأنه أفضل طبيب مناسب لك هو نفسك، إن دعوت لربك لمساعدتك في مشكلتك فلا تتوقع من الله إلا المساعة و ليس الحل السحري فعليك أن تعمل وسيساعدك الله و لا تحزن إن لم تلق المساعدة من ربك فاعلم بأنه يساعدك في حين أنك أنت لا تعتبرها مساعدة.


تمارين أنصح باتباعها:
عند كل مساء فكر بشيء مفرح ثم ارسم ابتسامة على وجهك و قل في نفسك بأنك تثق بنفسك و بأنك إنسان قوي و تستطيع التصرف بحكمة في أشد الظروف.
عندما تكون في وضع متوتر خذ نفساً عميقاً و حاول أن تقوم بعمل استرخاء لجسمك بشكل متدرج أي ابدأ منذ القدم حتى الرأس.
فكر بشكل أيجابي و لا تكن سلبياً في طرحك أو تفكيرك.
مارس مختلف النشاطات، مثلاً أنا قمت بشراء دراجة و صرت أجوب كل الشوارع ووجدت فيا متعة رائعة بالإضافة إلى متعة الصيد البحري الذي وجدته من أجمل المغامرات في حياتي، ...
تأكد بأنك تستطيع الوصول إلى ما تريده إذا ركزت عليه و صممت.
لا تيأس، فإن شعرت بذلك ذكر نفسك بأن ذلك هو استسلام فالحياة إما مغامرة جريئة أو لا شيء .
تقبل نفسك على ما هي،
لا تبرر الخطأ الذي تقوم به، بل حلله بطريقة عملية و تعلم منه و ابن درعاً من هذا الخطأ و قوي ثقتك بنفسك .
تمتع بالدعابة و حاول أن تبتسم في كل المواقف، فعندما تتعرض لموقف محرج لا تقوم بالخجل منه و مداراته بل على العكس أبرزه و اضحك منه و خذه من باب الدعابة و أعطي الناس الفرصة أن تبتسم لهذا الموقف ...
فكر بالمستقبل بشكل أيجابي على أنه مستقبل جميل و ابدأ بتخيل أمور تريد أن تحققها بالمستقبل، و ابدأ بالعمل على ذلك.
خطط لحياتك قبل أن يخططها لك الآخرون، تخيل المنصب الذي تريد أن تكون به بعد 10 سنوات و ابدأ برسم الخطوات التي يجب أن تقوم بها للوصول إلى ذلك المنصب و اصرف وقتك في هذا الطريق فقط.
حاول أن تقوم بأداء صلواتك لأنها ستنظم حياتك.
احمد ربك على النعم التي أعطاك اياها و لم يعطها للكثير من عباده.


كتب أنصح بقرائتها:
أيقظ قواك الخفية
قدرات غير محدودة
قوة عقلك الباطن
العادات السبع
قوة التركيز

إن كنت تعاني الرهاب أنصحك بأن تقوم الآن و تبدأ بوضع حد لهذه المشكلة فعليك أن تحلها بنفسك
وانا ايضا اعاني من هذا المرض الذي اتعبني كثيرا ولكني لااقنط من رحمة رب الارض والسماء


0 غرف نوم حديثه وهادئه للبنات
0 ماما دلعيني كل الحلاا فيني **
0 عجائب ذآكرة الطفل ...
0 أحلي الحلويات الشرقيه الرمضانيه عندنا4
0 طريقة عمل الحمام المحشي بالتفصيل وبالصور
0 ديكورات رومنسيه رايقه
0 طفلك , لاختيار , ملابس , نصائح
0 القولون العصبي
0 قصه جميله عن الاخلاق
0 موج من فوقه موج
0 طريقة عمل اقراص البطاطا
0 بذور العنب
0 كيف تجهزين للمولود ،كيفية استقبال المولود الأول ،نصائح للحامل،خطوات مهمه للمأه الحا
0 مفارش ترابيزات سفرة مودرن
0 جديد صور تجنن لولد صغير
a5one غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2012, 10:51 PM   #4
-||[عضو نادي الاساطير]||-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
الدولة: فلسطين
العمر: 27
المشاركات: 48,773
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 57
a5one is on a distinguished road
افتراضي



