2222
العودة   منتديات برق > منتديات برق الأدبية > منتدي الروايات - روايات طويلة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 02-23-2013, 10:31 PM   #1
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية شقيه بأسلوبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 86
معدل تقييم المستوى: 10
شقيه بأسلوبي is on a distinguished road
افتراضي روايه >لـامـا أرضـى بالمذلـه ولـا عـاش مـن قلبـي يذلـه \ بقلمي


بسم الله الرحمن الرحيم ،

صبآح / مسـاء ،
السعـادة و النور على قلوبكم ~
بإذنْ ربي العظيم

اليوم حبيت انشر لكم روايتي الاولى ...

واتمنى انها تنال ع اعجابكم ...

واتمنى منكم تشجعوووني لاخر بارت ...

«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
لـامـا أرضـى بالمذلـه ولـا عـاش مـن قلبـي يذلـه

«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
أهـواك يامن ملكني بحبه و هواه أهواك يامن أسرني ويبيني أنساه
أهواك يامن قتلني بعده و جفاه أهواك حتى الجرح فيني يهواك **

أهواك و جرحي يطلب رضاك أهواك حتى القلب عجز ينساك
أهواك وقلبي ينشدني وين ألقاك أهواك حتى لو تغيب أنا أهواك **

واللي يحب صعب انـه يقسى وصعب انه بهالسهوله ينسـى
القسوه في حبنـا مالها مرسى مايقسى عاشق من قلبه هواك **

أهواك وأهوى فيك أحلى دلع أهواك زيدني فيك غرام و ولع
أهواك و أهوى الجرح والوجع أهواك وأهوى كل من يهواك ***

أهوى فيك سحر العيــون أهوى فيك القلب الحنــون
أهوى فيك معنى الجنــون أهواك وأتنفس من هــواك **

«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»

