قديم 08-02-2021, 06:24 PM   #1
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Jul 2021
المشاركات: 54
معدل تقييم المستوى: 1
جواد عشتار is on a distinguished road
قصة مذكرات جواد مع الشيكات الجزء 1


نصحني بعض المقربين " الله يسامحهم " بأن أكتب هذه القصة بطريقة أدبية*رغم قلة معرفتي وضآلة مقدرتي على الكتابة

وبناء على هذه النصيحة الذهبية قررت أن أنسج هذه القصة على شكل حكاية ، أبطال القصة هم :-

أبو جواد (الأب )

جواد (الابن )

أم جواد ( الأم )

أم كرم (عمة جواد)

تدور أحداث هذه القصة الخيالية في بيت صغير كان يغمره الحب والحنان نتج عن هذا الحب طفل اسمه جواد ، كبر وترعرع في كنف والديه ، كان جواد عريض المنكبين مفتول الساعدين كان مدلل جداً لا يُدرك قيمة الحياة ويتسم بأنه متهور بعض الشيء ،*وفي احد الأيام قرر الأب أن يلقن جواد درساً قاسياً حتى ظن بطل هذ القصة " جواد " انه لن ينجو من هذا الامتحان الشديد ، وفي نهاية الحكاية تأتي المفاجئة.


الجزء الأول : مذكرات جواد مع الشيكات

*

في احدى الليالي الممطرة

كان أبو جواد يجلس على أعتاب شرفة منزلة الخشبية

يتأمل جمال السماء فجأة أضاءهنجمة غريبة أمام عينه القوية

أحس أبو جواد بأن بريق النجمة هو بمثابة أمنيه

كانت هذه اللحظة التي عاشها أبو جواد.. نقطة تحول جوهرية

عزفت فيها النفس على الوتر الحساس أجمل قصة معنوية

في ذات اللحظة طرأت فكرة في مخيلته كانت فكرة جهنمية

فكرة مجنونة

تكشف عن قوة النفس البشرية

تمتم أبو جواد بداخل نفسه الرومانسية

نعم يجب أن القن أبني درس لا ينساه طوال عمره

سوف أشتري دفترا من الشيكات واصنع منه رواية

بدايتها مفاجئة وختامها أحداث قاسية

في الصباح الباكر أستيقظ أبو جواد بهمة عالية

يسوق نفسه قسرا إلى السوق المحلي ليشتري دفتر الشيكات

ثم عاد إلى منزله مباكراً على غير عادته.

نادى بصوت شجي على جواد.

جواد أين أنت يا همام

جواد تعال بسرعة

تعال يا عزيزي واجلس بجواري

اقترب جواد من أبيه والصمت يغمره حتى جلس بجواره

نظر إليه الأب وابتسم بوجهه على غير عادة !

خاطبه قائلا أنت تدرك يا عزيز كم احبك فأنت ابني الوحيد

جواد أريد منك أن تلبي طلبي دون تردد ولا تفكر في الأمر مليا

قال له امضي يا ولدي العزيز على هذه الشيكات الفارغة

بدأت علامات الاستغراب والتعجب تبدو على محيا جواد

حاول جواد أن يخرج من هذا الموقف الرهيب*

خاصة أن ابتسامة أبيه الصفراء فيها شيء من الريبة

لم يستطع جواد أن يستوعب هذا الموقف الغريب

واخذ يسرد بعض الكلمات الرصينة

لعل هذه الفكرة الجهنمية تذهب مع الريح القوية

قال جواد لأبيه بنبرة عقلانية

يا أبتاه إنني لن أتخلى عنك يوماً سوف ابقى بجوارك طوال الحياة

أنا طوع أمرك ولن أعصى لك أمراً من الآن إلى أن تبلغ الشيخوخة

*لم يجد جواد اي فائد ة تذكر ألح الأب على جواد أن يمضي تلك الشيكات اللعينة !

