قديم 02-06-2014, 11:40 AM   #1
*الكـاتب القـــدير*
 
الصورة الرمزية عمر عيسى محمد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 1,670
معدل تقييم المستوى: 11
عمر عيسى محمد is on a distinguished road
كتاب يـــا أيهـــــا الإنســـــــــــــان ؟؟ !!


بسم الله الرحمن الرحيم


اضغط هنا لتكبير الصوره


اضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره


يـا أيهـا الإنســان ؟!!

اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره

( المقال للكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد )
( المقال للكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد )
اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره
لا تتوهم كثيراَ بهيبة غير متوفرة .. وتواضع بالقدر الذي يليق بذلك الإنسان القادم من صلب آدم وحواء .. أجلس قليلاَ على بساط الأرض لتعلم في يقينك بأن الأرض هي التي تحملك .. ولست أنت الذي تحمل الأرض فوق رأسك .. ولا تظن أن الأرض سوف تهتز في حال غيابك وعدم تواجدك .. ولو غاب كل ملوك وجبابرة الأرض عن الأرض ما اشتكى الكون لحظة بعله في المدار .. ولو تواضع كل مخلوقات الأرض ما تردد الكون لحظة في المسار .. والإنسان هو الذي يتوهم الشأن بغير شأن .. ويظن أن شأنه هو فوق كل الشأن .. والعلة في الإنسان أنه يفقد تقييم المقادير في هذا الوجود الشاسع .. وعدم الإدراك السليم بأوزان المقادير سمة ملازمة لبني الإنسان .. فهو صاحب الزلات الكبيرة الذي يفقد أسرار الحقائق الكبرى .. وهو ذلك الإنسان الذي لم يقدر الله حق قدره .. ذلك الموبوء بخصال المعاصي .. وما ظهر الفساد في البر والبحر إلا بما كسبت أيد الناس .. يفرض الجدل والجدال محقاَ أو غير محق .. وكان الإنسان أكثر شئ جدلاَ .. وإلزام حمر الوحش بإتباع نمط من الأصول والمبادئ المحقة أهون كثيراَ من إلزام بني البشر .. ولو أشتعل كل ديار الأرض حرباَ وخراباَ ودماراَ وإبادة لا يؤثر ذلك في تعقب الليل والنهار .. ولا يشتكي الكون بالاختلال .. ولكن ذلك شأن يهلك ويبيد ذات الإنسان الذي بيده يوجد الهلاك والخذلان .. دون أن يفقد الكون مثقال ذرة من المكنونات .. وقوة الإنسان في هذا الكون متواضعة بذاك القدر الذي لا يستحق القياس .. ومع ذلك هو ذلك الإنسان الذي نادى في لحظة من اللحظات بأنه العظيم الأعظم الذي له ملك مصر وتجري من تحته الأنهار .. ثم نادى بالإبصار !! .. أو ذلك الذي حشر ونادى فقال أنا ربكم الأعلى .. مخلوق هو ذلك الضعيف إلى أقصى الدرجات بالمقارنة بالكثير من مخلوقات الله .. ومع ذلك نراه يتكابر ويتعاظم وكأنه يملك هذا الكون !! .. ومن عجائب الأقدار يأتي على الإنسان يوم نراه فيه مجرد كتلة لحم وعظام خامدة لا تملك أمرها .. وتكون خاضعة مستسلمة تحركها أيد الناس كيف تشاء .. حينها لا يقدر على المناكفة أو الجدال أو الإدعاء .. ومهما كان له شأن في هذه الدنيا فيمكن لطفل صغير أن يطمس عينه بإصبع دون أن يقدر على الاعتراض !! .. فإذن هو في حقيقته ذلك الضعيف بذاك القدر الهزيل عند المحك .. ولو علم بتلك الحقيقة لجلس على الأرض متواضعاَ لله .. وما ملأ الكون ضجيجاَ وعراكاَ .. وما تجرأ أن يهلك الحرث والنسل :
وَإِذَا تَوَلَّىٰ سَعَىٰ فِي الْأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ ۗ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الْفَسَادَ