: قسم بالله لو ما عطاتيني اللمبه ان ما نزلت من فوق الكرسي وهفسج هفاس في بطنج يا النذله
ريا ببتسامه حلوه : مابا .. مولازم اعطيج وكان ترومين نزلي .. انتي والله خبله
رماح معصبه مره عليهاا : صبري .. والله بزر وتعلي صوتها بعد .. عطيني اقولج عطيني
ريا معصبه .. : انا كم مره قلتلج ما صغيره انتي ما تفهمين
رماح انزلت من فوق الكرسي بسرعه تركض وراها .. : انا اعلمج يا قليلة الادب مستقويه عليي انا ..
ريا من حستها نازله تركض برع بسرعه في الحوش .. : ههههه ما تقدرين تلحقيني ( وهيه تطلع لسانها ببرائه ) هههه
رماح وهيه تركض وراها : والله لو ما عطاتيني ايها انا ما فاضتلج .. ابا اخلص شغلي
( وشوي وقفت .لانها انصدمت في اخوها وطاحت وهوه طاح ع وراء ووقفت بسرعه وانصدمت يوم شافته .. كله طين ويالسه ويحك راسه اللي كله تراب .. ويتشوفها ومبتسم )
رماح وهيه تصفق بايدها .. ومعصبه : يعلك ما تربح .. ( وتصرخ اكثر ) شنوووووو هذا اللي انته فيه ... آآآآآآآآآآآآآآه
(قام بسرعه ووقف يوم شافها معصبه كذا ... ركض لين وصل لخته الصغيره وشلاها ع كدفه وبسرعه ع المسبح لانه يعرف اخته لو بطلت حلجها ما تسكت الا يوم يضاربون خخخخخ )
«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
... (رماح حلوه حيل تهبل عيونها وساع ورموشها كثيفه ولون عيونها اخضر وخشمها سيف وشعرها ناعم حيل .لونه اسود بس يوم توقف تحت الشمس يعكس لونه بنفسجي .يوصل لين اخر ظهرها ..حواجبها طوال مرسومات رسم .. متوسطه الطول بيضاء .. جسها رشيق ... وناعمه حيل .. بس رغم الظروف بس تحافظ ع نفسها.. عندها اخت وحده واخو واحد )
اول شي نبداء برماح : اول شي انا اسمي رماح .. انا الاخت الاكبر لخواني اللي هم ريا ومنصور .. عمري 22 سنه .. تصدقون انهم مشيبيني .. وخليني عمري يمكن 40 سنه منهم .. كله مضارب امبينهم واانا اخليهم لين تصيح ريااا طبعاا تباني انا احايز عنها لكن هناك زين يتضاربون لين تصيح علشان تتادب شوي .. المهم ما راح اكثر في الحجي .. امي وابوي آآآآه يا امي وابويي .. الله يرحمكم ويسكنكم فسيح جناته امين يارب العالمين .. قولو امين .. المهم ما ابي اكدركم .. انا احب شي اسمه المغامره واحب الاكشن والمقالب .. وبصراحه ما مقصره في خواني .. بيتنا محد عايش فيه غيرنا في حاره وايدين فيهاا جيران وكلنا ع قلب واحد .. راعين فزعه . راح اشرح بيتنا اول ما ادخلون فيه حوش من اليمين الغاز الغساله السندر .. والوعايين وغيره انتو تعرفون هذلا الشغلات .. فيه مجلس متواضع حيل .. لا فيه غنفات ولا غيره .. فيه مواسد وطاوله وبس ودريشه خخخ وبس البيت فيه حجرتين وحمام واحد وتلفزيون واحد .. .. انا هذي انا احب بيتي واحب خواني .. وما احب اهلي .. ولا اباء اذكرهم موليه... انا اخاف اكثر شي اسمه الظلام .. اخااااف حيل من الظلام .. نقطه ضعفي هذا الظلام .بس ما شي غيره يخوفني ... انا هذي رماح )
(منصور شعره يوصل لين اخر رقبته كثيف سواده مثل سواد الليل يشبه اخته وايد بس عيونه عسليه حيل .تسحر اللي يحط عيونه في عيون أي حد .. ما شغله مغازل يخاف لايطلع في خواته .حواجبه حلوات . جسمه رياضي بدون أي رياضه طويل وفيه عرض .. ابيض ووجهه صافي .. ما فيه ولا بقعه .. عصبي وايد بس .. عند خواته عادي )
( ثاني شي منصور : انا اسمي منصور .. عمري 19 سنه يعني مخلص الدراسه وبلغصب لين خلصتهاا ولا جبت نسب تبشر بلخير .. يوووه ما ابي اذكر ذاك اليوم يوم اطلعت النسبه ... رماحووه ع بالها اني ببيض الوجه لكن يوم اعرفت انه نسبتي 59 ههههه الله لا راواكم كيف سوت .. ضربتني ضرب السنه في الساعه .. طبعا انا وهيه فرررري . عادي تضربني .. وانا بعد . لانها انا وايد احترمها .. لانها مثلي الوحيد والقدوه لي في االدنيا ... تبون االصدق انا وايد احبهم هيه واختي .. المهم انا ما اشتغل ,, الحين ادور شغل .. عايشين كيف ؟ قلتولي كيف .. الله يسلمكم .. الحين وقت مدارس .. هيه كل يوم تطلع الفجر عند الباب ببضاعه .. تبيع حلاوه وبطاطس وشربت . واهلا .. يعني بمعنى اصح تبسط .. بس الله يساعدني واحصل شغل واساعدها .. احب شي اسمه ربعي .. صقر وتركي ..وشهااب .ومحمد. والله مصخره هذلا الشبااب راح تعرفوهم قريب ... احب اغايظ وااااايد لابعد الحدود .. احب المشاكل احب .. اشوف حد ينكسرقلبه جدامي ... احس بشي غريب يفرحني يوم اشوف المشاكل وانا سببها ... بس لحظه لا تحسبوني اني انا شرير ابدا انا وايد طيوب خخخخ ( واضح تراه ) ع االعموم انا هذا منصور )
(ريا صغيره تشبه اختها رماح كثيررر كانهم تؤائم بس رماح كبيره وريا صغيره .. شعرها يوصل لين كتفها .. حبوبه .. ومشاغبه بسبب الدروس اللي يعطيها اخوها)
(ريا : انا اسمي ريا عمري 8 سنوات .. احب وااااااااايد اخوي منصور بس ما احب رماح كثيرلانها وايد تصارخ وتعصب .واكره شي يوم تقولي يا البزر .. انا بالله عليكم عمري 8 سنوات صغيريه .. آآآه قولولي ... طبعا انا كبيره .. اسير المدرسه صف 2 أبتدائي .. عندي ربيعات وايدات .في الصف وبرع الصف ... والاستاذه كله تضربني اون ليش لاني انا وايد مشاغبه .. والله ما مني هذا منصور يعلمني اسوي كذا ... اخاف شي اسمه رماح خخخ والله تخوف يوم تعصب ... هذا انا ريا )
... «®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
دخلت الصاله وحصلت منصور نايمه ع ظهره مجابل التلفزيون وعداله ريا تصارخ وشوي وتصيح : خير علامج انتي بعد تصارخين
ريا تناظر رماح : قوليله ابي اشوف الرسوم ما طايع يخليها .. اون يبا يشوف المباره
منصور مندمج مباشره ع المباره : بس بس بس سكتي اباء اشوف المباره .. لا تصدعيني
رماح تمشي لين باب الغرفه مالها هيه وريا : مالي خص فيج انتي وياه .. ( ودخلت داخل الحجره وسكت الباب علشان تنام )
ريا طلعت برع البيت معصبه وماده البوز شبر ...
مرررر الوقت بسرعه صار الوقت العشى ...
رماح طلعت من الحجره وشعرها طايح ع وجها من النوم ومنفوش .. وعيونها وحده مفتحتنها والثانيه لا
رماح بصوت مليان نوم : منصور وين ريا .. نادها اذاكر لهااا
منصور : .......
دخلت رماح داخل .الحمام تغسل ويها .. وبعد دقيقتين بلكثير طلعت وشافت منصور نايم ع وضعه من يوم العصر سارت صوبه .. وضربته ع راسه بريولها ع الخفيف
: منصوروه .. هاااااي قوم قووووووم روح شوف اختك بسرعه
منصور : ....
رماح وتنزل لمستواه وتصرخ في اذنه : منصووووووووووووووووور
منصور فز من النوم بسرعه وهو يتلفت يمين ويسار : هاه هاه شنو صاير من مات ... من سوا حادث...
وركض بسرعه برع وطلع برع البيت وهو يشوف الناس طبيعي يسيرين ورادين .. الوضع عادي ... عرف انه هذي رماح هيه يالسه تصارخ كان يبا يدخل وسمع صوت يناديه من برع التفت وحصل ريال شال ريا بين ايده ويلاعبها ويضحك بصوت عالي ع ضحكها
خلا ريا ع الارض : منصور يابوك خذ اختك تراها طفرتبنا
منصور يمسك اخته من ايدها : هههه ما اقول غير الله يعينكم عليها .. الا اقول صقور ما شي اليوم سهره
صقر بحماس : امبلا شي بس انضبط الامور وراح ارد لك خبر انا اخليك الحين الوالده تباني ... اشريلها خبز حق العشاء . باي
منصر وهو يدخل داخل : ع خير انشاء الله
دخل داخل في الصاله وهو ماسك ايد اخته ... حصل رماح ترتب المكان يوم شافتنا .. عقدت حواجبها .. وتمت تصورخ
رماح بصوت عالي : انتي يا لعينت الصير من وين يايه آآآآآآآه
منصور مطفر منها : استغفر الله .. يالله ياصبر ايوب
رماح تمد ايدها ع ويه منصور اللي باينه فيه الشنب شوي والسكسوكه اللي طالعه ع ويه الصافي حلوه : هاي انت علامك تستغفر ليكون ما عايبنك شي
منصور بابتسامه مصطنعه ويبربش بعيونه وشابج صبوعه مع بعض : لا يا عيوني عايبني كل شي حتى انتي عايبتني .. ( يعني العكس )
ريا وهيه تناظرهم مستغربه منهم ..: رماحوه .. انا باكر ما ابي اروح المدرسه
ريا يوم قالت هذا الكلام نزلت راسها بسرعه لانها تعرف ردت فعل اختها
رماح اول ما سمعت كلام اختها ناظرتها بنظرات شريره ومنصور يشوف رماح شنو راح تسوي ..
رماح ببتسامه ونزلت ع مستواها .. وقالت : نعم حبيبتي . شنو قلتي؟ . ما سمعت عديدي الكلام اللي قلتيه
ريا ودموعها بدت تتجمع في عيونها : انا باكر ما ابي اروح المدرسه ..
منصور بحنان : ليش حبيبتي ما تبين تروحين المدرسه ؟
ريا ودموعها بدت تنزل ع خدها : لانه .. لانه ( وهيه تشهق ) لانه
رماح ناظرت اخوها مستغربه هذي اول مره ريا تبكي بسبب المدرسه .. ناظرها منصور ورفع كدوفه .. ( بمعنى ما اعرف ) ..
رماح بحنان الدنيا كله : ليش حيببتي ... ليش يا عيوني فيج شي يعورج شي ؟
ريا تناظر اختها اول مره تكون حنونه كذا : ....
رماح بابتسامه صادقه اطمنها : قووولي يا بعد هلي انتي ... ما راح اقولج شي .
ريا اطمنت شوي وناظرت منصور ... منصور غمز لها يطمنها
ريا تمسح دموعها بظهر ايدها : لانه هناك بنت تضربني ... وتسبني . ويوم تجي الاستاذه تخلي عمرها هيه اللي تصيح وبعدين تضربني انا المعلمه اهي اهي ...
ويتمون البنات يضحكن عليي .. ويعايبن عليي .. وع ملابسي وع شكلي اهي اهي
رماح من يوم سمعت كلام اختها .. حزت في خاطر وغمضت عينها بالم .. ما تعرف شنو تسوي وقالت بتردد : انــ
منصور بسرعه ويخلي ايده ع كدف اخته الصغيره : افا عليج يا بعد قلبي هذلا الاشكال تبكيج والله لا اعلمهم السنع ( ووجه انظاره لرماح ) انا باكر بروح معها المدرسه ... انا بتصرف والمعلمه انا لي كلام ثاني معاها
رماح تعرف اخوها وطبعه الحاد .. بس معاها هيه واختها يصير احن عنه ماشي واكيد راح يحلها .. اخوي واعرفه
منصور وقف بسرعه : رماح انا طالع الحين ويمكن اطول برع مع الربع .. انتي ذاكري حق ريا ( وخلا ايده ع راس خواتها بثنينتهن وتم يلعب بشعرهن ) لا تخافن انا معاجن .. وانشاء الله راح اشتغل وما راح اخلي عليكم ناقص بس دعواتجن .. ( ابتسم وطلع ... وصرخ عليهن وهو عند الباب ) لا تنسن بقلي من العشاء تراني ايوع في الليل .. اعرفجن افات في الاكل.. وطلع
.....