قصة رقم 3^_^


هذه قصة شخص كان يعاني من الرهاب الاجتماعي و تعالج اتمنى تستفيد منها
فأنا هنا أطرح بين أيديكم الحل الجذري والدواء الناجح والشفاء العاجل لما يسمّى (بالرهاب الاجتماعي)..
أبشر أخوتي الكرمين بالفرج وابتهج برحمة الله لك ونعمته عليك فبهذا الدواء تتخلّص من الرهاب الاجتماعي وتبعاته كالوسوسه والهموم تخلّصا جذريا وتفارقها كما تفارق الروح البدن وتنعم بحياة لا أقول عاديّه بل هي والله أجمل من العاديّة وأخوك مجرّب عارف بتفاصيل حالتك فاقرأ مقالتي وفقني الله وإياك لهداه.

أخوكم في الله رجل تلظّى وتلوّى واكتوى بنار الرهاب الاجتماعي لسنوات طويلة وعديدة.. مررت بمراحل فكّرت فيها بالانتحار والتخلص من الحياة التي أصحبت بلامعنى ولا أقول أنا وجودي صار كعدمي ، بل أن وجودي في المجتمع أصبح أمرا ضارّا ، فقد وصلت إلى أسوأ ما يمكن تصوّره لمرض الرهاب الاجتماعي ولا أظنّ والله أعلم أن أحدا عانى مثل معاناتي أبدا فقد مرّت علي أيّام مريرة وسنوات عجاف تمنّيت فيها أني كبشا يذبح وينتهي أمره.

لقد فقدت شخصيّتي كرجل وأصبحت رهين غرفتي التي في أعلى بيتنا لا أكلّم أحدا ولا اختلط مع الناس فكانت كالقبر لي. لم أكن أختلط مع أهلى الذين هم أبي وأمي وأخي وأختي وأقرب الناس إلي ، فأنا لا أستطيع أن أبتسم فضلا عن أن أضحك مثلهم ، ولا أتكلم بطلاقة مثلهم ، وسرعان ما يحمرّ وجهي وتتغير ملامحي ويتلعثم لساني وأفقد تركيزي
أشعر بأن العيون تراقبني ، كما أشعر بأنني أصبحت انسانا مملّا لمن يريد التحدّث معي فلا يجد عندي المتعة والحديث الجميل.. ومما زاد الطين بلّة أنني أرى بعض أفراد المجتمع يشفق علي وينظر لي نظرة الانسان الغير سوي.

فكم تألّمت ألما وكم قلّبت مضجعا وكم جلست أندب حياتي وأرثي حالي. أنا النجيب الذي أحصل على أعلى الدرجات في دراستي ولدي ما لدي من الإبداعات التي امتن الله بها علي.. ولكنّها بلا فائدة لأنها صادفت نفسا ضعيفة هزيلة هشّة..
ولكي أختصر عليك فهم حالتي..
إنني لم أقرأ مقالا أو سمع كلاما عن الرهاب الاجتماعي إلا وكان مايذكر من أعراض الرهاب عندي بالنصيب الأوفر..
وكم قد قرأت وكم قد سمعت فقد جلست سنين ليس لي هم سوى الرهاب الاجتماعي..

لقد استخدمت كثير من العلاجات لأشهر كثيرة وكانت النتيجة التي يعرفها الجميع إلا ماشاء ربي هو أنّها غير مفيدة (( البتّه)) .. وإن حصلت الفائدة الضئيلة والقليله والشحيحة فأنت رهن هذا العلاج الذي لا تستطيع تركه لأضراره الكثيره والغير مقبوله اطلاقا فهي بحدّ ذاتها مرضا ربما يوازي الرهاب الاجتماعي ، ولا أظن عاقلا يعالج مرضا بمرض آخر!!.. منها ((الكسل, وزيادة الوزن, والضعف الجنسي,واظطراب في الأكل، وما خفي أعظم والله المستعان))

لقد زرت الكثير من الاطباء النفسيين واحتكّيت مع الكثير من الرهابيين وملأت المنتديات النفسيه بالمعاناة والآهات والزفرات والندبات.. وتوصّلت إلى النتيجة الحتميّة والنهاية المأساوية تتلخّص في (( أنّ الرهاب الاجتماعي لا يزول إلا بزوال الروح من البدن ))..