طبطبة على كتفه وقال بصوت حنون امضي يا جواد

نظر جواد إلى أبيه والخوف ينهش قلبه الصغير

اختنقت أنفاسه واتسعت عيناه من الحزن كاد أن ينفجر من البكاء

ادرك جواد أن هذه الشيكات سوف تصبح سبب تعاسته

نظر جواد إلى والده وقال يا أبتاه

لماذا امضي على هذه الشيكات الفارغة

صرخ الأب غاضباً والدماء تسري في عروقه

امضي يا أبني وخلصني

لم يجد جواد مهرباً إلا أن يمضي تلك الشيكات الملعونة

مضى جواد على كافة الشيكات وذهب إلى غرفته القريبة

وعلامات الاستغراب والتعجب تحوم فوق رأسه إسراب مخيفة

ماذا فعلت حتى يعاملني أبي بهذا المنطق كأني أخطأت خطيئة!*

منذ ولادتي إلى أن دخلت الجامعة

لم ارفض لابي أي طلب كنت ولد صالح ... ولد بار

كنت دوماً طوع أمره ولم اخلف له كلمة**

حتى وان كانت كلمة ساخطة !!

اذكر ذات مرة

انك قلت لي نظف الحمام واجعل من بلاطه مرآة سحرية*!

قلت لك سمعاً وطاعة

ولك مطلق الحرية

فأنت الآمر الناهي وانا بين يديك دمية بالية

كل حواسي لك خاشعة

فانت أبي الذي سهر الليالي العصيبة

أحضرت كل طلباتي العادية

وحتى الاستثنائية

لا زلت اذكر انك القائد عند العبادة

و ذات مرة قلت لي أجعل الاستغفار عادة

تنجيك من المهالك ولك فيها ثواب فجعل منها قلادة

لك* خالص دعواتي القلبية

تحميك من كل الشرور والنفس الشيطانية

تنهد* جواد طويلاً وهمس

افعل ما شئت يا أبتاه فأنا لن أبالي حتى وان جعلت من جلدي سجادة*!!*

*

لا ادري كيف اصبح تفكير أبي شاق وبهذه الشناعة !!


يتبع ... 1-10


جواد عشتار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-03-2021, 05:33 PM   #3
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Jul 2021
المشاركات: 54
معدل تقييم المستوى: 1
جواد عشتار is on a distinguished road
افتراضي


الجزء الثاني : مذكرات جواد مع الشيكات


في صباح اليوم التالي استيقظ جواد مبكرا على غير عادة

تذكر الأحداث المؤلمة التي جرت في الليلة الماضية

رقصت الشيكات أمام عينه البريئة

كما يرقص الثور الغاضب أمام حبيبته الجريئة

أصبح شبح الشيكات ينغص عليه أحلامه الوردية

ضرب جواد خده بكف مبسوطة

كانت صفعة قوية

اعتقد جواد أن كل ما يشعر به ما هو إلا سراب

تمتم في نفسه الحزينة

هل حقاً إنني وقعت تلك الشيكات الفارغة

يالا غبائي أين ذهب عقلي كأني كنت في غيبوبة !

هل من المعقول أن يرفع أبي قضية عدلية !

يطالب فيها بسداد قيمة الشيكات النقدية

لمعت عيناه بالغموض وقال لابد أن احطم هذه القيود المرعبة

اشتعل قلبه غضباً مما أثار فكرة داخل راسه فكرة رهيبة


نعم سوف أدخل غرفة أبي واسرق تكل الشيكات الملعونة

حتى تمضي كأنها لم تكن في الحاضر أو الذكريات المريرة

مشى جواد على اطراف أصابعه !

نحو غرفة أبيه القريبة

وعندما اقترب من باب غرفة أبيه

كان صوت الشخير يعلوا في المكان

أطمأن قلب جواد كون أبيه يغط في نوم عميق

يتابع جواد خطواته نحو الغرفة

يمشي بِبطءٍ شديد مثل مشيت البطريق

حتى لا يحدث أي ضجيج أو ضوضاء

وما أن دخل الغرفة نظر من حوله

واخذ يفكر بداخل نفسه الخائفة

أين وضع أبي الشيكات

هل هي في هذه الخزانة

فتح باب الخزانة ببط ء شديد

ولكن الزمان يعانده

اصدر باب الخزانة صوت صرير مما اثأر الرعب في قلبه

احمرت وجنتيه حتى تعرّق وتغير لون وجه

نظر إلى والديه..

