قديم 04-26-2020, 05:28 PM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 71
المشاركات: 54,711
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي رمضان فرصتك للإقلاع عن التّدخين


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( رمضان فرصتك للإقلاع عن التّدخين ))

التّدخين إفسادٌ لصحّة الإنسان، وسببٌ لإصابته بالعديد من الأمراض والمضاعفات الصِّحيّة، إذ يحتوي دخان السّيجارة على أكثر من 4000 نوع من المواد الكيميائيّة الضّارّة، منها بالطبع مسبّبات السّرطان، بالإضافة إلى مواد سامّة أخرى، مثل أوّل أكسيد الكربون، والفحم، والزرنيخ، والرّصاص.
جاء في تقرير الكليّة الملكيّة للأطبّاء بلندن، والذي صدر مؤخرًا، أن تدخين السّجائر في العصر الحديث يُسبّب من الوفيّات، ما كانت تسبّبه أشدّ الأوبئة خطراً في العصور السّابقة.
ويقول أحد أهمّ أطبّاء السّرطان خلال الدّراسة: "مضى على معالجتي للسّرطان أكثر من 25 عاماً، وجميع من زارني من المصابين بسرطان الحنجرة كانوا مدخّنين".
فالتدخين عدوٌّ لدود لجهاز التّنفس، أحد أهمّ أجهزة الجسم على الإطلاق، كونه الجهاز الوحيد المتّصل بالمحيط الخارجي اتّصالًا دائماً، من خلال عمليتي الشّهيق والزّفير، وهو المصدر الوحيد لإمداد كلّ أعضاء وخلايا الجسم بالأكسجين اللازم لحيويتها.
كذلك للتّدخين أعراضٌ سيّئة كثيرةٌ، مثل: كثرة السّعال وتوقُّف نمو الجسم، وهبوط مستوى الذكاء، وعصبية المزاج، وقد أثبتت كثيرٌ من البحوث العلميّة، أن تدخين سيجارة واحدة أو سيجارتين كاف لأن يخفّض درجة حرارة الجلد في أطراف الأصابع.
وبالرغم من كل ما سبق يرى كثير من المدخنين أن الإقلاع عنه من الأمور الصّعبة، وهذا الاعتقاد خاطئ تماماً، فلو كان هذا صحيحاً لعانى المدخنون في نهار رمضان، ولعجزوا عن ممارسة حياتهم اليومية المعتادة خلال فترة الصيام التي تتجاوز العشر ساعات يوميًّا.
وما بقاء المدخّنين ساعات طويلة بدون التّدخين، إلّا دليلٌ واضحٌ على أنّ الإنسان يمتلك من القدرة وقوّة الإرادة، ما يمكّنه من التّغلب على إدمان هذه العادة المدمّرة لصحّته.
ويكتسب المدخّن خلال شهر رمضان فوائد عظيمة بسبب امتناعه عن السّجائر لفترات طويلة، أهمها ترويض النفس للامتناع نهائيًّا عن التّدخين، إضافة إلى تنظيف الجهاز التّنفسي، والتّخلص من أوّل أكسيد الكربون العالق به، كذلك فإنّ معدّل ضربات القلب وضغط الدّم يعودان إلى حالتهما الطّبيعيّة، وخلال أيام قليلة تتحسّن لدى المدخّن حاسّتا الشّمّ والتّذوُّق.
وبعد الإقلاع التّام عن التّدخين، تزداد فرصة المدخّن في التّمتع بحياته، وبعد عشر سنوات من الإقلاع، تقلُّ فرصة الوفاة بسبب سرطان الرّئة بنسبة من: (30-50%)، وكذلك يقهر الجسم ـ بفضل الله ـ أمراض القلب والجهاز التّنفسي المزمنة.
§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العموم والخصوص فى بيان الرسول عليه السلام كامل محمد محمد المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 2 10-14-2018 03:41 PM
مايباح فى المسجد سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 03-25-2018 12:20 PM
فأحب لقاء الله وأحب الله لقاءه سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 5 05-23-2017 03:35 PM
شخصية افضل خلق الله Mŕ.Ŕoỹ منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 2 01-28-2015 02:04 PM
رواية توأم روحي يعاني جروحي الهبال والرجة وتجنين المعلمات والرومنسية أمير الشوق 99 منتدي الروايات - روايات طويلة 15 07-07-2013 10:18 AM


الساعة الآن 09:19 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.