قديم 01-18-2021, 08:30 PM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 71
المشاركات: 54,362
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي التجارة التي لا تبور


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( التجارة التي لا تبور ))
التجارة التي لا تبور هي أن تتاجر مع الله والله
الله تعالى أرادنا أن نربح معه:
قال تعالى:
( وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ) .
حتى اللقمة في فم زوجتك تكون لك بها صدقه جاء في صحيح البخاري (3936) وصحيح مسلم (4409): (وَلَسْتَ بِنَافِقٍ نَفَقَةً تَبْتَغِي بِهَا وَجْهَ اللَّهِ، إِلَّا آجَرَكَ اللَّهُ بِهَا حَتَّى اللُّقْمَةَ تَجْعَلُهَا فِي فِي امْرَأَتِكَ)
المؤمن يضع اللقمة في فم زوجته تكون له يوم القيامة كجبل أُحُد، أي أن الله عزَّ وجل أرادنا أن نربح معه .
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى تِجَارَةٍ تُنجِيكُمْ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ(10)تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ تَعْلَمُونَ(11) ( سورة الصف )
التجارة التي لا تبور هي أن تتاجر مع الله . مثل بسيط: مَلِك قال لمعلِّم: أعطِ ابني دروساً وأنا أحاسبك . فهذا المعلِّم ضيِّق الأفق، بعد أن أعطى الابن درساً قال له: أعطني أجرته . أعطاه الابن خمسمئة ليرة، والسعر مئتان فأعطاه خمسمئة، لكن الأب كان سيعطي هذا المعلِّم بيتاً ومركبةً وكل شيء أراده . فهو طمع بعطاء العباد، أما المؤمن الصادق يطمع بما عند الله .

سأل النبي الكريم أحد الصحابة فقال له يا ربيعة سلني فأعطيك " فقلت: أنظرني حتى أنظر، وتذكرت أن الدنيا فانية منقطعة فقلت: يا رسول الله أسألك أن تدعو الله أن ينجيني من النار ويدخلني الجنة . فسكت رسول الله صل الله عليه وسلم ثم قال: "من أمرك بهذا؟" قال: قلت: ما أمرني به أحد ولكني علمت أن الدنيا منقطعة فانية وأنت من الله بالمكان الذي أنت منه فأحببت أن تدعو الله. قال: "إني فاعل فأعني بكثرة السجود ))[رواه الطبراني عن ربيعة بن كعب]
مهما بدا لك الخير قليلاً فله عند الله أجرٌ كبير: أنت حينما تخدم عباد الله لوجه الله لك عند الله أجرٌ لا يعلمه إلا الله، أما حينما لا تتحرَّك حركة إلا بالأجرة ليس لك عند الله من شيء .
( وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ (110))
من تفيد استغراق الأجزاء الصغيرة، فهل هناك أقل من أن يجد إنسان قشَّة صغيرة على أرض المسجد فيضعها في جيبه ؟
أقل من أن تجد نملة تسير على المغسلة فانتظرت حتى خرجت، ولم تغرقها بالماء، هذا عمل صالح .
أطعمت هرَّةً، سقيت كلباً، غفر الله لامرأة لأنها رأت كلباً يلهث ويأكل الثرى من العطش، ملأت خفَّها ماءً وسقت الكلب فغفر الله لها .
فالله عزَّ وجل يكافئك على أدق الأشياء، حتى في البيت كل عمل طيب تفعله ترقى به عند الله .
مهما بدا لك الخير قليلاً فله عند الله أجرٌ كبير، وهذا مصداق قوله تعالىالتجارة التي تبور فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْراً يَرَه(7)وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرّاً يَرَه(8) )( سورة الزلزلة )
الله عز وجل بصير بالنوايا التي وراء عملك: قال تعالى التجارة التي تبور إِنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (110))
دقِّق ؛ بصير بحجم عملك، بصير بالنوايا التي وراء عملك، بصير بحجم التضحية التي ضحيت بها من أجل هذا العمل، الوقت ثمين التجارة التي تبور وَاللَّهُ يُقَدِّرُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ(20) )( سورة المزمل الآية: 20 )
أحياناً يكون الإنسان في أشد الحاجة الماديَّة إلى المال، يعطي أخاه مبلغاً من مصروفه الشخصي، الله يقدِّر كل ذلك التجارة التي تبور وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (110) )
هو العليم بسر هذا العمل، العليم بالنيَّة التي وراء هذا العمل( إِنَّمَا الْأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ ))[ متفق عليه عن عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ]

إنسان أحب امرأة، فاشترطت عليه أن يهاجر حتى يتزوجها، فهاجر من مكة إلى المدينة، فُسُمِّيَ عند الناس مهاجر أم قيس، هو هاجر من أجل أن يتزوَّج هذه المرأة لذلك ورد في الحديث(إِنَّمَا الأَعْمَالُ بِالنِّيَّاتِ وَإِنَّمَا لِكُلِّ امْرِئٍ مَا نَوَى فَمَنْ كَانَتْ هِجْرَتُهُ إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ فَهِجْرَتُهُ إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَنْ كَانَتْ هِجْرَتُهُ لِدُنْيَا يُصِيبُهَا أَوِ امْرَأَةٍ يَتَزَوَّجُهَا فَهِجْرَتُهُ إِلَى مَا هَاجَرَ إِلَيْهِ ))[ متفق عليه عن عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ].
§§§§§§§§§§§§


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة معاوية فهمي إبراهيم ; 01-18-2021 الساعة 08:33 PM
معاوية فهمي إبراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القراءة الحداثية للنصّ القرآني : دراسة نظرية حول المفهوم والنشأة والسمات والأهداف driss78 المنتدي العام 3 07-10-2020 04:59 PM
ماذا تعرفون عن امكم عائشه هدوء المشاعر منتدى المواضيع المميزة 35 03-07-2019 06:47 PM
بدأت حياتي ...رواية رومانسية لاورا منتدي الروايات - روايات طويلة 20 08-18-2012 03:27 AM
وصف النبي صلى الله عليه وسلم وصفاته أسير الروح منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 19 06-22-2012 12:16 PM
اضحك وانسى همومك (نكت) الناقده منتدي النكت و الطرائف - ضحك و فرفشة 3 10-06-2009 06:20 PM


الساعة الآن 06:54 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.