الشيء المهم الذي يجب عليك أن تدركه وتعرفه وتمعن فيه النظر هو حالي عندما كنت رهابيّا .. ويجب علي أن أخبرك بالسبب الذي أجزم أنه السبب الذي أبطل العجب.

لقد كنت مقصّرا في الصلاة المفروضه فضلا عن السنن والرواتب.. وقد كنت أسمع الاغاني كثيرا وأعتبرها متنفّسا لي وقت الشدائد.. كما كنت أنظر إلى المغنيات والراقصات وأكلم النساء بالتلفون وأعتبره أمرا ضروريا لمن هو في حالتي.. وكانت علاقتي مع والداي ينقصها بالبر والإحسان وغير ذلك كثير ممالا يرضي الله عز وجل.

وعندما وصلت حالتي إلى أسوأ ما يكون تركت جميع العلاجات التي صرفها لي الأطباء والتي اخذتها بنصيحة الاصدقاء وبقي العلاج الالهي الروحاني الرباني الذي لم أجربه في حياتي ، فخطر في بالي أن أحافظ على الصلوات ففط بدون ترك باقي المعاصي..

كانت المعاناة لازلت موجودة في بادئ الأمر ولكني شعرت بتحسن طفيف في جميع أموري وليس الرهاب فقط.. فبدأت احافظ على السنن والاذكار بعد الصلاة وتخلل هذه المرحلة فتور، ورجوع، وتكاسل، وانتكاسات ، وشكوك في العقيدة ، وأوهام ، وتساؤلات عن الأمور الغيبية وغيرها وهذه الأمور هي العقبات التي صدّت كثيرا من الناس عن صراط الله المستقيم. فهم يتفاجؤون بها في بداية الطريق ويرجعون ولا يثبت إلا من ثبّته الله.

مع مرور الوقت واستمراري على المنهج الجديد الذي سلكته ومجاهدة نفسي بالثبات عليه شعرت بتحسن فضيع جدا في جيمع مناحي حياتي ومن ظمنها الرهاب. فعلق في ذهني هذا الأمر الغريب وهذا ، فكانت سبحان الله!! هموم وغموم كالجبال تبدأ بالتلاشي تدريجيّا.. أعجبني هذا الشيء جدّا وبدأت تتفتح لي أمور خفيّه وتنحل لي ألغاز في مواضيع مختلفة. فزادني ذلك مجاهدة لنفسي وخشية من تضييع ما كسبته خلال هذه الفترة..

بدأت اموري تسير على ما يرام.. أحسست أن حياتي أصبحت سهلة.. وعلاقتي بالمجتمع بدأت تتحسن.. واحتكاكي بأهلي وزملائي وأقاربي بدا يكثر.. مع العلم أنني لازلت رهابيا بنسبة 80%
كانت الطامة الكبرى .. والمصيبة العظمى.. والبلوى التي مابعدها بلوى .. ان أنفرد بكلام في مجلس .. أو أمام رفقائي.. وكنت عندما أفعلها .. يتغير وجهي واصبح كالطفل الخائف الذي يكاد ان يبكي.. ثم أعود بعدها أشعر بالذل والهوان والاحتقار..

