قديم 10-25-2008, 02:15 PM   #31
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 23,990
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي




لقَدْ جاوزْتَ فِيكَ مِقدارَها

لقَدْ جاوزْتَ فِيكَ مِقدارَها
خُطُوبٌ قضتْ منكَ أوطارَها
وكيفَ ترَقَّتْ إلى مُهجَة ٍ
يودُّ الرَّدى لوْ غدا جارها
سمَتْ هِمَّة ُ الخَطْبِ حتَّى إليكَ
لقدْ عظَّمَ الدَّهْرُ أخطارَها
ومنْ ذا الذي يأمنُ النائباتِ
وقد أنشبتْ فيكَ أظْفارَها
سَماحُكَ أثكلَها صَرْفَها
فجاءَتْكَ طالبة ً ثارَها
ستبكيكَ ما عُمرَتْ دولة ٌ
دعتْكَ المكارِمُ مُختارَها
فمنْ لِحماها إذا ما العدُ
وُّ أمَّتْ كتائبُهُ دارَها
ومَنْ يشهدُ الحرْبَ غيرُ الجَبانِ
إذَا الخَوْفُ غَيَّبَ أنصارَها
وَمَنْ يجعَلُ السَّيفَ مِنْ دُونِها
حِجاباً يُميطُ بهِ عارَها
ومَنْ ذا يُكَثِّرُ حُسّادَها
ومَنْ ذا يُقَلِّلُ أنظارها
ومنْ للأمورِ إذا أورِدتْ
فلمْ يملِكِ القومُ إصدارَها
ومنْ ذا يطيلُ قِراعَ الخُطُو
بِ حتّى يقَصِّرَ أعمارَها
سقى اللهُ في كلِّ يومٍ ثراكَ
حياءَ السَّماءِ وأمْطارَها
تولّى كما أقْلَعَتْ ديمة ٌ
وأوْدَعَتِ الأرْضَ آثارَها
مَضتْ واقتضَتْ شُكرَ آلائِها
نَسيمَ الرِّياض ونُوّارَها
خلائقُ إن بانَ منها العِيانُ
رَوتْنا الصَّنائعُ أخبارَها
أرى كُلَّ يومٍ مِنَ الحادِثاتِ
لنا وَقْعة ً نَصطلي نارَها
فيا ليتَ شِعرِي ـ وما نفعُ لَيتَ ـ
متى تضعُ الحربُ أوزارَها
وحتّامَ ذِمَّة ُ هذِي الجُسُو
مِ لا يرهَبُ الموتُ إخفارَها
تُفِيتُ المقادِيرُ أرواحَها
وتُبْلِي على الدهْرِ أبشارها
هربْنَا بأنفُسِنا والقَضا
ءُ يسبِقُ بالمَشْيِ إحضارَها
وما اعترفتْ أنفسٌ بالحما
مِ لَوْ كانَ يَقْبلُ إنكارَها
إذا أقبلَتْ بِالفَتى عِيشة ٌ
توقعَ بالموتِ إدبارَها
وكيفَ يحاوِلُ صَفْوَ الحَيا
ة ِ مَنْ لَيسَ يُمنحَ أكدارَها
وما عُمرُ مَنْ أدرَكَتْهُ الوَفا
ة ُ إلاّ كمرحلَة ٍ سارَها



التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-25-2008, 02:16 PM   #32
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 23,990
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي




لكَ الخيرُ قدْ أنْحى علَيَّ زماني

لكَ الخيرُ قدْ أنْحى علَيَّ زماني
ومالي بِما يأْتي الزمانُ يَدانِ
كأنَّ صروفَ الدهرِ ليسَ يَعُدُّهَا
صروفاً إذا مكروهنَّ عدانِي
ولَوْ أنَّ غيرَ الدَّهرِ بالجَوْرِ قادَنِي
جمحْتُ ولكنْ في يديهِ عنانِي
مُنِيتُ بِبيْعِ الشِّعْرِ مِنْ كُلِّ بَاخِلٍ
بخُلْفِ مَواعِيدٍ وَزُورِ أمانِي
وَمَنْ لِي بأنْ يُبْتاعَ مِنِّي وَإنَّما
أُقِيمُ لماءِ الوجهِ سُوقَ هوانِ
إذا رُمتُ أنْ ألقى بهِ القومَ لم يزلْ
حيائِي ومَسُّ العدْمِ يقتتلانِ
أخافُ سُؤَالَ الباخِلينَ كأنَّنِي
مُلاقي الوَغى كُرْهاً بقلبِ جبانِ
قعدتُ بمجرى الحادِثاتِ مُعرَّضاً
لأسْبِابِها ما شِئْنَ فِيَّ أتانِي
مُصاحِبَ أيَّامٍ تَجُرُّ ذُيُولَها
عليَّ بأنواعٍ من الحَدَثانِ
أرى الرِّزْقَ أمَّا العَزْمُ مني فَمُوشِكٌ
إلَيْهِ وأمَّا الحَظُّ عَنْهُ فَوانِ
وهلْ ينفَعَنِّي أنَّ عزميَ مُطلقٌ
وَحَظِّي مَتى رُمْتُ المَطَالِبَ عانِ
وَما زَالَ شُؤْمُ الجَدّ مِنْ كُلِّ طَالِبٍ
كَفِيلاً بِبُعْدِ المَطْلبِ المُتَدانِي
وقد يُحرَمُ الجلْدُ الحريصُ مرامَهُ
ويُعْطَى مُناهُ العاجِزُ المُتَوانِي
وَمَنْ أنكَدِ الأحْدَاثِ عِنْدِي أنَّنِي
عَلى نَكَدِ الأحْدَاثِ غَيْرُ مُعانِ
فها أنَا متروكٌ وكلَّ عظيمة ٍ
أُقارِعُها شأنَ الخُطوبِ وشانِي
فَعَثْراً لِدَهْرٍ لا تَرى فِيهِ قَائِلاً
لعَاً، لفَتى ً زلَّتْ بهِ القدمانِ
فهلْ أنتَ مُولٍ نِعْمة ً فمُبادِرٌ
إليَّ وقدْ ألقى الردى بجِرانِ
وحطَّ عليَّ الدهرُ أثقالَ لؤْمِهِ
وتلْكَ التي يعيَا بها الثقلانِ
ومستخلِصي من قبضَة ِ الفقرِ بعدمَا
تَمَلَّكَ رِقِّي ذُلُّهُ وَحَوانِي
وَجاعِلُ حَمْدِي مَا بَقِيتُ مُخلَّداً
عليكَ وما أرسَتْ هِضابُ أبانِ
إذاً تَقْتَنِي شُكْر کمْرِىء ٍ غيرِ هَادِمٍ
بكُفْرِ الأيادي ما ارتياحُكَ بانِ
فَمِثْلُكَ أُنسَ الدَّوْلَة ِ آنتاشَ هالِكاً
أخيذَ مُلماتٍ أسيرَ زمانِ
وغادرَ مَنْ يَخشى الزَّمانَ كأنَّما
يلاقيهِ مِنْ معروفهِ بأمَانِ



التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-25-2008, 02:17 PM   #33
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 23,990
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي




ما طَلَعَتْ شَمْسٌ مِنَ المَغْرِبِ

ما طَلَعَتْ شَمْسٌ مِنَ المَغْرِبِ
قبلَكَ في أُفْقٍ ولا مَوْكِبِ
ولا سَمَتْ همَّة ُ ذي همَّة ٍ
حتى استوَتْ في ذُرْوَة ِ الكوكَبِ
هانَ الذي عزَّ ونِلْتَ الذي
حاولْتَهُ منْ دركِ المطلَبِ
فَکسْعَدْ وَبُشْراكَ بِها عِزَّة ً
مَتى تَرُمْ صَهْوَتَها تَرْكَبِ
مُمَلأً بالعزِّ سامشي العُلى
مُهنَّأً بالظَّفَرِ الأقْرَبِ
ما الفَخْرُ فَخْرَ المُلْكِ إلاّ الَّذِي
شِدْتَ بطِيبِ الفِعْلِ والمَنْصِبِ
فَاليَوْمَ أدْرَكْتَ المُنَى غالياً
ولَيْسَ غَيْرُ اللَّيْثِ بالأغْلَبِ
فالنَّصْرُ كُلُّ النَّصْرِ في سيفِكَ الـ
ـباتِكِ أوْ فِي عَزْمِكَ المقْضَبِ
فِي عِزِّكَ الأقْعَسِ أوْ هَمِّكَ کلْـ
ـأشْرَفِ أوْ فِي رَأْيِكَ الأنْجَبِ
يَا كاشِفاً لِلْخَطْبِ يا راشِفاً
لِلعذْبِ منْ ثغْرِ العُلى الأَشْنَبِ



التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-25-2008, 02:18 PM   #34
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 23,990
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي




مَحا الدَّهْرُ آثارَ الْكِرامِ فَلَمْ يَدَعْ

مَحا الدَّهْرُ آثارَ الْكِرامِ فَلَمْ يَدَعْ
منَ البأْسِ والمعروفِ غيرَ رُسُومِ
وأصبحْتُ أستجدِي البخيلَ نوالَهُ
وأحْمَدُ فِي اللَّزْباتِ كُلَّ ذَمِيمِ
سِوى أنَّ مِنْ آلِ الزَّرافِيِّ مَعْشراً
وفَوْ ليَ لما خانَ كُلُّ حميمِ
هُمُ جَبَرُوا عظْمِي الكَسيرَ ولاءَمُوا
علَى طُولِ صَدْعِ النّائِباتِ أديمي
متى خِفْتُ حالاً حالَ بينِي وبينَها
تخاطُرُهُمْ منْ بُزَّلٍ وقُرُومِ
وَإنَّكَ مِنْهُمْ يا عَلِيٌّ لَناصِرِي
عَلى كُلِّ خَطْبٍ لِلزَّمانِ عَظِيمِ



التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-25-2008, 02:18 PM   #35
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 23,990
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي




مَنْ كانَ مِثْلَ أبِي عَليٍّ فَلْيَنَلْ

مَنْ كانَ مِثْلَ أبِي عَليٍّ فَلْيَنَلْ
أفُقَ السَّماءِ بِهمَّة ٍ لَمْ تُخْفَضِ
أغْنى وقدْ أبْدى الندى وأعادَهُ
عَنْ أنْ أقُولَ لَهُ أطَلْتَ فأعْرِضِ
ما كانَ فِيما نِلْتُ مِنْهُ بِواعِدٍ
فأقُولَ إنَّ الوَعْدَ غَيْرُ مُمَرِّضِ
سبقَتْ مواهبُهُ الوُعُودَ ورُبَّما
جادَ السَّحابُ وبَرْقُهُ لَمْ يُومِضِ
وقَفَ الحُسَيْنُ علَى السَّماحِ غَرامَهُ
ليسَ المُحِبُّ عنِ الحَبيبِ بمُعْرِضِ
كَشّافُ كُلِّ عَظِيمَة ٍ إنْ تَدْعُهُ
لا تَدْعُهُ للخَطْبِ ما لمْ يُرْمِضِ
وإذَا أرَدْتَ إلى الحُسَيْنِ صَنِيعَة ً
فَکعْرِضْ لِفَضْلِ نَوالِهِ وتَعرَّضِ
إنَّ السُّؤالَ لواقِعٌ منْهُ بمَنْـ
ـزِلة ِ النَّوالِ منَ المُقِلِّ المُنْفِضِ
وَلَهُ إذا وعَدَ الجَمِيلَ مكارِمٌ
لا يَقْتَضِيهِ بِغَيرِهنَّ المُقْتَضِي
مَحْضُ العَلاءِ صَرِيحُهُ فِي أُسْرَة ٍ
جُمحيَّة ِ النَّسَبِ الصَّريحِ الأمْحَضِ
ضَرَبَ الحِمامُ عَلَيْهِمُ فَتَقَوَّضْوا
وبِناءُ ذَاكَ المَجْدِ لَمْ يَتَقَوَّضِ
قومٌ لهُمْ شرَفُ الحَطِيمِ ومُبْتَنى الـ
ـعِزِّ المُشَيَّدِ في البِطاحِ الأعْرَضِ
يُحْيي الثَّنا مَوْتى الكِرامِ ورُبَّما
ماتَ اللَّئِيمُ ورُوحُهُ لمْ تُقْبَضِ
