قديم 03-07-2015, 06:38 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية ابن بطوطة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
العمر: 37
المشاركات: 4,112
معدل تقييم المستوى: 15
ابن بطوطة is on a distinguished road
افتراضي رسام مسيء للنبي صلى الله عليه وسلم يقول: الخوف يلاحقني


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رسام يسيء للنبي _صلى الله عليه وسلم _ يعترف بخوفه؟
شيء غريب وجميل
لكن لماذا هذه المرة يفيض الخوف في قلبه فيظهر على لسانه؟
لعلك تملك الإجابة .
اقرأ الخبر


صرح رسم الكاريكاتير السويدي لارس فيلكس لـ cnn بأن الرعب يلاحقه أينما حل، وتابع أن الناس تخاف على أنفسها وتخرج من المكان الموجود به، وأوضح أن كل حركاته لابد أن يسبقها تنسيق مع الشرطة السرية.

يأتي ذلك في الوقت الذي كان من المقرر فيه أن يلقي فيلكس خطابًا هذا الأسبوع، فيما ألغيت كلمته التي كانت من المفترض أن تكون الظهور الأول للرسام، بعد نجاته من هجوم في كوبنهاغن الشهر الماضي.

وكان مسلح قد أطلق النار على مشاركين في ندوة تحمل عنوان "معاداة الأديان، حرية التعبير وشارلي إيبدو"، في كوبنهاجن، وذلك وقت مشاركة فيلكس فيها.

وكان الرسام الكاركاتيري المثير للجدل قد رسم رسومًا مسيئة للرسول محمد صلى الله عليه وسلّم عام 2007.
انشر


التوقيع
ابن بطوطة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصحراء غربية ام مغربية؟؟ د/روليان غالي منتدي القضايا العربية و الاسلامية 26 02-28-2020 10:31 AM
الجنة والنار امورررررة المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 20 01-30-2017 11:43 AM
21 سبباً للعتق من النار في رمضان fathyatta منتدي الخيمه الرمضانيه 3 06-18-2015 04:57 PM
الحجاب لماذا ؟؟ mariposa المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 6 10-14-2014 06:02 PM


الساعة الآن 06:54 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.