اقترحت على نفسي أن أزيد من الطاعة وأقتحم عالم العبوديّة وأزاحم الصالحين لعلني أجد تحسننا أفضل.. وبعد معركة صعبة المنال مع الشيطان الرجيم استطعت ان أتغلب عليه واحطم جميع ماكنت أملك ويا كثر ماكنت أملك من أشرطة الغناء والطرب..
وهنا وصلت إلى نقطة تحول كبيرة في حياتي (( اكتشفت أنّ الغناء واللهو كان سبب كبير في رهابي)) فحالتي تحسنت بنسبة 50%

والمفاجئ يا أحبابي أنّني وجدت هدايا عظيمه من الله سبحانه وتعالى, بمعنى أن ما حصلت عليه بسبب تركي للمعاصي وتقرّبي من الله ليس زوال الرهاب فقط ، بل حصلت على أشياء عظيمه جدا جعلتني أشعر بحسافة وحسرة وألم وندم شديد على ماضاع من عمري الماضي. وفي نفس الوقت جعلني أشعر بعطف وشفقة ورحمة على أهل المعاصي الذي كنت بينهم.. رأيت الكنوز العظيمة في البكور الى المسجد ، وطعمت الحلاوة التي ما مثلها حلاوة في قراءة القران بتدبّر وخشوع ، وشاهدت جمال مراقبة الله وبر الوالدين والصدقة والاحسان الى الناس..

كم قد سمعت المشايخ والوعّاظ الذين يقولون بأنّ السعادة بالقرب من الله ، فكنت أفسر ذلك وأردّه إلى أنّه وهم لا حقيقة له ، فالانسان اذا اقنع نفسه بشيئ سوف يحصل عليه حتّى لو أقنع نفسه بأن أكل الحجر سينفعه سيقع ذلك ولا شك وكان كلامهم هذا بمثابة التّكرار الممل والدعاية المنمّقة..

ولكنّني عندما جربت بنفسي ووصلت إلى تلك المرحلة تغيّر كل شيئ .. فلم اجد ذلك الوهم و الملل ولم اجد القهر والتزمّت والتشدد الذي كان أوّل ما بتيادر إلى ذهني عند سماع الشيخ أو الداعية..
ولله الحمد والمنّة بدأت بفعل الطاعات واحدة تلو الأخرى ، وبدأت بترك المعاصي كذلك.. وكلما وصلت الى درجة من الايمان والتقوى وجدت الكنوز والهبات والكرامات والسعادة الحقيقية التي لن يفهمها الا من عاشها..

جاهدت نفسي في قيام الليل بركعيتن خفيفتين في البداية حتى صرت أقوم زيادة على الساعة وهناك حصلت لي العجائب ، وانكشفت لي الأمور ، ورأيت ما لم يره إلا القليلين فيا خسارة المحرومين ويا ضيعة الغافلين!!.. ويعلم الله أنّي لا ابالغ في كلمة قلتها ولكن من جرّب عرف مثل معرفتي..

أعلم أنّك ستسأل عن العجائب.. فأقول لك أن بعضها قد يعجز الانسان عن وصفه.. وهي حقيقة والله.. فكيف تصف حالة نشوة وفرحة وطمأنينة بعد قيام ساعة في جوف الليل.. والله الذي لا إله الا هو أنني لا يتسقيم لي يوم ولا يهنأ لي أكل ولا يطيب لي عيش اذا فقدت قيام ليلة واحدة.. وأما لو تركت صلاة جماعة (( ولو عن غير تعمّد)) فمصيبة عظيمة حصلت لي بسبب ذنب عظيم وأحاول أن لا ارى احد طوال ذلك اليوم ولا اكثر الخروج من المنزل.

بدأت أبحث عن سنة النبي عليه الصلاة والسلام بلهفة وشوق فقصّرت ثوبي ، واعفيت لحيتي , وبدأت أكثر من صوم التطوّع, والصلاة على الجنائز, وصلة الرحم.. وتركت الرفقه السيّئة ، الغيبه والخوض فيما لايعنيني ، على الرغم مما حصلي لي قبل وبعد ذلك من شياطين الانس والجن ، ولكنني كنت أطلب من الله المعونة والتوفيق مع الإخلاص..
من ضمن هذه الهبات والكرامات ما يتعلق بالرهاب الاجتماعي..