شقيه بأسلوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2013, 10:36 PM   #2
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية شقيه بأسلوبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 86
معدل تقييم المستوى: 10
شقيه بأسلوبي is on a distinguished road
افتراضي


يتبـــــــــــــع

.....
منصور يجرب صوب صقر : يمكن اخوك !
صقر تنرفز منه : منصوووووووووور شفيك انت بعد
شهاب وهو صاد صوب الشاب : ما علينا من هذا الكلام انا ومنصور بناخذ هذا المقرف وانت خذ اختك .. ودها البيت ...
صقر حمل اخته ع كدفه متقرف منها : بوديها وانتو خذوه عند الشباب .. راح نعرف منه كل شي
منصور : لالالا انت اكيد تبا تفضح نفسك ... اكيد لو عرف تركي واخوك راح يذبحون اختك وهذا الزباله ... انا راح اخذه بيتنا .. وانت تبعنا البيت .. بس بسرعه
شهاب ويمسك ايد الشاب : ايوا صح ما نبا فضايح اكثر
صقر بضيقه : انزين
صقر خذا اخته البيت ومنصور وشهاب خذو الرجال في بيت منصور .. اول ما وصلو عند باب بيت منصور.. سمعو هذا الصريخ
رماح بصوت عالي وناعم : اقولج بتقرين يعني تقرين(وتضرب العصى ع الكتاب ) ولا والله لا اكسر هذي العصى ع ظهرج ( وبصوت اعلى ) يالله بسرعه
ريا ومطفره من اختها : اوووووه .. تبيني اقول قوليلي هذا الحرف الاولي(وتخلي صبعها بكل برائه ع الكتاب ) وانا بكمل الكلمه
رماح بعصبيه تبا تخلص صارت الساعه 10 وهيه بعدها ما مسويه العشى والحين بيرجع اخوها يوعان : خلصــــــ
منصور بصوت هامس : شب شبج الله ... انا جاي عندي ربعي كلي تبن ودخلي داخل انتي وهذي ( ياشر ع اخته ريا ) يالله بسرعه
رماح وقفت وتخصرت والعصى في ايدها بصوت عالي : نعم نعم يا عيوني عيد عيد ما سمعت انت بالله من قالك اتيب هذلا الخمــــ
منصور ركض ع اخته وخلا ايده ع فمها وعيونه في عيونها : دخلي داخل ما ابي مصارخ زايد سامعه ..
رماح اول مره تشوف اخوها لين هلكثر مرتبك ... مسكت ايده وبعدتها عنها : انزين انزين ... لكن والله وطلعت بعدين وحصلتك بهذا المنظر ... لا اضربك ضرب .. لين تطلع روحك ... يا الوصخ .. (كان منصور في ملابسه تراب .. من اللضرابه اللي صارت )
مسكت اختي ودخلتها داخل .. وسحبت الشنطه ولين حد الحين منصو ر واقف ما راح ..." شكله مهبب شي ... مستحيل يدخل ربعه الا ع شي كايد ... اوف منه ما ايجي منه غير صداع الراس .. دخلت الحجره وسكرت الباب وقفلته عليي" ...
منصور اول ما تاكد انها دخلت .. "بسرعه طلعت برع ..انادي شهاب دخلته داخل وسحبنا الرجال سحاب لداخل في الصاله "
شهاب وياظر منصور : والحين شنو راح نسوي بهذا (وياشر ع الشاب )...
منصور : بروح اجيب ماي بارد اصحيه .. لحظه بس
منصور طلع برع ايجيب ماي ... شهاب تم يناظر ويركز ع ملامح الشاب ... وايد كان ماخذ من شبه محمد ... ياخذ منه شبه كبير .. وبعدين تفل في وجهه
شهاب بقرف : يخسي الا هذا يشبه حمود ( بصوت عالي ) منصوووور وينك
منصور بصوت عالي : كاني وصلت
وصل منصور وجلس جمب شهاب وكب الماي الباااااااااااارد ع وجه الرجال ...
الشاب اول ما حس شي بارد قام بسرعه وصرخ وخلا ايده ع ويهه : آآآآآآآآآه
اما رماح كانت يالسه عند الباب ومخليه اذنها ع الباب .. تسمع لكن يوم سمعت الكلام اعرفت انهم شي مسوين وتاكدت انهم ضاربين واحد من اللي يدشون الحاره ومسوي مشاكل
الرجال اول ما استوعب الشخصين اللي جدامه ... : والله واقسم بالله انها اختي ...
شهاب بعصبيه وعاقد حواجبه : شنووووووو ؟
الرجال : المصحف الشريف انها بنت ابويي ... ابويي اللي هوه ابوها متزوج امي وانا اصير اخوها .. واخو محمد وصقر ..(وهو يبلع ريقه الناشف ) . وبعد عندي خوان وخوات ... صغار
منصور ببرود الكون كله ورافع حواجبه : لا تصدق انه صدقناك ... (يكذب ) بس هيه قالت انها ما تعرفك ... (يتكلم ويصغر بعيونه ) ايل الخسيس
الرجال استغرب وبطل عيونه ع كبرهن ويخلي صبعه ع فمه علشان يحلف : واقسم بالله انها اخـــــــ
شهاب وقف ومعصب : الله قصك نصين جدامي ..
منصور وعيونه في عيون الرجال مباشره ..: انزين من اسمك ؟
الرجال : اسمي رامي فهد محمد ال...
شهاب بابتسامه صخريه : لااااه ... مخططين حق كل شي .. ( وجاء بسرعه وضربه بكس ع خده لين طاح الجانب الثاني وطش الدم من فمه .. وبصوت عالي مع عصبيه ) قووووووووول الصدق ...
رماح اول ما سمعت الضربه طشت من مكانها خايفه .. يوم سمعت صوت شهاب اكثر زاد خوفها .. اكيد صاير شي كبير .. فيها قول الصدق ما قول ..
رامي يعس الدم اللي ع فمه : والله العظيم اني ما اكذب حتى سألو ... رؤى
منصور عصب وعقد حواجبه ومسكاه من رقبته وويها جدام وجه رامي : لا تجيب اسمها ع لسانك فاهم ...
: منصور .. وخر عنه هذا اخوي
منصور رمى رامي بعيد : نعم ... شنو قلت ؟
شهاب وعلامة الاستفهام فوق راسه : شنوووو . ؟
صقر بضيق وهو يجلس ع الارض : هيه علامكم مستغربين... الحين قالتلي امي انه ابويي متزوج وعنده ولدين وبنت ... هه والله وقاحه ع كل اللي سوتله امي يتزوج عليها ... (تنهد تنهيد طويله ) اووووف
منصور تضايق : صقر مهما كان هذا ابوك لا تقول عنه كذا...
صقر قام بعصبيه وبسرعه يتجه ناحية منصور ومسكاه من قميصه ورفعاه ع مستواه : انتي تتمصخر حضرتك ... ايه صح انت ما عندك ابو علشان تحس ...
منصور غمض ع عيونه ومسك ايد صقر وبعده عنه : اطلع برع ..