ما ذا تَقُولُ لِمَنْ أتاكَ مُصَرِّحاً
نِعَمٌ تعرَّضُها لِكُلِّ مُعَرِّضِ
قدْ كانَ خَيَّمَ صَرْفُ كُلِّ مُلِمَّة ٍ
عندِي فقالَ لُه سَماحُكَ قوِّضِ
ولحَظْتَنِي فعرَفْتَ موضِعَ خلَّتِي
نظَرَ الطَّبيبِ إلى العَليلِ المُمْرَضِ
ونَظَرْتَ مِنْ تَحْتِ الخُمُولِ تَطَلُّعِي
كَالماءِ بُرْقِعَ وَجْهُهُ بِالعَرْمَضِ
لمّا رأَيْتَ الدَّهْرَ يَقْصُرُ هِمَّتِي
عنْ غاية ِ الأمَلِ البَعِيدِ المَرْكَضِ
أنْهَضُتَنِي والسَّهْمُ لَيْسَ بِصائِبٍ
غَرَضاً إذا الرَّامِي بهِ لَمْ يُنْبِضِ
والعَضْبُ ليْسَ ببَيِّنٍ تأْثِيرهُ
والأثرُ حتّى ينتَضِيهِ المُنتَضِي
وعَلَيْكَ حَقٌّ رَفْعُ ما أسَّسْتَهُ
فِي مَذْهَبِ الكَرَمِ الَّذِي لَمْ يُرْفَضِ
لا يَمْنَعَنَّكَ مِنْ يَدٍ والَيْتَها
أنِّي بشكْرِ صنيعِها لمْ أنهضِ
إنَّ الغمامَ إذا ترادَفَ وابلُهُ
أبْقى أنيقَ الروضِ غير مروَّضِ
وَلَئِنْ بَقِيتُ لَتَسْمعَنَّ غَرائِباً
يَقْضِي الزَّمانَ وفَضْلُها لمْ يَنْقَضِ
يظْمَا إليْها المُنْعِمُونَ فمنْ يرِدْ
يَرِدِ الثَّناءَ العَذْبَ غْيَر مُبَرَّضِ
هذا ولست ببالغ بعضَ الذي
أوليت مالُبِسَ الظلامُ وما نُضي
أقْرَضْتَنِي حُسْنَ الصَّنِيعِ تَبَرُّعاً
والقَرْضِ أفْضَلُ مِنْ جَزاءِ المُقْرِضِ
فَاعْذُرْ إذا ما الدَّهْرُ أخْمَدَ فِكْرَتِي
أيُّ لكِرَامِ بِدَهْرِهِ لَمْ يَغْرَضِ
جاءَتْكَ تُنْذِرُ بِالتَّوالِي بَعْدَها
كالفجْرِ في صدْرِ الصباحِ الأبْيَضِ
أبِنِي أبي العيشِ الأكارِمَ إنَّنِي
لولاكمُ لرَضِيتُ ما لمْ أرْتَضِ
ما زِلْتُ أعْتَرِضُ المَوارِدَ قامِحاً
حتّى وَصَلْتُ إلى البُحُوره الفُيَّضِ



التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ديوان الشاعر ... أيليا أبو ماضي Emad Alqadi منتدي الدواوين الشعرية 206 03-09-2019 04:58 PM
ديوان الشاعر سليمان المانع ( الصعلوك ) $$$ الحب الخالد $$$ منتدي الدواوين الشعرية 15 10-04-2018 09:44 AM
ديوان الشاعر ... أبو القاسم الشابي Emad Alqadi منتدي الدواوين الشعرية 75 10-16-2013 01:36 PM
رواية لمني بشوق واحضني بعادك عني بعثرني ( جنان ) جيتك بقايا حي قسم الروايات المكتملة 171 10-10-2013 06:28 PM
ديوان الشاعر .... عمر أبو ريشه Emad Alqadi منتدي الدواوين الشعرية 26 10-03-2008 03:02 PM


الساعة الآن 03:01 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.