2222

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 06-13-2020, 04:17 PM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 73
المشاركات: 70,715
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي ماذا يُـحـب الحبيب


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( ماذا يُـحـب الحبيب ؟))
أكمل خلق الله هو سيد ولد آدم عليه الصلاة والسلام .
فماذا كان صلَّي الله عليه وسلم يُحب ؟
لنحاول التعرّف على بعض ما يُحب لنحبّ ما أحب
صلَّي الله عليه وسلم .
قال أنس رضي الله عنه : إن خياطا دعا رسول الله
صلَّي الله عليه وسلم لطعام صنعه
قال أنس : فذهبت مع رسول الله صلَّي الله عليه وسلم
إلى ذلك الطعام ، فقرّب إلى رسول الله صلَّي الله عليه وسلم
خبزاً ومرقا فيه دباء وقديد ،
فرأيت النبي صلَّي الله عليه وسلم يتتبع الدباء
من حوالي القصعة . قال : فلم أزل أحب الدباء من يومئذ .
رواه البخاري ومسلم .

ولما كان رسول الله صلَّي الله عليه وسلم طيباً
أحب الطِّيب والجنس اللطيف
قال عليه الصلاة والسلام :
حُبب إليّ من الدنيا النساء والطيب ،
وجُعلت قرة عيني في الصلاة .
رواه الإمام أحمد والنسائي .
وحُبه صلَّي الله عليه وسلم للطيب معروف
حتى إنه لا يردّ الطيب .
وكان لا يرد الطيب ، كما قاله أنس ،
والحديث في صحيح البخاري .
وكان يتطيّب لإحرامه ، وإذا حلّ من إحرامه ،
كما حكته عنه عائشة رضي الله عنها ،
والحديث في الصحيحين .
قالت عائشة رضي الله عنها :
كنت أطيب النبي صلَّي الله عليه وسلم عند إحرامه
بأطيب ما أجد .
رواه البخاري .

ولما كان رسول الله صلَّي الله عليه وسلم طيباً أحب
الطيّبات والطيبين .
سُئل رسول الله صلَّي الله عليه وسلم أي الناس أحب إليك ؟
قال : عائشة فقيل : من الرجال ؟ فقال : أبوها .
قيل : ثم من ؟ قال : عمر بن الخطاب ، فعدّ رجالا .

فما كره الطيب أو النساء إلا منكوس الفطرة !
وما على العنبر الفوّاح من حرج = أن مات من شمِّـه الزبّال والجُعلُ !!

وأحب صلَّي الله عليه وسلم الصلاة ، حتى إنه ليجد
فيها راحة نفسه ، وقرّة عينه .
فقد كان عليه الصلاة والسلام يقول لبلال : يا بلال أرحنا بالصلاة . رواه الإمام أحمد وأبو داود .

بل إن الكفار علموا بهذا الشعور فقالوا يوم قابلوا جيش
النبي صلَّي الله عليه وسلم : إنه ستأتيهم صلاة هي أحب إليهم من الأولاد . رواه مسلم .
وشُرعت يومها صلاة الخوف .

فهذا الشعور بمحبة الصلاة علِم به حتى الكفار !
ومن أحب شيئا أكثر من ذِكره ، وعُرِف به .

وكان رسول الله صلَّي الله عليه وسلم يحب الحلواء والعسل .
رواه البخاري ومسلم .

وكان صلَّي الله عليه وسلم يحب الزبد والتمر . رواه أبو داود .

وما هذه إلا أمثلة لا يُراد بها الحصر .

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه :
هل نجد الشعور الذي وجده أنس بن مالك رضي الله
عنه الذي أحب ما أحبه رسول الله صلَّي الله عليه وسلم
تبعاً لمحبته لرسول الله صلَّي الله عليه وسلم ؟

اللهم صلّي وسلم وزد وبارك على عبدك ورسولك
محمد صلَّي الله عليه وسلم وعلى آله وأصحابه .
§§§§§§§§§§§§§§§§


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة الطيب. ; 07-10-2020 الساعة 05:29 PM
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشركــــــــــس ShØShØ منتدى العلوم الكونيه والثقافات العامه 6 02-11-2019 01:44 PM
حلويات سريعة مصرية نـ الدنيا ـور منتدي طبخ - مطبخ - اكلات - حلويات - معجنات 5 08-01-2013 11:22 PM
الطفل الخجول هنا عصبه منتدي علم النفس و منتدى حل المشاكل الاجتماعية 5 05-09-2012 05:49 PM
وجاءت سكرة الموت لفضيلة الشيخ محمد حسان عايش غريب المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 8 04-30-2012 03:39 AM
نَـزْعُ عربيّةِ الجزيرة العربيّة $$$ الحب الخالد $$$ المنتدى السياسي والاخباري 0 04-10-2012 09:01 PM


الساعة الآن 01:49 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.