صقر توه انتبه ع الكلام اللي قاله : منصور انا اســـ
منصور بصوت عااااالي وبعصبيه .. وياشر ع الباب : طلعوووو بــــرع ما ابي اشوف رقعت ويه واحد منكم هنا ...
شهاب يبا يهدي الوضع : منصـــ
منصور مسك صقر وشهاب وطلعهم برع البيت وبعدها رجع ومسك رامي من قميصه ورماه برع البيت معاهم لين طاح ع الارض : انتو ما كفو حد يساعدكم .. او يمشي معكم ..
دخل وسك الباب بكل قوته ..
صقر تلوم ع قد شعر راسه .."اووووف مهما كان مفروض ما اقول هذا اكلام .. هوه بروحه ما ينلام ع العيشه اللي يعيشها ... لا حول ولا قوة الا بالله ... الحين ويش اسوي .. اكيد بياخذ مني موقف .. الله وكبر ع هذا اللسان اللي ما يعرف يتكلم .".
صقر وشهاب راحو مع تركي ومحمد ... اما رامي من طلعه منصور من البيت بسرعه قام ركض ع سيارته وروح ...
رماح طلعت من الغرفه من عرفت انهم طلعو برع البيت . اول ما طلعت شافت اخوها جالس ع الارض وماسك راسه بايده .. قربت وجلست عداله ..
رماح بمرح تبا تخفف ع اخوها : ههه نصور حبيبي أي ام سوري ما سويت العشى ... يادوب خلصت ريا ونامت
منصور ع وضعه ما تحرك : ..........
رماح.. خلت ايدها ع كدفه استغربه من ردت فعل منصور .. رمى نفسه في حظنهاا .. وصار يبكي مثل الطفل
رماح ..".تعرفون اني اول مره من 7 سنوات ما شفته يبكي .. الامن بعد موت امي وابويي بكى شوي وبعدها .. حس نفسه انه ع ظهره مسؤليه كبيره انا واختي وهو حتى مادش العشرين وانا ساعدته ماابي احسسه انه بنفسه شال المسؤليه .. انا ساعدته في اشياء وايد .. بس الظاهر اني ما كفيت .. لا حول ولا قوة الابالله . انا اصلا سمعت كل الكلام اللي قاله هذا البايخ (تقصد صقر )... الله يعله ما يربح "
منصور يبكي من قلب يطلع اللي في قلبه السنين الحرمان اللي يعيشهن بعد ما فقد امه وابوه : ... اهي اهي ...
رماح تمت تبكي مع اخوها تتكلم من بيد دموعها : منصور ايش فيك ... بس خلاص والله تراني بموت من البكي ..( تنهدت تنهيده طويله تمنع نفسها من الصايح )
منصور اكثر يتمسك في اخته ويصيح اكثر : والله ..... والله اني ما اقدر .. اح... اهي اهي ... احس اني مخنوق وانا ما قادر اسوي شي .. لا لج ولا لختي ..
رماح تمرر ايدها ع شعر اخوها بحنان : لا تشيل هم لا مني ولا من اختي .. انت بس قول الحمد لله ع كل حال في ناس اسوء عنا ... وكاهم عايشين .وتحسنت حالتهم .. وصارو يحبون حياتهم .. وكل يوم حياتهم تتحسس للافظل .. انت بس قول يارب ...
منصور بعد عن اخته شوي شوي ..ويمسح ع ويهه بايده يمسح دموعه من ع خده
منصور تنهد تنهيده طويله : آآآآآآآآآآآآآآآه يارب اني احصل ع شغل .. واشتغل وتتحسن حياتنا يارب امين
رماح تناظر اخوها كيف صاير وجهه احمر من الصايح وع شفايفها ابتسامه اترياح : يارب العالمين
منصور يطالع بخته باستغراب : علامج تتبسمين ؟
رماح تمسح دموعها : لانك تبا الصدق انك احلى يوم تبكي ... مثل البيبي .. خخخخ
منصور يكابر وصد الصوب الثاني وتكتف : سخيفه ...
رماح عصبت .. وخلاها تبكي واخر شي ... يقول سخيف عقدة حواجبها ومعصبه : نعم نعم ... يا استاذ منصور من السخيف .. صدق انك ما تستحي .. (رفعت صبعها السبابه وتمرر ع بلعومها ع الطول ) اسميني حرام ما سوتلك العشاء ...
منصور صد صوبها بسرعه : شنو لالالا بس خلاص انا السخيف بس والله انا يوعان حيل ...
رماح بعناد : ابدا مابي سويلك شي ... لا لا سخيفه انا
منصور وقف : عاد لا تذلينا ... حشى انج راعيت منه ..
رماح تاشر صوبه وهيه توقف : المره الثانيه ... ثمن كلامك لاني بصدق بكلامي ولا بسويلك العشى ... لاني اليوم رحمتك ..
طلعت برع وراحت تسوي حق اخوها العشى .. وقفت جمب الثلاجه .. فتحتها وطلعت 4 بيضات .. وطلعت طمام وفلفل اخضر كبار .. وجابت بصل .. وقصصته لقطع صغار ... وبدت تطبخ وخصلت .. وجمعته كله في صينيه وجيك ماي و3 اكواب .. وراحت الصاله ... اول ما دخلت حصلت منصور مخلي ريا في حضنه ونايمه ...
منصور بحماس : شنو سويتي من العشى ؟
رماح تخلي الصينيه ع الارض : بيض اثره شي غيره .. في الثلاجه .. باقي 3 بيضات
منصور : ولا يهمج باكر انا وتركان بنروح نشري اللي ناقص
رماح تمد ايدها تاكل : انا بكتب اللي ناقص في ورقه وبعطيك باكر ..
منصور ابتسم ويناظر بريا مسك ايدها ويهزها يريدها تصحى علشان تتعشى : رياأوه حبيبتي .. قومي قومي بتتعشين
ريا تتحرك واكثر تدفن نفسها في حضنه : همممممم
رماح تمسك ايدهاا ونزتها بقوه وبعدتها عن حظن اخوها وجلستها : قومي يالله بسرعه .. بلا دلع
منصور بعصبيه : رماح شوي شوي ع البنت .. ايدها بتجي فايدج
رماح لفت الجانب الثاني : ما ابيها تتدلع وايد .. وبعدين نتوهق
منصور بنفس العصبيه : لا اطمني ما راح تدلع من دامنج انتي اختها مجابلتنها اربع وعشرين ساعه
رماح... "طنشته لانه اعرف لو زدت في الكلام ... اكيد بنتهاوش وبتوصل لزعل .. اخوي واعرفه عدل ... تعشينا ورحت انام منصور خذ ريا داخل وخلاها ع فراشها .)
قبل عن يطلع ناديته : منصور باكر بتروح مدرسه ريا ؟
منصور عاطنها الظهر واقف عند الباب : ايوا اكيد .. بروح انا وشهاب
رماح تتغطا بلبطانيه الصغيره : اهااا .. اوك تصبح ع خير
منصور طلع وطف الليتات : وانتي من اهله ..
.... يوم ثاني ع ابطالناا ... الفجر الساعه 6ونص ...
«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»


