قديم 08-20-2020, 09:31 AM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 71
المشاركات: 55,820
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي عبد الله بن عمرو بن حرام


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( عبد الله بن عمرو بن حرام )
هو عبد الله بن عمرو بن حرام بن الخزرج، الأنصاري السلمي، أبو جابر أحد النقباء ليلة العقبة، شهد بدرًا واستشهد يوم أحد.
حال عبد الله بن حرام في الجاهلية :

كان عبد الله بن عمرو بن حرام سيدًا من سادات الخزرج وشريف من أشرافها.
قصة إسلام عبد الله بن حرام :

يروي كعب بن مالك قصة إسلام عبد الله بن عمرو بن حرام فيقول: ثم خرجنا إلى الحج وواعدنا رسول الله الله عمرو حرام العقبة من أوسط أيام التشريق فلما فرغنا من الحج وكانت الليلة التي واعدنا رسول الله الله عمرو حرام فيها، ومعنا عبد الله بن عمرو بن حرام أبو جابر سيد من سادتنا أخذناه وكنا نكتم من معنا من قومنا من المشركين أمرنا، فكلمناه وقلنا له: يا أبا جابر إنك سيد من سادتنا وشريف من أشرافنا وإنا لنرغب بك عما أنت فيه أن تكون حطبًا للنار غدًا، ثم دعوناه إلى الإسلام وأخبرناه بميعاد رسول الله الله عمرو حرام إيانا العقبة، قال: فأسلم وشهد معنا العقبة وكان نقيبًا.
أهم ملامح شخصية عبد الله بن حرام :

حرص عبد الله بن حرام على مصلحة المسلمين :

- وقال ابن المديني: حدثنا موسى بن إبراهيم، حدثنا طلحة بن خراش، سمع جابرًا يقول: قال لي رسول الله الله عمرو حرام: "ألا أخبرك أن الله كلم أباك كفاحًا، فقال: يا عبدي! سلني أعطك، قال: أسألك أن تردني إلى الدنيا، فأقتل فيك ثانيًا، فقال: إنه قد سبق مني أنهم إليها لا يرجعون. قال: يا رب! فأبلغ من ورائي". فأنزل الله: {وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ} [آل عمران: 169]. وروي نحوه من حديث عائشة.
بذل عبد الله بن حرام للنصيحة :

لما خرج رسول الله الله عمرو حرام -يعني حين خرج إلى أحد- في ألف رجل من أصحابه حتى إذا كانوا بالشوط بين أحد والمدينة انخزل عنهم عبد الله بن أبي بن سلول بثلث الناس وقال: أطاعهم فخرج وعصاني! والله ما ندري علام نقتل أنفسنا هاهنا أيها الناس! فرجع بمن اتبعه من الناس من قومه من أهل النفاق وأهل الريب واتبعهم عبد الله بن عمرو بن حرام أخو بني سلمة يقول: يا قوم أذكركم الله أن تخذلوا نبيكم وقومكم عند من حضر من عدو! فقالوا: لو نعلم أنكم تقاتلون ما أسلمناكم, ولكنا لا نرى أن يكون قتال! فلما استعصوا عليه وأبوا إلا الانصراف عنهم, قال: أبعدكم الله أعداء الله! فسيغني الله عنكم! ومضى رسول الله الله عمرو حرام.
{وَلِيَعْلَمَ الَّذِينَ نَافَقُوا وَقِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا قَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَوِ ادْفَعُوا قَالُوا لَوْ نَعْلَمُ قِتَالاً لاتَّبَعْنَاكُمْ هُمْ لِلْكُفْرِ يَوْمَئِذٍ أَقْرَبُ مِنْهُمْ لِلإِيمَانِ يَقُولُونَ بِأَفْوَاهِهِمْ مَا لَيْسَ فِي قُلُوبِهِمْ وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا يَكْتُمُونَ} [ آل عمران: 167].
بعض مواقف عبد الله بن حرام مع الصحابة :

- يروي أبي نضرة، عن جابر قال أبي: أرجو أن أكون في أول من يصاب غدًا، فأوصيك ببناتي خيرًا، فأصيب، فدفنته مع آخر، فلم تدعني نفسي حتى استخرجته ودفنته وحده بعد ستة أشهر، فإذا الأرض لم تأكل منه شيئًا، إلا بعض شحمة أذنه.
أثر عبد الله بن حرام في الآخرين :