مازال أبيه يغض في نوم عميق

تابع جواد البحث عن دفتر الشيكات

إلا ولمعت عيناه وهمس بداخل نفسه

نعم أن دفتر الشيكات من الممكن أن يكون داخل هذه الشنطة السمسونايت

انتشل الشنطة بخفة يد وسحبها نحو صدره

اخذ الشنطة وكأنه يحمل كنوز الدنيا بين ذراعيه

فتح باب غرفته واغلقه بالمفتاح من الداخل.

وضع الشنطة على السرير

اخذ يفرك يديه بصورة جنونيه

نعم لم يصدق أن بداخل هذه الشنطة

المرهم السحري مزيل أوجاعه

لحظة كيف سوف يفتح هذه الشنطة

وهي مقفلة بأرقام سرية

فكر قليلاً ثم نظر إلى حوله محاولا أن يجد فكرة تسعفه

همس بداخل نفسه ما هي أرقام الشنطة السرية

تذكر تاريخ ميلاد والده

أدار عجلة الأرقام ببطء شديد

اصبح قلبه يخفق بشدة

عند تحريك الرقم الأخير

حاول فتح الشنطة

لم تصدق عيناه ما ترى

دمعت عين جواد برقة

ذرفت الدموع من شدة الفرحة

فتحت الشنطة بكل سهولة

وقال في نفسه نعم سوف أقطع هذه الشيكات ارباً ارباً

وارمي بها في سله المهملات القديمة

واخذ يبحث عن الشيكات بين حنايا الشنطة العتيقة.

فعلا وجدها وابتسم بسمة امل جديدة

تفتحت الدنيا بعدما كانت سوداء وأسدلت ستائرها الحزينة

أشرقت شمس الأماني في كيان جواد الذي كان يعاني ألم وحرقة

زغرد جواد من الفرحة

لولوليش كأنه زوج ابنته البكرية

صرخ بصوت عالي وجدت الشيكاااات

في هذه اللحظة إلا وباب غرفته يهتز من شدة الضربات القوية

صرخات أبيه تعلوا أفتح يا جبان باب الغرفة !

افتح الباب يا جواد بسرعة !

افتح الباب وإلا كسرت الباب قطعة قطعة فوق رأسك الكبيرة

سوف اسلخ جلدك واقرمش عظامك الطرية

حضن جواد الشنطة واستشعر بنار وحرقة في داخل قلبة

صرخ والدموع تبلل أكمامه.. لا لن افتح الباب يا أبي هذه الشنطة غالية

رد عليه والده وقال افتح الباب بسرعة عالية

قبل أن أدخل واجعل منك عجينة !

واجتث منك كل ذكرى عزيزة

سوف اقص شاربيك النحيلة

واجعل من شعر رأسك باروكة

كيف لك أن تدخل غرفتي وتسرق الشنطة

مثل اللصوص هي افتح الباب يا صوص !

قبل أن ادخل الباب واجعل منك عبرة وأية .

يتبع... 2 - 10


جواد عشتار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2021, 10:49 PM   #5
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Jul 2021
المشاركات: 54
معدل تقييم المستوى: 1
جواد عشتار is on a distinguished road
افتراضي


الله يسلمك يا طيب


جواد عشتار غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اعرف صفاتك من شهر ميلادك.....خطير؟!! الزعـــــيم المنتدي العام 50 10-10-2011 03:36 PM
بأي شهر كانت ولادتك ألماسه بس حساسه المنتدي العام 10 06-09-2010 08:58 PM
مدينة غزه ( قطاع غزه ) الفلسطيني $$$ الحب الخالد $$$ المنتدى السياسي والاخباري 13 02-26-2010 05:09 PM
مدينة جدة السعوديه $$$ الحب الخالد $$$ المنتدى السياسي والاخباري 3 11-08-2009 08:39 PM


الساعة الآن 12:04 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.