شقيه بأسلوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2013, 10:37 PM   #3
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية شقيه بأسلوبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 86
معدل تقييم المستوى: 10
شقيه بأسلوبي is on a distinguished road
افتراضي


يتبـــــــــــــع

.....
منصور يجرب صوب صقر : يمكن اخوك !
صقر تنرفز منه : منصوووووووووور شفيك انت بعد
شهاب وهو صاد صوب الشاب : ما علينا من هذا الكلام انا ومنصور بناخذ هذا المقرف وانت خذ اختك .. ودها البيت ...
صقر حمل اخته ع كدفه متقرف منها : بوديها وانتو خذوه عند الشباب .. راح نعرف منه كل شي
منصور : لالالا انت اكيد تبا تفضح نفسك ... اكيد لو عرف تركي واخوك راح يذبحون اختك وهذا الزباله ... انا راح اخذه بيتنا .. وانت تبعنا البيت .. بس بسرعه
شهاب ويمسك ايد الشاب : ايوا صح ما نبا فضايح اكثر
صقر بضيقه : انزين
صقر خذا اخته البيت ومنصور وشهاب خذو الرجال في بيت منصور .. اول ما وصلو عند باب بيت منصور.. سمعو هذا الصريخ
رماح بصوت عالي وناعم : اقولج بتقرين يعني تقرين(وتضرب العصى ع الكتاب ) ولا والله لا اكسر هذي العصى ع ظهرج ( وبصوت اعلى ) يالله بسرعه
ريا ومطفره من اختها : اوووووه .. تبيني اقول قوليلي هذا الحرف الاولي(وتخلي صبعها بكل برائه ع الكتاب ) وانا بكمل الكلمه
رماح بعصبيه تبا تخلص صارت الساعه 10 وهيه بعدها ما مسويه العشى والحين بيرجع اخوها يوعان : خلصــــــ
منصور بصوت هامس : شب شبج الله ... انا جاي عندي ربعي كلي تبن ودخلي داخل انتي وهذي ( ياشر ع اخته ريا ) يالله بسرعه
رماح وقفت وتخصرت والعصى في ايدها بصوت عالي : نعم نعم يا عيوني عيد عيد ما سمعت انت بالله من قالك اتيب هذلا الخمــــ
منصور ركض ع اخته وخلا ايده ع فمها وعيونه في عيونها : دخلي داخل ما ابي مصارخ زايد سامعه ..
رماح اول مره تشوف اخوها لين هلكثر مرتبك ... مسكت ايده وبعدتها عنها : انزين انزين ... لكن والله وطلعت بعدين وحصلتك بهذا المنظر ... لا اضربك ضرب .. لين تطلع روحك ... يا الوصخ .. (كان منصور في ملابسه تراب .. من اللضرابه اللي صارت )
مسكت اختي ودخلتها داخل .. وسحبت الشنطه ولين حد الحين منصو ر واقف ما راح ..." شكله مهبب شي ... مستحيل يدخل ربعه الا ع شي كايد ... اوف منه ما ايجي منه غير صداع الراس .. دخلت الحجره وسكرت الباب وقفلته عليي" ...
منصور اول ما تاكد انها دخلت .. "بسرعه طلعت برع ..انادي شهاب دخلته داخل وسحبنا الرجال سحاب لداخل في الصاله "
شهاب وياظر منصور : والحين شنو راح نسوي بهذا (وياشر ع الشاب )...
منصور : بروح اجيب ماي بارد اصحيه .. لحظه بس
منصور طلع برع ايجيب ماي ... شهاب تم يناظر ويركز ع ملامح الشاب ... وايد كان ماخذ من شبه محمد ... ياخذ منه شبه كبير .. وبعدين تفل في وجهه
شهاب بقرف : يخسي الا هذا يشبه حمود ( بصوت عالي ) منصوووور وينك
منصور بصوت عالي : كاني وصلت
وصل منصور وجلس جمب شهاب وكب الماي الباااااااااااارد ع وجه الرجال ...
الشاب اول ما حس شي بارد قام بسرعه وصرخ وخلا ايده ع ويهه : آآآآآآآآآه
اما رماح كانت يالسه عند الباب ومخليه اذنها ع الباب .. تسمع لكن يوم سمعت الكلام اعرفت انهم شي مسوين وتاكدت انهم ضاربين واحد من اللي يدشون الحاره ومسوي مشاكل
الرجال اول ما استوعب الشخصين اللي جدامه ... : والله واقسم بالله انها اختي ...
شهاب بعصبيه وعاقد حواجبه : شنووووووو ؟
الرجال : المصحف الشريف انها بنت ابويي ... ابويي اللي هوه ابوها متزوج امي وانا اصير اخوها .. واخو محمد وصقر ..(وهو يبلع ريقه الناشف ) . وبعد عندي خوان وخوات ... صغار
منصور ببرود الكون كله ورافع حواجبه : لا تصدق انه صدقناك ... (يكذب ) بس هيه قالت انها ما تعرفك ... (يتكلم ويصغر بعيونه ) ايل الخسيس
الرجال استغرب وبطل عيونه ع كبرهن ويخلي صبعه ع فمه علشان يحلف : واقسم بالله انها اخـــــــ
شهاب وقف ومعصب : الله قصك نصين جدامي ..
منصور وعيونه في عيون الرجال مباشره ..: انزين من اسمك ؟
الرجال : اسمي رامي فهد محمد ال...
شهاب بابتسامه صخريه : لااااه ... مخططين حق كل شي .. ( وجاء بسرعه وضربه بكس ع خده لين طاح الجانب الثاني وطش الدم من فمه .. وبصوت عالي مع عصبيه ) قووووووووول الصدق ...
رماح اول ما سمعت الضربه طشت من مكانها خايفه .. يوم سمعت صوت شهاب اكثر زاد خوفها .. اكيد صاير شي كبير .. فيها قول الصدق ما قول ..
رامي يعس الدم اللي ع فمه : والله العظيم اني ما اكذب حتى سألو ... رؤى
منصور عصب وعقد حواجبه ومسكاه من رقبته وويها جدام وجه رامي : لا تجيب اسمها ع لسانك فاهم ...
: منصور .. وخر عنه هذا اخوي
منصور رمى رامي بعيد : نعم ... شنو قلت ؟
شهاب وعلامة الاستفهام فوق راسه : شنوووو . ؟
صقر بضيق وهو يجلس ع الارض : هيه علامكم مستغربين... الحين قالتلي امي انه ابويي متزوج وعنده ولدين وبنت ... هه والله وقاحه ع كل اللي سوتله امي يتزوج عليها ... (تنهد تنهيد طويله ) اووووف
منصور تضايق : صقر مهما كان هذا ابوك لا تقول عنه كذا...
صقر قام بعصبيه وبسرعه يتجه ناحية منصور ومسكاه من قميصه ورفعاه ع مستواه : انتي تتمصخر حضرتك ... ايه صح انت ما عندك ابو علشان تحس ...
منصور غمض ع عيونه ومسك ايد صقر وبعده عنه : اطلع برع ..
