قديم 07-10-2008, 10:29 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية حلى السعوديه
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: saudi arabia
العمر: 32
المشاركات: 1,217
معدل تقييم المستوى: 15
حلى السعوديه is on a distinguished road
افتراضي ياصاحبي طالبك خلّني بــ حالي


ياصاحبي طالبك خلّني بــ حالي
ما أبي "أضيــّــق خاطرك" وأنت مرتاح

ياصاحبي وإن غبت عنك " ليالي "
غلاك باقي بــ الحنايا ولا راح

تبي أسولف لك ، وش اللي جرالي ؟؟
أخاف يمسح قولنا الصبـــح لا لاح

أجل تعال أجلس هنيـّـا قبــالي
دام الحطب طاح وكثير العتب طاح

لو كل شخص إليا عطيته وفالي
ماكان بــ الدنيا حزن ليل وجراح

ولو كل غالي قدّر إحساس غالي
ماشفت ذاك الدمع من محجره ســاح

ولو كل قلب من الحسد جاك خالي
مايشتكي من شحّ الأمطار فــــلاّح

ولو كل واحد جاك طبعه مثـــالي
ماكان بــ الدنيا سجن ناس وإصلاح

ولولا الذنوب اللي بـ كبر الجبالي
ماكان جيش الكفر لــ بلادنا إجتـــاح

ولو الردي يعرف شــ معنى عيالي
ماقطّ أبوه بـــ دار الآلآم يـــــــا صاح

هذا بعض حزن السنين التوالي
طير الحزن مبطي على خافقي ناح

ما أقول أن الخير ماله مجالي
لآ والذي يفلق من الليل الإصبــــاح

لكن هنا بعض الألم ياحلالي
وأنا أدري أن العود يوم أحترق فاح

أول أقول إني صبور وشمالي
واليوم لآ والله أنفجر سدّي وبـــاح

ماقلت لك ياذيب خلّني بـ حالي
هذا أنت ضقت وأذكرك جيت مرتاح


حلى السعوديه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصداقه من اقوى العلاقات \\خاالد وبندر\\ انفاس الورد منتدي القصص و الحكايات - الأدب الشعبي 2 09-05-2008 02:50 AM
لي صاااحب صبيت له دمي فكوووب00000000 انفاس الورد منتدي القصص و الحكايات - الأدب الشعبي 2 01-24-2008 03:56 PM


الساعة الآن 08:00 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.