والله الذي فطر السماء بغير عمد لولا أنني قد عانيت أشد المعاناة من هذا المرض وما صاحبه من وسواس قهري ولم أقرأ عنه أو أسمع ، لقطعت يقينا بأنّه لا يوجد مرض بهذه المواصفات على كوكب الأرض. لقد نسيته تماما وامتسح من ذاكرتي وكأنني ولدت من جديد ، فقد نسيته هو وكل المآسي التي أتت به ومعه

أصبحت رجلا مهيبا ذو كلمة مسموعة ، لمست من أقراني أنهم يحبّون كلامي أكثر من غيري. رأيتني صرت فصيح اللسان طليق الكلمة بليغ الخطاب ، أشعر بأنني أستيطع أن اقنع الشخص الذي أمامي ، وإذا أردت وصف شيء أو إضحاك أحد أجدني صرت قادرا على فعله بأكمل وأتم ما يمكن و في بعض الأحيان أرى أنني أسيطر على أي شخص امامي بشكل سريع مهما كانت مرتبته..

زد على ذلك أنني أحيانا أفتعل الخجل حتى لا يشعر الذي أمامي بأنني جبار أومتكبّر ولكي أتيح له المجال بأن يأخذ ويعطي معي سيّما إذا كان والدي او رجل ذو احترام عندي..

بدأ أهلي ومجتمعي وأقاربي وزملائي يتعجبون من تغير شخصيتي التغيّر التام والمدهش والمذهل.. أشعر أنهم يتساءلون مالذي حصل لي؟.. الشخص الخجول بالأمس أصبح البشوش الفصيح الطليق اليوم. وليتهم يعلمون أن سرّ ذلك هو القرب من الله.

صرت أتصدّر المجلس وأتكلّم أمام جمع من الناس وأحيانا ألقي موعظة في مسجد، وإن رأيت منكرا أنكرت على فاعله بالمعروف وهكذا..
وأخيرا أصبحت الرجل المهيب ذو الشخصية الحاضرة المؤثرة في مجتمعي وبدون طبيب او دواء دنيوي..
ومما يؤكّد كلامي...

انه اذا كان هناك اجتماعا يجب علي حضوره من الغد وحصل لي ما حصل ولم اقم الليل او قصرت في قيامه والله وبالله وتالله انني أشعر بتأثير ذلك على شخصيتي في كامل يومي الثاني فلا يحصل لي كثيرا من التوفيق والتيسير في ذلك الاجتماع ، بل وربما حصلت لي بعض المواقف التي ذكرتني بالرهاب..

أمّا إذا كنت قد قمت الليل وصليته بخشوع وطمأنينة وقرات من القرآن ما تيسّر ، فالله أكبر ما أحلاه من يوم وما أجملها من حياة وما أطيبها من عيشة ، حيث يكون نهاري وليلتي من أجمل الأوقات وتتيسر اموري ويكون اجتماعي من اجمل ما يكون ويا خسارة المحروم.


0 افضل جاكيتات شبابية لعام 2013
0 بالصور غرف شباب اسود 2014
0 13 خطوة لإعداد طفل قيادي في المستقبل
0 طريقة نزع الريش التالف في جناح الببغاء , حفاظاً على سلامته
0 طرق علاج السرقة عند الأطفال
0 اروع الديكورات المنزلية الهادئة
0 ديكورات عصرية للشقق بالوان روعة
0 اغرب كائن بحري تم اكتشافه تفضلوا بزيارتي
0 المعنى الحقيقي لكلمة منور ~
0 طلب الصداقة -على أي أساس ترسله ؟
0 موسوعة انواع الدجاج
0 تصاميم حمامات حديثة بالصور
0 صور اشكال مميزة من ديكورات المنزل
0 الجانب المؤسف من جزر المالديف الجميلة!
0 تنبيه هام (قانون)
a5one غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرهاب الاجتماعي لدى الفتيات ساعد وطني منتدي علم النفس و منتدى حل المشاكل الاجتماعية 6 11-27-2012 10:54 PM
سبب حرمان الإنسان من صلاة الليل - سبب حرمان الإنسان من صلاة الليل - الياسمينه المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 4 02-19-2012 01:20 AM


الساعة الآن 07:54 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.