صقر توه انتبه ع الكلام اللي قاله : منصور انا اســـ
منصور بصوت عااااالي وبعصبيه .. وياشر ع الباب : طلعوووو بــــرع ما ابي اشوف رقعت ويه واحد منكم هنا ...
شهاب يبا يهدي الوضع : منصـــ
منصور مسك صقر وشهاب وطلعهم برع البيت وبعدها رجع ومسك رامي من قميصه ورماه برع البيت معاهم لين طاح ع الارض : انتو ما كفو حد يساعدكم .. او يمشي معكم ..
دخل وسك الباب بكل قوته ..
صقر تلوم ع قد شعر راسه .."اووووف مهما كان مفروض ما اقول هذا اكلام .. هوه بروحه ما ينلام ع العيشه اللي يعيشها ... لا حول ولا قوة الا بالله ... الحين ويش اسوي .. اكيد بياخذ مني موقف .. الله وكبر ع هذا اللسان اللي ما يعرف يتكلم .".
صقر وشهاب راحو مع تركي ومحمد ... اما رامي من طلعه منصور من البيت بسرعه قام ركض ع سيارته وروح ...
رماح طلعت من الغرفه من عرفت انهم طلعو برع البيت . اول ما طلعت شافت اخوها جالس ع الارض وماسك راسه بايده .. قربت وجلست عداله ..
رماح بمرح تبا تخفف ع اخوها : ههه نصور حبيبي أي ام سوري ما سويت العشى ... يادوب خلصت ريا ونامت
منصور ع وضعه ما تحرك : ..........
رماح.. خلت ايدها ع كدفه استغربه من ردت فعل منصور .. رمى نفسه في حظنهاا .. وصار يبكي مثل الطفل
رماح ..".تعرفون اني اول مره من 7 سنوات ما شفته يبكي .. الامن بعد موت امي وابويي بكى شوي وبعدها .. حس نفسه انه ع ظهره مسؤليه كبيره انا واختي وهو حتى مادش العشرين وانا ساعدته ماابي احسسه انه بنفسه شال المسؤليه .. انا ساعدته في اشياء وايد .. بس الظاهر اني ما كفيت .. لا حول ولا قوة الابالله . انا اصلا سمعت كل الكلام اللي قاله هذا البايخ (تقصد صقر )... الله يعله ما يربح "
منصور يبكي من قلب يطلع اللي في قلبه السنين الحرمان اللي يعيشهن بعد ما فقد امه وابوه : ... اهي اهي ...
رماح تمت تبكي مع اخوها تتكلم من بيد دموعها : منصور ايش فيك ... بس خلاص والله تراني بموت من البكي ..( تنهدت تنهيده طويله تمنع نفسها من الصايح )
منصور اكثر يتمسك في اخته ويصيح اكثر : والله ..... والله اني ما اقدر .. اح... اهي اهي ... احس اني مخنوق وانا ما قادر اسوي شي .. لا لج ولا لختي ..
رماح تمرر ايدها ع شعر اخوها بحنان : لا تشيل هم لا مني ولا من اختي .. انت بس قول الحمد لله ع كل حال في ناس اسوء عنا ... وكاهم عايشين .وتحسنت حالتهم .. وصارو يحبون حياتهم .. وكل يوم حياتهم تتحسس للافظل .. انت بس قول يارب ...
منصور بعد عن اخته شوي شوي ..ويمسح ع ويهه بايده يمسح دموعه من ع خده
منصور تنهد تنهيده طويله : آآآآآآآآآآآآآآآه يارب اني احصل ع شغل .. واشتغل وتتحسن حياتنا يارب امين
رماح تناظر اخوها كيف صاير وجهه احمر من الصايح وع شفايفها ابتسامه اترياح : يارب العالمين
منصور يطالع بخته باستغراب : علامج تتبسمين ؟
رماح تمسح دموعها : لانك تبا الصدق انك احلى يوم تبكي ... مثل البيبي .. خخخخ
منصور يكابر وصد الصوب الثاني وتكتف : سخيفه ...
رماح عصبت .. وخلاها تبكي واخر شي ... يقول سخيف عقدة حواجبها ومعصبه : نعم نعم ... يا استاذ منصور من السخيف .. صدق انك ما تستحي .. (رفعت صبعها السبابه وتمرر ع بلعومها ع الطول ) اسميني حرام ما سوتلك العشاء ...
منصور صد صوبها بسرعه : شنو لالالا بس خلاص انا السخيف بس والله انا يوعان حيل ...
رماح بعناد : ابدا مابي سويلك شي ... لا لا سخيفه انا
منصور وقف : عاد لا تذلينا ... حشى انج راعيت منه ..
رماح تاشر صوبه وهيه توقف : المره الثانيه ... ثمن كلامك لاني بصدق بكلامي ولا بسويلك العشى ... لاني اليوم رحمتك ..
طلعت برع وراحت تسوي حق اخوها العشى .. وقفت جمب الثلاجه .. فتحتها وطلعت 4 بيضات .. وطلعت طمام وفلفل اخضر كبار .. وجابت بصل .. وقصصته لقطع صغار ... وبدت تطبخ وخصلت .. وجمعته كله في صينيه وجيك ماي و3 اكواب .. وراحت الصاله ... اول ما دخلت حصلت منصور مخلي ريا في حضنه ونايمه ...
منصور بحماس : شنو سويتي من العشى ؟
رماح تخلي الصينيه ع الارض : بيض اثره شي غيره .. في الثلاجه .. باقي 3 بيضات
منصور : ولا يهمج باكر انا وتركان بنروح نشري اللي ناقص
رماح تمد ايدها تاكل : انا بكتب اللي ناقص في ورقه وبعطيك باكر ..
منصور ابتسم ويناظر بريا مسك ايدها ويهزها يريدها تصحى علشان تتعشى : رياأوه حبيبتي .. قومي قومي بتتعشين
ريا تتحرك واكثر تدفن نفسها في حضنه : همممممم
رماح تمسك ايدهاا ونزتها بقوه وبعدتها عن حظن اخوها وجلستها : قومي يالله بسرعه .. بلا دلع
منصور بعصبيه : رماح شوي شوي ع البنت .. ايدها بتجي فايدج
رماح لفت الجانب الثاني : ما ابيها تتدلع وايد .. وبعدين نتوهق
منصور بنفس العصبيه : لا اطمني ما راح تدلع من دامنج انتي اختها مجابلتنها اربع وعشرين ساعه
رماح... "طنشته لانه اعرف لو زدت في الكلام ... اكيد بنتهاوش وبتوصل لزعل .. اخوي واعرفه عدل ... تعشينا ورحت انام منصور خذ ريا داخل وخلاها ع فراشها .)
قبل عن يطلع ناديته : منصور باكر بتروح مدرسه ريا ؟
منصور عاطنها الظهر واقف عند الباب : ايوا اكيد .. بروح انا وشهاب
رماح تتغطا بلبطانيه الصغيره : اهااا .. اوك تصبح ع خير
منصور طلع وطف الليتات : وانتي من اهله ..
.... يوم ثاني ع ابطالناا ... الفجر الساعه 6ونص ...
«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»