- نص عليه أحمد فيمن ترك وفاء؛ لأن عبد الله بن حرام أبا جابر بن عبد الله خرج إلى أحد، وعليه دين كثير، فاستشهد، وقضاه عنه ابنه بعلم النبي، ولم يذمه النبي الله عمرو حرام على ذلك، ولم ينكر فعله، بل مدحه، وقال: "ما زالت الملائكة تظله بأجنحتها، حتى رفعتموه". وقال لابنه جابر: "أشعرت أن الله أحيا أباك، وكلمه كفاحًا".
فمن عليه دين حال أو مؤجل، لم يجز له الخروج إلى الغزو إلا بإذن غريمه، إلا أن يترك وفاء، أو يقيم به كفيلاً، أو يوثقه برهن. وبهذا قال الشافعي، ورخص مالك في الغزو لمن لا يقدر على قضاء دينه; لأنه لا تتوجه المطالبة به ولا حبسه من أجله، فلم يمنع من الغزو، كما لو لم يكن عليه دين.
ولنا أن الجهاد تقصد منه الشهادة التي تفوت بها النفس فيفوت الحق، بفواتها، وقد جاء أن رجلاً جاء إلى رسول الله الله عمرو حرام فقال: يا رسول الله، إن قتلت في سبيل الله صابرًا محتسبًا، تكفر عني خطاياي؟ قال: "نعم، إلا الدين، فإن جبريل قال لي ذلك". رواه مسلم.
وأما إذا تعين عليه الجهاد، فلا إذن لغريمه; لأنه تعلق بعينه، فكان مقدمًا على ما في ذمته، كسائر فروض الأعيان، ولكن يستحب له أن لا يتعرض لمظان القتل; من المبارزة، والوقوف في أول المقاتلة؛ لأن فيه تغريرًا بتفويت الحق, وإن ترك وفاء، أو أقام كفيلاً، فله الغزو بغير إذن.
استشهاد عبد الله بن حرام :

- فعن ابن المنكدر، عن جابر لما قتل أبي يوم أحد، جعلت أكشف عن وجهه، وأبكي، وجعل أصحاب رسول الله الله عمرو حرام ينهوني وهو لا ينهاني، وجعلت عمتي تبكيه، فقال النبي الله عمرو حرام: "تبكيه أو لا تبكيه، ما زالت الملائكة تظلله بأجنحتها حتى رفعتموه".
- وقال الأوزاعي: عن الزهري، عن جابر أن رسول الله الله عمرو حرام لما خرج لدفن شهداء أحد، قال: "زملوهم بجراحهم، فأنا شهيد عليهم", وكفن أبي في نمرة.
وتوفي في العام الثالث الهجري في غزوة أحد.
ودفن كما يروي الأسود بن قيس، عن نبيح العنزي، عن جابر قال: أصيب أبي وخالي يوم أحد، فجاءت أمي بهما قد عرضتهما على ناقة، فأقبلت بهما إلى المدينة، فنادى منادٍ: ادفنوا القتلى في مصارعهم، فردَّا حتى دفنا في مصارعهم. قال مالك: كفن هو وعمرو بن الجموح في كفن واحد.
قصه اسلام.

§§§§§§§§§§§§§§§§


0 التوبة مقبولة من كل من جاء بها
0 ما هو الشعور واللاشعور بالامثلة
0 بين العــــادة والتغيـــــــر
0 وَقَالُوا حَسْبُنَا اللهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ
0 لماذا فرضت الصلاة ليلة الإسراء والمعراج
0 أثر الصدقة عن الميت
0 هكذا تضيع الفرص
0 وأحسن كما أحسن الله إليك
0 إنا كل شيء خلقناه بقدر
0 نصائح لعلاج الديدان والطفيليات
0 شهداء جدد برصاص الاحتلال على حدود غزة
0 ماذا يُـحـب الحبيب
0 رقية النبي ﷺلأحفاده،
0 قصة الزوجين وعمر بن الخطاب
0 دررٌ من أقوال الشيخ عبد العزيز الطريفي
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-23-2020, 05:18 AM   #3
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية driss78
 
تاريخ التسجيل: Jul 2020
الدولة: ♦️المملكة المغربية♦️
العمر: 42
المشاركات: 157
مقالات المدونة: 1
معدل تقييم المستوى: 1
driss78 is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر MSN إلى driss78 إرسال رسالة عبر Yahoo إلى driss78
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك اخي الكريم
و جزاك الله خيرا


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
driss78 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-21-2020, 09:31 AM   #4
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 71
المشاركات: 55,820
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة driss78 اضغط هنا لتكبير الصوره
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك اخي الكريم
و جزاك الله خيرا

شكراً لك لتصفحك موضوعي أخي الفاضل driss78 دمت بتوفيق الله و رعايتهِ.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التدرج في السنة النبوية المطهرة معاوية فهمي إبراهيم منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 3 08-05-2020 09:19 AM
التهاون بعد رمضان ربما يدل معاوية فهمي إبراهيم منتدي الخيمه الرمضانيه 1 05-19-2020 03:51 PM
خمسون حديثًا صحيحًا في رمضان معاوية فهمي إبراهيم منتدي الخيمه الرمضانيه 1 05-11-2020 09:12 AM
أما وجد الله أحدا أرسله غيرك معاوية فهمي إبراهيم منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 1 12-15-2019 06:17 PM
الوليد بن عقبة وبنو المُصْطَلِق معاوية فهمي إبراهيم منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 1 10-29-2019 08:03 PM


الساعة الآن 04:35 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.