قديم 10-21-2017, 12:16 PM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 71
المشاركات: 54,783
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي الصحبه والاخوه


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( الصحبه والاخوه))

يجب أن تكون الصحبة والأخوة في الله عز وجل.
أن يكون الصاحب ذا خلق ودين، فقد قال :
{ المرء على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل }
أن يكون الصاحب ذا عقل راجح.
أن يكون عدلاً غير فاسق، متبعاً غير مبتدع.
ومن آداب الصاحب: أن يستر عيوب صاحبه ولا ينشرها.
أن ينصحه برفق ولين ومودة، ولا يغلظ عليه بالق
أن يكون وفياً لصاحبه مهما كانت الظروف.
أن يزوره في الله عز وجل لا لأجل مصلحة دنيوية.
أن يسأل عليه إذا غاب، ويتفقد عياله إذا سافر.
أن يعوده إذا مرض، ويسلم عليه إذا لقيه، ويجيبه إذا دعاه،
وينصح له إذا استنصحه، ويشمته إذا عطس، ويتبعه إذا مات.
أن ينشر محاسنه ويذكر فضائله.
أن يحب له الخير كما يحبه لنفسه.
أن يعلمه ما جهله من أمور دينه، ويرشده إلى ما فيه صلاح دينه ودنياه.
أن يذبّ عنه ويردّ غيبته إذا تُكلم عليه في المجالس.
أن ينصره ظالماً أو مظلوماً. ونصره ظالماً بكفه عن الظلم ومنعه منه.
ألا يبخل عليه إذا احتاج إلى معونته، فالصديق وقت الضيق
- أن يؤثره على نفسه ويقدمه على غيره.
- أن يشاركه في أفراحه، ويواسيه في أحزانه وأتراحه.
- أن يكثر من الدعاء له بظهر الغيب.
- أن ينصفه من نفسه عند الاختلاف.
- ألا ينسى مودته، فالحرّ من راعى وداد لحظة.
- ألا يكثر عليه اللوم والعتاب.
أن يلتمس له المعاذير ولا يلجئه إلى الاعتذار.
وإذا الحبيب أتى بذنب واحد *** جاءت محاسنه بألف شفيع
أن يقبل معاذيره إذا اعتذر.
أن يرحب به عند زيارته، ويبش في وجهه، ويكرمه غاية الإكرام.
أن يقدم له الهدايا، ولا ينساه من معروفه وبره.
انتبهو الهديه ياشباب لاتنسونا منها
- ألا ينتظر منه مكافأة على حسن صنيعه.
32- أن يُعلمه بمحبته له كما قال : { إذا أحب أحدكم أخاه فليُعلمه أنه يحبه }
[أخرجه أحمد وأبو داود وصححه الألباني
ألا يعيّره بذنب فعله، ولا بجرم ارتكبه.
- أن يتواضع له ولا يتكبر عليه. قال تعالى:
( وَاخْفِضْ جَنَاحَكَ لِمَنِ اتَّبَعَكَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ) [الشعراء:215].
ألا يكثر معه المُماراة والمجادلة، ولا يجعل ذلك سبيلاً لهجره وخصامه.
- ألا يسيء به الظن. قال : { إياكم والظن، فإن الظن أكذب الحديث } [رواه مسلم].
ألا يفشي له سراً، ولا يخلف معه وعداً، ولا يطيع فيه عدواً.
أن يسارع في تهنئته وتبشيره بالخير.
ألا يحقر شيئاً من معروفه ولو كان قليلاً.
أن يشجعه دائماً على التقدم والنجاح.
والله أعلم. وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
منقول.
************


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصحبه يا رسول الله معاوية فهمي إبراهيم المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 4 07-10-2017 09:03 AM
البـوم للصـور سجين الحرف منتدي الخواطر الرومانسية - بوح القلوب (حصريات) 7 10-24-2011 07:16 PM


الساعة الآن 08:11 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.