شقيه بأسلوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2013, 10:39 PM   #4
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية شقيه بأسلوبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 86
معدل تقييم المستوى: 10
شقيه بأسلوبي is on a distinguished road
افتراضي


يتبع .........



الدنيــــــــــــــــا محطـــــــــــــات للــــــــــدموع اجمــــــــل مافيهــــــــا

اللقــــــــــــــاء واصعـــــــــــب مافيهـــــــــا الفــــــراق

لكــــــــــــــن الذكــــــــــرى هـــــــــي الربــــــــــــاط..

«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»

رماح جالسه قدام البيت مالهم وجدامها الاكل والحلويات والبساطس .. والشربت والعصير مخلتنه في مكان فيه ثلج ( طشت او فلاص او بالدي او سطل ما اعرف حن كذا نسميه عرفوته ؟) ... وتبيع بحماس ... كانت لابسه طويله توصل لين اخر رجلها ولها اكمام طوال تغطي ايدها كامله وشيله مغطيه ويها فيها .. .. وعدالها ريا تنتظر منصور لين يطلع ...
شوي وطلع منصور لابس وكاشخ ثوب واللشماغ طالع عليه فله ... طلع وحصلهن جالسات
منصور يسك باب البيت ويناظر رماح : لحظه بروح وبجي ..
رماح تلوح عليه بايدها : ع وين ؟
منصور يمشي لبيت تركي : بروح اجيب النظاره مال تركي ... علشان اكشخ هع هع
رماح ابتسمت : والله انك ما فيك عقل .... انت ساير المدرسه ما المجمع .. او سبر ماركت .. او كــ
منصور قاطعها : بس بس بس صدعتي راسي .. ماصارت هذي نظاره
وصل لين البيت وقبل لا يدق الباب طلعتله نرجس اخت تركي الصغيره اللي كبر ريا اخته
منصور بابتسامه : مرحبا .. اخبارج يا حلوه ؟
نرجس بضيق ومتخصره : نعم خير شنو تبي ؟
منصور رفع حاجبه ورفع شفايفه ع جانب : شنو هذي النفس اللي من الصبح .. اقول نادي تركي بسرعه
نرجس : لحظه
دخلت داخل تنادي تركي ... شوي وطلع .لابس شورت فوق الركبه وكرته بلا اكمام وشعره منفوش وطايح ع جبينه يوصل لعيونه ..وعيونه كلها نوووم .....
تركي بصوت كله نوم : هلا منصور
منصور ماسك ضحكته من منظر تركي : تركان بغيت تناادي لي شهاب .. واباء منك النظاره الشمسيه مالك بسرعه اباء اروح مشوار ضروري
تركي بطل عيونه ع كبرهن : شنو تريدها النظاره ؟... ليش تبا تروح تغازل .. من من قولي انا انا بروح معاك ..
منصور قاطعه : لالالالا ابد بس انا اباء اروح مدرسة ريا .. تشتكي تعرف بنات هذلا اليومين ما فيهم ادب ..
تركي يحك راسه : والله معاك حق (خلا ايده ع فمه يتثاوب ) لحظه بنادي شهابوه
منصور بصوت عالي لانه تركي دخل : قوله يلبس ملابس سنعه علشان نروح بسرعه
تركي يلوح ايده (بمعني انزين ) ومشى
منصور راح عند ريا .. : هاه حبيبتي جاهزه الحين بنروح
ريا تبتسم بفرح : ايوا ايوا ججاهزه
رماح : انزين تروح وترجع بسرعه علشان تشري اللي ناقص من الاغراض ... انزين
منصور بابتسامه : انزين ما راح اتاخر
شوي وطلع شهاب من البيت وماسك النظاره .. ولابس ثوب وشماغ ..
مشى لين وصل عدال منصور
شهاب يمد ايده لمنصور يعطيه النظاره : سلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
شهاب : هاك النظاره وتركي محذرني ... يقولك لا تكسرها دافع دم قلبه علشانه
منصور ياخذ النظاره : حشى ذي ما نظاره
لبسها منصور النظاره لاول مره يخلي نظاره ع عيونه ...
منصور"احس عمري مرتبك حدي مدري ليش ...اووووف"
منصور بابتسامه : هاااه شنو رايكم فيني حلووو ؟
ريااا توقف بفرح وع شفايفها اكبر ابتسامه : تهبل تجنن ... وااااااااااااايد حلو .
رماح صدت صوب اخوها : ايه طالع مره نايس
منصور يمسك ايد ريا : يالله مشينا ... بس وين اختك ..
شهاب : تركي هوه اللي راح يوصلها
منصور : اهاااا
مشو منصور وشهاب وريا ... للمدرسه ... المدرسه جريبه من حارتهم اول ما تطلع من الحاره المدرسه جدامك مباشره ...
اما رماح تمت تبيع للصغار .. واللكبار ..
شوي وجات وحده وجلست عدالها
: رماحوه ما شفتي رؤى من امس انا ما شفتها
رماح تناظر رونق : لا والله حتى انا ما شفتها من امس ... كالعاده تجي معي فليل انتي وياها حتى امس انتي ما جيتي ليش ؟
رونق بتعب : كنت مريضه شوي ...
رماح : سلامات ويش فيك ؟
رونق حمرن خدودها : مريضه وبس
رماح ما حبت تضغط عليها وايد : اهاااا
«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
(رونق بنات جميله .. شعره لين نص ظهرها متدرج يرجع للون البني كثيف وناعم .. جسمهاا حلوو بس شوي قصيره ... عيونها سوداء حلووووه مره ... )
( رونق .. هاي يا شباب وشبات .. اخباركم .. انا اختكم رونق عمري 18سنه .. طلعت من المدرسه من صف 9متوسط لانه اهلي ما يقدرون ع مصاريف المدرسه ومتطلبات المعلمات ... وانتو تعرفون حن ناس ع قد حالنا يالله نحصل شي ناكله
احب رماااح .. وحتى روى احبها ... ... ع العموم اخاف من اخوي تركان ... اني ما ادانيه واكرهه كره العمى ... يوم ما عنده شغل .. يجي يضربني انا واختي نرجس ... هذا انارونق )
.. «®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
الحيــــــــــــــــاة شريـــــــــــط…

.والذكــــــــــــــرى محتــــــــــــواهـ

والماضــــــــي صفحــــــــــهـ …والحاضـــــر طــــــــــــواهـ

والفـــــــــــــــراق الــــــــــــم….واللقــــــــــــاء دواهـ .....

.. «®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
عند باب المدرسه .. شهاب ومنصور يعدلون غترتهم ... ويتبسمون
منصور يعدل النظاره : هاه كذا حلووو ؟ ولا كيف
شهااب : مررررررررر ه زين
ريا بطفش : يالله عاد ما صارت كل ساعه تناظرون بعض
منصور : يالله يالله تعالو
مشو ودخلو المدرسه ...
منصور بابتسامه وشهاب نفس الشي للحارس اللي واقف جدام البوابه : سلام عليكم
الحارس بابتسامه : وعليكم السلام ...
منصور يناظر شهاب وبعدها يناظر للحارس :انا حبيت اكلم معلمه اللي ادرس اختي ( ياشر بصبعه ع ريا )
الحارس : اها ... تفضلو معاي ادليكم الطريق
مشو منصور وشهااب وريا والحارس جدامهم ... وصلو لمكتب المديره
الحارس ضرب الباب وبعدها سمع من داخل المكتب : تفضل
الحارس فتح الباب : تفضلو
دخل منصور وشهاب وريا ...
منصور وشهاب : سلام عليكم
رفعت راسها وناظرت الشباب الواقفين ارتبكت ووضح عليها الارتباك من ناظرت منصور : تـ .. احم احم .. تفضلو
شهاب ناظر منصور مستغرب من ارتباك المديره من ناظرت رفيجه وبانت ع شفايفه ابتسامه خبث..
شهاب : دام فضلج
منصور يناظر ريا : يالله حبيبتي قوليلي من من المعلمات اللي ضربتج
ريا بخوف : ابله نجلاء ...
منصور يناظر المديره بنظرات استحقاره من دخل وهيه تبحلق فيه : اظني انج سمعتي البنت شنو قالت
المديره تركز في منصور وكانها ما مصدقه : ...........
شهاب بصراخ : هاااااااي ... يا مديره
المديره توها تتنتبه : هااااه ... لحظه بس اناديها ... ثواني
طلعت من المكتب ... وسكرت الباب بسرعه . منصدمه من اللي اتشوفه
المديره .."ايووو هذا هو ما غيره نفس الملامح نفس العيون العسليه ... لاحول ولا قوه .. هذا لين الحين حي ... استغفرالله .. بشنو انا افكر يمكن مو هذا ... يمكن يشابهه .. " مشيت بسرعه ونادت الاستاذه نجلاء ....
في المكتب شهاب ميت من الضحك : هههههههه والله حاله علامها هذي تبحلق فيك كذا ... ليكون طيحتها من اول نظره هع هع هع هع


.....................


اذا شفت متابعه راح اكملها .. لانها شوي طويله ... واحداثها كثيره ..


شقيه بأسلوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-23-2013, 10:40 PM   #5
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية شقيه بأسلوبي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
المشاركات: 86
معدل تقييم المستوى: 10
شقيه بأسلوبي is on a distinguished road
افتراضي


يتبع .........



الدنيــــــــــــــــا محطـــــــــــــات للــــــــــدموع اجمــــــــل مافيهــــــــا

اللقــــــــــــــاء واصعـــــــــــب مافيهـــــــــا الفــــــراق

لكــــــــــــــن الذكــــــــــرى هـــــــــي الربــــــــــــاط..