نرى الأحداث تجري .. ونرى فيها فئات تناست النهايات .. وتشبثت بأمور الدنيا وظنت أنها المرام الأول والأخير .. تناست أن هناك مرحلة حساب وعقاب .. تضحك لهم الدنيا ويضحكون لها .. ثم يتآمرون ويتعاضدون من أجل الدنيا الفانية .. ثم يكدون ويجتهدون في محاربة الله ورسوله .. وقد ينتصرون ظناً بعرض من عروض الدنيا ثم يكون عليهم حسرةَ وندامة يوم القيامة .. ولو علموا مرد العقاب في الآخرة لجلسوا وبكوا كثيراَ من المآل .. وما زال فيهم من يتعاظم ويتكبر ويتجبر ثم يجتهد من موقعه ليحارب الله ويحارب العقيدة .. وهو يحسبها هينة .. يجدها منالاَ ومكسباَ في نزاعاته وحروبه لله وللعقيدة .. ولحظة في أعماق جهنم تنسيهم كل مستحقات تلك الفرحة والرقصة التي نالوها في الدنيا وهم يحاربون الله .. فيا حسرةَ على إنسان التيه والضلال .
اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره

( المقال للكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد )
ــــــــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد

اضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره


[CENTER]الكاتب السوداني / عمر عيسى . . &&&&&& , , الكاتب السوداني / عمر عيسى
[/CENTER]
اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره


0 الصـــــــــــائد بطعـــــــــــــم الإحســــــــــــــان !!
0 يــــا شبـــــــــاب الثانويـــــــــة والجامعــــــــــــــات !.!!!!
0 الســاجديـــــن لغيــــــــــــــر الله !!
0 ( قصــة قصيــرة ) عفـــــــواَ النمــــــــرة غلــــــــــط ؟!!
0 ربيــــــــــــــع الأعمـــــــــــــار ؟.؟؟؟؟؟؟؟
0 ( قصــة قصيـرة جــداَ ) الصاحــب الــذي فــارق الحيـــاة !!
0 الدنيا عندما تقلب ظهر المجـن !!
0 عيـــــــــوبنا تحـــــت المجهــــــــر !!!
0 الهـــروب مـــن وادي الذكريـــات !!
0 مولـــد أحمـــد والتائهـــــون فـي غياهـــب الظلمـــــــــات ؟!!!
0 شــــــــــــرابي عصـــــــــــار قلبـــــــــــــي !!
0 ( قصــة قصيــرة ) فـتــــاة شجـــرة الصحـراء !!
0 تلك الجبال صــــابرة لحكمة !!
0 ( الجــزء السـادس ) مــن حكــم وأمثـــال سودانيــة وعربيـــة ؟.؟؟؟؟
0 سبحـــان مبـــــدل الأحــــوال !!
عمر عيسى محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-06-2014, 12:40 PM   #2
::نـائب المدير العام::
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: سلطنة عمان
المشاركات: 30,168
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
سمية ناصر will become famous soon enoughسمية ناصر will become famous soon enough
افتراضي


الزهد والإعراض عن الدنيا أمر نفتقد بشدة حيث أننا أصبحنا نلهث

خلف مغريات الدنيا وتغافلنا عن العمل للآخرة ..ذلك المكان الذي يكون

فيه الخلود للأبد..

شكراً لك اخي على التذكير والموضوع الهادف

بوركت البنان


0 حيوان أنفه النجمة
0 "ناسا" تكشف جبال جليدية على سطح "بلوتو"
0 10 اعتقادات خاطئة عن الفضاء.. وتصحيحها: الشمس لونها أبيض
0 أوز البيويك النهري!
0 الدكتاتور والشعب - سيد القرود
0 موسكو قلقة من احتمال قيام واشنطن بعمل عسكري في سوريا
0 azعmo مبارك لك الإشراف
0 أربعة انطباعات خاطئة يظنها الرجل عن المرأة
0 كيف تصبح نجم الأناقة في هذا الصيف
0 أناشيد باللغة الفرنسية
0 الناس والقرآن والجوال
0 الفواكـــهـ & الخضروات باللغـة الأسبانية
0 5 مواصفات ليتعرف الرجل علي حواء المناسبة للزواج
0 الغربان تضاهي القردة ذكاءً
0 تهنئة للأخ عازف الآهات بألفيته السابعة
سمية ناصر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة هل تعلم؟ أبو عبد المجيد الجزائري منتدى العلوم الكونيه والثقافات العامه 12 03-22-2019 07:28 PM
رواية : و إنت يا الفجر البعيد نامت عيونك : ( منقوله - كامله ) خيالات مجنونه منتدي الروايات - روايات طويلة 67 12-03-2016 08:12 AM
عدد ابناء وبنات الملك عبد الله ~عذبة الروح~ المنتدي العام 12 08-04-2013 01:30 PM
شخصية الاسبوع الاول ( شيخ الاسلام بن تيمية ) نُوٌرَ بًرّقّ منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 9 02-08-2012 04:28 PM
نادي النصر السعودي Roraa منتدي كرة القدم العربيه 0 11-08-2011 07:45 PM


الساعة الآن 03:33 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.