«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»

رماح جالسه قدام البيت مالهم وجدامها الاكل والحلويات والبساطس .. والشربت والعصير مخلتنه في مكان فيه ثلج ( طشت او فلاص او بالدي او سطل ما اعرف حن كذا نسميه عرفوته ؟) ... وتبيع بحماس ... كانت لابسه طويله توصل لين اخر رجلها ولها اكمام طوال تغطي ايدها كامله وشيله مغطيه ويها فيها .. .. وعدالها ريا تنتظر منصور لين يطلع ...
شوي وطلع منصور لابس وكاشخ ثوب واللشماغ طالع عليه فله ... طلع وحصلهن جالسات
منصور يسك باب البيت ويناظر رماح : لحظه بروح وبجي ..
رماح تلوح عليه بايدها : ع وين ؟
منصور يمشي لبيت تركي : بروح اجيب النظاره مال تركي ... علشان اكشخ هع هع
رماح ابتسمت : والله انك ما فيك عقل .... انت ساير المدرسه ما المجمع .. او سبر ماركت .. او كــ
منصور قاطعها : بس بس بس صدعتي راسي .. ماصارت هذي نظاره
وصل لين البيت وقبل لا يدق الباب طلعتله نرجس اخت تركي الصغيره اللي كبر ريا اخته
منصور بابتسامه : مرحبا .. اخبارج يا حلوه ؟
نرجس بضيق ومتخصره : نعم خير شنو تبي ؟
منصور رفع حاجبه ورفع شفايفه ع جانب : شنو هذي النفس اللي من الصبح .. اقول نادي تركي بسرعه
نرجس : لحظه
دخلت داخل تنادي تركي ... شوي وطلع .لابس شورت فوق الركبه وكرته بلا اكمام وشعره منفوش وطايح ع جبينه يوصل لعيونه ..وعيونه كلها نوووم .....
تركي بصوت كله نوم : هلا منصور
منصور ماسك ضحكته من منظر تركي : تركان بغيت تناادي لي شهاب .. واباء منك النظاره الشمسيه مالك بسرعه اباء اروح مشوار ضروري
تركي بطل عيونه ع كبرهن : شنو تريدها النظاره ؟... ليش تبا تروح تغازل .. من من قولي انا انا بروح معاك ..
منصور قاطعه : لالالالا ابد بس انا اباء اروح مدرسة ريا .. تشتكي تعرف بنات هذلا اليومين ما فيهم ادب ..
تركي يحك راسه : والله معاك حق (خلا ايده ع فمه يتثاوب ) لحظه بنادي شهابوه
منصور بصوت عالي لانه تركي دخل : قوله يلبس ملابس سنعه علشان نروح بسرعه
تركي يلوح ايده (بمعني انزين ) ومشى
منصور راح عند ريا .. : هاه حبيبتي جاهزه الحين بنروح
ريا تبتسم بفرح : ايوا ايوا ججاهزه
رماح : انزين تروح وترجع بسرعه علشان تشري اللي ناقص من الاغراض ... انزين
منصور بابتسامه : انزين ما راح اتاخر
شوي وطلع شهاب من البيت وماسك النظاره .. ولابس ثوب وشماغ ..
مشى لين وصل عدال منصور
شهاب يمد ايده لمنصور يعطيه النظاره : سلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
شهاب : هاك النظاره وتركي محذرني ... يقولك لا تكسرها دافع دم قلبه علشانه
منصور ياخذ النظاره : حشى ذي ما نظاره
لبسها منصور النظاره لاول مره يخلي نظاره ع عيونه ...
منصور"احس عمري مرتبك حدي مدري ليش ...اووووف"
منصور بابتسامه : هاااه شنو رايكم فيني حلووو ؟
ريااا توقف بفرح وع شفايفها اكبر ابتسامه : تهبل تجنن ... وااااااااااااايد حلو .
رماح صدت صوب اخوها : ايه طالع مره نايس
منصور يمسك ايد ريا : يالله مشينا ... بس وين اختك ..
شهاب : تركي هوه اللي راح يوصلها
منصور : اهاااا
مشو منصور وشهاب وريا ... للمدرسه ... المدرسه جريبه من حارتهم اول ما تطلع من الحاره المدرسه جدامك مباشره ...
اما رماح تمت تبيع للصغار .. واللكبار ..
شوي وجات وحده وجلست عدالها
: رماحوه ما شفتي رؤى من امس انا ما شفتها
رماح تناظر رونق : لا والله حتى انا ما شفتها من امس ... كالعاده تجي معي فليل انتي وياها حتى امس انتي ما جيتي ليش ؟
رونق بتعب : كنت مريضه شوي ...
رماح : سلامات ويش فيك ؟
رونق حمرن خدودها : مريضه وبس
رماح ما حبت تضغط عليها وايد : اهاااا
«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
(رونق بنات جميله .. شعره لين نص ظهرها متدرج يرجع للون البني كثيف وناعم .. جسمهاا حلوو بس شوي قصيره ... عيونها سوداء حلووووه مره ... )
( رونق .. هاي يا شباب وشبات .. اخباركم .. انا اختكم رونق عمري 18سنه .. طلعت من المدرسه من صف 9متوسط لانه اهلي ما يقدرون ع مصاريف المدرسه ومتطلبات المعلمات ... وانتو تعرفون حن ناس ع قد حالنا يالله نحصل شي ناكله
احب رماااح .. وحتى روى احبها ... ... ع العموم اخاف من اخوي تركان ... اني ما ادانيه واكرهه كره العمى ... يوم ما عنده شغل .. يجي يضربني انا واختي نرجس ... هذا انارونق )
.. «®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
الحيــــــــــــــــاة شريـــــــــــط…

.والذكــــــــــــــرى محتــــــــــــواهـ

والماضــــــــي صفحــــــــــهـ …والحاضـــــر طــــــــــــواهـ

والفـــــــــــــــراق الــــــــــــم….واللقــــــــــــاء دواهـ .....

.. «®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®».¸.•°°•.¸¸.•° °•. ¸.•°®»
عند باب المدرسه .. شهاب ومنصور يعدلون غترتهم ... ويتبسمون
منصور يعدل النظاره : هاه كذا حلووو ؟ ولا كيف
شهااب : مررررررررر ه زين
ريا بطفش : يالله عاد ما صارت كل ساعه تناظرون بعض
منصور : يالله يالله تعالو
مشو ودخلو المدرسه ...
منصور بابتسامه وشهاب نفس الشي للحارس اللي واقف جدام البوابه : سلام عليكم
الحارس بابتسامه : وعليكم السلام ...
منصور يناظر شهاب وبعدها يناظر للحارس :انا حبيت اكلم معلمه اللي ادرس اختي ( ياشر بصبعه ع ريا )
الحارس : اها ... تفضلو معاي ادليكم الطريق
مشو منصور وشهااب وريا والحارس جدامهم ... وصلو لمكتب المديره
الحارس ضرب الباب وبعدها سمع من داخل المكتب : تفضل
الحارس فتح الباب : تفضلو
دخل منصور وشهاب وريا ...
منصور وشهاب : سلام عليكم
رفعت راسها وناظرت الشباب الواقفين ارتبكت ووضح عليها الارتباك من ناظرت منصور : تـ .. احم احم .. تفضلو
شهاب ناظر منصور مستغرب من ارتباك المديره من ناظرت رفيجه وبانت ع شفايفه ابتسامه خبث..
شهاب : دام فضلج
منصور يناظر ريا : يالله حبيبتي قوليلي من من المعلمات اللي ضربتج
ريا بخوف : ابله نجلاء ...
منصور يناظر المديره بنظرات استحقاره من دخل وهيه تبحلق فيه : اظني انج سمعتي البنت شنو قالت
المديره تركز في منصور وكانها ما مصدقه : ...........
شهاب بصراخ : هاااااااي ... يا مديره
المديره توها تتنتبه : هااااه ... لحظه بس اناديها ... ثواني
طلعت من المكتب ... وسكرت الباب بسرعه . منصدمه من اللي اتشوفه
المديره .."ايووو هذا هو ما غيره نفس الملامح نفس العيون العسليه ... لاحول ولا قوه .. هذا لين الحين حي ... استغفرالله .. بشنو انا افكر يمكن مو هذا ... يمكن يشابهه .. " مشيت بسرعه ونادت الاستاذه نجلاء ....
في المكتب شهاب ميت من الضحك : هههههههه والله حاله علامها هذي تبحلق فيك كذا ... ليكون طيحتها من اول نظره هع هع هع هع


.....................


اذا شفت متابعه راح اكملها .. لانها شوي طويله ... واحداثها كثيره ..


شقيه بأسلوبي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:25 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.